علاج منزلي للدغ الحشرات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
علاج منزلي للدغ الحشرات

لدغ الحشرات من المشكلات التي يتعرض لها الإنسان مع انتشار الحشرات في فصل الصيف، وتسبب هذه اللدغات انزعاجاً بسبب التهيج والحكة التي تتركها، كما قد ينتفخ مكان اللدغة ويؤثر على مظهر الجلد، وفي بعض الحالات قد يعاني الشخص من تحسس إلى المادة التي تحقنها الحشرة في الجسم بعد اللدغ مما يسبب مشاكل كبيرةٍ منها انتفاخ مكان اللدغة بشكلٍ كبيرٍ، ويلجأ المصاب بالعادة إلى الأدوية والمراهم التي تخفف من آثار اللدغة، ولكن من المفيد التعرّف على المواد الطبيعية الموجودة في مطبخ و التي يمكن لأي شخص الاستفادة منها في علاج اللدغات، وسنقدم طرق علاج منزلي للدغ الحشرات خلال هذا المقال.

علاج منزلي للدغ الحشرات

  • الصابون: يمتاز الصابون بقدرته على التخفيف من حدة الالتهابات التي قد تحدث بسبب لدغة الحشرات، فعند الإصابة يتم وضع مكان الإصابة تحت الماء الجاري ومن ثم غسله بكميةٍ كبيرةٍ من الصابون لمدةٍ لا تقل عن نصف ساعةٍ، ولكن يجب الابتعاد عن الصابون المعطر فقد يعطي نتائج عكسية وتهيج المنطقة المصابة.
  • النعناع: للنعناع فوائد متعددة في علاج الالتهابات حيث تعطي شعوراً بالتبريد على الجلد مما يخفف من الشعور بالرغبة في حك مكان اللدغة، ويمكن الاستفادة من النعناع من خلال فرمه ناعماً ليصبح كالمعجون ومن ثم وضعه على مكان الإصابة، ويعطي معجون الأسنان بنكهة النعناع تأثيراً مشابهاً للنعناع الطازج في التخفيف من حدة اللدغة.
  • الألوفيرا: يساعد جل الألوفيرا على تجديد الأنسجة المصابة في الجلد، وتبريد منطقة الإصابة، ومن الأفضل وضع الجل في الثلاجة ومن ثم استخدامه على منطقة الإصابة.
  • الإسبرين: يتم سحق القليل من حبات الإسبرين وإضافة بعض قطرات من الماء إليها للحصول على عجينةٍ ومن ثم وضعها على المنطقة المصابة للتقليل من تأثير اللدغة، فقد أثبتت الدراسات قدرة الإسبرين على زيادة سرعة الشفاء من آثار اللدغة وتحييد السم الذي قد يوجد في مكان الإصابة من الحشرة.
  • خل التفاح: يفيد خل التفاح في التقليل من الشعور بالرغبة في حك المنطقة المصابة، وعند استخدام خل التفاح فإنَّ مفعوله يبدأ بسرعةٍ، حيث يمكن إضافة كوبين أو ثلاثة أكواب من خل التفاح إلى المياه الدافئة ومن ثم نقع المنطقة المصابة.
  • صودا الخبز: يتمتع صودا الخبز بقدرته على التخفيف من الحكة والالتهاب في منطقة الإصابة، وتأثيره يظهر بسرعةٍ.
  • الثوم: للثوم قدرة فريدة في علاج الالتهابات الجلدية والقضاء على الميكروبات والجراثيم، فيمكن هرس القليل من الثوم للحصول على عجينةٍ ووضعها مكان الإصابة، فذلك يساعد على التخفيف من الاحمرار والتورم والتهيج فيها.
  • الثلج: الثلج ممتاز في التخفيف من التهاب المنطقة المصابة باللدغة لأنه بارد فيبرّد مكان الإصابة.