ما هي مسكنات الألم التي يمكن أخذها بدون وصفة طبية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٥ ، ٢٥ يوليو ٢٠٢٠
ما هي مسكنات الألم التي يمكن أخذها بدون وصفة طبية

مسكنات الألم

إنّ مسكنات الألم هي الأدوية التي يتمّ تناولها أو تلقّيها من أجل تخفيف الانزعاج أو الآلام المرافقة للأمراض أو الإصابات الرضّية أو الألم التالي للعمليات الجراحية أو غير ذلك من أسباب الألم المختلفة، وباعتبار أنّ آلية الجسم في إظهار الألم مُعقّدة بشكل عام، يمكن القول أنّ هناك العديد من الأنواع التي تخصّ مسكنات الألم بناء على الآلية التي تقوم بها هذه الأدوية، فالأدوية التي تعمل على تخفيف الألم الذي ينتج عن سبب عصبي على سبيل المثال، تختلف عن الأدوية المُسكّنة للألم والتي تفيد في حالات التهاب المفاصل، ويمكن تقسيم الأدوية إلى قسمين بناء على حاجة المريض إلى وصفة طبية للحصول عليها، حيث إنّ هناك الأدوية التي يمكن الحصول عليها دون وصفة طبية، وهي محور هذا المقال، حيث سيتم الحديث عن مسكنات الألم التي يمكن أخذها بدون وصفة طبية بشيء من التفصيل، مع ذكر بعض هذه المسكنات بشكل عام. [١]

ما هي مسكنات الألم التي يمكن أخذها بدون وصفة طبية

يُشار إلى الأدوية مسكنات الألم التي يمكن أخذها بدون وصفة طبية باسم OTC، وهذه الأدوية تُعدّ جيدة لعلاج الكثير من حالات الألم، وهناك نوعان أساسيان فيما يخصّ هذه الأدوية، وهما الأسيتامينوفين، أو ما يُعرف بشكل عام بالباراسيتامول، والأدوية المضادة للالتهاب اللاسترويدية أو NSAIDs، ومن هذه المجموعة أدوية شائعة كالأسبرين والنابروكسين والإيبوبروفين والدكلوفيناك وغيرها، وعند عدم فعالية مسكنات الألم التي يمكن أخذها بدون وصفة طبية في تخفيف الحالة الحاصلة، يمكن أن يصف الطبيب بعض المسكّنات الأقوى، فالعديد من أدوية NSAIDs توجد أيضًا بجرعات عالية يمكن للطبيب أن يصفها، وفيما يأتي ذكر لبعض أهم مسكنات الألم التي يمكن أخذها بدون وصفة طبية، وذلك بحسب شيوع هذه المسكنات بشكل عام: [٢]

الأسيتامينوفين أو الباراسيتامول

ينتمي الأسيتامينوفين إلى مجموعة من الأدوية تُعرف باسم الأدوية المُسكّنة للألم والخافضة للحرارة، ومن غير المعروف تمامًا الآلية التي يعمل بها الأسيتامينوفين في تخفيف الألم، ولكنّه من الممكن أنّه يقوم بتخفيف البروستاغلاندينات في الدماغ، والبروستاغلاندينات هي مواد كيميائية تتسبّب بحدوث الالتهاب والتورّم بشكل عام، ويخفف الأسيتامينوفين الألم عن طريق رفع عتبة الألم في الدماغ، ممّا يعني أنّ هذا الدواء يرفع من الحدّ الذي يشعر عنده الدماغ بالألم، حيث يبقى مُسبّب الألم موجودًا، إلّا أنّ الدماغ يتوقف عن الشعور به لارتفاع العتبة، ويقوم الباراسيتامول بخفض الحرارة عن طريق تأثيره على مركز السيطرة على الحرارة في الدماغ، وخصوصًا عن طريق إخبار هذا المركز بخفض درجة الحرارة عندما ترتفع عن حدّها الطبيعي، وقد أجازت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية FDA استعمال الأسيتامينوفين في عام 1951، ومن الجدير بالذكر أنّ الجرعة القصوى المسموح بها من الباراسيتامول في اليوم الواحد عند البالغين تُقدّر بـ 4 جرامات أو 4000 ميلي جرام. [٣]

الأسبرين

يُعدّ الأسبرين من أشيع الأدوية المضادة للالتهاب غير السترويدية، ولذلك فهو يقوم بخفض الحرارة وتخفيف الألم دون إشعار المريض بالخدر أو فقدان الوعي، كما أنّه يعمل على تخفيف الالتهاب عندما يتمّ استخدامه بجرعات عالية، ولقد تمّ استخدام أوراق الصفصاف -والتي يُستخلص منها الأسبرين- منذ ما يزيد عن 2000 عام، وبعض الأشخاص يستخدمها حتّى الآن من أجل تخفيف الصداع والآلام الخفيفة، ويستخدم الأسبرين بشكله الحالي منذ أكثر من 100 عام، ويُعدّ من أكثر الأدوية استعمالًا على الإطلاق، حيث يُستخدم ما يُقارب 35 ألف طن من الأسبرين في العام الواحد، ومن الجدير بالذكر أنّ الاسم العام للأسبرين هو حمض الخلّ الصفصافي أو أسيتيل ساليسيليك أسيد ASA. [٤]

الإيبوبروفين

يُعدّ الإيبوبروفين أيضًا من فئة NSAIDs، وهو من مسكنات الألم التي يمكن أخذها بدون وصفة طبية، ويُستخدم الإيبوبروفين بشكل عام من أجل تخفيف الألم الناتج عن مختلف الحالات المرضية، كالصداع وآلام الأسنان وآلام الدورة الشهرية والآلام العضلية والتهاب المفاصل وغير ذلك، كما يُستخدم من أجل خفض الحرارة والألم الخفيف الذي ينجم عن الزكام أو الإنفلونزا، ويجب التنويه إلى عدم تناول الإيبوبروفين -أو أيّ من أدوية NSAIDs- في حال وجود تاريخ مرضي للإصابة بالربو أو أمراض الدم الخثارية أو البوليبات الأنفية أو أمراض القلب أو ارتفاع التوتر الشرياني أو أمراض الكبد أو المشاكل الهضمية، ويجب إخبار الطبيب حول جميع الأمراض المزمنة الموجودة من أجل تجنّب حدوث أيّ من مشاكل إعطاء هذه الأدوية. [٥]

النابروكسين

يوجد النابروكسين بشكلين كيميائيين مختلفين من ناحية سرعة التأثير، وهو من مضادات الالتهاب اللاسترويدية أيضًا، إلّا أنّه يوجد على شكل نابروكسين ونابروكسين الصوديوم، ويختلف النوعان عن بعضهما البعض بشكل رئيس بأنّ نابروكسين الصوديوم يتمّ امتصاصه بشكل أسرع من النوع الآخر، حيث يصل النابروكسين للتركيز الأعظمي في الجسم بعد تناوله بحوالي 2 إلى 4 ساعات، بينما يصل نابروكسين الصوديوم إلى تركيزه الأعظمي بعد تناوله بحوالي ساعة إلى ساعتين فقط، ويوجد النابروكسين بجرعات عالية يتمّ وصفها من قبل الأطباء، كما يوجد بجرعات مُخفّضة يمكن الحصول عليها بدون وصفة طبية. [٦]

الدكلوفيناك

ينتمي الدكلوفيناك أيضًا إلى فئة NSAIDs، ولكنّه يُعدّ خيارًا أقوى من الإيبوبروفين بشكل عام، ولذلك فإنّ العديد من الدول -كالولايات المتحدة الأمريكية- تمنع بيع الدكلوفيناك بدون وصفة طبية، ويوجد الدكلوفيناك بجرعات مختلفة على شكل حبوب أو أشكال دوائية أخرى، وفي البُلدان التي يُسمح فيها ببيع الدكلوفيناك بدون وصفة طبية، غالبًا ما يُسمح بالجرعة المُخفّضة المُقدّرة بـ 25 ميلي جرام، ومن الممكن أن يُباع الدكلوفيناك بدون وصفة طبية على شكل جيل موضعي، وذلك من أجل تخفيف الآلام الحاصلة نتيجة للإصابة بالتهاب المفاصل بشكل مؤقت، حيث يستطيع المريض تطبيقه على أيّ من اليدين والساعدين والمرفقين والقدمين والكاحلين والركبتين، وذلك عند البالغين أي بأعمار 18 سنة فما أكبر. [٧]

المراجع[+]

  1. "PAIN MANAGEMENT MEDICATION TYPES", www.rxlist.com, Retrieved 2020-05-13. Edited.
  2. "Pain Relievers", medlineplus.gov, Retrieved 2020-05-13. Edited.
  3. "Acetaminophen Uses, Side Effects, and Dosage", www.medicinenet.com, Retrieved 2020-05-13. Edited.
  4. "Uses, benefits, and risks of aspirin", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-05-13. Edited.
  5. "Ibuprofen", www.webmd.com, Retrieved 2020-05-13. Edited.
  6. "What to know about naproxen", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-05-13. Edited.
  7. "Why is diclofenac only available on prescription but ibuprofen can be bought over the counter?", www.drugs.com, Retrieved 2020-05-13. Edited.