هل من توصيات لنمط غذائي وحياتي بعد فغر القولون؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٢ ، ٢٧ يوليو ٢٠٢٠
هل من توصيات لنمط غذائي وحياتي بعد فغر القولون؟

فغر القولون

فغر القولون colostomy هو إجراء طبي يتم فيه تحويل نهاية الأمعاء الغليظة إلى الخارج عبر فتحة في البطن س Stoma يتم من خلالها إخراج الفضلات إلى كيس خاص متصل بالفتحة تتجمع فيه الفضلات ويتم إفراغه بسهولة، قد تكون الفتحة مؤقتة كما هو الحال في الأطفال المولودون بعيوب خلقية أو دائمة نتيجة الإصابة ببعض الأمراض مثل سرطان القولون أو مرض كرون أو التهاب القولون التقرحي Ulcerative colitis أو التهاب الرتج Diverticulitis، الهدف من إجراء فغر القولون في أغلب الأحيان يكون لتحويل مجرى التخلص من الفضلات أو لعلاج مشاكل صحية في الحزء السفلي من الجهاز الهضمي الناتجة عن الأمراض التي ورد ذكرها، وقد تكون الفتحة في الأمعاء الدقيقة وتسمى "فغر اللفائفي Ileostomy"، من المضاعفات التي تنتج عن فغر القولون انسداد الفتحة وتلف في الأعضاء الأخرى القريبة والفتق والإصابة بالعدوى والنزيف الداخلي ومضاعفات من الجرج وهبوط الفتحة، يركز هذا المقال على التوصيات الغذائية والحياتية الهامة التي ينصح مرضى فغر القولون باتباعها.[١]

هل يحتاج المريض للصيام قبل إجراء فغر القولون

يجب على المريض قبل إجراء فغر القولون الامتناع عن تناول الطعام والشراب لمدة لا تقل عن 6 ساعات، وفي معظم الأحيان يمضي المريض الليلة قبل العملية في المستشفى لإبقائه تحت المراقبة وفيها يتم أجراء فحوصات الدم وتخطيط القلب ECG وتحديد مكان الفتحة على الجهة اليسرى من البطن، كما يخضع المريض لعدة جلسات قبل إجراء فغر القولون لإحاطته بالوضع الذي ستؤول إليه الأمور والمضاعفات المتوقعة بعد إجراء العملية، لا ينصح بإعطاء المريض الملينات قبل إجراء فغر القولون خوفًا من فقد الفيتامنيات والأملاح الضرورية. [٢]

هل من توصيات لنمط غذائي وحياتي بعد فغر القولون؟

من الطبيعي أن يعطى المريض السوائل من خلال الوريد ليومين أو ثلاثة بعد إجراء فغر القولون لإعطاء الوقت الكافي للقولون للعودة إلى وضعه الطبيعي، بعدها يتم إدخال السوائل الصافية مثل العصائر والشوربات، تليها الغذاء الطري سهل الهضم مثل وجبة الشوفان، وهو الغذاء الذي يجب أن يعتمد عليه مرضى فغر القولون بشكل عام بالإضافة إلى تجنب الأغذية المسببة للغازات والروائح فذلك قد يسبب انتفاخ الكيس المثبت على فتحة القولون مما يسبب الانزعاج والضيق للمصاب، كما يجب التركيز على مضغ الطعام بشكل جيد حتى يصل إلى الحالة السائلة في الفم قبل بلعه فذلك يساعد على الحفاظ على فتحة القولون بشكل أفضل دون مضاعفات، المزيد من التوصيات الغذائية والحياتية بعد فغر القولون في السطور الآتية.[٣]

التوصيات التغذوية الأولية بعد إجراء فغر القولون

خلال الأسابيع الأولى من إجراء فغر القولون يجب الالتزام بتوصيات تغذوية معينة لتقليل ظهور الأعراض المزعجة وعدم الارتياج قدر الإمكان أثناء عملية تعافي القولون، ومن أهم هذه التوصيات الغذائية:[٤]

  • تناول وجبات صغيرة متكررة: يفضل تناول 6 وجبات صغيرة بدلًا من 3 كبيرة.
  • تناول الطعام ببطء: تناول الطعم ببطء يسمح بالمضغ الجيد وهو أمر ضروري لتسهيل عملية الهضم.
  • شرب كميات كافية من الماء: يجب شرب ما لا يقل عن 8 إلى 10 أكواب من الماء يوميًا.
  • تناول الطعام قليل الألياف خفيف النكهة: الطعام الذي يجب تناوله في الفترة التي تلي إجراء فغر القولون هو الطعام المطبوخ سهل الهضم قليل الألياف الخالي من النكهات الحادة ويجب الابتعاد عن الأطعمة المقلية والثقيلة بطيئة الهضم.

التوصيات التغذوية للأغذية المناسبة لمرضى فغر القولون

فيما يأتي قائمة بالأغذية المناسبة لمرضى فغر القولون مصنفة حسب مجموعاتها الغذائية:[٤]

  • مجموعة الحليب: الحليب منزوع الدسم أو قليل الدسم، الحليب النباتي مثل حليب اللوز وحليب الصويا، منتجات الألبان الخالية من اللاكتوز، اللبن الرائب.
  • مجموعة اللحوم والبروتين: اللحم الأحمر الخالي من الشحوم البيضاء، لحم الدجاج منزوع الجلد، الأسماك، المكسرات والزبدة المستخرجة منها مثل زبدة الفستق.
  • مجموعة الحبوب: الخبز الأبيض، الأرز الأبيض، المخبوزات المعدة من الطحين الأبيض المكرر.
  • مجموعة الخضار: الخضار المطبوخة جيدًا بدون القشور أو البذور، مثل الطماطم المقشرة والمنزوعة البذور، الخس، عصير الخضار المصفى.
  • مجموعة الفواكه: عصائر الفواكه المصفاة من اللب، الفواكه المقشرة، الفواكه المعلبة -باسثناء الأناناس-، البطيخ، الشمام، البرتقال بدون الألياف البيضاء، الموز الناضج.
  • مجموعة الدهون: يمكن تناول الأطعمة المطبوخة بكمية قليلة من الدهون الصحية مثل زيت الزيتون وزيت الكانولا.
  • المشروبات: يسمح بشرب الماء والمشروبات غير الغازية والشاي والقهوة.

توصيات تغذوية للحد من الغازات في حال حدوثها

تناول بعض الأغذية قد يسبب تكون الغازات وانبعاث الروائح من فتحة القولون، وبالرغم من أن بعضها قد يسمح تناوله إلا أنه يجب الاكتفاء بكمية قليلة جدًا منها أو إيجاد بديل آخر عنها لمنع تكون الغازات المزعجة وانبعاث الروائح الكريهة والشعور بالحرج، ومن هذه الأغذية:[٤]

  • البيض
  • المكسرات
  • السمك
  • خضار العائلة الصليبية مثل الملفوف والزهرة والبروكلي، وبعض أنواع الخضار الأخرى ويختلف تأثيرها من شخص لآخر لذلك يجب مراقبة الأنواع المسببة للروائح والتقليل منها.
  • البقوليات المجففة مثل الفاصوليا والبازلاء
  • المشروبات الغازية
  • البرقوق والعنب
  • البصل والثوم
  • منتجات الألبان المحتوية على اللاكتوز
هناك بعض الأغذية التي تحد من تكون الغازات وظهور الروائح وينصح بالإكثار منها وهي؛ لبن المخيض وعصير التوت البري والبقدونس واللبن الرائب والكفير، كما ينصح بتجنب بعض العادات التي تزيد من تكون الغازات وهي:
  • مضغ العلكة
  • شرب السوائل بالمصاصة
  • التدخين
  • تناول الطعام بسرعة
  • تخطي بعض الوجبات

توصيات تغذوية للحد من الإمساك في حال حدوثه

يحدث الإمساك عندما يقل عدد مرات الإخراج عن ثلاث في الأسبوع الواحد، أو عندما تكون حركة الأمعاء صعبة أو الشعور بالتعب أثناء الإخراج، ويحدث الإمساك عند مرضى فغر القولون نتيجة تناول مسكنات الألم أو مضادات الغثيان أو قلة الحركة أو قلة تناول الألياف وشرب الماء، وينصح باتباع النصائح التالية في حال الإصابة بالإمساك:[٤]

  • شرب الماء الدافيء مع الليمون أو عصير الليمون
  • شرب القهوة أو عصير البرقوق يساعد في علاج الإمساك
  • ممارسة الرياضة الخفيفة مثل المشي
  • استشارة الطبيب بشأن تناول الأغذية الغنية بالألياف أو مكملات الألياف.

من الجدير بالذكر أن الإكثار من بعض الأغذية قد تسبب انسداد الفتحة الذي يزيد من الإمساك، ولذلك يجب التقليل من تناولها ومضغها جيدًا وهي؛ الكرفس، سلطة الكولسلو، الذرة، الفواكه المجففة، المشروم، المكسرات، البازلاء، الأناناس، البوشار، السلطة الخضراء والبذور. [٥]

توصيات تغذوية للحد من الإسهال في حال حدوثه

الإسهال هو إخراج الفضلات بصورة سائلة لأكثر من أربعة مرات يوميًا، وتحدث الإصابة بالإسهال عند مرضى فغر القولون نتيجة تناول بعض الأغذية أو الأدوية مثل المضادات الحيوية أو تجنب الوجبات أو التسمم الغذائي أو الإصابة بالعدوى، وينصح باتباع التوصيات التغذوية الآتية للحد من الإسهال: [٤]

  • الإكثار من شرب الماء بما لا يقل عن 8 إلى 10 أكواب يوميًا
  • تناول محاليل الجفاف بعد استشارة الطبيب
  • الامتناع عن تناول الأغذية والمشروبات المسببة للإسهال وهي نخالة القمح والخبز الأسمر، البروكلي، الملفوف، مشروبات الكافيين الساخنة، الشوكولاته، الذرة، الأغذية التي تحتوي المحليات الصناعية مثل السوربيتول، اللحوم المقلية، الأسماك، الدواجن، عصائر الفواكه التالية البرقوق والعنب والتفاح والبرتقال، الخضار الورقية، الأغذية الدهنية، الأغذية السكرية، البقوليات، العرقسوس، الحليب ومنتجات الألبان المحتوية على اللاكتوز، المكسرات والبذور، البازلاء، الأغذية المبهرة، الفواكه ذات البذور الكبيرة مثل المشمش والبرقوق، الفواكه المجففة.
  • تناول الأغذية التي تزيد من كثافة الفضلات مثل؛ صوص التفاح، الموز، الشعير، الأرز الأبيض المسلوق، الأجبان، زبدة المكسرات مثل زبدة الفستق، المارشملو، الشوفان، البطاطا المقشرة، المعكرونة، الخبز الأبيض، اللبن.

توصيات تغذوية للحد من نقص الهضم في حال حدوثه

للحد من نقص الهضم عند مرضى فغر القولون ينصح باتباع ما يأتي:[٥]

  • تناول الطعام على شكل وجبات منظمة في أوقات محددة
  • تناول وجبات صغيرة وتجنب الوجبات الكبيرة
  • مضغ الطعام بشكل جيد لتجنب حدوث الانسداد
  • تناول الطعام ببطء والتأمل أثناء تناوله فهو يسمح بزيادة المضغ وبالتالي الهضم الجيد
  • الامتناع عن تناول أي طعام يسبب مشاكل معينة بعد تناوله لعدة أسابيع
  • عند تجربة طعام جديد يجب الاكتفاء بتجربة كمية قليلة منه في البداية
  • ترطيب الجسم ومنع حدوث الجفاف بشرب كميات كافية من الماء لأن جزء كبير من الماء يمتص في الأمعاء الغليظة والجفاف يؤدي لنقص الهضم

وصيات تغذوية للحد من رائحة البول في حال حدوثها

يعاني مرضى فغر القولون من ظهور رائحة تشبة رائحة البول من الكيس المتصل بالفتحة، ولذلك يجب الحرص على اختيار الأكياس ذات الجودة العالية والتي تمنع ظهور الروائح ويفضل استشارة الطبيب المختص في ذلك،[٦] وقد تظهر هذه الرائحة نتيجة تناول بعض الأغذية مثل الأسماك والبصل والزهرة والملفوف مع الأخذ بعين الاعتبار اختلاف تأثير هذه الأغذية من شخص لآخر، فيما يأتي توصيات تغذوية للحد من رائحة البول في حال حدوثها:[٧]

  • التقليل من تناول الأغذية التي ورد ذكرها خاصة في المناسبات والتجمعات
  • تناول بعض الأغذية التي تخفف من ظهور الروائح مثل شراب المخيض واللبن الرائب والبقدونس
  • استخدام منتجات خاصة للتخلص من رائحة الأكياس المتصلة على فغر القولون والمتوفرة في الصيدليات

توصيات حياتية لممارسة الرياضة بعد فغر القولون

قد تكون ممارسة الرياضة صعبة جدًا خلال الشهور الأولى من إجراء فغر القولون، فهي تعد فترة تكيف وتعايش مع الوضع الجديد، ويجب استشارة الطبيب بخصوص الوقت المناسب لممارسة الرياضة والنوع المفضل فذلك يعتمد على الوضع الصحي للشخص، وينصح بالبدء برياضة المشي داخل المنزل ثم المشي في الهواء الطلق إذا كان الجو مناسبًا فهو يحسن من المزاج أيضًا، ثم ممارسة رياضة صعود الدرج ونزوله، وفي حال الرغبة بممارسة رياضة السباحة يجب فحص الكيس في المنزل بغمره بالماء والتأكد من عدم التسريب قبل تجربة السباحة في البرك العامة.[٨]

توصيات حياتية للتعايش مع الكيس فغر القولون

في كثير من الأحيان يواجه مرضى فغر القولون مضاعفات متعلقة بالفتحة والكيس المرتبط بها مثل تهيج الجلد حولها والإصابة باللتهابات نتيجة تسرب الفضلات بالإضافة لمشاكل أخرى مثل تضييق الفتحة وحدوث الفتق، ولتجنب حدوث هذه المشاكل يجب الاعتناء بالفتحة والكيس بشكل جيد وتناول الغذاء الصحي المتوازن، [٩] كما يمكن لمرضى فغر القولون ممارسة حياتهم بشكل طبيعي كما في السابق بحيث لا يشعر الآخرون بوجود أي اختلاف عند المريض من خلال اتباع التوصيات الحياتية الآتية التي من شأنها الحفاظ على سلامة فغر القولون والكيس المتصل به:[١٠]

  • التأكد من غسل اليدين جيدًا قبل تبديل الكيس
  • التأكد من تنظيف الفتحة وتعقيمها قبل وضع الكيس الجديد
  • التأكد من وضع الكيس الجديد بشكل صحيح
  • تغطية الفتحة جيدًا عند اللاستحمام
  • في حال إزالة الكيس وعدم الرغبة بالتخلص منه يجب تغطيته ووضعه في مكان يصعب الوصول إليه
  • عدم حمل الأشياء الثقيلة
  • زيارة الحمام بشكل منتظم لتفريغ الكيس
  • اصطحاب كيس إضافي أو أكثر باللإضافة للأدوات الخاصة به لمواجهة أي طواريء قد تحدث خاصة عند السفر
  • الحذر في حال وجود الأطفال أو الحيوانات الأليفة من لمس الكيس بشكل خاطيء
  • لبس ملابس داخلية مرتفعة الخصر لتغطية الكيس والحرص على ارتداء الملابس المريحة والمناسبة لوضع الكيس

المراجع[+]

  1. "Colostomy", www.healthline.com, Retrieved 2020-05-25. Edited.
  2. "What To Expect Before Your Stoma Surgery", www.bladderandbowel.org, Retrieved 2020-05-25. Edited.
  3. "Diet Suggestions After a Colostomy or Colectomy", www.verywellhealth.com, Retrieved 2020-05-25. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج "Diet Guidelines for People with a Colostomy", www.mskcc.org, Retrieved 2020-05-25. Edited.
  5. ^ أ ب "Colostomy and Ileostomy Diet Guidelines", www.uwhealth.org, Retrieved 2020-05-25. Edited.
  6. "What is a colostomy bag? What to know", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-05-25. Edited.
  7. "Stoma Problems - Odour", www.clinimed.co.uk, Retrieved 2020-05-25. Edited.
  8. "GET BACK IN THE GAME", www.ostomy.org, Retrieved 2020-05-25. Edited.
  9. "What are some problems that can come with a colostomy?", www.webmd.com, Retrieved 2020-05-25. Edited.
  10. "What is a colostomy bag? What to know", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-05-26. Edited.