مكونات الصابون الطبيعي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٠ ، ٢٢ يناير ٢٠٢٠
مكونات الصابون الطبيعي

الصابون

الصابون الطبيعي له تاريخ طويل الأمد من الاستخدام، و بدأ تصنيعه لتاريخ يعود إلى 2800 سنة قبل الميلاد ويوجد عدة أنواع من الصابون الطبيعي المشهورة من القدم، مثل الصابون النابلسي و حاليًا يوجد له العديد من الأشكال العادية و الطبية، ومكونات الصابون الطبيعي عديدة منها الزيوت طبيعية و الزبدات والمادة قاعدية مع هيدروكسيد الصوديوم و هذا ما يعطي الصابون رغوته المميزة، [١] المثير للاهتمام في الصابون هو أنّ كل صابونة لها غاية استخدام مختلفه عن الأخرى فالبعض يستخدم لغاية الجمال والإعتناء بالبشرة، أو لغايات التطهير و القضاء على البكتيريا، لكن الهدف الأساسي لكل منها متشابه وهو التنظيف، ومن أكثر أنواع الصابون شيوعًا هو النوع التجميلي لذلك يجب الأخذ بعين الاعتبار نوع البشرة لإختيار النوع المناسب، فبعض الأنواع تستخدم للترطيب والمحافظة على رطوبة البشرة لوقتٍ طويل، و بعضها لمحاربة حب الشباب أو لتقليل إنتاج صبغة الميلانين.[٢]

مكونات الصابون الطبيعي

من مكونات الصابون الطبيعي؛ المرطبات مثل الجلسرين و مادة السوربيتول ووظيفتها إعطاء ترطيب وفير للجلد، ويتكوّن الصابون الطبيعي من الماء ومادة تسمى sodium cocoate و هي عبارة عن ملح مستخرج من جوز الهند و تدخل في أغلب الصوابين و تعمل كمُعقّم و تُزيل الزيوت والأوساخ عن البشرة أو مادة هيدروكسيد الصوديوم الكاوية التي تعمل على إتمام عملية تكّون الصابون و من مكونات الصابون الطبيعي بعض الملونات الطبيعية،[٣] و يتكون من الزيوت الطبيعية كزيت الزيتون و جوز الهند و اللوز و الورد و تضاف حسب نوع الصابون.[٤]

طريقة تصنيع الصابون الطبيعي

تصنيع الصابون كان يتم منذ القدم عن طريق خلط الزيوت (مثل الزيوت النباتية أو دهون الحيوانات) مع السوائل (غالبًا تكون ماء) مع قاعدة و هي أهم مكونات الصابون الطبيعي، فتتفاعل القاعدة مع الزيت و تحفّز تفاعل كيميائي يسمّى عملية التصبّن، و التصبّن هو عملية تحويل الزيوت و السوائل و القاعدة إلى صابون، لصناعة الصابون القاعدة المستخدمة تُسمى هيدروكسيد الصوديوم، و عند صنع الصابون بطريقة صحيحة تختفي هذه القاعدة و تتحول كليًا لصابون فلا تؤثر على البشرة، قديمًا في التاريخ كان الصابون الطبيعي يصنع من دهون الأبقار أو دهون الخنازير، صناعة الصابون اليوم ما تزال كما قديمًا، غَير أنّ الصابون حديثًا من المُرجح إحتواءه على إضافات خاصة أكثر مثل زيت جوز الهند و زيت النخيل و زيت الزيتون و الفواكه و المكسرات أو زيوت الخضار بدلًا عن دهون الحيوانات، و يتم إضافة ملوّنات وزيوت أساسية وأعشاب ومكونات أخرى لتحسين الصابون و الحصول على بشرة صحية مثالية.[٥]

فوائد الصابون الطبيعي

منذ الإغريق القدامى استخدم الناس زيت الزيتون المستخرج من ثمار الزيتون كنوع للشامبو وغسول الجسم و تم صناعته في منطقة البحر الأبيض المتوسط لقرون عديدة، و يعتبر الصابون النابلسي و الصابون الحلبي من أنواع الصابون المصنوعه من زيت الزيتون ومن فوائده:[٦]

  • لا يسبب التحسس أو تهيج البشرة.
  • من أقوى المرطبات للبشرة.
  • غني بمضادات الأكسدة.
  • يدوم لوقت أطول من الصابون العادي.

المراجع[+]

  1. "Can I Use Soap Instead of Shower Gel?", www.adorebeauty.com.au, Retrieved 19-01-2020. Edited.
  2. "What are The Various Soap Types and Their Make and Purposes?", www.stylesatlife.com, Retrieved 19-01-2020. Edited.
  3. "Ingredients in Pears Soap", www.livestrong.com, Retrieved 19-01-2020. Edited.
  4. "How to Make Handmade Soap", www.wikihow.com, Retrieved 19-01-2020. Edited.
  5. "The Best Type of Bar Soap for Your Skin", www.verywellhealth.com, Retrieved 19-01-2020. Edited.
  6. [ https://www.organicfacts.net/olive-oil-soap-benefits.html "4 Proven Benefits Of Olive Oil Soap"], www.organicfacts.net, Retrieved 19-01-2020. Edited.