ما هي أنواع المناخ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٨ سبتمبر ٢٠٢٠
ما هي أنواع المناخ

المناخ

يعرف المناخ بأنه متوسط حالة الطقس لفترات طويلة من الزمن في منطقة معينة، حيث يتم تتبع المناخ لمنطقة معينة لمدة تصل إلى 30 عامًا على الأقل، كما يختلف المناخ في العالم حسب المنطقة الجغرافية، إذ يوجد بعض المناطق يكون المناخ فيها استوائيًا رطبًا أي تكون هذه المناطق حارة وماطرة كل يوم تقريبًا، ومناطق أخرى يكون المناخ فيها قطبيًا أي تكون مناطق باردة مغطاة بالثلوج معظم أيام السنة، وهنالك العديد من المناخات الأخرى بين القطبين الجليديين والمناطق الاستوائية الحارة، وتساهم هذه المناخات المختلفة في التنوع البيولوجي على سطح الأرض وفي الترات الجيولوجي بشكلٍ كبير[١].

من الجدير بالذكر أنه يجب التفريق ما بين مصطلحي الطقس والمناخ، حيث يمثل الطقس الأحداث التي تحدث كل يوم في الغلاف الجوي كدرجة الحرارة والغيوم والرطوبة، وبالتالي فإن الطقس يصف الحالة الجوية كل يوم أي لفترات قصيرة، بينما المناخ يصف حالة الجو لعشرات السنين.[٢]

المناخ هو متوسط حالة الطقس لفترات طويلة من الزمن في منطقة معينة ويختلف في العالم حسب المنطقة الجغرافية.


ما هي أنواع المناخ

تم تقسيم مناخات العالم من قبل عالم المناخ الألماني فلاديمير كوبن إلى فئات في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، حيث اعتمد كوبن كلًا من درجة الحرارة وكمية هطول الأمطار وخط عرض المنطقة وأوقات السنة التي يحدث فيها هطول الأمطار في هذه التقسيمات[٣]، وفيما يأتي سيتم الحديث عن أنواع المناخ:


مناخ المناطق المدارية

تتميز المناطق المدارية بمتوسط درجة حرارة مرتفع مع كميات كبيرة من الأمطار، حيث يبلغ متوسط درجة الحرارة الشهرية في هذه المناطق 64.4 درجة فهرنهايت وفقًا لموقع Maps of World.com، كما تتميز هذه المناطق أيضًا بفصول شتاء قصيرة جدًا أو غير موجودة، ويشمل مناخ المناطق المدارية كلًا من؛ المناطق الاستوائية والغابات المطيرة والسافانا[٤]، وفيما يأتي بعض المناطق التي تعد من مناطق المناخ المداري:[١]

  • كوالالمبور.
  • ماليزيا.
  • وبيليم.
  • البرازيل.
  • الهند.
  • بنغلاديش.
  • هافانا.
  • كوبا.

مناخ المناطق المعتدلة

تتميز المناطق المعتدلة بدرجات حرارة متوسطة، حيث يكون الصيف دافئًا مع القليل من الأمطار في هذه المناطق بينما يكون الشتاء معتدلًا ورطبًا، وتتراوح درجة حرارة أبرد الشهور في المناطق المعتدلة ما بين 26.6 و 64.4 درجة فهرنهايت وفقًا لموقع Travel-University.org، ويشمل مناخ المناطق المعتدلة كلًا من؛ المناطق شبه الاستوائية ومناطق البحر الأبيض المتوسط والمناطق البحرية[٤]، وفيما يأتي بعض المناطق التي تعد من مناطق المناخ المعتدل:[١]

  • البحر المتوسط.
  • جورجيا في الولايات المتحدة.
  • شنغهاي في الصين.
  • سيدني في أستراليا.
  • مدينتي سياتل وواشنطن في الولايات المتحدة.
  • يلينجتون في نيوزيلندا.

مناخ المناطق القطبية

تتميز المناطق القطبية بعدم وجود فصول صيف حقيقية؛ إذ لا تزيد درجات الحرارة الأكثر دفئًا في هذه المناطق عن 50 درجة فهرنهايت، وعادةً ما تستمر درجات الحرارة الدافئة في هذه المناطق لوقت قصير جدًا، بينما تعد الكتلة الجليدية الدائمة هي الميزة السائدة في المناطق القطبية، ووفقًا لـBlue Planet Biomes عادةً ما يكون لمناطق المناخ القطبي أربعة أشهر فقط من درجات الحرارة فوق درجة التجمد، كما تتعرض هذه المناطق إلى ضوء النهار خلال شهور قليلة[٤]، وفيما يأتي بعض المناطق التي تعد من مناطق المناخ القطبي:[١]

مناخ المناطق الجافة

تتميز المناطق الجافة بقلة هطول الأمطار وبالتالي لا يوجد فيها تيارات دائمة، كما تعرف هذه المناطق بدرجات حرارة عالية يوميًا، ويمكن أن يصل ارتفاع درجات الحرارة إلى أكثر من 120 درجة فهرنهايت خلال ساعات النهار، بينما تنخفض إلى 100 درجة أو أقل في الليل، وتنقسم مناطق المناخ الجاف إلى مناطق جافة ومناطق شبه قاحلة[٤]، وفيما يأتي بعض المناطق التي تعد من مناطق المناخ الجاف:[١]

  • صحراء أتاكاما في تشيلي.
  • المناطق النائية الأسترالية.
  • مدينة دنفر بولاية كولورادو الواقعة شرق القسم الأمريكي من جبال روكي.
  • منتزه وادي الموت القاحل الوطني في كاليفورنيا.

مناخ المناطق الباردة

تعرف أيضًا باسم المناخات الحرارية الدقيقة أو المناخات القارية، ويتميز مناخ المناطق الباردة بأمطار معتدلة مع تغيرات موسمية عالية في درجات الحرارة، حيث يتراوح متوسط درجات الحرارة ما بين 70 إلى 90 درجة خلال الصيف في مناخ المناطق الباردة، بينما يكون متوسط درجة الحرارة في أبرد شهر أقل من 26 درجة فهرنهايت، وعادةً ما يسود هذا النوع من المناخ في المناطق الوسطى من كتل اليابسة[٤]، ويعد شمال الدول الاسكندنافية وسيبيريا أبرز الأمثلة على مناخ المناطق الباردة.[١]


العوامل المؤثرة على المناخ

يتأثر المناخ في أي مكان في العالم بمجموعة من العناصر التي تسود في المنطقة، وتشمل هذه العناصر كلًا من؛ خطوط العرض والارتفاع والمياه القريبة وتيارات المحيطات والتضاريس والنباتات والرياح السائدة، كما يؤثر نظام المناخ العالمي وأي تغييرات تحدث فيه على المناخ المحلي، وفيما يأتي سيتم الحديث عن العوامل المؤثرة على المناخ:[٥]

  • البعد عن خط الاستواء: كلما كانت المنطقة أبعد عن خط الاستواء كلما كانت درجات الحرارة منخفضة أكثر؛ وذلك يعود إلى انحناء الأرض.
  • الارتفاع فوق سطح البحر: كلما كانت المنطقة أكثر ارتفاعًا عن سطح البحر كلما كانت درجات الحرارة أكثر برودة.
  • المسافة من البحر: يعرف بأن المحيطات تسخن ببطئ أكثر من اليابسة، مما يجعل المناطق الساحلية أكثر برودة في الصيف وأكثر دفئًا في الشتاء من المناطق الداخلية الموجودة على نفس خط العرض والارتفاع، وبالتالي كلما كانت المنطقة أبعد عن البحار والمحيطات كلما كانت أكثر سخونة.
  • استخدام الإنسان للأرض: عادةً ما تكون المناطق الحضرية أكثر دفئًا من المناطق الريفية؛ وذلك بسبب المباني والطرق المعبدة التي تمتص حرارة الشمس أثناء النهار وتطلقها في الليل.
  • التأثيرات الخارجية: هنالك بعض العوامل الخارجية التي يمكن أن تؤثر على المناخ كغازات الاحتباس الحراري والتغيرات في مدار الأرض، حيث تؤثر هذه العوامل على تغيير المناخ لفترات زمنية طويلة، ويحدث ذلك نتيجةً لتغيير التوازن بين الإشعاع الوارد والصادر.

يتأثر المناخ بعدد من العوامل مثل خطوط العرض والارتفاع والمياه القريبة وتيارات المحيطات والتضاريس والنباتات والرياح السائدة.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح "All About Climate", www.nationalgeographic.org, Retrieved 2020-08-15. Edited.
  2. "Whats the difference between weather and climate?", eo.ucar.edu, Retrieved 2020-08-15. Edited.
  3. "What Are the Different Climate Types?", scijinks.gov, Retrieved 2020-08-15. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج "Types of Climate Regions", sciencing.com, Retrieved 2020-08-15. Edited.
  5. "What is the main reason for climate change?", www.quora.com, Retrieved 2020-08-15. Edited.