فوائد الشعير المغلي للتخسيس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٢ ، ٢١ نوفمبر ٢٠١٩
فوائد الشعير المغلي للتخسيس

الشعير

الشعير هو نوع من أنواع الحبوب والتي تشبه حبوب القمح، ويتميّز الشعير بالعناصر الغذائية التي يحتويها بما في ذلك الأحماض الأمينية المميّزة والمركبات النباتية والفيتامينات والمعادن، وكذلك الألياف الغذائية القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان، ممّا يجعله من الأطعمة التي يجب تضمينها في النظام الغذائي للحصول على فوائدها الفريدة من نوعها، حيث يقدّم الشعير الكثير من الفوائد بما في ذلك العناية بصحة الجلد وتعزيز صحة القلب والكلى وخفض ضغط الدم وكذلك الوقاية من مرض السكري، وغيرها الكثير من الفوائد، وسيتحدّث هذا المقال عن فوائد الشعير المغلي للتخسيس.[١]

القيمة الغذائية للشعير

قبل الحديث عن فوائد الشعير المغلي للتخسيس لا بدّ من الحديث عن قيمته الغذائية، والتي تعدّ عالية بسبب احتوائه على الكثير من العناصر الغذائية المتنوعة، بما في ذلك البروتينات والفيتامينات والمعادن ومضادّات الأكسدة، ويظهر الجدول الآتي كمية العناصر الغذائية الموجودة في 100 غرام من حبوب الشعر المقشّرة:[١]

العنصر الغذائي الكمية في 100 غرام من الشعير
الماء 9.44 غرام
بروتين 12.48 غرام
السعرات الحرارية 354 سعرة حرارية
الكربوهيدرات 73.48 غرام
الألياف 17.3 غرام
الكالسيوم 33 ميليغرام
الحديد 3.6 ميليغرام
مغنيسيوم 133 ميليغرام
فوسفور 264 ميليغرام
بوتاسيوم 452 ميليغرام
صوديوم 12 ميليغرام
زنك 2.77 ميليغرام
فيتامين B6 0.32 ميليغرام
ثيامين 0.65 ميليغرام
نياسين 4.6 ميليغرام
حمض الفوليك 19 ميكرو غرام
فيتامين E 0.57 ميليغرام
فيتامين K 2.2 ميكرو غرام

فوائد الشعير المغلي للتخسيس

يتساءل الكثير من الأشخاص عن فوائد الشعير المغلي للتخسيس، ويطلق على الشعير المغلي اسم ماء الشعير ويتم تحضيره بطريقة معينة، ويعدّ هذا المشروب من المشروبات التي تساعد بالفعل على إنقاص الوزن بسبب محتواها الكبير بالعناصر التي تُسهم في عملية إنقاص الوزن، وبالحديث عن فوائد الشعير المغلي للتخسيس، سيتم تفصيل آلية عمله في الجسم لإنقاص الوزن على الشكل الآتي:[٢]

  • تعزيز الشعور بالامتلاء: من فوائد الشعير المغلي للتخسيس أنّه يعد من الأطعمة الغنية بالألياف، والتي تساعد في تعزيز الشعور بالشبع لفترة أطول، مما يسهم في تقليل تناول الأطعمة الضارّة أو غير المرغوب فيها، لأنّ الرغبة الشديدة لتناول الطعام سوف تقل بشكل واضح، وبالتالي سيهم ذلك في إنقاص الوزن.
  • تحسين عمل الجهاز الهضمي: وذلك بسبب محتوى الشعير المغلي العالي بالألياف، ممّا يسهل حركة الأمعاء عن طريق تطهير الجهاز الهضمي، وبالتالي من فوائد الشعير المغلي للتخسيس أنّه يعزز عملية الهضم الصحية، أي يعدّ الشعير المغلي منشط للهضم، ممّا يؤدّي إلى الحدّ من اضطرابات الأمعاء مثل الإمساك أو الإسهال.
  • مشروب ذو سعرات حرارية منخفضة: من فوائد الشعير المغلي للتخسيس، أنّه عند غلي الشعير بالماء تقل السعرات الحرارية التي يقدّمها للجسم بشكل كبير، وبالتالي يمكن شرب كوب من الشغير المغلي بدلًا من شرب العصائر ذات السعرات الحرارية المرتفعة، وبالتالي يكون مدخول السعرات الحرارية أقل، وهكذا يتم انخفاض الوزن.

كيفية تحضير الشعير المغلي

بعد معرفة فوائد الشعير المغلي للتخسيس لا بدّ من معرفة الطريقة التي يتم فيها تصنيع الشعير المغلي أو ما يُسمى بماء الشعير، ولتحضير هذا المشروب يفضل اختيار الشعير المبرغل pearled، وذلك بهدف الحصول على فائدة إنقاص الوزن بشكل فعّال، وسيتم شرح كيفية تحضير الشعير المغلي فيما يأتي:[٢]

  • أولًا يتم غلي حبيبات الشعير حتى تصبح طرية، ويجب التأكّد من إضافة ثلاثة أحجام من الماء إلى حجم واحد من الشعير، وذلك لأنّ حبيبات الشعير تميل إلى امتصاص الماء.
  • ثم يتم تصفية الماء جيدًا وبشكل متكرّر حتى لا يبقى أي بقايا في الماء.
  • إذا كان مذاق الشعير المغلي أو ماء الشعير غير محبب أو غير مرغوب فبه، فيمكن إضافة بعض العصائر الطبيعية مثل عصير البرتقال أو الليمون أو يمكن إضافة العسل أيضًا، كما يمكن أيضًا إضافة القرفة أو الزنجبيل لإضفاء نكهة جيدة إلى ماء الشعير، كما يمكن أن تفيد تلك الإضافات في إنقاص الوزن أيضًا.
  • إذا كان الشخص يرغب في تحلية الشعير المغلي، فيمكن إضافة ملعقة صغيرة من السكر البني لأنّ يعدّ أقل معالجةّ من السكر الأبيض وقد لا يسبب زيادةً في الوزن.
  • من الأفضل تخزين الشعير المغلي في الثلاجة ليدوم لفترة أطول.

فوائد الشعير الصحية

يقدّم الشعير العديد من الفوائد الصحية لجسم الإنسان، وذلك بفضل احتوائه على العديد من العناصر الغذائية التي تفيد في الحفاظ على أعضاء الجسم ووظائفها الحيوية، كما ويسهم في الوقاية من العديد من الأمراض، ومن فوائد الشعير الصحية ما يأتي:[٣]

  • يحتوي الشعير على كمية كبيرة من الألياف الغذائية، وتقدّم الألياف الكثير من الفوائد الصحية، بما في ذلك الحفاظ على وظيفة الجهاز الهضمي والحدّ من أمراضه كالإمساك والإسهال، كما يرتبط استهلاك الألياف بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • يساعد الشعير على خفض نسبة الكوليسترول في الدم، وذلك وفقاً لتحليل تمّ إجراؤه عام 2010 أنّ الشعير يمكن أن يخفض من مستوى الكوليسترول الضار LDL.
  • يساعد الشعير على توازن بكتيريا الطبيعية، والتي تلعب دورًا رئيسًا في المحافظة على صحة الجسم، إذ إنّ تناوله يؤدي إلى تقليل بكتيريا الأمعاء، في حين أن هذه الجراثيم لا تسبب عادةً أية اضطرابات مرضية، إلّا أنّها أكثر الأنواع شيوعًا تلك التي توجد في الإصابات اللّاهوائية، والتي تحدث بعد الإصابة، ويمكن أن تؤثّر تلك على الأعضاء الداخلية في البطن والأعضاء التناسلية والقلب والعظام والمفاصل وكذلك الجهاز العصبي المركزي.
  • يعمل على خفض مستوى السكّر في الدم، حيث يساعد الشعير أو الأطعمة المشتقة منه في زيادة عدد الجراثيم المفيدة الموجودة في الأمعاء، ولقد تمّ إثبات أن هذه الجراثيم تُسهم في تخفيض نسبة السكر في الدم لمدة زمنية يمكن أن تصل إلى حوالي 11-14 ساعة.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "10 Best Benefits Of Barley", www.organicfacts.net, Retrieved 07-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Barley Water For Weight Loss: How Does Jau Help You Lose Weight?", www.food.ndtv.com, Retrieved 07-11-2019. Edited.
  3. "What are the benefits of barley water?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 07-11-2019. Edited.