معلومات عن الدولة النوميدية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٤ ، ١٢ يناير ٢٠٢٠
معلومات عن الدولة النوميدية

شمال أفريقيا

يمتدّ شمال أفريقيا من شرق البحر المتوسط حتى المحيط الأطلسي غربًا، ويمتاز بتنوع المناخ بسبب تنوع التضاريس من جبال، وسهول يكثر فيها الأمطار، ومناطق جافة يسودها البداوة، ولم تعرف شمال أفريقيا وحدة سياسة في عصور ما قبل التاريخ، والعصور التاريخية ويرجع جميع السكان إلى أصل واحد يطلق عليهم البربر، ويتحدّثون اللغة الليبية قبل وجود الدولة النوميدية، وقُسّمَ شمال إفريقيا إلى ثلاث مناطق، هي: بربرية شرقية من الحضنة إلى البابور، وبربرية وسطى من وادي ملوية إلى الأطلس، وبربرية غربية سهول الأطلس والجبال وشملت نوميديا جميع مناطق شمال أفريقيا ما بين المور وقرطاج ونوميديا او رحّل في اللغة اللاتينية أو الليبية تعني الشعوب التي لا تستطيع زراعة اراضيها بسبب وجود الحيوانات المفترسة.[١]

الدولة النوميدية

أطلق اسم نوميديا على المنطقة الجغرافيّة ما بين قرطاج وبلاد المور وبرغم من وحدة المكان إلا أنها لم تقم الدولة النوميدية إلّا في فترات متأخرة[٢]مع ظهور قرطاج التي أثير حوله عدد من الروايات بزواج حيرباس ملك الماكسيتاني من الأميرة الفينيقية اليسار ليكون ذلك بداية تأسيس الدولة النوميدية وأطلق اسم الدولة النوميدية على عدد من الممالك.[٣]

المملكة الماسيلية

هي الدولة النوميدية الأولى، قامت ما بين غرب تونس وشرق الجزائر في القرن 3ق.م على يد الملك جايا الذي يعود أصله وأصل العائلة الماسيلية إلى منطقة جبال أوراس، ومن ملوك هذه العائلة:[٤]

  • جايا: أول ملوك الدولة الماسيلية الذي لقب في البداية بلقب قاضي، ثم أصبح ملك على الدولة النوميدية وأقام علاقات عديدة مع جيرانه في الحدود مثل الدولة القرطاجية التي أقام معه معاهدة سلام وتحالف في الحرب البونيقية الأول ثم تحولت معاهدة السلام إلى حرب وبقي في الحكم حتى وفاته 206ق.م وخلفه أخاه في الحكم.[٤]
  • كابوسة: تولى الحكم بعد أبيه اوزالسيس 206ق.م الذي توفي بعد أشهر من حكمه وعانى من اضطرابات عديدة في حكمه وانقلب على الحكم مازاتول مع بعض القبائل النوميدية التي أثرت على كابوسة، وحصلت عديد من المواجهات بين كابوسة ومازاتول وانتهت الحرب بقتل كابوسة ساد الدولة النوميدية فترة من الاضطرابات، وأصبح مازاتول الحاكم الفعلي لدولة النوميدية الشرقية.[٤]
  • ماسينيسا: بدأ كقائد للجيش وهو ابن 25 عامًا، وشارك في عدد من الحروب مثل الحرب البونيقية، واستطاع انتزاع أرض من مازاسيليا، ودخل أسبانيا وبقي فيها حتى عام 206ق.م لجمع الفيالق وبعد وصل خبر مقتل كابوسة قرر العودة إلى نوميديا، وتحالف مع الرومان وهزم مازاتول الذي فر إلى قرطاج وحاول التحالف مع ابن عمه لاكومازيس واستغل حروب قرطاج مع الإمبراطورية الرومانية وأعاد جميع املاكه وانتصر على سيفاكس وقتله واستطاع عام202ق.م توحيد نوميديا لأول مرة بالسيطرة املاك مازاسيليا وبقي في الحكم حتى 148ق.م.[٤]
  • ميكواسن: هو أكبر أبناء ماسينيسا تقاسم الحكم مع إخوته فاخذ ميكواسن إدارة الحكم وستنبعل القانون والثقافة وأخذ جولوسا قيادة الجيش وبعد سنتين مات ستنبعل وجولوسا في ظروف غامضة وبذلك أصبح الحكم في الدولة النوميدية بيده من146إلى118ق.م تحت سلطة الرومان وكان يدعم روما بالفيالق العسكرية والمواد الغذائية ومع موته دخلت الدولة النوميدية في اضطرابات.[٤]
  • يوجورتا اويوغرطة: يعد من أهم ملوك الدولة تولى الحكم بعد عمه ميكواسن وقسمت روما الدولة بينه وبين ابن عمه اذهربعل وبعد تقسيم الأملاك قام يوغرطة بالسيطرة على مملكة ابن عمه، واستطاع القضاء عليه ودخل العاصمة كرتا، وأقدَم على قتل أغلب الجالية الأجنبية التي تسيطر على التجارة، وعلى إثْر ذلك دخل يوغرطة في حروب عدة مع روما انتهت بالقضاء عليه[٥]
  • حملة بستيا: هي الحملة الأولى من روما إلى الدولة النوميدية بسب قيام يوغرطة السيطرة على أملاك اذهربعل وكانت الحملة بقيادة بستيا إلى الدولة النوميدية، واستطاع بستيا السيطرة على عدد من المدن والأسرى في نوميديا وانتهت الحملة الأولى بهدنة وإعطاء يوغرطة روما فيلة وماشية وأموال مقابل اعتراف روما بسلطة يوغرطة على الدولة النوميدية.[٤]
  • حملة جايوس ماريوس: هي الحرب الأخيرة سنة 108ق.م، وانتصر ماريوس على يوغرطة في موقع الكنز الذهبي وساعد ماريوس في الحرب أخاه جودا مقابل أملاك يوغرطة وهرب يوغرطة مع أولاده وأمواله ثم أكمل ماريوس السيطرة على أملاك يوغرطة وقد طلب يوغرطة الدعم من المور مقابل ثلث نوميديا، وقد انضم بوخوس إلى نوميديا ولكن بعد خسارة يوغرطة في معركة كرتا توجه إلى روما التي وافقت على التحالف معه وتم القبض على يوغرطة ووضعه في السجن لتبدأ نهاية الدولة النوميدية.[٤]

المملكة المازاسيلية

هي المنطقة الغربية من الدولة النوميدية، ويطلق عليه اسم موريتانيا وتبدأ حدوده من نهر ملوية حتى الريف واسست المملكة المازاسيلية على يد سيفاكس 220ق.م ويعود نسبه إلى البربر وهو أول من قام بسك عملة عليه صورة ملك وجعل سيجا عاصمة لدولة النوميدية الغربية التي أخذها من قرطاج، وحاول التوسع في قرطاج للحصول على مدن ساحلية لجمع المؤن وجعله قواعد عسكرية وأقام تحالف مع قرطاج والإمبراطورية الرومانية ودول البحر المتوسط مثل اسبانيا، واستطاع التوسع في المملكة الماسيلية واحتل عاصمته كرتا من 206 إلى 203 ق.م ولكن دخول ماسينيسا في حلف مع روما غيّر المعادلة وهزم ماسينيسا سيفاكس وقتله في معركة زاما 202ق.م التي احتلت فيها ماسينيسا أغلب حواضر مازاسيليا لتنتهي بذلك المملكة المازاسيلية.[٦]

الأنظمة في الدولة النوميدية

تعد الدولة النوميدية من الحضارات القديمة في شمال أفريقيا التي تركت الكثير من المعلومات عنها، وقامت في المنطقة ما بين قرطاج والمور غربًا، وتمّ الكشف من خلال الآثارعن العديد من المعلومات[٧]

النظام القبلي

تكونت الدولة النوميدية من عدد من القبائل التي شكلت الدولة النوميدية من ليبيا شرقًا حتى موريتانيا غربًا بما فيها سلسلة جبال الاطلس وتونس في الشمال ونفوسة في الجنوب، ومن هذه القبائل:[٨]

  • الليبيون: هم سكان تونس وخضعوا لحكم قرطاج.
  • الميتاجونيتاس: شعوب سكنت من نوميديا إلى الوادي الكبير.
  • الافرى: سكان البلاد الأصلية ويعيشون في الجزائر ومعنى افرى المغارة.
  • البربر: أطلق على كل شخص لا يتكلم اللاتينية أو أن أصله ليس رومانيًا وهو اسم قبيلة في موريتانيا.
  • الأمازيغ: هم سكان شمال أفريقيا في جبال الأطلس ونفوسة.

النظام الملكي

يعدّ نظام الحكم في الدولة النوميدية ملكي وقبلي ويجمع الملك بين السلطات الإدارية والدينية وظهرت عدد من الألقاب له مثل تنوب في عهد ماسينيسا ومنكد في عهد ميكواسن.[٩]

النظام الاداري

أخذت الدولة النوميدية في التطور من طبيعة منطقة قرطاج التي سكنوا فيها ووُجد عدد من الوظائف في الدولة النوميدية التي أسست عليها الدولة من بداية الدولة حتى نهايته في العاصمة والمدن الباقية مثل:[١٠]

  • حاكم المدنية: كان في كل مدنية حاكمان، أمّا العاصمة فيوجد فيها 3 حكام، ويلقب الحاكم بوملقارت.
  • رئيس القرى: يسمى قاضيًا مهمّته أن ينظّم سير مجلس الشعب والمجلس الإداري.
  • جامع الضرائب: من يحفظ كنوز الملك.

الجيش

قام الجيش في البداية من وِحدة عسكريّة تمثّل كل وحدة قبيلة، وعندما جاء ماسينيسا قام بتطوير الجيش وجعل له ميزانية خاصة وجعل الجيش حول القصر الملكي وفي العواصم الإدارية، ثم أقدم يوبا على جعل الجيش على شكل ثكنات عسكرية وأدخل أشخاصًا لهم خبرة في مجال التدريب.[١١]

الملوك

ظهرت الحضارة النوميدية كقوة في شمال أفريقيا في القرن 3 ق.م ووجدت عدد من العوامل التي أدت لتطور الحضارة النوميدية مثل وجود ملوك أقوياء أثّروا على الدولة النوميدية والدول المحيطة، ومن هؤلاء الملوك:[١٢]

  • ماسينيسا: يعد أقوى ملوك الدولة النوميدية، فقد قضى على المملكة المازاسيلية وسيطر على أغلب مساحته ووحد نوميديا من عام 202 إلى 202 ق.م ثم سيطر على 70 مدنية من مدن قرطاج في عام 172 ق.م وبعد 10 أعوام أكمل سيطرته على أسواقها، وفي 150ق.م أصبحت كل قرطاج تابعة له.
  • سيفاكس: أول ملوك شمال أفريقيا عبر التاريخ، بدأ حكمه 220 ق.م.
  • ميكواسن: أكثر من ساد في عهده الأمان، وقد تطورت الدولة في جميع المجالات الإدارية والسياسة والعسكرية واهتم بالمناطق الغربية.
  • يوغرطة: امتلك شخصية قوية وشجاعة ما جعل روما تسلمه جزءًا من الدولة النوميدية ليقوم بحكمها لفترة طويلة وهو أكثر من قام بحروب مع روما من الملوك نتيجة سيطرته على كامل نوميديا، مثل:[١٣]
    • حملة مميميوس: التي جاءت لإلغاء اتفاقية الحملة الأول واعترفت به كسيد
    • حملة سبوريوس البينوس: في عام 110ق.م وانتهت دون أي نتيجة والرجوع إلى روما
    • حملة ميتللوس: كانت في 109ق.م وسيطرة روما على عدد من المناطق واستعمل يوغرطة فيها أسلوب حرب العصابات الذي انتصر فيه.

الطقوس الجنائزية

كانت لهم طريقة مميزة في دفن الموتى، إذ كانوا يقومون في بعض الاحيان على نقل العظام منزوعة اللحم من مدفن إلى آخر او إحراق الميت، ويتم وضع بعض الأسلحة والنقود في القبور.[١٤]

المظاهر الحضارية في الدولة النوميدية

ساعد وجود الدولة النوميدية على ساحل البحر المتوسط وتنوع التضاريس ووجود الأعراق المختلفة والظواهر الفكرية المختلفة على خلق حضارة تجمع الشرق والغرب في إقليم البحر المتوسط، ومن المظاهر الحضارية في الدولة النوميدية[١٥]

الدين

أدّى تنوع الأعراق والأجناس في الدولة النوميدية وقربه من الإمبراطورية اليونانية والرومانية والحضارات السامية إلى تنوع العبادات فيها وارتبطت أغلب عباداتهم بالقوى الطبيعة مثل: الكواكب والحيوانات، ومن الآلهة التي عبدوها:[١٦]

  • الإله بليدير: الإله الأعظم في الدولة النوميدية.
  • بعل حامون: سيد الشمس والعواصف والأمطار.

الصناعة

تعدّ منطقة شمال أفريقيا والدولة النوميدية من أكثر المناطق التي تحتوي على معادن وتنوع الموارد والثروات الحيوانية والنباتية، ممّا أثر على تطور الصناعات في الدولة النوميدية ومن أشهر الموارد الموجودة فيها:[١٧]

  • النحاس: وجد في موريتانيا وتم إقامة عدد من المناجم فيه.
  • الرصاص والحديد: تم إقامة عدد من المناجم في تونس والجزائر، ويشكّل الرصاص مساحة 8% من الجبال.
  • الذهب: يمثل ثروات العائلة الحاكمة وتم استخراجها من الصحراء الغربية ومنابع نهر النيجر، وبنيت عدد من المناجم.

التجارة

ساعد وقوع أغلب مدن نوميديا على البحر المتوسط في انتشار مهنة التجارة في المدن الساحلية والداخلية في استيراد البضائع وتصديره وتم بناء عدد كبير من الأسواق القريبة من الميناء التي تجمع البضائع، وكان أغلب التعامل التجاري مع الدولة اليونانية والرومانية وإقامة علاقات تجارية مع إثيوبيا عبر الصحراء من مصر وليبيا.[١٨]

نهاية الدولة النوميدية

برغم من استمرار الدولة النوميدية بعد موت يوغرطة، إلّا أن نهاية حكمه تعدّ نهاية الدولة النوميدية؛ بسبب سيطرة الرومان، وقد قسم الرومان الدولة النوميدية إلى عدد من المناطق للقضاء على قوة الدولة النوميدية، وهي:[١٩]

  • الجزء الشرقي: كانت تحت حكم جودا حكم المملكة الماسيلية، وتم اختياره في الحكم حتى تتمكن روما من فرض السيطرة على نوميديا.[١٩]
  • الجزء الغربي: بيد بوخوس وأقام الرومان مقاطعات في الدولة النوميدية مثل: أوتيكا وبالفعل تحولت جميع نوميديا بيد روما وأصبحت روما تشرف على تعيين الحاكم من عهد جودا 105 ق.م الذي حكم إلى 88 ق.م.[١٩]
  • هيمبسال الثاني: خَلَف أباه في الحكم مشبعًا بالثقافة الاغريقية وعايش الحرب الأهلية في روما فقد كانت الدولة النوميدية مخزن روما من المؤن، وخلع عن الحكم على يد حيرباس وأعاده بومبي إلى الحكم.[١٩]
  • يوبا: آخر ملوك الدولة النوميدية وقام بمهاجمة روما مستغل الحرب الأهلية الثانية في روما وتعرضت نوميديا إلى أكثر من حملة في عهده على يد روما منها:[٢٠]
    • حملة كوريو: هي حملة جاءت من روما لسيطرة على مقاطعة فاروس وقد تصدى لها يوبا ووهزم جيش كوريو، ثم هرب إلى الميناء مع جيشه ليتم القضاء عليه.[١٩]
    • حملة القيصر: الحملة الأخيرة جمعت فيها روما 30000 ألف جندي وسار القيصر بالسفن حتى الشاطئ نوميديا لتراجع بسبب مهاجمة الجيش النوميدي له، ثم تراجع وبقي يسير بالسفن حتى نزل في المكان المناسب وتعرض القيصر لهجوم من قبل يوبا وحلفائه، ولكنه نجا منه وقاموا بمحاصرة القيصر عند بحيرة مكنين وقد هزم التحالف ولم ينزل يوبا في القتال وهرب ناحية زاما مع جيشه وقبل وصله غلقت أبواب المدنية، فهرب ناحية مزرعة قريبة، وتم محاصرته وقتله لتنهي بذلك الحضارة النوميدية.[١٩]

المراجع[+]

  1. في اصول بلاد البربر ماسينيسا او بدايات التاريخ، قابريال كامبس (الطبعة الأولى)، صفحة 153،154،181،182،184،186. بتصرّف.
  2. في أصول بلاد البربر ماسينيسا أو بدايات التاريخ، قابريال كامبس (الطبعة الاولى)، صفحة 182. بتصرّف.
  3. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 43،47،111. بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 54،55،60،61،62،63،64،81،83،84،85،86،88،89،90،92،98،142،144،145،146،150. بتصرّف.
  5. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 149،150،151،152،154،155،156،160،161،162،163،164،165. بتصرّف.
  6. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46 ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 111،112،113،115،116،117،118،120،132،133. بتصرّف.
  7. في أصول بلاد البربر ماسينيسا أو بدايات التاريخ، قابريال كامبس (الطبعة الأولى)، صفحة 181. بتصرّف.
  8. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 29،31،32،33،34. بتصرّف.
  9. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الاولى)، صفحة 197،198،199. بتصرّف.
  10. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46 ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 201،202،203،204. بتصرّف.
  11. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 213،214. بتصرّف.
  12. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م ، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 88،89،90،91،92،95،115،146،147،148،149،150. بتصرّف.
  13. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46 ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 149،150،151،152،155،156،158،159،160. بتصرّف.
  14. في اصول بلاد البربر ماسينيسا او بدايات التاريخ، قابريال كامبس (الطبعة الاولى)، صفحة 161،162،176. بتصرّف.
  15. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 260،295. بتصرّف.
  16. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 295،296،297،298،299،300. بتصرّف.
  17. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 246،247،248،249،250. بتصرّف.
  18. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الاولى)، صفحة 260،261،271،272. بتصرّف.
  19. ^ أ ب ت ث ج ح نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى )، صفحة 163،164،165،166،167،168،169،170،171،172،173. بتصرّف.
  20. نوميديا من حكم الملك جايا إلى بداية الاحتلال الروماني 213-46ق.م، فتحية فرحاتي (الطبعة الأولى)، صفحة 174،175،178،179،180،181،182،183. بتصرّف.