عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد: أسباب إجرائها والنتائج المنتظرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٩ ، ٨ يونيو ٢٠٢٠
عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد: أسباب إجرائها والنتائج المنتظرة

عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد

إنَّ فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد هو المسار المفَّضل للتغذيِّة والدعم الغذائي عند المرضى الذين يعانون من اضطرابات الجهاز الهضمي الوظيفيِّة والذين يحتاجون لتغذيةٍ معويةٍ طويلة الأمد، وحيث وإلى جانب مزاياها العديدة المتفوقة بها على التغذية بالحقن، توفر عمليَّة فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد وصولًا متفوقًا إلى الجهاز الهضمي عبر الطرق الجراحيِّة، وإنَّ المؤشران الرئيسان لإجراء العمليِّة هما التغذية المعويِّة طويلة الأمد وتخفيف الضغط في المعدة، ومن ناحيةٍ أخرى يُشكِّل الانسداد المعوي البعيد واضطراب تخثُّر الدم الشديد غير القابل للضبط الموانع المطلقة الرئيسة لإجراء العمليِّة، وقد تمَّ إجراؤها لأول مرةٍ عام 1980، ولهذه العملية عدَّد من المضاعفات المحتملة تُصنف ضمن ثلاثة مجموعات والتي تتعلق إمِّا بالصعوبات التقنيِّة بالمنظار، أو المضاعفات المتعلقة بإجراء الفغر، أو المضاعفات طويلة الأمد المتعلقة باستخدام أنبوب التغذية المعويِّة، ويتناول هذا المقال أهمَّ المعلومات عن عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد من حيث أسباب إجراءها والناتئج المنتظرة منها.[١]

أسباب إجراء عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد

بشكلٍ عامٍ فإنَّ السببين الرئيسيين لإجراء عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد هما إنشاء سبيلٍ للوصول إلى الأمعاء لإجراء التغذيِّة المعويِّة، وتخفيف الضغط المعوي، ويُحجزُ هذا الإجراء للمرضى الذين لا يستطيعون نقل الطعام من الفم إلى المعدة، ويشمل هؤلاء الأشخاص المرضى الذين يعانون من اضطراباتٍ عصبيِّة مثل السكتة الدماغيِّة، أو الشلَّل الدماغي، أو إصابة جذع الدماغ، أو التصلب الجانبي الضموري، وكذلك المرضى الذين يعانون من ضعف البلع بسبَّبٍ عصبيٍّ أو عضليّ، كذلك قد يحتاج المرضى الذين يعانون من الصدمة أو السرطان أو المرضى المُجرى لهم جراحةٌ حديثةٌ في الجهاز الهضمي العلوي أو الجهاز التنفسي إلى هذا الإجراء للحفاظ على الوارد الغذائي، كما قد تكون هنالك حاجةٌ لتخفيف الضغط المعوي عند المرضى الذين يعانون من أورامٍ خبيثةٍ في البطن تتسبَّب في انسداد مخرج المعدة أو انسداد الأمعاء الدقيقة أو العلوص الشللي، كذلك وجدت بعض الدراسات ارتباط فعر المعدة بالمنظار عبر الجلد عند الأطفال بانخفاض خطر حدوث المضاعفات طويلة الأمد،[٢] ويعتبر فغر الصائم طريقةٌ بديلةٌ عن فغر المعدة، إمَّا عن طريق وضع وصلة إضافية عن طريق أنبوب فغر المعدة، أو عن طريق فغر الصائم عبر الجلد بمساعدة المنظار، ويحجز هذا الإجراء للمرضى الذين يعانون من القيء المتكرر أو الاستنشاق الرئوي المتكرّر المرتبط بالتغذية بالأنبوب المعدي، الارتجاع المعدي المريئي الشديد، أو استئصال المعدة الكلي أو الجزئي.[٣]

كيفية إجراء عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد

يُستخدم التخدير الموضعي بالليدوكائين عادة لتخدير البلعوم ومن ثم يتمُّ إدخال المنظار الهضمي وهو أنبوب مرن مزودٌ بكاميرا وضوء في نهايته من خلال الفم إلى المريء والمعدة، من ثمَّ يقوم الطبيب بإحداث شقٍ في جدار البطن وصولًا للمعدة ويدفع بإبرة إلى داخل المعدة، ومن ثمَّ أنبوب التغذية ثمَّ يُخاط الأنبوب في مكانه على الجلد،[٤] وللمزيد من الفهم للعمليِّة سيتمُّ تاليًا طرح الخطوات بتفصيل أكبر، وأهمُّ هذه الخطوات:[٢]

  • من الأفضل إجراء عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد عن طريق شخصين أحدهما يتعامل مع المنظار والآخر يتعامل مع الشق الجلدي من العملية.
  • يجب على المريض الصيام لمدَّة 4 ساعاتٍ على الأقلِّ ولفترةٍ أطول إذا كان لديه انسداد أمعاء.
  • يجب إعطاء المريض عدَّد من المضادات الحيويِّة مثل السيفالوسبورين من الجيل الأول عن طريق الوريد لتقليل خطر الإصابة بالالتهاب في موقع إدخال الأنبوب.
  • يتمِّ أجراء تنظير معدة وأمعاء قياسي لشفط محتويات المعدة واستبعاد وجود انسداد في مخرج المعدة والاثني عشر عن طريق الفحص المباشر.
  • يتمَّ نفخ المعدة بشكل مفرط عبر القناة الهوائية للمنظار.
  • يتمُّ إضعاف إنارة الغرفة ومن ثمَّ يتمُّ تطبيق إضاءةٍ بالمنظار لجدار البطن وتحديد مكان الضوء على جلد البطن بقلمٍ جراحي الذي يجب أن يكون بعيدًا على الأقلِّ 2.5 سم عن نهاية القص.
  • يتمُّ تنظيف الموقع بواسطة البوفيدون، ومن ثمَّ يتمُّ تخدير هذه المنطقة من الجلد عبر حقنة من الليدوكايين، وبعد ذلك يتمُّ إدخال إبرةٍ من خلال العلامة إلى المعدة والتأكد من دخولها للمعدة من خلال التصوير بالمنظار.
  • يتمُّ استخدام مشرطٍ لإجراء شقٍ جراحي بعرض 1 سم وعمق 2-4 سم ومن ثمَّ يتمُّ إدخال قسطرةٍ عبر هذا الشق إلى المعدة والتأكد من دخولها المعدة عبر المنظار، وبعدها يتمُّ إدخال سلكٍ دليلٍ إلى المعدة بعد إزالة الإبرة.
  • بعد ذلك يتمُّ تشحيم أنبوب الفغر وإدخاله للمعدة ومن ثمَّ تثبيته على جدار البطن عبر وضع قطبٍ والتأكد من سلوكية الأنبوب للمواد الغذائيِّة عبر إدخال محلول فسيولوجي.   

النتائج المنتظرة من عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد

يمكن للمرضى الذين يعانون من حالةٍ غذائيِّةٍ أساسيِّة جيدةٍ تحمل ما يصل إلى 10 أيام من الصيام الجزئي مع وجود سوائل الصيانة قبل حدوث تعويض البروتين الشديد، ولذلك فإنَّ التغذيِّة المعويِّة ضرورية للمرضى الذين لا يتناولون ما يكفي من الطعام عبر الفم، بالمقارنة مع أنابيب التغذية عبر فغر المعدة فإنَّ الأنابيب الأنفيِّة المعديِّة تُحدِّث تهيجًا أكبر ومزيدًا من المضاعفات للمريض لذلك تُحجز عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد للمرضى المعرضين لسوء تغذيةٍ معتدلٍ إلى شديدٍ خلال 2-3 أسابيع، وهنالك عددٌ كبيرٌ من المرضى الذين يمكنهم الاستفادة طبيبًا من أجراء العملية حيث أظهرت أحدى الدراسات التي تمَّت على 210 مرضى لمدة أربعة سنوات ويعانون من أمراض حميدة أو خبيثة كان متوسط فقد الوزن قبل بدء التغذية بواسطة فغر المعدة 11 كيلو، بينما كان متوسط زيادة الوزن في نهاية التغذية المعويِّة عبر فغر المعدة لمدة 12 شهر 3.5 كيلو، هذا يشير إلى أنَّ بدء التغذية عبر فغر المعدة مبكرًا يمكن أن يمنع فقد الوزن الخطير عند المريض.[١]

مخاطر عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد

هنالك عدَّد من المخاطر والمضاعفات المرتبطة بعملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد حيث وعلى الرغم من أنَّه إجراء آمن نسبيًا والمضاعفات الكبيرة نادرة، إلا أنَّ هنالك مخاطر تنطوي على اجتياز المنظار الداخلي وإجراء ثقب في المعدة، وعند تطور المضاعفات الكبيرة فقد يكون من الضروري إجراء عمليِّة جراحيِّة، وتشمل هذه المخاطر:[٢]

  • رد الفعل التحسسي للمهدئات أو المضادات الحيوية المستخدمة في العلملية.
  • الاستنشاق الرئوي والاختناق.
  • الاتهاب في منطقة الأنبوب.
  • التسريب من حول أنبوب التغذية.
  • النزيف.
  • التهاب الرئة.
  • انثقاب القولون أو الأمعاء الدقيقة من غير قصد.
  • انسداد مخرج المعدة الناجم هجرة الأنبوب البعيدة عبر القناة الهضميّة.
  • تقرح جدار المعدة عند وجود الأنبوب لفترة طويلة داخل جدار المعدة.
  • إزالة الأنبوب من غير قصد من قبل مريض مضطرب أو مرتبك.
  • متلازمة الإغراق المعويِّة.
  • التهاب اللفافة الناخر.
  • الناسور القولوني الجلدي، الذي يصبح واضحًا بشكل جيد في الوقت الذي سيستبدل فيه الأنبوب المستخدم في عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد.
  • زرع أورام على مسير الأنبوب المستخدم في العملية.
  • التهاب الصفاق عند وجود كمية كبيرة من الحبن في البطن.

ما بعد عملية فغر المعدة بالمنظار عبر الجلد

بعد إجراء عملية فغر المعدة بالمنظار بعد الجلد سيتم مراقبة المريض عن كثب لتفادي أي مضاعفات، وسيتم تثبيت أنبوب PEG على بطنه باستخدام شريط لاصق، وسيتم وضع ضمادة شاش معقم حول الشق وتغييره حسب الحاجة، بمجرد إزالة الضمادة وتضميد المنطقة ، يجب التأكد من غسل المنطقة يوميًا بالماء والصابون، عادةً ما يتدخل اختصاصي التغذية ليعلم المريض كيفية استخدام أنبوب PEG والعناية به، وسيتم البدء في تغذية الأنبوب المعوي -التغذية مباشرة من خلال الجهاز الهضمي-.[٥]

لبضعة أيام ، قد يحسّ المريض بوجع طفيف في البطن حيث تم إدخال أنبوب PEG، سيشعر وكأن هناك عضلة مشدودة، قد يصف الطبيب بعض الأدوية للمساعدة في تخفيف هذا الألم في الأيام القليلة الأولى بعد الإجراء، ويختلف مقدار الرعاية اللازمة لأنبوب PEG بين المرضى. بشكل عام، لا تحتاج أنابيب PEG إلى استبدالها لعدة أشهر، وقد تعمل بشكل جيد لمدة 2 أو 3 سنوات، وينصح المريض عادةً إذا واجه صعوبة في أنبوب PEG الخاص به بالاتصال بمقدم الرعاية الصحية الخاص به.[٥]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Percutaneous endoscopic gastrostomy: Indications, technique, complications and management", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 06-05-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Percutaneous Endoscopic Gastrostomy (PEG) Tube Placement", emedicine.medscape.com, Retrieved 06-05-2020. Edited.
  3. "Percutaneous endoscopic gastrostomy (PEG): a practical approach for long term management", www.bmj.com, Retrieved 06-05-2020. Edited.
  4. "What are the possible complications with percutaneous endoscopic gastrostomy (PEG)?", www.medicinenet.com, Retrieved 06-05-2020. Edited.
  5. ^ أ ب "Percutaneous Endoscopic Gastrostomy (PEG): Procedure Details", my.clevelandclinic.org, Retrieved 06-05-2020. Edited.