علاج جفاف الحلق وضيق التنفس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥١ ، ٦ نوفمبر ٢٠١٩
علاج جفاف الحلق وضيق التنفس

جفاف الحلق وضيق التنفس

يكثر في أشهر الشتاء الباردة انتشار العديد من أمراض الجهاز التنفسي مثل الرشح والانفلونزا، والتي تؤدي إلى ظهور مختلف الأعراض ومنها جفاف الحلق وضيق التنفس، والتي يمكن أن تظهر أيضًا نتيجة تعرض الشخص لهواء الشتاء البارد الجاف[١]، وهنالك العديد من الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى جفاف الحلق وضيق التنفس، مثل الإصابة بأنواع مختلفة من الحساسية أو احتقان الجيوب الأنفية، أو بعض العادات الأخرى مثل التدخين أو التنفس عن طريق الفم، وسيتم الحديث في هذا المقال عن بعض الأمراض التي تسبب هذه الحالة، وعلاج جفاف الحلق وضيق التنفس وكيفية الوقاية من هذه الأعراض.[٢]

أمراض تسبب جفاف الحلق وضيق التنفس

معظم أسباب جفاف الحلق وضيق التنفس هي أسباب بسيطة مثل الجفاف وعدم شرب كميات كافية من المياه، ولكن هناك بعض الأمراض التي تصيب الشخص والتي تؤدي إلى ظهور هذه الأعراض وتحتاج إلى زيارة الطبيب من أجل علاج جفاف الحلق وضيق التنفس، وهذه الأمراض تشمل على الآتي:[١]

  • حُمّى القش أو الحساسية: حمى القش أو الحساسية، والتي يشار اليها أيضًا بالحساسية الموسمية، وتظهر نتيجة رد فعل مناعي من جسم الإنسان لبعض المواد التي يمكن أن يتعرض لها الشخص في محيطه مثل بعض أنواع الأعشاب أو النباتات، شعر بعض الحيوانات الأليفة مثل القطط أو الكلاب أو التعرض للعفن المنزلي، ويؤدي ذلك إلى ظهور مجموعة مختلفة من الأعراض مثل سيلان الأنف، العطس، حكة في العينين أو الجلد، سعال.[١]
  • الرشح: وهو من الأمراض الأخرى التي يبحث المريض فيها عن علاج جفاف الحلق وضيق التنفس، والعامل الذي يسبب الرشح هو فيروس ينتقل بين الأشخاص عن طريق الرذاذ ويمكن أن يسبب بعض الأعراض الأخرى مثل العطس، السعال، سيلان الأنف والحرارة.[١]
  • الانفلونزا: الانفلونزا هي مرض يشبه الرشح وينتقل عن طريق الفيروسات ولكن أعراضه تكون أكثر شدة من الرشح، وتؤدي الإصابة بالانفلونزا إلى ظهور أعراض مختلفة مثل الحرارة، سعال، آلام في العضلات وصداع، وفي بعض الأحيان يمكن أن تؤدي إلى القيء أو الإسهال، ويمكن أن تتطور الإصابة بالانفلونزا إلى بعض المضاعفات الخطيرة والتي تحدث في أغلب الأحيان عند الأطفال الصغار أو الكبار بالعمر، وذلك بسبب ضعف جهاز المناعة لدى هاؤلاء الأشخاص أو اصابتهم ببعض الأمراض المزمنة الأُخرى.[١]
  • الربو: وهو واحد من الأمراض التي تصيب الشعب الهوائية في الرئة نتيجة التهابها وتضيقها مما يؤدي إلى ضيق في التنفس، تصفير في الصدر وسعال.[٣]
  • الالتهاب الرئوي: وهو من أحد الأمراض الشائعة التي تصيب الرئة وتؤدي إلى حدوث ضيق في التنفس، نتيجة تراكم السوائل القيحية داخل الرئة وهو من الأمراض المعدية التي تنتقل بين الأشخاص، ويشمل على عدة أعراض مختلفة مثل سعال، ألم في الصدر، حرارة والشعور بالتعب والإعياء.[٣]
  • الانسداد الرئوي: وهو عبارة عن حدوث إغلاق في أحد الشرايين التي تغذي الرئة نتيجة جلطة حدثت في مكان آخر من الجسم ووصلت لهذا الشريان وأدت إلى اغلاقه، وهو من أحد الحالات الطبية الخطيرة التي يمكن أن تؤدي إلى الوفاة.[٣]
  • التهاب اللوزتين: وهو عبارة عن مجموعة من الأنسجة التي تكون في نهاية الحلق، وتساعد اللوزتين الجسم على التصدي للعدوى والبكتيريا التي تدخل إليه، ويمكن أن يسبب التعرض لبعض أنواع البكتيريا أو الفيروسات التهاب في هاتين اللوزتين والذي ينتج عنه مجموعة من الأعراض منها حرارة، ظهور رائحة كريهة للفم وصداع.[١]

علاجات منزلية تخفف من جفاف الحلق وضيق التنفس

عند التحدث عن علاج جفاف الحلق وضيق التنفس، يجب التطرق لذكر بعض الطرق والعلاجات المنزلية التي يمكن الإستعانة بها للتخلص من هذه الأعراض، أو تخفيف حدة الأمراض التي تؤدي إلى ظهورها، ومن هذه العلاجات ما يأتي:[٢]

  • المضمضة بالماء والملح: وهي من أحد الطرق الفعالة في علاج جفاف الحلق وضيق التنفس، وذلك لأن الملح يمنع تكاثر بعض البكتيريا التي تسبب هذه الأعراض، ويساعد على غسل وتعقيم الفم والحلق والتقليل من جفافه.[٢]
  • العسل: ومن المعروف أن للعسل العديد من الفوائد القيمة، ومنها أن العسل يعتبر من المطهرات والملينات الطبيعية، ويمكن استخدامه في علاج جفاف الحلق وضيق التنفس لأنه يعمل على تغليف الحلق وترطيبه وتقليل جفافه، ويمكن إضافة ملعقة من العسل لكأس شاي وشربه ليساعد في تخفيف هذه الأعراض.[٢]
  • شرب السوائل بكميات كافية: فمن أحد أعراض جفاف الجسم بشكل عام هو جفاف الحلق، فشرب كميات وافرة من الماء والسوائل الأُخرى سيعيد توازن السوائل الطبيعي في الجسم ويخفف من جفاف الحلق عند المريض.[٢]
  • التنفس عن طريق ضم الشفاه: وهي طريقة فعالة في التحكم بضيق التنفس، وذلك لأنها تساعد على تقليل عدد مرات الشهيق، وزيادة فعالية وعمق كل نفس يأخذه الشخص.[٤]
  • الجلوس بشكل معتدل: يساعد الجلوس بشكل معتدل مع احناء الرأس والصدر للأمام في علاج ضيق التنفس.[٤]
  • النوم أو الإستلقاء بشكل مريح: وذلك عن طريق وضع مخدة بين الساقين أثناء النوم ورفع الرأس والحفاظ على استقامة الظهر، وتساعد هذه الوضعية على التقليل من ضيق التنفس أثناء النوم.[٤]

علاج جفاف الحلق وضيق التنفس

يعتمد علاج جفاف الحلق وضيق التنفس على السبب الذي أدى إلى ظهور هذه الأعراض، فمعظم أسباب جفاف الحلق ترجع إلى بعض الأمور البسيطة مثل التنفس عن طريق الفم أو السكن في بيئة جافة أو عدم شرب كميات كافيه من السوائل، وسيتم ذكر بعض الطرق والعلاجات التي ينصح بها الطبيب لعلاج جفاف الحلق وضيق التنفس، وهي كالآتي:[٥]

  • يمكن استخدام بعض الأدوية المضادة لمادة الهيستامين أو بعض البخاخات التي تحتوي على مادة الكورتيزون إذا كان سبب جفاف الحلق وضيق التنفس هو حمى القش أو الحساسية.[٦]
  • في حال كان سبب جفاف الحلق هو التنفس من الفم فقد يكون ذلك بسبب احتقان الأنف، ويمكن علاج ذلك عن طريق استخدام الأدوية التي تزيل احتقان الأنف أو أدوية مضادة لمادة الهيستامين.[٦]
  • يقوم الأطباء باستخدام بعض الأدوية في علاج ضيق التنفس الناتج عن بعض الأمراض مثل الربو، فيقوم الطبيب بوصف بعض البخاخات التي تحتوي على مادة الهيستامين لتقليل أعراض ضيق التنفس، ويمكن استخدام الأكسجين أو أجهزة التنفس في حال كانت أعراض المريض شديدة.[٣]
  • تقليل التوتر الذي يمكن أن يؤدي بدوره إلى الإصابة بضيق التنفس، عن طريق ممارسة الرياضة بشكل يومي، التحدث إلى الأصدقاء أو الاستماع إلى الموسيقى.[٣]

متى يجب زيارة الطبيب

في بعض الحالات قد يستطيع الشخص علاج هذه الأعراض بنفسه عن طريق استخدام بعض العادات المنزلية والممارسات التي تم ذكرها سابقًا، ولكن في بعض الحالات ينصح بزيارة الطبيب شكل فوري لتلقي العلاج المناسب، وذلك عند تفاقم وزيادة هذا الأعراض بشكل خطير مما قد يؤثر على الحياة، مثل وجود صعوبة في البلع، طفح جلدي، تعب شديد، ضيق تنفس شديد، ألم في الصدر أو الحمى.[١]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ "What Causes Dry Throat, and How Is It Treated?", www.healthline.com, Retrieved 03-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Dry Throat Remedies", www.livestrong.com, Retrieved 03-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "breathing-difficulties", www.healthline.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت "9 Home Treatments for Shortness of Breath (Dyspnea)", www.healthline.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  5. "Dry Throat", www.healthgrades.com, Retrieved 04-11-2019. Edited.
  6. ^ أ ب "How do you cure a dry throat?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 04-11-2019. Edited.