نبذة عن لسان الدين بن الخطيب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٩ ، ٢٧ يوليو ٢٠٢٠
نبذة عن لسان الدين بن الخطيب

لسان الدين بن الخطيب

هو محمد بن عبد الله بن سعيد بن عبد الله بن سعيد بن علي بن أحمد السّلماني الخطيب الشهير لسان الدين ابن الخطيب،[١] من أبرز ما لُقّب به ذو الوزارتين نسبة للأدب والسيف وذو العمْرين وذو الميتين، وُلد الأديب الشهير في مدينة لوشة عام 713هـ وتوفي عام 776هـ، برز لسان الدين بن الخطيب في العصر الأندلسي كشاعرًا وكاتبًا فقيهًا وطبيبًا وفيلسوفًا ومؤرّخًا، ونشأ على حبّ الأدب فدرسه إلى جانب الطب والفلسفة وتخرج من جامعة القرويين بمدينة فاس، عاش لسان الدين في أحضان أسرة مُنتمية لإحدى القبائل القحطانية التي قدمت إلى الأندلس حيث عُرف عنها العلم والأصالة والفضل والجاه، كما أخذ علمه وتأدب على يد جهابذة الشيوخ والعلماء في غرناطة، فدرس على يديهم القرآن الكريم والتفسير والرواية واللغة العربية بالإضافة إلى الطبّ، ومن أبرز القصائد التي اشتهر بتأليفها هي قصيدته الشهيرة جادك الغيث ومن خلال هذا المقال سيتمّ الحديث أكثر عن الأديب والشاعر لسان الدين بن الخطيب.[٢]

حياة لسان الدين بن الخطيب

عاش لسان الدين بن الخطيب في عصر بني نصر، وكانوا هؤلاء هم حكام مملكة غرناطة، ثُمّ أقبل على دراسة الأدب والطب بالإضافة إلى الفلسفة في جامعة القرويين في منطقة فاس، ثُمّ انتقلت عائلته للعيش من منطقة قرطبة إلى طليطلة بعد وقعة الربض، وذلك في أيام الحكم الأوّل، وبعد ولادة لسان الدين بن الخطيب في عام 713هـ انتقلت الأسرة إلى منطقة غرناطة وفيها درس جميع العلوم التي اشتهر بها، وعندما قُتل والده الذي كان يخدم السلطان أبي الحجاج يوسف عام 741هـ في معركة طريف، حلّ محلّ والده المترجم في منصب أمانة سرّ الوزير الجيّاب، ثمّ توفي الأخير في الطاعون ما جعل لسان الدين يتسلم منصب الوزارة، وفيما بعد تقلد لسان الدين بن الخطيب العديد من المناصب الحكومية غير الوزارة في مدينة غرناطة، ثُم توجّه مع أسرته إلى المغرب بأمر من سلطان المغرب.[٣]

وفي هذه الفترة أقدم القاضي النباهي على توجيه تهمة الزندقة والإلحاد والطعن في شريعة الله ورسوله إلى لسان الدين بن الخطيب بعد أن أقدم لسان الدين على نعي تدخل القاضي في شؤون القضاء في أيام ولايته للقضاء، فقام القاضي بإصدار أمر بإحراق كتبه التي اتهمه فيها بالوقوع في جناب الرسول عليه الصلاة والسلام، فأحرقت جميع كتبه في ساحة غرناطة، وصودرت جميع أملاكه، وتمّ سجنه مع بعض الخدم الأندلسيين، وأقدموا على قتله خنقًا في السجن الذي أقام فيه، ثُمّ أخرجوا جثته في اليوم التالي وطُرحت فوق القبر وقاموا بإشعال النار حولها فاحترق شعر رأسه واسودّت بشرته ثُم أعادوا جثته إلى القبر وكانت هذه الحادثة عام 776هـ.[٣]

مسيرة لسان الدين بن الخطيب الأدبية والعلمية

نبغ الأديب والشاعر لسان الدين بن الخطيب في تحصيله للعلوم كافّة نبوغًا جعله في عداد أعظم كُتّاب وشعراء الأندلس،[٤] وله في ذلك ديوان شعر اشتهر به وعند ولادته ونشأته في القرن الرابع عشر، كان والده كاتبًا يعمل في ديوان السلطان، فنشأ برعايته وتلقى جميع العلوم التي تعلمها على يد عدد من شيوخ عصره وعلمائهم، ومن هؤلاء العلماء القاضي أبو بكر بن شيرين والأستاذ أبو علي عمر بن عثمان وغيرهم الكثير، وعندما كبر وشبّ أصبح أعجوبة من أعاجيب عصره في جمعه بين كل من السياسة والأدب والنثر، فوُصف بأنه أبرع وأمهر كاتب أخرجته بلاد الأندلس في جميع عصورها، ولم تقف كتاباته على الرسائل وحسب وإنما كتب في كل من الطب والتاريخ والموسيقى، وأتقن الكتابة مستخدمًا فن السجع، وله أيضًا العديد من المقامات في الرحلات ووصف البلدان.[٥]

كما برع الأديب الكبير لسان الدين بن الخطيب بكثرة تأليفه وغزارة إنتاجه في الشعر؛ فنظم الشعر الذاتي كالوصف والتأمل والغزل، بالإضافة إلى نظمه لشعر المديح الذي كان يقدمه في المناسبات والأعياد والاحتفالات، ولا بيد أن يتّسم شعره بالإرجال والبديهة، فقد شكل شعره صورة عصرية حية، كونه كان طويل النفس وبراعته في استخدامه لأسلوب التصور والتخيل وتوظيف الطاقة الغنائية في القصيدة، أما في الكتابة النثرية فقد عُني باللفظ واستخدم التنميق والسجع والتكلف والميل إلى الإطناب، ولسان الدين بذلك كله يعد مؤلف عصره بلا منازع، بالإضافة إلى أنّه أديب ناشر ومترسل وشاعر بارع مقتدر.[٥]

دور لسان الدين بن الخطيب السياسي

لقد كان من البديهيّ أن يتأثر لسان الدين بن الخطيب بالأجواء المحيطة التي يعمل بها والده الذي كان يشغل منصب وزاري عند ملوك بني نصر، فعندما توفي أبوه دُعي لأن يشغل منصب والده وزيرًا للسلطان يوسف بن الأحمر،[٦] وكان وقتئذٍ في ريعان شبابه، ثُم عمل كأمينٍ للسرّ لرئيس ديوان الإنشاء، وتقلّد فيما بعد ديوان الإنشاء بعد وفاة الشخص الذي كان يشغله، وقد أظهر لسان الدين براعته وكفاءته لجميع المناصب التي دُعي إليها، وهذا ما جعله أهل لثقة السلطان، الذي عمل فيما بعد على تعيينه سفيًرا وإرساله إلى عدد من الملوك كما أمنه على بيت مال المسلمين، وكان من أهم ألقابه التي لقب بها ذي الوزارتين الأدب والسيف كونه كان أديبًا حاذقًا استطاع أن يشغل العديد من المناصب السياسية ويقودها بكفاءة ومهارة إلّا أنّ الواشين لم يتركوه أن يحقق المزيد من الإنجازات، فلم يلبث إلّا وأن كادوا له المكائد واتّهموه بالزندقة والإلحاد وأقدموا على قتله والتخلص منه.[٧]

مؤلفات لسان الدين بن الخطيب

ترك لسان الدين بن الخطيب آثارًا عديدة تقارب الستين مؤلفًا منها ما كان في الأدب والتاريخ والرحلات والطب والشريعة ومنها ما كان في الجغرافيا والموسيقى والسياسة وقد اشتهرت هذه المؤلفات ولا زالت باقية إلى هذا العصر ومنها ما فقد وضاع وأحرق في غرناطة، ومن خلال ما يأتي سيتمّ ذكر أبرز مؤلفات وآثار الأديب لسان الدين بن الخطيب.[٨]

  • كتاب الإحاطة في أخبار غرناطة.
  • كتاب اللمحة البدرية في الدولة النصرية.
  • أعمال الأعلام فيمن بويع قبل الاحتلام من ملوك الإسلام.
  • كناسة الدكان بعد انتقال السكان.
  • خطرة الطيف في رحلة الشتاء والصيف.
  • معيار الاختيار في ذكر المعاهد والديار.
  • نفاضة الجراب في علالة الاغتراب.
  • مشاهدات لسان الدين بن الخطيب في المغرب والأندلس.
  • مفاخرات مالقة وسلا.
  • تحفة الكتاب ونجعة المنتاب.
  • الكتب المخطوطة.
  • السحر والشعر.
  • ريحانة الكتاب ونجعة المنتاب.
  • روضة التعريف بالحب الشريف.
  • رسالة في السياسة.
  • مُثْلى الطريقة في ذم الوثيقة.
  • بستان الدول.

ومن مؤلفات لسان الدين بن الخطيب في مجال الطب ما يأتي:[٥]

  • كتاب عمل في طب لمن يحبّ.
  • أرجوزة في الطبّ.
  • خير في الأغذية.
  • الوصول لحفظ الصحة من الفضول.
  • كتاب في علاج السموم والأرجوزة المعلومة.

قصائد لسان الدين بن الخطيب

أبدع لسان الدين بن الخطيب الشاعر والكاتب والمؤرخ والفيلسوف بنظم الشعر،[٩] وبرزت له قصائد عديدة أدت إلى شهرته بعد ارتباط اسمه بها ومن خلال ما سيأتي سيتمّ ذكر أبرز القصائد التي نظمها لسان الدين:[١٠]

  • جاءت معذبتي في غيهب الغسق.
  • وسواس حليك أم هم الرقباء.
  • وخف لتوديعي وتشييع رحلتي.
  • يا محلا لخلتي وانتخائي.
  • سيدي أنت عمدتي فاحتملني.
  • شفاء عياض للنفوس شفاء.
  • إليك مددت الكف في كل لأواء.
  • يا جملة الفضل والوفاء.
  • مولاي أنت فدائي.
  • صدع الظلام بها وحث كؤوسها.
  • لله بنيونش تحكي منازلها.
  • بشرى يقوم لها الزمان خطيبًا.
  • هي أسعد ما دونهن حجاب.
  • خطب ألم فأذهب الأخ والأبا.
  • وليلة أنس باح منا بها الهوى.
  • سقى طلل الحي الذي أنتم به.
  • زارت وقد صرف العنان الغيهب.
  • ألا حدثاها فهي أم العجائب.
  • أأبصرت مني في المصانع قبة.
  • أنور سناء لاح في مشرق الغرب.
  • الحمد لله موصولا كما وجبا.
  • سعودك لا ما تدعيه الكواكب.
  • برئت إلى الشوق المبرح من قلبي.
  • لك الحق الذي يجب.
  • حديث على رغم العلا غير كاذب.
  • أبدى لداعي الفوز وجه منيب.
  • مولاي يا خير ملوك الورى.
  • يا طلعة الشوم التي مهما بدت.
  • رأيت بمخدومي انتفاخًا فرابني.
  • أجلك أن يلم بك العتاب.
  • جوانحنا نحو اللقاء جوانح.
  • وأبيض من ذوي الأشجار يبدو.
  • بنفسي غزال في ثناياه بارق.
  • ناديت دمعي إذ جد الرحيل بهم.
  • تولى ابن صفوان فلا ربع بعده.
  • أرسلت عيني في حلاك بنظرة.
  • إذا ذهبت يمينك لا تضيع.
  • إذا فكرت في وطن كريم.
  • لا عدل في الملك إلا وهو قد نصبه.
  • يا أديبًا أزرى بكل أديب.
  • أشكو إلى الصيد من أبناء يعقوب.
  • أضرم النار في الحشائش يحيى.
  • يا غزالًا ترك القلب المبلى.
  • يا شمس فضل سناها ليس يحتجب.
  • يا نفس لا تصغي إلى سلوة.

اقتباسات لسان الدين بن الخطيب

وبعد هذا الحديث المطول الذي تناول جوانب عديدة من حياة الأديب لسان الدين بن الخطيب، حياته ونشأته ومناصبه ومكانته العلمية، وجب في هذا السياق إيراد بعض القصائد الشهيرة لهذا الشاعر، فمن خلال ما سيأتي سيتمّ إدراج بعض القصائد الجمميلة للشاعر لسان الدين:

  • يقول لسان الدين بن الخطيب في قصيدته "جادك الغيث":[١١]

جادَكَ الغيْثُ إذا الغيْثُ هَمى

يا زَمانَ الوصْلِ بالأندَلُسِ

لمْ يكُنْ وصْلُكَ إلاّ حُلُما

في الكَرَى أو خِلسَةَ المُخْتَلِسِ

إذْ يقودُ الدّهْرُ أشْتاتَ المُنَى

تنْقُلُ الخَطْوَ علَى ما يُرْسَمُ

زُفَرًاًبيْنَ فُرادَى وثُنَى

مثْلَما يدْعو الوفودَ الموْسِمُ

والحَيا قدْ جلّلَ الرّوضَ سَنا

فثُغورُ الزّهْرِ فيهِ تبْسِمُ

ورَوَى النّعْمانُ عنْ ماءِ السّما

كيْفَ يرْوي مالِكٌ عنْ أنسِ

فكَساهُ الحُسْنُ ثوْباً مُعْلَما

يزْدَهي منْهُ بأبْهَى ملْبَسِ

في لَيالٍ كتَمَتْ سرَّ الهَوى

بالدُّجَى لوْلا شُموسُ الغُرَرِ

مالَ نجْمُ الكأسِ فيها وهَوى

مُسْتَقيمَ السّيْرِ سعْدَ الأثَرِ

وطَرٌ ما فيهِ منْ عيْبٍ سَوَى

أنّهُ مرّ كلَمْحِ البصَرِ

حينَ لذّ الأنْسُ مَع حُلْوِ اللّمَى

هجَمَ الصُّبْحُ هُجومَ الحرَسِ

غارَتِ الشُّهْبُ بِنا أو ربّما

أثّرَتْ فيها عُيونُ النّرْجِسِ

  • ويقول لسان الدين بن الخطيب في قصيدته "سقى الله من غرناطة":[١٢]

سقى الله من غرناطة متبوأ

الألى لهم حق علي كريم

ضمنت لها حفظ العهود وإنما

ضمنت لها أن لا أزال أهيم

ربوع أحبائي ومنشأ صبوتي

ومعهد أنسي إن ذا العظيم

أحب الحمى من أجل من سكن الحمى

حديث حديث في الهوى وقديم

  • ويقول لسان الدين بن الخطيب في قصيدته "أيوسف دم للملك":[١٣]

أيوسف دم للملك تعلي بناءه

وتكسوه عضبًا من حلاك وسندسًا

رفعت على الحمراء تاجًا مجوهرًا

وقلدت منها النحر عقدًا مجنسا

حديقة زهر في النهار إذا اجتلى

ومطلع أقمار إذا الليل عسعسا

وللسعد ميدانًا وللعز معقلاً

وللدين محرابًا وللملك مجلسا

وللغيث ينبوعًا وللشمس مطلعا

وللظبي والضرغام غلبا ومكنسا

ودونكها عذراء تلعب بالنهى

إذا اجتليت أحيت قلوباً وأنفسا

تخال معانيها سلاف مدامة

وألفاظها في محفل الملك أكؤسا

إذا الحبر غشى الطرس منها جبيرةً

رأيت رداء الصبح يرقم بالمسا

  • ويقول لسان الدين بن الخطيب في قصيدته "يا ليت شعري":[١٤]

يا لَيْتَ شِعْري هلْ لَها من إيابْ

يوْماً وعندَ اللهِ عِلْمُ الغُيوبْ

ساعاتُ أنْسٍ تحْتَ ظِلِّ الشّبابْ

خُضْرُ الحَواشي طيّباتُ الهُبوبْ

أيامَ لا نرْهَبُ وقْعَ النّوى

فنحْنُ منْ سَطْوتِها في أمانْ

عِيري علَى الدّهْرِ شديدُ القُوَى

والشّمْلُ منْظومٌ كنظْمِ الجُمانْ

حتّى إذا لذّتْ كُووسُ الهَوى

وقُلْتُ قدْ نامَتْ عُيونُ الزّمانْ

جاءَتْ أمورٌ لمْ تكُنْ في حِسابْ

عِندي وألْوانُ اللّيالي ضُروبْ

فمَنْ ليَ اليوْمَ برَدِّ الجَوا

بْكِلْني لتسْآلِ الصَّبا والجَنوبْ

لا كلّفَ اللهُ النّفوسُ الرِّقا

قْمنْ مضَضِ الأشواقِ ما لا تُطيقْ

طَعْمُ النّوى يا صاحِ مرُّ المَذاقْ

ونارُ الفِكرِ عذابُ الحَريقْ

المراجع[+]

  1. "لسان الدين بن الخطيب"، www.alkhaleej.ae، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22.
  2. "لسان الدين بن الخطيب"، ar.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "لسان الدين بن الخطيب"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-21. بتصرّف.
  4. "لسان الدين بن الخطيب"، www.alkhaleej.ae، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22. بتصرّف.
  5. ^ أ ب ت ذاكر عبد اللطيف عبوش، لسان الدين بن الخطيب وصوره البلاغية، صفحة 1600. بتصرّف.
  6. "لسان الدين بن الخطيب"، research.asu.edu.eg، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22. بتصرّف.
  7. "لسان الدين بن الخطيب"، www.taree5com.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22. بتصرّف.
  8. "لسان الدين بن الخطيب"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22.
  9. "لسان الدين بن الخطيب"، ar.wikiquote.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22. بتصرّف.
  10. "لسان الدين بن الخطيب"، www.aldiwan.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22.
  11. "جادك الغيث إذا الغيث هما"، www.aldiwan.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22.
  12. "سقى الله من غرناطة"، www.aldiwan.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22.
  13. "أيوسف دم للملك"، www.aldiwan.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22.
  14. "يا ليت شعري"، www.aldiwan.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-22.