الخلايا ذات الزوائد: تعريفها، مواقعها، وظائفها، من أين تنشأ؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٤ ، ١٥ سبتمبر ٢٠٢٠
الخلايا ذات الزوائد: تعريفها، مواقعها، وظائفها، من أين تنشأ؟

تعريف الخلايا ذات الزوائد

إلى أي عائلة تنتمي الخلايا ذات الزوائد؟

يُطلق تعريف الخلايا ذات الزوائد Dendricitic cells، على الخلايا التي تنشأ في نخاع العظم، وتكون المسؤولة عن عملية تنسيق المناعة الفعالة في الفقاريات، لما يحويه تركيبها من أدوات استشعار جزئي بالإضافة إلى آليات تقوم بمعالجة المستضادات من أجل التعرف على مسببات الأمراض ودمج المعلومات الكيمائية وتوجيه خصوصية الاستجابة المناعية وحجمها.[١]


ومن المهم الإشارة إلى أنَّ تكوين الخلايا ذات الزوائد وخلايا البلعمة يعود إلى عائلة البالعات أحادية النواة، ولكن من الجدير بالذكر أنَّ هناك اختلاف ما بين الخلايا ذات الزوائد وخلايا البلعمة، حيثُ يمكن التمييز بينهما من خلال الاختلاف المظهري والوظيفي بالإضافة إلى الكيمياء المناعية، حيث اكتُشفَ حديثًا أنَّ الخلايا ذات الزوائد قادرة على الخروج من الأنسجة، بينما تبقى خلايا البلعمة ثابتة في مكانها، وهذا الأمر لم يكن معروفًا قبل عقدٍ من الزمن.[١]


موقع الخلايا ذات الزوائد

أين تقع الخلايا ذات الزوائد؟

أما فيما يتعلق بموقع الخلايا ذات الزوائد، فيمكن العثور عليها في جميع أنسجة الجسم تقريبًا، حيث بالنظر إلى ما يمكنها أن تقدمه للجسم باكتشاف الاختلالات التوازنية، ومعالجة المستضدات ليتم عرضها على الخلايا التائية، بالإضافة إلى إنشاء الارتباط بين الاستجابات المناعية، يجعل من وجودها في جميع الأنسجة ضرورة لقيامها بوظائفها على الوجه الأكمل.[٢]


ومن المهم الإشارة إلى أنَّ هناك أبحاث تناولت موضوع الخلايا ذات الزوائد فصَّلت بعض مواقع هذهِ الخلايا، حيثُ تم العثور عليها في الأنسجة التي تلامس البيئة الخارجية للجسم كالجلد، بالإضافة إلى وجودها في بطانات الأنف، الرئتين، المعدة والأمعاء، من جهةٍ أُخرى تجب الإشارة إلى العثور أيضًا على أشكال غير ناضجة من الخلايا ذات الزوائد في الدم.[٣]


ما هي وظائف الخلايا ذات الزوائد؟

قد يُصنِّف بعض الخبراء الخلايا ذات الزوائد على أنَّها أحد أنواع الخلايا العارضة للمستضد antigen-presenting cell التي تشكلُّ دورًا فعَّالًا لتكيُّف جهاز المناعة، وذلك من خلال تقديم المستضدات، وعليه يتم الإشارة إليها في بعض الأحيان بالخلايا العارضة للمستضد المهنية أو APC المهنية،[٤] ومن جهةٍ أخرى برزت هذه الخلايا بشكلين وظيفيين، وفيما يأتي تفصيلًا لكلٍّ الخصائص لكل شكل منهما: [٢]

  • الخلايا ذات الزوائد الناضجة: ومن أبرز خصائص هذا الشكل من الخلايا ذات الزوائد أنها قادرة على تنشيط الخلايا التائية الساذجة الخاصة بالمستضد في الأعضاء اللمفوية، كما ويكون تعبير التحفيز المشترك في تزايد، بالإضافة أن يكون إفراز السيتوكين في تزايد أيضًا، أما بالنسبة للسعة البلعمية فتكون في تناقص، ويرتفع تحلل السكر أيضًا.
  • الخلايا ذات الزوائد الجنينية أو الغير ناضجة:أما بالنسبة لهذا الشكل من الخلايا الزائدة فتكون بعكس الشكل السابق، حيث يكون التحفيز المشترك منخفض، كما يقل إفراز السيتوكين فيها بالإضافة إلى قلة معدلات تحلُّل السكر وتجدر الإشارة هنا أن السعة البلعمية تكون في تزايد.


تكمن أهمية الخلايا ذات الزوائد بقدرتها الفائقة على امتصاص المستضد، معالجته وعرضه على الخلايا التائية الساذجة، وكما سيتم ذكره لاحقًا عن أنواع الخلايا ذات الزوائد، فإنَّ الأنواع الفرعية للخلايا ذات الزوائد تتمتع بعلامات يمكن تمييزها، بالإضافة إلى اختلاف وظائفها المناعية ومسارات هجرتها، كما إنَّها تختلف بطريقة اعتمادها على العدوى أو المحفزات الالتهابية لتقوم بعملية توليدها فيما بعد، [٥] أما عن الوظائف العامة للخلايا ذات الزوائد ففيما يأتي تفصيلًا لأبرز الوظائف التي تقوم بها:[٦]

  • القدرة على إحداث الإستجابة المناعية الأولية في الخلايا الليمفاوية التائية الساذجة أو غير النشطة.
  • التقاط الأجسام المستضدات من الأجسام الغريبة الغازية للجسم، ومن ثم القيام بعملية المعالجة لها، ليتم تقديمها على سطح خليتها، جنبًا إلى جنب مع الجزيئات الإضافية أو التحفيز المشترك.
  • تساعد الخلايا ذات الزوائد في أداء وظيفة الخلايا البائية أيضًا.
  • تساهم في الحفاظ على الذاكرة المناعية للجسم.
  • تساهم الخلايا ذات الزوائد المتواجدة في المركز الإنبائي التابع للعقد الليمفاوية بمساعدة ذاكرة الخلايا البائية من خلال تشكيل عدة مجمعات للمستضدات.


نشأة الخلايا ذات الزوائد

كيف تشأ الخلايا ذات الزوائد؟

تنشأ الخلايا ذات الزوائد في نخاع العظم التي تنشق من خلايا البلعمة ذات الزوائد، وينتج عن خلايا البلعمة ذات الزوائد أسلاف ذات الزوائد الشائعة والتي ينتج عنها لاحقًا الخلايا ذات الزوائد البلازميتويد، وما قبل الخلايا ذات الزوائد والتي تهاجر إلى الأنسجة الللمفاوية والللمفاوية عن طريق الدم لتتمايز وينتج عنها الخلايا ذات الزوائد الكلاسيكية. [٤]


وفي الإنسان كلًا من أسلاف الخلايا البلعمة المحببة أو أسلاف الخلايا عديدة اللمفاوية التي تتمايز لتصبح خلايا ذات زوائد كلاسيكية أو خلايا ذات زوائد بلعمية [٤]

ما هي أنواع الخلايا ذات الزوائد؟

يتم تقسيم الخلايا ذات الزوائد إلى قسمين الأنسجة اللمفاوية للخلايا ذات الزوائد والأنسجة غير اللمفاوية المهاجرة للخلايا ذات الزوائد، ومن الجدير بالذكر أنَّ كلا النوعين ينتميان إلى مجموعات الخلايا غير المتنجانسة جنبًا إلى جنب مع مجموعات فرعية أخرى مختلفة يتم التمييز بينهم عن طريق علامات للنمط الظاهري بالإضافة للملف الوراثي. [٧]

ومن الجدير بالذكر أن تقسيم الخلايا ذات الزوائد وتعريفها كمجموعات فرعية مختلفة ظهر من الملاحظة التي أفادت أنَّ CD8 وهو البروتين السُّكري للخلية التائية هو عبارة عن ظهر في بعض الأنسجة لفأر التجارب لأحد الدراسات، التي تناولت تصنيف الخلايا ذات الزوائد، وليس كلُّها حيثُ ظهر في الطحال، والغدة الزعترية للفأر، في حين أن المجموعات الأخرى لخلايا ذات الزوائد للفأر كان أمر التعرُّف عليها متقدمًا جدًا، ويرجح السبب في ذلك غالبًا لإمكانية الوصول إلى تلك الأنسجة، مع ضرورة التنبيه إلى أنَّ هذا الأمر ينطبق على الخلايا ذات الزوائد البشرية، حيثُ تم إجراء أغلب الدراسات على الإنسان على الجلد أو في الدم المحيطي، مع العلم أنَّ البيانات الحديثة التي أفادت بها الدراسات ميَّزت أنواع الخلايا ذات الزوائد في الإنسان في الرئة والأمعاء [٧]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Human dendritic cell subsets", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-06-25. Edited.
  2. ^ أ ب "Human Dendritic Cells: Their Heterogeneity and Clinical Application Potential in Cancer Immunotherapy", www.frontiersin.org, Retrieved 14/09/2020. Edited.
  3. "What are Dendritic Cells?", www.news-medical.net, Retrieved 2020-06-25. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Dendritic Cells", www.cell.com, Retrieved 2020-06-25. Edited.
  5. "Dendritic Cells", www.immunology.org, Retrieved 2020-06-25. Edited.
  6. "What are Dendritic Cells?", www.news-medical.net, Retrieved 2020-06-25. Edited.
  7. ^ أ ب "Human Dendritic Cells: Their Heterogeneity and Clinical Application Potential in Cancer Immunotherapy", www.frontiersin.org, Retrieved 2020-06-25. Edited.