علاج التورم الناتج عن لدغات الحشرات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠١ ، ١ أبريل ٢٠٢١
علاج التورم الناتج عن لدغات الحشرات


الإسعافات الأولية للتورم الناتج عن لدغات الحشرات

ما هي الأعراض المصاحبة للدغات الحشرات؟ يحدث التورم كردة فعل تحسسية من قِبل الجسم تجاه لدغات الحشرات التي تحدث، حيثُ إنه عرض للدغة، وتختلف درجة ردود الفعل التحسسية وشدتها حسب نوع اللدغة الناجمة؛ حيثُ يُمكن أن تكون بعض اللدغات خفيفة، بينما يُمكن أن يكون بعضها الآخر ذا خطورة عالية تتطلب التدخل الطبي الطارئ، كما أنها أحيانًا قد تتطور في حال عدم تلقي العناية الكافية والعلاج، ويُمكن أن تسبب هذه اللدغات ظهور أعراض كالآتي:[١]


  • الاحمرار.
  • التورم الطفيف.
  • اللسع والحرقة.
  • الحكة.


في بعض الحالات ذات الخطورة، قد تحمل بعض الحشرات بعض الأمراض والفيروسات كفيروس غرب النيل، أو قد تسبب الإصابة برد فعل تحسسي مفرط، بما في ذلك لدغة الدبور أو العقرب.[١]


إزالة لدغة نحلة

ما هي الإسعافات الأولية عند التعرض للسعة النحل؟ يُمكن أن تحدث لدغة النحلة للجميع وعلى حين غفلة، خاصةً في حال أثناء التواجد في الخارج، كما قد تسبب ألمًا في منطقة اللسع، ولتخفيف الهلع، يجب تعرّف الإسعافات الأولية اللازمة لعلاجها، وهي كالآتي:[٢]


  • الحفاظ على الهدوء والابتعاد عن المكان؛ لتجنب حدوث أي لسعات أُخرى إضافية.
  • إخراج اللسعة بشكل فوري؛ فكلما زادت فترة بقاء إبرة النحلة في الجلد، زادت كمية السم الذي تُطلقه، مما يعمل على مُفاقمة التورم والألم.
  • إزالة الحشرة عن الجلد في حال كانت موجودة، ويتم ذلك كالآتي:
    • يُمكن الاستعانة بقطعة شاش أو كشطها من خلال ظفر اليد.
    • يجب الابتعاد عن الملقط؛ نظرًا لأن استخدامه يزيد من عصرها للسم على الجلد.


  • غسل مكانلسعة النحل بالماء والصابون.
  • تطبيق كمادات باردة على مكان اللسعة لتقليل التورم.
  • الحرص على الحصول على عناية طبية بشكل فوري في حال انتقل الورم إلى أي من الأماكن الآتية:
    • الوجه.
    • الرقبة.
    • أي منطقة في الجسم.


  • تناول مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية عند الحاجة؛ وذلك في حال كانت لسعة النحلة من الدرجة الشديدة.


يجب مراقبة وضع مكان اللسعة والجسم؛ لمتابعة أي ردود فعل تحسسية ذات شدة عالية أو أي أعراض مرافقة ذات خطورة على الصحة، خصوصًا لدى الأطفال.


إزالة القراد

ما هي المواد التي يجب تجنب استخدامها في إزالة القراد؟ يُمكن التعرض إلى عض حشرة القراد، وقد تبقى ملتصقة في الجلد المتعرض للعض، ومن المهم معرفة التعامل مع هذه الحالة، حيثُ يجب أولًا القيام بإزالة القراد بأسرع وقت ممكن؛ لتقليل فرصة خطر الإصابة بأي أمراض ممكنة كمرضلايم، بالإضافة إلى الحرص على القيام بالآتي:[٣]


  • استخدام الملقط الذي يحتوي على الرؤوس الدقيقة أو الأداة الخاصة لإزالة القراد، فهذه الأدوات تساعد في عدم سحق القراد.
  • إمساك القراد بأقرب مسافة ممكن من الجلد؛ للتأكد من عدم بقاء فم القراد في منطقة الإصابة باللدغة من الجلد.
  • عدم سحق القراد عند القيام بإبعادها من الجلد، والتحرك بثبات.
  • غسل مكان اللدغة بالماء والصابون.
  • وضع الكريم المطهر بعد غسل مكان اللدغة والمنطقة المحيطة.
  • تجنب استخدام أي مواد قد تضر أثناء إخراج القراد، مثل:
    • رأس عود الثقاب.
    • الفازلين.
    • الكحول.
    • النهايات المشتعلة من السيجارة.
  • الحرص على اتباع تعليمات الشركة التي تُصنع أداة إزالة القراد.


يجب الحرص على معرفة الطريقة الصحيحة لإزالة القراد؛ لتجنب أي مضاعفات أو أمراض قد تحدث.


التعامل مع شعر اليرقة

ما هي الأدوات التي يجب استخدامها لإزالة شعر اليرقة؟ يُمكن أن يحدث التعرض لليرقة وشعرها أثناء الاصطدام بشجرة البلوط مثلًا، كما قد يحدث التصاق لشعر اليرقة على الجلد، ونظرًا لذلك من المهم معرفة الطريقة الصحيحة للتعامل مع هذه الحالة، وينصح أطباء الجلد بالقيام بالآتي:[٣]


  • استعمال قلم أو ملقط في عملية الإزالة.
  • تجنب إزعاج اليرقة كالقيام بتمشيطها باليد؛ حيثُ إن ذلك يُمكن أن يجعلها تُطلق مزيدًا من الشعر.
  • من الضروري غسل منطقة وجود شعر اليرقة بالماء الجاري، ومن ثم ترك المنطقة لتجف.
  • استخدام الشريط اللاصق؛ للتخلص من أي بقايا لشعر اليرقة.
  • استعمال العلاجات التي قد تُخفف من الحكة، بما في ذلك:
    • أكياس الثلج
    • غسول الكالامين.
    • الأدوية التي يصفها الصيدلي، والتي تحوي الأمونيا بنسبة 3.5%.
  • الحرص على إزالة أي ملابس ملوثة بالشعر، ومن ثم غسلها بأعلى حرارة يُمكن أن يتحملها القماش.
  • تجنب التجفيف بالمنشفة بعد الغسل بالماء.
  • يُمكن الاستعانة بالكريمات المضادة للهستامين.


يُسهم التعامل بشكل صحيح مع شعر اليرقة في تخفيف الأعراض وتجنب المضاعفات بشكل فعال.


علاج التورم الناتج عن لدغات الحشرات

هل يُسهم الإجراء المناسب والمُبكر في فعالية العلاج؟ من المُهم الحرص على علاج لدغات الحشرات ولسعاتها التي قد تُسبب حساسية؛ فالعلاج المُبكر والإسعافات الأولية تُسهم بشكل ملحوظ في منع تفاقم الحالة وحدوث ردود فعل تحسسية، لذا في حال حدوث لسع لأي من الحشرات، يجب التعامل معها كما تم التوضيح سابقًا،[٤] ومن ثم القيام بعلاج الآتي:


علاج الحساسية الطفيفة

ما هي العلاجات التي تُسهم في تخفيف الحكة؟ يُمكن أن تُسهم بعض الخطوات في علاج الحساسية ذات الشدة الخفيفة التي تحدث نتيجة لسعات ولدغات الحشرات، كل ما عليك فعله، هو الحرص على القيام بما يأتي من الخطوات:[٥]


  • استخدام الكمادات الباردة التي تعمل على الحد من الألم والتورم.
  • القيام بتنظيف مكان الإصابة بالماءوالصابون؛ لتجنب حدوث أي التهاب أو خدش البثور.
  • استخدام مضادات الهيستامين التي يتم تناولها من خلال الفم أو المراهم الستيرويدية والتي تُستخدم موضعيًا، وتعمل على تخفيف الحكة.


يُمكن علاج الحساسية الخفيفة من خلال القيام ببعض الخطوات البسيطة، ولكن في حال كان مكان اللدغة أو اللسعة ملوثًا أو في حال تطور الورم، يجب الاستعانة بالطبيب المختص.


علاج الحساسية المعتدلة

ما هي المراهم التي يُمكن أن تُخفف من الحكة والشرى؟ لا يختلف علاج الحساسية ذات الشدة المعتدلة عن الحساسية الخفيفة، إذ إنه في كلا الحالتين يجب القيام بالتخلص من اللدغة وغسلها بالماء النظيف والصابون، كما يمكن اتباع الخطوات الآتية:[٦]


  • وضع المراهم المهدئة وتغطية منطقة اللدغة بضماد مناسب، ومن أنواع المراهم ما يأتي:
    • كريم الهيدروكورتيزون.
    • غسول الكالامين.
  • مضادات الهيستامين الفموية.


يُمكن علاج الحساسية المعتدلة ببعض الخطوات العلاجية السليمة، ويلاحظ أنه يمكن الاستعانة بالكمادات الباردة.


متى يجب عليك التوجّه إلى الطوارئ؟

من المُهم التوجه على الطوارئ في حال ظهور أي أعراض قد تدل على ردود الفعل عالية التحسس، حيثُ إن الجسم لا يحتاج إلى وقت طويل حتى يتفاعل مع اللسعة أو اللدغة، وقد لا يستغرق الأمر سوى القليل، لذا من المهم التوجه على الفور إلى الطوارئ؛ نظرًا لكون بعض اللدغات قاتلة، ومن هذه الأعراض التي تدل على وجود حساسية مُفرطة ما يأتي:[٧]


  • صعوبة التنفس.
  • صعوبة الكلام.
  • انتفاخ اللسان.
  • صوت أجش.
  • الشعور بالانهيار.
  • الدوخة بشكل مستمر.
  • ضيق في منطقة الحلق أو وجود تورم.
  • سُعال أو أزيز بشكل مستمر.
  • القيء.
  • ألم في البطن.
  • شحوب الجلد ومرونته، خصوصًا لدى الأطفال.


يُسهم الحصول على العناية الطبية بشكل طارئ في علاج لدغات الحشرات بشكل ناجح وتجنب المضاعفات الخطيرة.


العلاج الحساسية المفرطة الطارئة

ما الذي يمكن القيام به إلى حين قدوم المساعدة الطبية؟ من المهم جدًا عند الشعور بالإصابة بردة الفعل التحسسية التصرف بطريقة صحيحة كما يستعدي الموقف، ولا داعي للذعر، حيثُ يجب أولًا الاستعانة بالعناية الطبية بشكل فوري والاتصال بالطوارئ، وإلى حين قدومهم يجب القيام بما يأتي:[٨]


  • الحفاظ على الهدوء وعدم الذعر، بالإضافة إلى الاستلقاء ورفع الرجل.
  • قلب الشخص على الجانب الذي يُسهل ويسمح للشخص التقيؤ في حال وجوده؛ لمنع حدوث أي فرصةللاختناق.
  • القيام بالإنعاش الرئوي في حال فقد الشخص الوعي مع توقفه عن عملية التنفس، ويجب الاستمرار بالقيام بذلك حتى وصول الدعم الطبي.
  • تجنب إعطاء الشخص أي شيء للشرب أو الأكل.
  • تجنب استعمال عاصبة أو سداد أوردة؛ فذلك قد يسبب أن يتفاقم الوضع.


يُسهم القيام بالإسعافات الأولية للأشخاص المتعرضين للحساسية المُفرطة في إنقاذ حياتهم.


الإبينفرين

ما هو العلاج الأولي لفرط التحسس؟ من المهم جدًا استخدام الحقن الذاتية للإبينفرين في حال كانت موجودة عند حدوث ردود الفعل التحسسية ذات الشدة العالية، واستخدامها وفقًا للإرشادات الطبية والتعليمات التي تُرفق مع العبوة،[٨] إذ أن هذه الإبر تعمل على علاج النوبات التحسسية الشديدة وبسرعة جيدة، لذا في حال وجود شخص مُتعرض لذلك يجب مساعدته في حقنها فورًا، ويتم الحقن كما يأتي:[١]


  • يتم الضغط على أداة الحقن الذاتي في منطقة الفخذ للشخص المصاب.
  • يتم تثبيت الحاقن لعدة ثواني في منطقة الفخذ.


وفقًا لتوصيات وإرشادات الجمعية الأسترالية للحساسية السريرية والمناعة: "تعد حُقن الأدرينالين العلاج الأولي الرئيس لردة الفعل التحسسية الشديدة."[٧]


حقن الحساسية

كم تستمر فترة إعطاء حقن الحساسية؟ يُمكن أن تُسهم حُقن الحساسية في منع أي مضاعفات خطيرة لردود الفعل التحسسية الشديدة التي قد تهدد الحياة؛ حيث تعمل هذه الحقن في تقليل شدة أو منع الردود التحسسية، ولا يتم أخذ هذه الحقن إلا في حال كانت الردود شديدة، ولا يجب أخذها في الحالات الخفيفة، أو الموضعية أو تلك التي يُمكن أن تؤثر على الجلد، ويتم أخذ حقن الحساسية بعد القيام باختبار حساسية الحشرات ومعرفة الحشرة التي تُسبب ذلك، وذلك وفقًا للآتي:[٩]


  • يتم إعطاء حقن أسبوعية من المواد المسببة للتحسس أو سموم الحشرات.
  • يتم إعطاء جرعات بشكل منظم بعد فترة 4-6 أشهر من الحقن الأسبوعية.
  • تستمر هذه الجرعات لفترة 3-5 سنوات وقد تعطى كل 4 أسابيع، ويتم ذلك اعتمادًا على نوع الحشرة أو الدخة المسببة للحساسية.


تُسهم حُقن الحساسية بشكل فعال في منع ردود الفعل التحسسية ذات الشدة العالية.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Insect bites and stings: First aid", www.mayoclinic.org, Retrieved 29/3/2021. Edited.
  2. "HOW TO TREAT A BEE STING", www.aad.org, Retrieved 29/3/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Insect bites and stings", www.nhs.uk, Retrieved 29/3/2021. Edited.
  4. "First Aid: Insect Stings and Bites", kidshealth.org, Retrieved 30/3/2021. Edited.
  5. "STINGING INSECT ALLERGY", www.aaaai.org, Retrieved 30/3/2021. Edited.
  6. "Are You Allergic to Insect Stings?", www.webmd.com, Retrieved 30/3/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Insect bites and stings", www.healthdirect.gov.au, Retrieved 30/3/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "First Aid for Bites and Stings", www.healthline.com, Retrieved 30/3/2021. Edited.
  9. "Allergies: Should I Take Shots for Insect Sting Allergies?", www.uofmhealth.org, Retrieved 30/3/2021. Edited.