فوائد أوميغا 3

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٢ ، ٢٦ يناير ٢٠٢١
فوائد أوميغا 3


فوائد أوميغا 3

تعدّ أحماض أوميغا 3 أو Omega-3 نوعًا من الدّهون التي لا يستطيع الجسم تصنيعها، ولكنها تعد دهون أساسية أي لا يمكن للإنسان العيش بدونها لذا فإنه يحصل عليها من الأطعمة التي يتناولها وتعدّ الأسماك أفضل مصدر لهذه الأحماض الدهنية، هناك ثلاثة أحماض رئيسة من أوميغا 3 وهي حمض ألفا لينولينيك ALA وحمض الدوكساهيكسانويك DHA وحمض إيكوسبانتاينويك EPA، والتي تلعب دورًا مهمًا في تعزيز صحة الإنسان من عدة نواحي،[١] ويوضح الجدول الآتي الكمية الموصى بها من الأوميغا 3 يوميًا:[٢]


الفئة/يوميًا
EPA+DHA
ALA
البالغين
90 ملغم
1.59-2.06 غرام
الأطفال
40 ملغم
1.32-1.55 غرام


قد يحارب الاكتئاب والقلق

ما علاقة فائدة أوميغا 3 بالالتهابات والحالة النفسية؟ لاحظ العلماء أنّ الاكتئاب أقل شيوعًا في المناطق التي يتناول فيها الناس كميات كبيرة من السمك، مما دفعهم للبحث حول تأثير أحماض أوميغا 3 على الاكتئاب واضطرابات المزاج الأخرى، فوجد أنّ اثنين من أحماض أوميغا 3 لها فائدة في تحسين المزاج؛ وذلك بسبب سهولة انتقال أحماض أوميغا 3 عبر أغشية خلايا الدماغ، مما يجعلها تتفاعل مع الجزيئات المرتبطة بالحالة المزاجية، كما أن تأثيرها المضاد للالتهاب قد يخفف من الاكتئاب.[٣]


أجريت دراسة عام 2019م في الصين بواسطة يوهوا لياو من قسم الطب النفسي في مركز شنتشين لمكافحة الأمراض المزمنة وأخرون، والتي نشرت في مجلة Nature بعنوان "فاعلية أوميغا 3 في علاج الاكتئاب" وكانت مجرياتها كالآتي:[٤]


  • كان الهدف من الدراسة تقدير فعالية أحماض أوميغا 3 في تحسين الاكتئاب.
  • تم إجراء تحليل لتجارب عشوائية ثنائية التعمية خاضعة للتحكم الوهمي.
  • تم تطبيق بحث منهجي للمقالات المنشور قبل عام 2017 في PubMed وتم مراجعة 26 دراسة شملت 2160 مشارك.
  • "أظهر التحليل أنّ أحماض أوميغا 3 الدهنية المتعددة غير المشبعة لها تأثير مفيد على أعراض الاكتئاب مقارنة بالدواء الوهمي".


أحماض أوميغا 3 تساعد في تحسين المزاج وتخفف من الاكتئاب؛ وذلك عن طريق تفاعلها مع الجزيئات المسؤولة عن الحالة المزاجية في الدماغ.


قد يحسن صحة العين

كيف يمكنك تجنب مشاكل الرؤية؟ يمثل حمض الدوكساهيكسانويك DHA أحد أحماض الأوميغا 3 الدهنية، ويعدّ مكونًا هيكليًا ورئيسًا في شبكية العين، أمّا عدم الحصول الشخص على كفايته من أحماض أوميغا 3، فقد يسبب له مشاكل في الرؤية، كما أنّ تناول الأوميغا 3 بكميات مناسبة قد يساعد في تقليل خطر الإصابة بالتنكس البقعي؛ والذي يعدّ أحد الأسباب الرئيسة في العالم لتلف العين الدائم والإصابة بالعمى.[٥]


أجريت دراسة عام 2020م في أستراليا ونيوزيلندا بواسطة أليكزس تشانغ من قسم البصريات وعلوم الرؤية في جامعة ملبور، والتي نشرت في مجلة Nutrients بعنوان" أحماض أوميغا 3 وصحة العين" وكانت مجرياتها كالآتي:[٦]


  • كان الهدف من هذه الدراسة استقصاء آراء أخصائي البصريات والممارسات المبلغ عنها ذاتيًا حول أحماض أوميغا 3 وصحة العين، ومعرفة مخاطرها وفوائدها المحتملة.
  • تم توزيع استطلاع مجهول عبر الإنترنت لأخصائي البصريات في أستراليا ونيوزيلندا، وشملت الأسئلة الممارسات المبلغ عنها ذاتيًا المتعلقة بالنظام الغذائي والمكملات الغذائية وأحماض أوميغا 3 لمرض الضمور البقعي المرتبط بالعمر وأمراض العين الجافة.
  • من بين 206 من الاستطلاعات المشمولة أشار معظم المستجيبين (79%) بأنهم يوصون مراضهم باستهلاك الأطعمة والمكملات الغذائية التي تحتوي على أوميغا 3 لتحسين صحة العين.


وخلص البحث إلى "قيام أخصائيي البصريات بشكل روتيني بتقديم توصيات سريرية حول النظام الغذائي وأحماض أوميغا 3 الدهنية، لكن هناك حاجة لمزيد من البحث لدعم الأدلة المتعلقة بجرعة أوميغا 3 المثلى."[٦]


قد يحسن من عوامل خطرالإصابة بأمراض القلب

هل تقلق بشأن صحة قلبك؟ توصي جميعة القلب الأمريكية بتناول الأسماك الغنية بأحماض أوميغا 3 مرتين في الأسبوع على الأقل؛ لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، حيث إنّ أحماض أوميغا 3 تقلل الالتهاب في جميع أجزاء الجسم، وعادةً ما يسبب الالتهاب تلف في الأوعية الدموية مما يؤدي إلى أمراض القلب والسكتة الدماغية، وقد تسهم أوميغا 3 في تعزيز صحة القلب من خلال:[٧]


  • التقليل من تخثر الدم.
  • خفض ضغط الدم.
  • تقليل الدهون الثلاثية.
  • تقليل مخاطر الإصابة بقصور القلب.
  • تنظيم ضربات القلب.
  • تقليل خطر الإصابة بالموت القلبي المفاجئ.


أجريت دراسة عام 2019م في أمريكا بواسطة يانغ هو من قسم التغذية في جامعة هارفارد وآخرون، والتي تحمل عنوان مكملات أوميغا 3 البحرية وأمراض القلب والأوعية الدموية، وكانت مجرياتها كالآتي:[٨]

  • كان الهدف من الدراسة معرفة مدى ارتباط مكملات أوميغا 3 بتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • تم تحليل 13 تجربة عشوائية، والتي تضمنن 127477 مشارك مصابون بامراض القلب المختلفة.
  • تم تحديد العلاقة بين جرعة أوميغا 3 والاستجابة بتحسن خطر الإصابة المحدد مسبقًا خلال مدة علاج متوسطها 5 سنوات.


وخلص الباحثون إلى أنّ " مكملات أوميغا 3 تقلل من خطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب، وإجمالي أمراض القلب التاجية والأمراض القلبية الوعائية، كما أنّ هناك علاقة خطية بين جرعة أوميغا 3 وتقليل خطر الإصابة".[٨]


قد يقلل من أعراض متلازمة التمثيل الغذائي

هل سبق وسمعت بمتلازمة التمثيل الغذائي؟ تعرف متلازمة التمثيل الغذائي بأنّها مجموعة من عوامل مرتبطة بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري، وتشمل سمات متلازمة التمثيل الغذائي:[٩]


أظهرت الأبحاث أنّ النظام الغذائي الغني بأحماض أوميغا 3 يقلل من عوامل متلازمة التمثيل الغذائي ويحد من الإصابة بأمراض القلب،[٩] وأجريت دراسة عام 2015م في البرازيل بواسطة ليديانا تالون من قسم الأمراض وكلية الطب في جامعة بوتوكاتو، بهدف تقييم دور مكملات أوميغا 3 في تقليل انتشار متلازمة التمثيل الغذائي بعد تعديل نمط الحياة، وكانت مجرياتها كالآتي:[١٠]


  • كان الهدف من الدراسة معرفة التأثير الإضافي لمكملات أوميغا 3 مع برنامج تحسين نمط الحياة للبالغين.
  • تم دراسة 39 شخص مشترك في برنامج تعديل نمط الحياة بالإضافة لتناول 3 غم من زيت السمك المحتوي على أوميغا 3 لمدة 20 أسبوعًا.
  • " أظهرت الدراسة انخفاضًا في محيط الخصر لدى المشاركين، بالإضافة لانخفاض متلازمة التمثيل الغذائي بسبب التأثير على ضغط الدم وثلاثي الجليسرين".


قد تسهم أحماض أوميغا 3 في التقليل من أعراض متلازمة التمثيل الغذائي مثل الضغط والدهون.


قد يحارب الالتهاب

كيف تعمل أحماض أوميغا 3 كمضاد للالتهاب؟ يمثل الالتهاب استجابة مناعية طبيعية للعدوى والمرض؛ أي أنه يعد مهمًا لصحة جسم الإنسان، وقد يستمر الالتهاب أحيانًا لفترات طويلة مع جود إصابة أو دون وجودها، حيث يصبح التهابًا مزمنًا، ويسهم هذا النوع من الالتهابات في زيادة خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والسرطان، ووجد أنّ أحماض أوميغا 3 تقلل من إنتاج الجزيئات المتربطة بالالتهاب مثل الايكوسانويدات الالتهابية والسيتوكينات، ولوحظت العلاقة بين تناول كميات كبيرة من أوميغا 3 وتقليل الالتهاب.[١١]


أجريت دراسة عام 2019م في لندن بواسطة باتريشيا سوزا من كلية الطب في جامعة كوين ماري وآخرون، بهدف تقييم دور مكملات الزيوت البحرية الغنية في زيادة تركيز وسائط الالتهاب في الدم والعمل على إعادة برمجية الاستجابة المناعية في الجسم، وكانت مجرياتها كالآتي:[١٢]


  • كان الهدف من الدراسة تحديد العلاقة بين مكملات أوميغا 3 وتركيز وسائط الالتهاب في الدم وتأثيرها على استجابة كريات الدم البيض، حيث إنّ وسائط الالتهاب يتم إنتاجها عن طريق التحويل الإنزيمي الأحماض الدهنية الاساسية مثل أوميغا 3.
  • تم تسجيل المتطوعين الأصحاء في تجربة مزدوجة التعمية خاضعة للتحكم الوهمي حيث تم سحب عينات دم خلال 2،4،6، 24 ساعة للكشف عن مستويات وسائط الالتهاب بعد تناول الدواء الوهمي أو بعد تناول مكملات أوميغا 3.


  • أظهرت الدراسة نتائج تفيد بأنّ المكملات الغذائية من أوميغا 3 تؤدي إلى:[١٢]
    • زيادة تركيز وسائط الالتهاب في الدم.
    • تعمل على إعادة برمجة خلايا الدم.
    • دورها في الاستجابة المناعية وتقليل التهاب الأوعية الدموية.


لمكملات أوميغا 3 دور في تقليل التهاب الأوعية الدموية وتحسين الاستجابة المناعية في الإنسان.


قد يقلل من أمراض المناعة الذاتية

ما مدى تأثير أوميغا 3 على أمراض المناعة الذاتية؟ من بين جميع المكملات الغذائية فإنّ أحماض أوميغا 3 لها تأثير على الاستجابة المناعية والتقليل من الالتهابات، وبالتالي فإنّها قد تقلل من أمراض المناعة الذاتية المزمنة مثل:[١٣]


تشمل فوائد أوميغا 3 تقليل الألم والالتهاب المصاحب لهذه الأمراض، بالإضافة إلى تقليل الحاجة للأدوية المضادة للالتهاب، والتي يمكن أن يكون لها آثار جانبية عند استخدامها على المدى الطويل،[١٣] وقد أجريت مراجعة منهجية عام 2017م في تكساس بواسطة باحثين من قسم الهندسة الطبية الحيوية والصيدلانية في جامعة هيوستن؛ للبحث في دور أحماض الدهنية غير المشبعة أوميغا 3 في الأمراض الروماتيزمية، وكانت مجرياتها كالآتي:[١٤]


  • كان الهدف منها جمع الأدلة من التجارب السابقة لتقييم الفعالية السريرية لأحماض أوميغا 3 في بعض أمراض المناعة الذاتية.
  • كانت الطريقة هي مراجعة قاعدة بيانات PubMed لجمع الدراسات ذات الصلة وتلخيص النتائج.
  • تم إجراء ما مجموعه 20 تجربة سريرية لاستخدام أوميغا 3 في علاج التهاب المفاصل الروماتيدي حيث أظهرت 16 منها تحسنًا في النتائج.
  • تم إجراء ما مجموعه 9 تجارب سريرية لعلاج التهاب الذئبة الحمراء والتهاب الكلية الذئبي، وأظهرت 6 منها تحسنًا في النتائج.
  • تم إجراء 4 تجارب سريرية في علاج هشاشة العظام أظهرت واحدة منها تحسن في النتائج.
  • خلصت المراجعة إلى أنّ "مكملات أوميغا 3 علاج آمن وفعال يمكن إضافته للنظم العلاجية الحالية في التهاب المفاصل الروماتيدي.


تعد أحماض أوميغا 3 ذات تأثير على أمراض المناعة الذاتية بتقليل الألم والالتهابات.


قد يحسن من الاضطرابات العقلية

هل تخشى من أمراض الشيخوخة؟ يعدّ تدهور وظئاف الدماغ أحد النتائج التي لا مفر منها للشيخوخة، لكن أحماض أوميغا 3 يمكن أن تحارب التدهور المرتبط بتقدم العمر ومرض الزهايمر، حيث يعتقد أن تناول مكملات أوميغا 3 يقلل من خطر الإصابة بالزهايمر، كما يمكن أن تحسن من أعراض الزهايمر عند كبار السن إذا كان المرض في بدايته، ومع ذلك هناك الحاجة لمزيد من الأبحاث لتأكيد الآثار الإيجابية لأوميغا 3 على صحة الدماغ.[٥]


وفي مراجعة منهجية عام 2017م أجريت في البرازيل، والتي قيمت دور أحماض أوميغا 3 الدهنية في مرض الزهايمر، كانت التفاصيل كالآتي:[١٥]

  • كان الهدف من الدراسة تقييم النتائج المتوفر في الأبحاث السابقة بما يتعلق بأحماض أوميغا 3 الدهنية وتأثيرها على الوظيفة الإدراكية لمرضى الزهايمر.
  • تم مراجعة منهجية لقواعد البيانات في PubMed وExcerpta Medica مكتبة Cochrane.
  • شملت الدراسة 361 مقال علمي تضمنت 7 دراسات تحقق معايير الاشتمال بالكامل، حيث لم تظهر معظم الدراسات نتائج ذات دلالات إحصائية لمكملات أوميغا 3 مقارنة بالدواء الوهمي.


خلصت المراجعة إلى أنّ " أحماض أوميغا 3 مفيدة لمرض الزهايمر في بداية ظهوره حيث يكون هناك ضعف بسيط في وظائف المخ، على الرغم من أن بعض الدراسات أظهرت تغيرات إيجابية في الوظائف الإدراكية في الحالات الأكثر شدة إلا أنها لا تكفي لدعم استخدام مكملات أوميغا 3 كعلاج لمرض الزهايمر".


قد تحسن أحماض أوميغا 3 وظائف الدماغ الإدراكية لمرضى الزهايمر وخاصة إذا كان المرض في بداية ظهوره.


قد يساعد في منع السرطان

هل أوميغا 3 تمنع الإصابة بالسرطان؟ يعدّ مرض السرطان أحد الأسباب الرئيسة للوفاة في العالم، وتشير بعض الدراسات أنّ أحماض أوميغا 3 لها تأثير وقائي ضد بعض أنواع السرطان، وهناك دراسات أخرى بينت أنّ الأشخاص الذين يستهلكون أوميغا 3 بشكل أكبر ينخفض خطر الإصابة بسرطان القولون لديهم بنسبة 55%، كما يرتبط استهلاك أوميغا 3 بانخفاض خطرالإصابة بسرطان البروستاتا لدى الرجال وسرطان الثدي لدى النساء.[٥]


وفي كوريا، أجريت مراجعة منهجية عام 2020م في قسم طب الأطفال في كلية الطب في جامعة يونسي، ونشرت بعنوان" استهلاك الأسماك وأحماض أوميغا 3 ومخاطر الإصابة بالسرطان" وكانت مجرياتها كالآتي:[١٦]


  • كان الهدف منها تلخيص وتقييم الأدلة على الارتباط بين تناول أحماض أوميغا 3 ومخاطر الإصابة بالسرطان.
  • تم إجراء مراجعة منهجية لقواعد بيانات Embase و PubMed وCochrane من البداية حتى 2018م.
  • كان هناك 598 مقال علمي من وظهر منها 15 ذات دلائل إحصائية وجد أن 12 منها أظهر دليلاً ضعيفًا على وجود ارتباط بين تناول أوميغا 3 وتقليل خطرالإصابة بسرطان الكبد، والثدي والبروستاتا وأورام الدماغ.
  • في الدراسات الثلاث الأخرى لسرطان بطانة الرحم وسرطان الجلد لم تكن هناك بيانات قابلة للتقيم لتحديد مستوى الأدلة.


وأشارت النتائج إلى أن " على الرغم من أنّ أحماض أوميغا 3 قد تمت دراستها في العديد من التحليلات بما يتعلق بخطر الإصابة بالسرطان، إلا أنه تم تحديد ارتباطات ضعيفة فقط في بعض أنواع السرطان".[١٦]


استهلاك أحماض أوميغا 3 من خلال النظام الغذائي أو المكملات قد يقلل خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان.


قد يقلل من الدهون في الكبد

هل نسبة الدهون مرتفعة لديك؟ يعمل الكبد على معالجة معظم الدهون في الجسم، كما أنّ له دور في زيادة الوزن، قد تكون أمراض الكبد شائعة في الأشخاص المصابين بالسمنة المفرطة، مثل مرض الكبد الدهني غير الكحولي؛ حيث تتراكم الدهون في الكبد، ونظرًا لأنّ أحماض أوميغا 3 لها دور في تحسين وظائف الكبد، وبالتالي فإنها تقلل من تراكم الدهون فيه.[١٧]


وفي الصين، أجريت دراسة تحليلية عام 2016م في قسم أمراض الجهاز الهضمي في مستشفى شنغهاي العاشر، ونشرت بعنوان " تأثير أحماض أمويغا 3 في مرض الكبد الدهني غير الكحولي" وكانت مجرياتها كالآتي:[١٨]


  • كان الهدف من الدراسة تقييم تأثيرات أحماض أوميغا 3 على دهون الكبد.
  • تم اختيار عشرة تجارب ذات شواهد منها 8 دراسات استخدمت الدواء الوهمي كعنصر تحكم.
  • كان هناك 577 مشارك وكانت فترة العلاج بأحماض أوميغا 3، 12 شهر حيث كانت الجرعة اليومية 2.85 غرام.
  • وخلصت النتائج إلى الآتي:[١٨]
    • مكملات أوميغا 3 تقلل بشكل كبير كميات الدهون في الكبد والتي لوحظت بالموجات فوق الصوتية.
    • كما أنها تقلل من عسر شحميات الدم.
    • لم تسجل أي تأثيرات ضارة لأحماض أوميغا 3.
    • اقترحت الدراسة إمكانية علاج مرض الكبد الدهني غير الكحولي بهذه المكملات.


قد تساعد مكملات أوميغا 3 على تقليل الدهون في الكبد وتقليل أعراض مرض الكبد الدهني غير الكحولي.


قد يحسن من صحة العظام والمفاصل

كيف تحافظ على عظامك قوية؟ يتعرض كبار السن لخطر الإصابة بهشاشة العظام والكسر والتهاب المفاصل بسبب نقصان محتوى المعادن في العظام، من المعروف أن الكالسيوم وفيتامين د لهما أهمية في صحة العظام وحمايتها من الكسر، ولكن بعض الدراسات تشير إلى فوائد أوميغا 3 حيث إنّ الأشخاص الذين يتناولون أوميغا 3 يتمتعون بكثافة العظام ومحتوى معادن أكبر من غيرهم، كما أنّ أوميغا 3 قد تقلل من عمليات انهيار العظم في الجسم مما يمنع من الإصابة بأمراض العظام.[١٧]


وفي إسبانيا، أجريت دراسة عام 2018م في قسم التمريص في جامعة اكستريمادورا، ونشرت بعنوان" العلاقة بين النظام الغذائي الغني بأحماض أوميغا 3 الدهنية وكثافة المعادن في العظام لدى النساء في إسبانيا" وكانت مجرياتها كالآتي:[١٩]

  • كان الهدف من الدراسة هو معرفة العلاقة بين نسب أوميغا 3 في النظام الغذائي وكثافة العظام في النساء اللاتي تترواح أعمارهن بين 20-79 عام.
  • كان هناك 1865 مشاركة وتم فحص عظام الجسم المختلفة مثل الفخذ والعمور الفقري وتم قياس كثافة المعادن بواسطة امتصاص الأشعة السينية ثنائي الطاقة.
  • تم تقييم المدخول الغذائي من فيتامين د، والكالسيوم وأحماض أوميغا 3 من خلال استبيان للربط مع نتائج الفحوصات.


خلصت النتائج إلى أنّ " تناول أوميغا 3 لا يرتبط بكثافة العظام في النساء المصابات بهشاشة العظام ولكنه يرتبط بشكل إيجابي في كثافة عظام الوركين والعمود الفقري لدى النساء الطبيعيات".[١٩]


تحسن أحماض أوميغا 3 من صحة العظام ومحتواها من المعادن، وتمنع الإصابة بالكسر أو التهاب المفاصل.


قد يخفف من آلام الدورة الشهرية

هل تتناولين المسكنات أثناء الدورة الشهرية؟ ينصح الأطباء بالتوقف عن أخذ الأدوية المسكنة مثل الآيبوبروفين لتسكين آلام الدورة الشهرية والتقليل من الأعراض المصاحبة لها مثل التشنجات، والتعب، والغثيان والصداع، وعوضًا عن ذلك ينصح باستخدام مكملات أوميغا 3 بشكل منتظم إلى جانب فيتامين ب 12، حيث لوحظ أن النساء اللاتي تناولن أوميغا 3 خفت لديهن آلام الدورة الشهرية وشعرن براحة أكبر استمرت لمدة 3 أشهر، حتى بعد التوقف عن أخذ مكملات أوميغا 3.[٢٠]


أجريت دراسة عام 2012م في إيران، وذلك في قسم أمراض النساء والولادة في مستشفى أمير المؤمنين، ونشرت بعنوان " تأثير أحماض أوميغا 3 على شدة عسر الطمث الأولي" وكانت مجرياتها كالآتي:[٢١]


  • كان الهدف من الدراسة معرفة ما إذا كانت المكملات الغذائية من أوميغا 3 تخفف من أعراض عسر الطمث.
  • تم تسجيل النساء التي تتراوح أعمارهن بين 18-22 عام في تجربة مزدوجة التعمية، حيث تم تقسيمهن إلى مجموعتين.
  • كانت المجموعة الأولى المكونة من 47 مشاركة تتلقى كبسولة أوميغا 3 يوميًا لمدة 3 أشهر متبوعة بدواء وهمي لمدة 3 أشهر، وتم علاج المجموعة الثانية بالطريقة العكسية.
  • لوحظ انخفاض كبير في شدة الألم بعد 3 أشهر من العلاج بأوميغا 3 مقارنة بالمجموعة الثانية التي تلقت علاج وهمي.
  • خلص الباحثون إلى أنّ تناول مكملات أوميغا 3 قد قلل من الآتي:[٢١]
  • شدة أعراض عسر الطمث الأولي.
  • جرعة الآيبوبوفين المستخدمة لتخفيف الآلام الشديدة.


أوجدت الدراسات أنّ استخدام المكملات الغذائية من أوميغا 3 له دور كبير في تخفيف أعراض عسر الطمث ولمدة 3 أشهر بعد التوقف عن العلاج.


قد يحسن من جودة النوم

هل تعاني من الأرق؟ يعتقد أنّ المستويات المرتفعة من أحماض أوميغا 3 في الدّم وخاصة حمض الدوكساهيكسانويك DHA مرتبطة بارتفاع جودة النوم ومقاومة أفضل للوقت الذي يحتاجه الشخص حتى ينام، وكذلك فإنها تقلل من اضطرابات الذعر الليلي أو المشي أثناء النوم وتقلل من نوبات الاستيقاظ؛ ويرجع ذلك لارتباط انخفاض أحماض أوميغا 3 بانخفاض في الميلاتونين الذي يلعب دورًا مهمًا في النوم، بالإضافة إلى ذلك، فإنّ أحماض أوميغا 3 تنظم إفراز هرمون التوتر مما يقلل من نوم حركة العين السريعة، وتحسين جودة النوم الذي يلعب دورًا في زيادة معدل الذكاء والتركيز.[٢٢]


وفي الأردن، أجريت دراسة عام 2019م، في قسم الصيدلة الإكلينيكة في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية، ونشرت بعنوان" تحمي أحماض أوميغا 3 من ضعف الذاكرة الناجم عن حرمان النوم المزمن"، وكانت مجرياتها كالآتي:[٢٣]


  • تهدف الدراسة إلى تقييم التأثير الوقائي المحتمل لأحماض أوميغا 3 الدهنية على ضعف الذاكرة الناجم عن الحرمان من النوم في الفئران.
  • تم حرمان الحيوانات من النوم باستخدام نموذج النظام الأساسي المتعدد المعدل (8 ساعات/ يوم لمدة 8 أسابيع).
  • تم إعطاء 100 ملغم/ يوم من أوميغا 3 عن طريق الفم ثم تم تقييم التعلم المكاني والذاكرة باستخدام متاهة الذراع الشعاعية، بالإضافة لقياس المؤشرات الحيوية في الجزء المسؤول عن الذاكرة والتعلم في الدماغ.
  • كان لأحماض أوميغا 3 دور في تقليل الأخطاء المرتكبة من قبل الفئران في اختبارات الذاكرة قصيرة وطويلة المدى.


وخلص الباحثون " لوحظ تأثير وقائي لأحماض أوميغا 3 الدهنية ضدّ ضعف الذاكرة الناجم عن حرمان النوم المزمن وذلك عن طريق تحسين مضادات الأكسدة في منطقة الحصين Hippocampus في الدماغ".[٢٣]


تساعد أحماض أوميغا 3 على تحسين جودة النوم، والتقليل من التوتر والاضطرابات المرتبطة بالنوم أثناء الليل.

محاذير استخدام الأوميغا 3

هل تتناول مكملات الأوميغا 3؟ تتوافر مكملات أوميغا 3 بتراكيز وأشكال عدة مثل الكبسولات، والأقراص القابلة للمضغ وسوائل عن طريق الفم، لكن هناك عدة محاذير لاستخدام مكملات الأوميغا 3،[٢٤] حيث يجب التحدث إلى الطبيب قبل استخدام أوميغا 3 في الحالات الآتية:[٢٥]


  • إذا كان الشخص يعاني من الحساسية تجاه السمك أو أي حساسية أخرى؛ لأنّ هذه المكملات قد تحتوي على مواد إضافية مثل الفول السوداني والصويا.
  • أثناء الحمل يجب أن يكون استخدام مكملات أوميغا 3 ضروريًا بحيث تكون الفائدة أكبر من الضرر وذلك باستشارة الطبيب.
  • أثناء الرضاعة الطبيعية يفضل التحدث إلى الطبيب بشأن استخدامها؛ فمن غير المعروف ما إذا كانت هذه الأحماض تنتقل عن طريق حليب الأم إلى الرضيع.


على الرغم من الفوائد الصحية لأحماض أوميغا 3 الدّهنية المتعددة غير المشبعة، إلا أنها قد تسبب أعراض جانبية لا تحتاج عادةً لرعاية طبية، وقد تختفي هذه الآثار عند تكيف جسمك مع الدواء، ويمكن أن يخبرك الطبيب عن طرق تقليل أو منع بعض الآثار الجانبية، ويذكر من هذه الآثار ما يأتي:[٢٤]


  • حموضة وحرقة في العدة.
  • عسر الهضم.
  • الشعور بالامتلاء والانتفاخ.
  • هواء زائد وغازات في المعدة.
  • ألم في المعدة.
  • التجشؤ.
  • تغير في حاسة التذوق.
  • فقدان الشهية.
  • غثيان وتقيؤ.
  • إسهال.


وفي حال استمرت هذه الأعراض الجانبية أو تفاقمت مع مرور الوقت؛ فيجب استشارة الطبيب لتجنب حدوث مضاعفات أكثر حدة، حيث يمكن أن يسبب تناول أحماض أوميغا 3 أعراض جانبية خطيرة تستدعي الرعاية الطبية الفورية، ومنها ما يأتي:[٢٤]


  • نزيف في اللثة.
  • السعال.
  • سعال مصحوب بالدّم.
  • صعوبة في التنفس أو البلع.
  • صداع ودوخة.
  • تسارع وعدم انتظام في نبضات القلب
  • طفح جلدي وحكة.
  • النزيف المهبلي.
  • انتفاخ وتورم في الجفون وحول العنين، أو اللسان، والشفتين والوجه.
  • براز أسود أو أحمر.
  • بول أحمر أو بن غامق.
  • تعرق وضيق في الصدر.
  • تعب وضعف شديد.


على الرغم من الفوائد الصحية المتعددة لمكملات أوميغا 3 إلا أنه لها أضرار جانبية كثيرة ومحاذير يجب أخذها بعين الاعتبار واستشارة الطبيب قبل استخدامها.


التفاعلات الدوائية مع الأويغا 3

يستخدم أوميغا 3 في بعض الحالات الصحية مثل أمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم والكوليسترول، وكذلك قد يستخدمه البعض لتأثيره المضاد للالتهابات إلا أنه قد يتفاعل مع بعض الأدوية والمكملات الغذائية الأخرى، وتشمل التفاعلات الممكنة مع أوميغا 3 ما يأتي:[٢٦]


  • مضادات التخثر ومثبطات تجمع الصفائح الدموية: ويشمل ذلك الأدوية مثل الأسبرين، والأعشاب والمكملات الأخرى، حيث تقلل هذه الأدوية من تخثر الدّم واستخدامها مع الأوميغا 3 قد يزيد من خطر النزيف.
  • أدوية ضغط الدّم: إنّ استخدام أوميغا 3 قد يقلل من ضغط الدم بشكل بسيط، وفي حال تناولها مع أدوية ضغط الدم قد يسبب ذلك هبوط حاد في الضغط.
  • أدوية منع الحمل: قد تتداخل بعض أدوية منع الحمل مع تأثير الأوميغا 3 على الدهون الثلاثية في الجسم.
  • دواء أورليستات: يؤثر استخدام أدوية إنقاص الوزن مع أوميغا 3 على امتصاص الأحماص الدهنية.
  • فيتامين هـ: قد تقلل الأوميغا 3 من مستويات فيتامين هـ في الجسم.


ما هي الأسماك التي تحتوي على أوميغا 3؟

كيف يمكنك الحصول على أحماض أوميغا 3؟ تتواجد أحماض أوميغا 3 الدّهنية في الأطعمة النباتية مثل زيت بذور الكتان، وفول الصويا وزيت الكانولا، فهي تحتوي بشكل رئيس على حمض ألفا لينولينيك ALA ، أما حمض الدوكساهيكسانويك DHA وحمض إيكوسبانتاينويك EPA، فإنها تتواجد بكثرة في الأسماك والمأكولات البحرية الأخرى؛ خاصة الأسماك الدهنية التي تعيش في المياة الباردة، بالإضافة إلى المكملات الغذائية مثل زيت السمك، والتي يساعد تناولها في رفع مستويات أحماض أوميغا 3 في جسم الإنسان، ويذكر من أهم أنواع من الأسماك التي تحتوي على أحماض أوميغا 3 ما يأتي:[٢٧]


  • سمك التونة.
  • سمك الماكريل.
  • سمك السردين.
  • سمك الرنجة.
  • سمك السلمون.


يمكن الحصول على أحماض أوميغا 3 من خلال تناول الأطعمة الغنية بها كالمأكولات البحرية وبعض أنواع من الأسماك.

المراجع[+]

  1. "Omega-3 Fatty Acids", clevelandclinic, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  2. "Omega-3 Fatty Acids", od.nih, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  3. "Omega-3 fatty acids for mood disorders", health.harvard, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  4. "Efficacy of omega-3 PUFAs in depression: A meta-analysis", nature, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت "17 Science-Based Benefits of Omega-3 Fatty Acids", healthline, Retrieved 15/1/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Omega-3 Fatty Acids and Eye Health: Opinions and Self-Reported Practice Behaviors of Optometrists in Australia and New Zealand", .ncbi.nlm.nih, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  7. "Omega-3 in fish: How eating fish helps your heart", mayoclinic, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "Marine Omega‐3 Supplementation and Cardiovascular Disease: An Updated Meta‐Analysis of 13 Randomized Controlled Trials Involving 127 477 Participants", ahajournals, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  9. ^ أ ب "Fish Oil Improves Metabolic Syndrome", webmd, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  10. "Omega-3 fatty acids supplementation decreases metabolic syndrome prevalence after lifestyle modification program", sciencedirect, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  11. "17 Science-Based Benefits of Omega-3 Fatty Acids", healthline, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  12. ^ أ ب "Enriched Marine Oil Supplements Increase Peripheral Blood Specialized Pro-Resolving Mediators Concentrations and Reprogram Host Immune Responses", ahajournals, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  13. ^ أ ب "omega3-omega6-benefits-autoimmune-symptoms", aarda, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  14. "Omega-3 Fatty Acids in Rheumatic Diseases", journals.lww, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  15. "Omega-3 fatty acids' supplementation in Alzheimer's disease: A systematic review", tandfonline, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  16. ^ أ ب "Consumption of Fish and ω-3 Fatty Acids and Cancer Risk: An Umbrella Review of Meta-Analyses of Observational Studies", academic.oup, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  17. ^ أ ب "13 Benefits of Taking Fish Oil"، healthline، Retrieved 16/1/2021. Edited.
  18. ^ أ ب "Effects of Omega-3 Fatty Acid in Nonalcoholic Fatty Liver Disease: A Meta-Analysis", ncbi.nlm.nih, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  19. ^ أ ب "Long-chain omega-3 polyunsaturated fatty acid dietary intake is positively associated with bone mineral density in normal and osteopenic Spanish women", journals.plos, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  20. "Fish Oil, Vitamin B-12 May Offer Relief During That Time of the Month", webmd, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  21. ^ أ ب "Effect of omega-3 fatty acids on intensity of primary dysmenorrhea", ncbi.nlm.nih, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  22. "Omega-3s and Sleep", startsleeping, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  23. ^ أ ب "Omega-3 fatty acids protects against chronic sleep-deprivation induced memory impairment", ncbi.nlm.nih, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  24. ^ أ ب ت "Omega-3 Side Effects"، drugs، Retrieved 16/1/2021. Edited.
  25. "Omega-3 Fatty Acids 1,000 Mg Capsule", webmd, Retrieved 15/1/2021. Edited.
  26. "Fish oil", mayoclinic, Retrieved 15/1/2021. Edited.
  27. "Omega-3 Fatty Acids", nih, Retrieved 15/1/2021. Edited.