هربس العين: الأسباب والأعراض وطرق العلاج

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٤ ، ٢٠ أبريل ٢٠٢١
هربس العين: الأسباب والأعراض وطرق العلاج


هربس العين

ما هو النوع الأخطر من هربس العين والذي يؤدي إلى تلف القرنية؟ يُعرف هربس العين أيضًا بالهربس البصري ocular herpes، وهو إحدى اضطرابات العين الناتجة عن فيروس الهربس البسيط herpes simplex virus (HSV)، حيث يؤثر فيروس الهربس على أجزاء مختلفة من العين ويُعرف كل نوع وفقًا لمكان الإصابة عادةً،[١] وتضمن أهم الأنواع الآتي:


  • التهاب القرنية الظهاري: يُعد النوع الأكثر شيوعًا لهربس العين، ويصيب الطبقة الخارجية الرقيقة للقرنية، أي الجزء الأمامي الصافي من العين المعروف باسم الظهارة.[١]
  • التهاب القرنية اللحمي أو السدوي: يحدث هذا النوع من هرس العين نتيجة إصابة الفيروس للطبقات العميقة من القرنية المعروفة باسم السدى أو اللحمة، حيث يُعد هذا النوع أخطر من التهاب القرنية الظهاري لأنَّه بمرور الوقت وانتشاره، قد يتسبب في تلف القرنية بدرجة كبيرة قد تصل إلى العمى.[١]
  • الهربس النطاقي البصري: يحدث هذا النوع عندما يُصيب الفيروس النطاقي الحماقي العين نتيجة التعرض لبعض الأمراض مثل جدري الماء أو القوباء الحلقية.[٢]


يُعد هربس العين من الاضطرابات التي تُصيب العين نتيجة فيروس الهربس البسيط، وتختلف أنواعه في شدتها وخطورتها وتُصنف وفقًا لموقع الإصابة.


أعراض هربس العين

ما الذي يُمكن فعله في حال ظهور أعراض تدل على الإصابة بهربس العين؟ يُمكن للعديد من الأعراض الشائعة أن تدل على الإصابة بهربس العين، وبالتالي فإنَّ أول ما يجب فعله اللجوء إلى الطبيب لتجنب المضاعفات التي يُسببها هذا المرض مثل الضرر الدائم للعين،[٣] وتتضمن أهم الأعراض الآتي:


أعراض هربس العين الشائعة

كيف تظهر أعراض الإصابة بهربس العين خلال فترة العدوى؟ يُمكن الاستدلال على الإصابة بهربس العين بظهور الأعراض الشائعة الآتية يوميًا أو مرة واحدة كل فترة، وتتضمن الآتي:[٣]


  • تشوش الرؤية.
  • الشعور بألم في العين.
  • زيادة الحساسية للضوء.
  • العشور بالتعب أو الخمول.
  • كثرة نزول الإفرازات العينية.
  • التهاب الغدد الليمفاوية أمام الأذن.
  • ظهور نتوءات على جفن العين أو على العين ذاتها.
  • احمرار العين يرافقه ألم أو احتقان العين بالدم.
  • التهاب يُصيب محتويات العين مثل التهاب القرنية أو التهاب العنبية Uveitis.
  • التهاب سطح العين، وهو ما يُعرف بالتهاب الملتحمة conjunctivitis.


يرافق هربس العين أعراض شائعة تدل على الإصابة به وتظهر يوميًا أو مرة كل مدَّة زمنية معينة، حيث يجب الانتباه لها وتلقي العلاج المناسب.


الأعراض التي قد تشير إلى حالة خطيرة

هل تصلب الرقبة إحدى الاعراض الخطيرة المرافقة لهربس العين؟ يُمكن أن تُشير بعض الأعراض إلى حالة طبية خطيرة متعلقة بهربس العين وتتطلب عناية طبية طارئة، وتتضمن الأعراض الدالة على ذلك الآتي:[٣]

  • الخمول.
  • الإغماء.
  • الصداع.
  • تصلب الرقبة.
  • ألم في العين.
  • فقدان الرؤية.
  • تغير مفاجئ في الرؤية.
  • الحمى أو ارتفاع الحرارة لأكثر من 38.3 درجة.
  • تغيرات في مستويات الوعي والإدراك.


بعض الأعراض المرافقة لهربس العين قد تكون دلالة على حالة خطيرة ويجب فور ظهورها التوجه إلى الطبيب أو الطوارئ لتلقي العناية الطبية المناسبة والبقاء في الجانب الآمن.


أسباب هربس العين

هل يُمكن أن يزيد التوتر من خطر التعرض لفيروس الهربس الخامل في الجسم؟ إنَّ فيروس الهربس بمجرد دخوله إلى الجسم يبقى في حالة خاملة ولا يُسبب أي أعراض أولية، ويستمر بذلك إلى أن يأتي مُسبب ما يحفزه على النشاط وإحداث المرض وأعراضه، حيث يكتسب معظم الأشخاص عادةً هذا الفيروس من الطفولة ولا تتم ملاحظة ذلك، تبعًا لعدم تواجد أعراض تدل على الأمر، إذ يبدأ بالنشاط إمَّا بصورة مُفاجئة دون محفزات أو سبب واضح أو نتيجة لبعض المحفزات، ومن الأمثلة عليها الآتي:[٤]


  • التوتر.
  • بعض الأمراض.
  • الدورة الشهرية.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الخضوع لجراحة أو إصابة في العين.
  • التعرض لأشعة الشمس القوية أو الرياح الباردة.
  • الجهاز المناعي الضعيف نتيجة أسباب عديدة كتلقي العلاج الكيماوي.


على الرغم من أنَّ الفيروس يُمكن أن يصيب أي فئة عمرية، إلّا أنَّ عوامل الخطر تزداد لدى حديثي الولادة، حيث إنَّهم أكثر عرضة لانتقال فيروس الهربس، إذ يُكتسب هذا الفيروس منذ الطفولة عن طريق الاتصال الوثيق بين شخص حامل للفيروس والطفل، كالقبلات مثلًا، وقد تصل هذه العدوى إلى الجهاز العصبي المركزي أو الأعضاء الأخرى لدى الطفل حديث الولادة وتجعل حياته مهددة للخطر، ولكن يُمكن أن يبقى هذا الفايروس خامل مدى الحياة.[٥]


ويُمكن أيضًا لفيروس الهربس أن يُسبب الهربس النطاقي العين، حيث يزداد خطر الإصابة بهذا النوع لدى كبار السن أو الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في جهاز المناعة، ويقل خطر الإصابة بهذا النوع لدى الأطفال.[٥]


يتواجد هربس العين بشكل خامل في الجسم عند اكتسابه، ويبقى خامل إلى أن يأتي محفز يُسبب نشاطه، كما يُمكن أن ينشط فجأة دون أي محفز.


تشخيص هربس العين

هل يُمكن أن يلجأ الطبيب إلى أخذ عينة من أنسجة العين أثناء التشخيص؟ في البداية، يقوم مزود الرعاية الطبية بتشخيص الإصابة وفقًا للأعراض المرافقة للحالة، ومن ثمَّ يلجأ للطرق التشخيصية الآتية:[٥]


  • الفحص البدني وفقًا للأعراض والتقييم التاريخي المرضي للعين.
  • استخدام مجهر القرنية حتى يتمكن الطبيب من فحص سطح العين وداخلها.
  • يُمكن اللجوء إلى فحصوات الدم أو أخذ عينة من أنسجة العين وزراعتها.
  • يُمكن الفحص باستخدام صبغة الفلوريسين، حيث يتم وضع قطرة منها داخل العين للتمكن من رؤية بعض الأعراض بشكل أفضل.
  • استخدام بعض الأدوات مثل مناظير العين المباشرة أو غير المباشرة، وذلك لرؤية العين بمستويات أعمق وتحديد إن كان الفيروس موجود أم لا.


تتعد الطرق التشخيصية التي يقوم بها الطبيب للكشف عن وجود هربس العين، وتعتمد بشكل أولي على الأعراض ومن ثمَّ الطرق الأخرى.


علاج هربس العين

ما هي أهم العوامل التي تحدد اختيار الطبيب للعلاج المناسب؟ إنَّ علاج مرض الهربس بشكل كامل غير متاح حاليًا، ولكن جميع العلاجات تعمل على التخفيف من حدَّة الأعراض وتمنع المضاعفات من الحدوث والتفاقم، كما أنَّ العلاج يعتمد بشكل أساسي على موضع الإصابة، وتتضمن الخيارات العلاجية الآتي:[٦]


  • الجفون: مرهم مضاد حيوي أو مضاد للفيروسات، حيث لا تعمل هذه المراهم على علاج عدوى الهربس ولكنَّها تمنع البكتيريا الأخرى من الدخول والتسبب بالمزيد من الأضرار، إذ يتم تطبيق المرهم بلطف.
  • طبقات العين الخارجية: يصف الطبيب في هذه الحالة مضادات الفيروس الفموية أو قطرات العين التي تعمل على التقليل من مدَّة ظهور الأعراض.
  • طبقات العين الداخلية: يصف الطبيب مضادات الفيروس الفموية أو قطرات العين الستيرودية للتقليل من التهاب العين أو الضغط الحادث ضمنها.


علاج التهاب القرنية الظهاري

متى يتم اللجوء عادةً إلى الأدوية الفموية بدلًا من الأدوية الموضعية؟ يزول هربس العين من نوع التهاب القرنية الظهاري بشكل تلقائي خلال 3 أسابيع تقريبًا، لهذا السبب يعتمد العلاج على التقليل من حدَّة الضرر على العين كالتقليل من الندوب، وتتمثل الخيارات العلاجية بالآتي:[٧]


  • التنظير الظهاري epithelial debridement: وهو مصطلح يُشير إلى إزالة الفيروسات المُعدية.
  • المضادات الفيروسية الفموية أو الموضعية: حيث تتضمن أكثر الأمثلة شيوعًا الآتي:
    • جليسكلوفير جل العين بتركيز 0.15%.
    • تريفلوريدين قطرات بتركيز 1%.
    • مرهم فيدرابين بتركيز 3%.
    • الأسيكلوفير الفموي بجرعة 400 ملغم، وهو من العلاجات المفضلة للأشخاص الذين لديهم وظائف كلوية جيدة وغير قادرين على استخدام أو تحمل الأدوية الموضعية.
    • يُمكن إضافة عامل مضاد للشلل الهدبي، وذلك للتخفيف من التشنج العضلي وتوفير راحة أكبر للمريض.


يعتمد علاج التهاب القرنية الظهاري على التخفيف من الأضرار الملحقة بالعين نتيجة الإصابة بفيروس الهربس لأنَّه يزول عادةً بعد 3 أسابيع من وقت تنشيط الإصابة.


علاج التهاب القرنية اللحمي

كيف يتم البدء باختيار العلاج المناسب لالتهاب القرنية اللحمي؟ يعتمد عادةً علاج التهاب القرينة اللحمي على الحالات المصاحبة لالتهاب القرنية الظهاري، وفي هذه الحالة يتم العلاج بشكل مشابه لعلاج التهاب القرنية الظهاري وباستخدام مضادات الفيروسات أو عامل مضاد للشلل الهدبي حتى تُشفى الإصابة وتلتئم، ولكن في حال كان التهاب القرنية اللحمي غير مصاحب لأي حالة مرتبطة بالتهاب القرنية الظهاري فإنَّ علاجه يتم بالطرق الآتي:[٨]


  • الكورتيكوستيرويدات الموضعية.
  • مضادات الفيروسات الموضعية أو الفموية.


يعتمد علاج التهاب القرنية اللحمي على الالتهابات الأخرى المصاحبة له، وبناءً عليها يتم اختيار علاج فموي أو موضعي مناسب وفقًا لحالة المريض.


علاج الهربس النطاقي البصري

هل يُمكن أن يكون البنسلين فعَّال في علاج الهربس النطاقي البصري؟ يقوم الطبيب بوصف العلاج المناسب للمريض وفقًا لعدَّة عوامل، أهمها الجزء المصاب من العين ومدى خطورة الحالة، حيث تتضمن أهم العلاجات المحتملة الآتي:[٢]


  • مضادات الفيروسات: حيث يلجأ الطبيب إليها بدلًا من المضادات الحيوية، وذلك تبعًا لكون المضادات الحيوي المتمثلةِ بالبنسلين لن تجدي نفعًا، حيث إنها تختص بالبكتيريا، أمّ الهربس فهو فيروس.
  • قطرات العيون: حيث يعتمد الطبيب عند اختيار القطرة المناسبة على موقع الإصابة، وتتضمن الآتي:
    • إذا كان الالتهاب في القزحية أي ضمن الجزء الملون من العين: يُوصى بقطرة تُسهم في توسع العين لتمنع تلف القزحية.
    • إذا كان الالتهاب في القرنية: يصف الطبيب قطرات العين التي تُعرف باسم الكورتيكوستيرويدات لعلاج التهاب القرنية، ولكن يُمكن أن يرافق هذه القطرات آثار جانبية غير مرغوبة مثل ارتفاع ضغط العين، وبالتالي يُفضَّل زيارة الطبيب كل مدَّة منتظمة لفحص ضغط العين.


يُمكن أن يصف الطبيب مضادات الفيروسات وقطرات العيون معًا للعلاج، ولكن من المهم جدًا إكمال الدواء الموصوف بالمدة المحددة من قِبل الطبيب، كما يجب تجنب التوقف عنه بشكل مبكر أو مفاجئ دون استشارة الطبيب، حتى وإن بدأت الأعراض بالتحسن، وذلك لأنَّ العدوى يُمكن أن تعود مرة أخرى للعين.[٢]


يلجأ الطبيب في علاج الهربس النطاقي البصري على موضع الإصابة وخطورتها، وقد يصف علاجات مختلفة بشكل متزامن، ويُفضَّل اتباع جميع النصائح والتوجيهات العلاجية التي يُوصي بها، كما يُمكن أن يستمر الألم حتى مع العلاج أو بعد الانتهاء منه لعدَّة أيام، وهذا لا يُشير بتاتًا إلى أنَّ العلاج غير فعَّال، كما أنَّ بعض العلاجات قد تكون ضرورية للمدى الطويل.[٢]


مضاعفات هربس العين

هل يُمكن أن يُسبب فيروس الهربس العيني أضرار تصل إلى الدماغ؟ يزيد هربس العين من خطر الإصابة بعدوى العين الأخرى، ولهذا السبب يتم العلاج عادةً بالمضادات الحيوية، كما أن هناك العديد من مضاعفات العين الأخرى التي قد تنتج عن الإصابة بهربس العين، والتي يتضمن بعضها الآتي:[٩]


  • قد يسبب هربس العين ضررًا دائمًا في القرنية مثل الندوب الدائمة، وهذا يجعل الفرنية أغمق قليلًا في لونها على الرغم من أنَّها شفافة، حيث قد يتطلب الأمر في بعض الأحيان زراعة قرنية أخرى من متبرع ما، وذلك لتعزيز وظائف النظر المفقودة.
  • قد يتسبب هربس العين بإصابات في الدماغ والأنسجة المحيطة به في حالات نادرة.
  • قد يرفع هربس العين من الضغط داخل العين، وهذا يتطلب قطرة خاصة للعين.
  • يُمكن أن تكون العدوى بفيروس الهربس لدى حديثي الولادة مهددة للحياة، ويُمكن أن تُصيب الدماغ وأعضاء أخرى مسببة بعض الأضرار الصحية.


العديد من المضاعفات الصحية الخطيرة التي يسببها فيروس الهربس العيني للعين أو أجزاء أخرى من الجسم، لهذا السبب يُعد العلاج المكبر مهم جدًا لتجنب المضاعفات المحتملة.


أسئلة شائعة

العديد من الأسئلة التي قد تراود البعض حول فيروس الهربس والعدوى التي يُسببها في العين، تحديدًا كون فيروس يعيش بشكل خامل حول الألياف العصبية في الجسم، ومن ثمَّ ينتقل من منطقة إلى أخرى فيتكاثر مسببًا أمراض عديدة منها في العين،[١٠] وتتمثل أكثر الأسئلة شيوعًا وتكرارًا ضمن الآتي:


ما الفرق بين هربس العين والتهاب الملتحمة؟

كما ذكرنا سابقًا، فإنَّ هربس العين إحدى الأمراض التي تُصيب أجزاء مختلفة من العين نتيجة فيروس الهربس، وتُسبب أضرار وخيمة للعين بما فيها العمى،[١]أمَّا ملتحمة العين أو كما تُعرف بالعين الوردية فإنَّها التهاب يصيب منطقة الملتحمة المتموضعة ضمن الطبقة الخارجية للعين، وهذا نتيجة التعرضِ لبكتيريا أو فيروسات أو جرّاء رد فعل تحسسي، وكما قد يسبب عدم الانفتاح التام للقناة الدمعية لدى الأطفال حدوث الوردية.[١١]


وعلى الرغم من أنّ التهاب الملتحمة نادرًا ما يؤثر على البصر إلَّا أنَّه مرض معدٍ، لذلك من المهم تلقي التشخيص والعلاج المبكرين للحد من تفاقم العدوى ومنع التعرض للمضاعفات، حيث تتضمن أهم الأعراض المرافقة لالتهاب الملتحمة الآتي:[١١]

  • الدموع.
  • احمرار في العينين أو إحداهما.
  • حكة في العينين أو إحداهما.
  • الشعور بوجود رمل في العينين أو إحداهما.
  • عدم القدرة على فتح العينين في الصباح نتيجة الإفرازات التي تُكوِّن القشرة في إحدى العيني أو كلتاهما.


من المهم الإشارة لكون التهاب الملتحمة قد يحدث تبعًا للإصابة بفيروس الهربس البسيط،[١١] ولكنّ الأستاذ المشارك في طب وجراحة العيون الطبيب سونال تولي يوضح الأمر قائلًا، "عادةً ما يتمّ الخلط بين تشخيص هربس العين والتهاب الملتحمة، ولكنّ هربس العينِ غالبًا ما يحدث ضمن عين واحدة، أمّا التهاب الملتحمةِ فقد يصيب كلا العينين"، ومن ثمّ يضيف موضحًا، "قد يعتمد التشخيص وفقًا لتكرار الإصابة، حيث يتطلب التشخيص عندئذٍ فحصًا مخبريًا، وتبعًا لنتائجه الإيجابية فقد يوصف للمريض عقّار الأسيكلوفير".[١٢]


ما مدى شيوع هربس العين؟

إنَّ الإصابة بفيروس الهربس البسيط في العين شائعة في جميع أنحاء العالم، حيث إنَّه أكثر شيوعًا ضمن البالغين مقارنة بالأطفال، ولكنّ هذا الأمر غير واضح تمامًا، وذلك لأنَّ الأعراض قد لا تظهر أو تكون طفيفة جدًا، فتشمل قروح الزكام الظاهرة حول الفم بين الحين والآخر، وتتفاقم بشكل واضح تحديدًا إذا أصبح الفيروس نشطًا، وقد تتسبب عندئذٍ بأضرار وخيمة للعين.[١٣]


هل الهربس العيني معدي؟ وكيف ينتقل بين الأشخاص؟

نعم، يُمكن أن يكون فيروس الهربس معديًا، وينتقل من خلال الاتصال مع الشخصِ الحاملِ لهذا الفيروس ضمن جسمه، حتى وإن كان ما يزال في حالته الخاملة، كما يُمكن أن ينتقل من خلال الاتصال المباشر مع الأشخاص المصابين بالتهاب القرنية الهربسي أو الهربس النطاقي البصري، وذلك لأنَّ الفيروس يتواجد بصورته الحية في دموع هؤلاء الأشخاص أو في أنسجة الجلدية لدى المصابين بجدري الماء أو الطفح الجلدي، لهذا من المهم جدًا الحفاظ على النظافة وغسل اليدين تحديدًا بعد الاتصال المباشر بالفئات الآتية:[١٤]



يُمكن أن يكون فيروس الهربس معديًا، بالأخصّ عند الاتصال المباشر بالأشخاص المصابين أو بعض الفئات التي يُحتمل بشكل كبير أن تكون حاملة للفيروس حتى في شكله الخامل، لهذا السبب يُفضَّل الحفاظ على النظافة والتعقيم المستمر.


ما هي أجزاء العين المعرضة للإصابة بفيروس الهربس؟

من المكن أن يُصيب فيروس الهربس أجزاء مختلفة من العين ويلحق الضرر بها، وذلك في حالِ لم يتمّ تدارك الأمر وفقًا للتشخيص المناسب والعلاجِ الصحيح، بحيث تتضمن أجزاء العين المعرضة للإصابة بفيروس الهربس الآتي:[١٣]

  • الجفون Eyelids.
  • القرنية Cornea.
  • الصلبة Sclera، وهي الجزء الأبيض من العين.
  • قزحية العين Iris، وهي الجزء الملون من العين.
  • شبكية العين Retina، وهي الجزء الحساس الذي يُبطن الجدار الداخلي من الجزء الخلفي للعين.
  • الملتحمة Conjunctiva، وهي الطبقة الرقيقة التي تُغطي الجزء الداخلي من الجفون والجزء الأبيض من العين.


يُمكن لفيروس الهربس أن يغزو مناطق مختلفة من العين ويُسبب العدوى فيها ويلحقها بأضرار عديدة مختلفة وفقًا لمكان الإصابة.


ما هي فترة حضانة مرض الهربس العيني؟

فترة الحضانة لفيروس الهربس العيني تٌعرف بأنَّها الفترة الزمنية منذ الإصابة بفيروس الهربس حتّى ظهور الأعراض الناتجة عنه، وتتراوح من بضعة أيام إلى عدَّة عقود، أي قد تصل هذه الفترة حتّى عشرات السنين.[١٤]


هل من الممكن منع عدوى هربس العين؟

من النادر جدًا أن تجد الاستراتيجيات الوقائية للتقليل من منع أو تكرار الإصابة بفيروس الهربس العيني نفعًا، حيث يُمكن اللجوء إلى الطبيب بشكل فوري عند ظهور أي أعراض دالة على الإصابة بفيروس الهربس العيني أو ليقوم بالتوصية باستخدام بعض الأدوية للحد من تنشيط الفايروس،[١٣]كما يُمكن اتباع النصائح الآتية لتحقيق أقصى استفادة، والتي يُوصي بها الطبيب إيفان آر شواب لإحدى المرضى:[١٥]


  • تجنب المواقف التي تتضمّن التعرض للتوتر.
  • تجنب التعرض للإنفلونزا أو نزلات البرد، حيث ينبغي علاجهم بأسرع ما يُمكن.
  • تجنب تعرض الوجه لحروق الشمس أو رياح المحملة بدرجات الحرارة.
  • مناقشة الطرق الوقائية لمنع الإصابة بهربس العين أو تكرارها، بالأخصّ في حال وجوده عند الشخص وكان بحاجة لإجراء جراحة للعين.


أمَّا بالنسبة إلى اللقاحات الخاصة بفيروس الهربس فإنَّها غير موجودة، ولكن يُمكن تلقي اللقاحات الخاصة بجدري الماء من قِبل الأطفال الصغار أو الرضع، لكونه قد يقلل من شدَّة الإصابة ومدى التعرّض لأمراض العين، وهذا ما تُوصي بهِ المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.[١٤]


على الرغم من اتباع العديد من الاستراتيجيات الوقائية وتطبيقها إلَّا أنَّ تكرار أو منع الإصابة وارد الحدوث ولا يُمكن تجنبه دائمًا ومن خلال هذه الاستراتيجيات، إلَّا أنَّ الحذر والحرص واجب.


هل يسبب هربس العين العمى؟

نعم، يُمكن أن يُسبب الهربس العيني الإصابة بالعمى، حيث يُعد من الأسباب الأكثر شيوعًا للإصابة بالعمى نتيجة تلف القرنية في الولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى أنَّه من الأسباب الأكثر شيوعًا للعمى الناتج عن العدوى في العالم الغربي.[١٦]


حيث ينتج العمى لكون هربس العينِ قد يُسبب تلفًا شديدًا في طبقات القرنية، وهذا ما يهيئ لفقدانِ البصر، بالأخصّ عندما يتفشى المرض بصورة كبيرة وتتكرر الإصابة به عدَّة مرات، وكما تجدر الإشارة لكون الهربس قد يسبب التهاب القرنية اللحمي والتهاب القرنية الظهاري، وبالرغم من كون التهاب القرنية اللحميّ Stromal keratitis أخطر من التهاب القرنية الظهاريّ Epithelial keratitis،[١٦]إلا أن كلا النوعين قد يسببانِ العمى إن لم يتمّ علاجهما.[١٧]


يُمكن أن يُسبب هربس العين تلف قرنية العين، وبالتالي يُسبب العمى وفقدان البصر خاصة لدى المصابين بالتهاب القرنية اللحمي.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "Everything You Should Know About Eye Herpes", healthline, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Herpetic Eye Disease", clevelandclinic, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Eye Herpes", healthgrades, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  4. "Herpes simplex eye infections", nhs, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Herpes Eye Disease", aapos, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  6. "What does eye herpes look like?", medicalnewstoday, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  7. "Herpes Simplex Virus (HSV) Keratitis Treatment & Management", emedicine.medscape, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  8. "Herpes Simplex Virus (HSV) Keratitis Treatment & Management", emedicine, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  9. "What is herpes eye disease?", www.saintlukeskc.org, Retrieved 16/4/2021. Edited.
  10. "Herpes and the Eye", webmd, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  11. ^ أ ب ت "Pink eye (conjunctivitis)", mayoclinic, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  12. "Demystifying the Ocular Herpes Simplex Virus", www.aao.org, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  13. ^ أ ب ت "Herpes Eye Disease", cedars-sinai, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  14. ^ أ ب ت "Eye Herpes (Ocular Herpes Viral Infections)", medicinenet, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  15. "Can You Prevent Ocular Herpes?", aao, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  16. ^ أ ب "Everything You Should Know About Eye Herpes", www.healthline.com, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  17. "viral keratitis", www.cdc.gov, Retrieved 17/4/2021. Edited.