ما حكم الوضوء بالمكياج والمناكير

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٨ ، ٣٠ سبتمبر ٢٠١٩
ما حكم الوضوء بالمكياج والمناكير

الوضوء

يُعرّف الوضوء لغًة على أنه الحسن، والوضاءة، والنظافة، والبهجة، وأما اصطلاحًا فيُعرّف على أنه غسل أعضاء مخصوصة، بصفة مخصوصة تعبدًا لله تعالى،[١]وقد شرع الله تعالى الوضوء في مواطن عديدة، ومنها الصلاة، إذ لا تصح إلا بالوضوء، لأن الطهارة من الحدث شرط لصحة الصلاة، ويُستحب تجديد الوضوء لكل صلاة باتفاق المذاهب الأربعة، مصداقًا لما رُوي عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- أنه قال: "كانَ النبيُّ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- يَتَوَضَّأُ عِنْدَ كُلِّ صَلَاةٍ قُلتُ: كيفَ كُنْتُمْ تَصْنَعُونَ؟ قالَ: يُجْزِئُ أحَدَنَا الوُضُوءُ ما لَمْ يُحْدِثْ"،[٢] ويشرع الوضوء للأذان، ولقراءة القرآن الكريم، وقبل البدء بالطواف، ولسجود التلاوة، ويجب الوضوء عند مس المصحف بإجماع المذاهب الأربعة، وفي هذا المقال ستتم الإجابة على سؤال ما حكم الوضوء بالمكياج والمناكير.[٣]

ما حكم الوضوء بالمكياج والمناكير

قد يتبادر إلى أذهان بعض الفتيات سؤال ما حكم الوضوء بالمكياج والمناكير، وللإجابة على هذا السؤال ينبغي تحديد نوع المكياج والمناكير المستخدمة، فإن كانت من النوع المائي الذي لا يشكل طبقة عازلة، ويسمح للماء الوصول إلى البشرة، فيصح الوضوء مع وجوده، وأما إن كان المكياج والمناكير المستخدمة من النوع الذي يُشكل طبقة عازلة للماء، بحيث تمنع وصول الماء إلى البشرة، فلا يصح الوضوء بها، وإنما يجب إزالتها عند الوضوء، لا سيما أن الطهارة من الحدث تقتضي تعميم الماء على أعضاء الوضوء، ولا تصح الطهارة في حال وجود ما يمنع من وصول الماء إليها، فقد قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ}.[٤][٥]

روى بعض الصحابة -رضي الله عنهم-:" أن النبي -صلى الله عليه وسلم- رأى رجُلا يُصلّي، وفي ظهرِ قدمهِ لمعة قدرَ الدرهمِ لم يُصبها الماءُ فأمَرَهُ النبي -صلى الله عليه وسلم- أن يُعِيدَ الوضوءَ والصلاةَ"،[٦] وقد ثبت في العديد من الأحاديث النبوية الشريفة أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أمر بإسباغ الوضوء، والمقصود بالإسباغ تعميم الماء على العضو، حتى لا يبقى منه جزء لم يمسه الماء، وقد بين الإمام النووي -رحمه الله- أن تغطية بعض الأعضاء بالشمع، أو الحناء، أو العجين، أو ما شابه ذلك، بحيث يمنع الماء من الوصول إلى بعض ذلك العضو، لم يصح الوضوء، سواءً كثر أو قل، وأنه في حال بقي لون الحناء وأثره، دون عينه، أو بقي أثر دهن مائع، بحيث يصل الماء إلى بشرة العضو صح الوضوء، وهكذا تمت الإجابة على سؤال ما حكم الوضوء بالمكياج والمناكير.[٥]

أركان الوضوء

بعد الإجابة على سؤال ما حكم الوضوء بالمكياج والمناكير، تجدر الإشارة إلى أهمية أركان الوضوء، ففي حال نقص ركنٍ واحدٍ من الأركان يبطل الوضوء، وقد ورد ذكر اركان الوضوء في قول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ}،[٤] وفيما ياتي بيان هذه الأركان:[٧]

  • غسل الوجه: ينبغي عند الوضوء غسل كامل الوجه، من شحمة الأذن اليسرى إلى شحمة الأذن اليمنى عرضًا، ومن أعلى الجبهة إلى أسفل الذقن طولًا، وتُعد المضمضة وهي جعل الماء في الفم وتحريكه، والاستنشاق وهو إدخال الماء إلى الأنف، والاستنثار وهو إخراج الماء من الأنف، جزءًا من غسل الوجه.
  • غسل اليدين إلى المرفقين: يبدأ الغسل من أطراف الأصابع وحتى المرافق، وينبغي إدخال المرافق في الغسل، والمرفق هو المفصل الذين بين العضد والساعد.
  • مسح الرأس: وعند مسح الرأس يجب مسح الأذنين أيضاً، لأنهما جزء منه، مصداقًا لما روي عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: " الأذُنانِ منَ الرَّأسِ".[٨]
  • غسل الرجلين إلى الكعبين: يبدأ الغسل من أطراف الأصابع وحتى الكعبين، وهما العظمتان البارزتان في أسفل القدم.
  • الموالاة: وهي التتابع في غسل الأعضاء، بحيث لا يجف عضو قبل غسل الذي يليه.
  • الترتيب: حتى يكون الوضوء صحيحًا يجب مراعاة الترتيب في غسل الأعضاء، لأن الله تعالى ذكرها في الآية الكريمة مرتبة، ولأن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان يراعي الترتيب بين الأعضاء بشكل دائم، ولم يثبت أنه خالف الترتيب.

سنن الوضوء

يكمن الفرق بين سنن الوضوء، وأركانه أن الوضوء لا يصح في حال نقص ركن واحد من الأركان، بينما يصح الوضوء في حال ترك سنة من سننه، ولكن المحافظة عليها زيادةٌ في الأجر والثواب، واقتداء بسنة خير البشر محمد -صلى الله عليه وسلم-، وتشمل سنن الوضوء: غسل الكفين قبل البدء بالوضوء، والجمع بين المضمضة والاستنشاق بغرفة واحدة من الماء، وتكرار غسل كل عضو ثلاث مرات، ومسح الرقبة مرة واحدة، واستخدام السواك بعد الانتهاء من الوضوء. [٩]

نواقض الوضوء

بعد بيان الإجابة على سؤال ما حكم الوضوء بالمكياج والمناكير، يمكن الإشارة إلى نواقض الوضوء بشكل مُفصل، حيث بين أهل العلم أن نواقض الوضوء ثمانية نواقض، منها ما هو محط إجماع الفقهاء، ومنها ما هو مختلف فيه، وفيما يأتي ذكرها:[١٠]

  • الخارج من السبيلين: كل ما يخرج من السبيلين يُفسد الوضوء سواءً كان كثيراً، أم قليلاً، لقول الله تعالى: {أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ}[١١]
  • زوال العقل: يُعد زوال العقل نتيجة النوم، أو الجنون، أو السكر من نواقض الوضوء، مصداقاً لما روي عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال:" العَينُ وِكاءُ السَّهِ فمن نامَ فليتوضَّأْ".[١٢]
  • نزيف الكثير من الدم: حيث ذهب الحنفية، والحنابلة أن نزول الكثير من الدم، أو القيح، أو القيء، أو الصديد يُفسد الوضوء، وقد استدلوا على ذلك بحديث ضعيف عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: "من أصابه قيءٌ أو رُعافٌ أو قلَسٌ أو مذِيٌّ فلينصرِفْ فليتوضَّأْ".[١٣]
  • نواقض أخرى: من نواقض الوضوء مس الرجل لقبله، أو دبره بدون حائل، ومس الرجل لبشر المرأة، ومس المرأة لبشر الرجل بشهوة، بالإضافة إلى أكل لحم الأبل، وغسل الميت، والردة عن الإسلام.

فيديو عن ما حكم الوضوء بالمكياج

سيوضح فضيلة الدكتور بلال إبداح خلال الفيديو الآتي حكم الوضوء بالمكياج والمناكير بشرح مفصل:[١٤]

المراجع[+]

  1. " تعريف الوُضوء"، www.dorar.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-09-2019. بتصرّف.
  2. رواه صحيح البخاري، في البخاري، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: 214 ، صحيح.
  3. "مواطن مشروعيَّته"، www.dorar.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-09-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب سورة المائدة، آية: 6.
  5. ^ أ ب "الوضوء على المكياج"، www.ar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-09-2019. بتصرّف.
  6. رواه الألباني، في صحيح أبي داود، عن بعض أصحاب النبي -صلى الله عليه وسلم- ، الصفحة أو الرقم: 175 ، صحيح.
  7. "ما هي أركان الوضوء؟"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-09-2019. بتصرّف.
  8. رواه أحمد شاكر، في شرح سنن الترمذي، عن أبي أمامة الباهلي ، الصفحة أو الرقم: 1/53، صحيح.
  9. " الطهارة والصلاة"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-09-2019. بتصرّف.
  10. "نواقض الوضوء المجمع عليها والمختلف فيها"، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-09-2019. بتصرّف.
  11. سورة النساء، آية: 43.
  12. رواه السيوطي، في الجامع الصغير، عن علي بن أبي طالب، الصفحة أو الرقم: 5731 ، صحيح.
  13. رواه الشافعي، في المحرر، عن أم المؤمنين عائشة، الصفحة أو الرقم: 62 ، ضعيف.
  14. "حكم الوضوء بالمكياج"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-09-2019. بتصرّف.