علاج تقوس الساقين بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٣ ، ٩ سبتمبر ٢٠٢٠
علاج تقوس الساقين بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟

تقوس الساقين

يمكن تعريف تقوس الساقين بأنه حالة تظهر فيها الساقين منحنية بحيث تكون الركبتين متباعدتين، وقد يحدث تقوس الساقين إما بسبب التهاب المفاصل في الوركين والركبتين، أو كسور العظام وعدم التئامها بشكل صحيح، أو التسمم ببعض المعادن الثقيلة مثل الرصاص، أو بسبب بعض الأمراض مثل الكساح، أو مرض بلونت، أو مرض بهجت، ويمكن أن تبدأ مشكلة تقوس الساقين في وقت مبكر من العمر، ومنها ما لا يظهر أعراض ملحوظة حتى الوصول إلى سن المراهقة، وفي معظم حالات الإصابة في الأطفال تختفي هذه المشكلة بعد وصول الطفل سن 12-18 شهر، ويجب مراجعة الطبيب في حال بقاء المشكلة بعد عمر السنتين، ويمكن تمييز الإصابة بتقوس الساقين عند عدم قدرة المصاب على لمس الركبتين عند وقوفه على قدميه وكاحليه، ويمكن ان يُشخِّص الطبيب الإصابة من خلال الفحص السريري، وقياس طول الساق، ومراقبة طريقة المشي، ويمكن علاج بعض حالات تقوس القدمين من خلال تقويم القدمين، أو الجراحة، أو الجبيرة.[١]


هل يمكن علاج تقوس الساقين بالأعشاب؟

لا يوجد علاج لتقوس الساقين بالأعشاب، ولا يوجد أي دراسات أو أبحاث علمية تدعم صحة هذا الاعتقاد، وإذ إن التقوس يحدث في العظام فلا تستطيع أي من الأعشاب إصلاحه، وعادةً لا تحتاج مشكلة تقوس الساقين في الأطفال إلى علاج، إذ يتصحح الخلل مع نمو الطفل، والجدير بالذكر أن الطفل الذي يعاني من مشكلة تقوس الساقين يمكنه القيام بأنشطته اليومية مثل المشي، أو الركض دون قيود أو شروط، ويمكن التدخل الطبي لعلاج الحالات الآتية:[٢]

  • الإصابة بمرض بولنت فقد يحتاج المصاب إلى وضع الدعامة، أو التدخل الجراحي.
  • في حالة مرض الكساح يتم إضافة فيتامين D، ومكملات الكالسيوم إلى النظام الغذائي.
  • الكساح الناجم عن اضطراب وراثي يحتاج إلى علاج من قبل طبيب الغدد الصماء.


كيف يتم علاج تقوس الساقين بالتمارين الرياضية؟

يمكن علاج تقوس الساقين من خلال ممارسة التمارين الرياضية، ومن أهم ما يقوم به الشخص أثناء التمرين هو التدريب العصبي العضلي وذلك بالحفاظ على ترابط الساقين والركبتين، وذلك بإبقاء الوركين والركبتين والكاحلين بمحاذاة بعضها أثناء التمرين، وتذكر بعض الأبحاث أن التمارين الرياضية التصحيحية يمكنها التقليل من المسافة بين الركبتين، وتساعد تمارين شد العضلات السفلية على شد عضلات الورك والفخذ وتقويتها مما يساعد في تصحيح التقوس، ومن التمارين التي يمكن أن تساعد في ذلك الآتي:[٣]

  • تمارين تمدد الفخذ.
  • تمارين تمدد باطن الركبة.
  • تمارين تمدد العضلة الكمثرية في منطقة الحوض.
  • تمارين تقوية عضلة ألوية الوسطى.
  • تمارين التوازن مثل الوقوف على ساق واحدة، والتبديل بين الساقين، أو استخدام لوح توازن، أو كرة توازن.


ويجدر التنويه أنه قبل القيام بأي من هذه التمارين يتوجب استشارة الطبيب أو المختص للتأكد من أمانها والقدرة على تطبيقها.

المراجع[+]

  1. Pietrangelo (2019-08-02), "What Causes Bowlegs and How Is It Treated?", www.healthline.com, Retrieved 2020-07-31. Edited.
  2. "Bow Legs (Genu Varum)", kidshealth.org, Retrieved 2020-07-31. Edited.
  3. Brett Sears, PT (2020-06-28), "Exercise Tips for Bow-Legged People", www.verywellhealth.com, Retrieved 2020-07-31. Edited.