ما وظيفة البنكرياس

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٨ ، ١٧ نوفمبر ٢٠١٩
ما وظيفة البنكرياس

البنكرياس

البنكرياس هو عضو مهم في جسم الإنسان، موجود في منطقة البطن، خلف المعدة، ويحاط البنكرياس بأعضاء أخرى، بما في ذلك الكبد، الطحال والأمعاء الدقيقة، ويبلغ طول البنكرياس حوالي 15.24 سم، ويكون مسطحًا وعلى شكل المستطيل، ويسمى الطرف الأيمن بالرأس ويكون واسعًا ويبدأ بالتناقص إلى اليسار، وتسمى الأجزاء الوسطى العنق حتى نصل إلى طرف البنكرياس في اليسار ويطلق عليه اسم الذيل، وبالنسبة لما وظيفة البنكرياس فإنه يلعب دورًا مهمًا في عملية الهضم، بالإضافة إلى دوره في تنظيم نسبة السكر بالدم، ويمكن أن يتعرّض البنكرياس لمجموعة من الأمراض وهناك ثلاثة أمراض مرتبطة بالبنكرياس، وهي التهاب البنكرياس، سرطان البنكرياس والسكري، وسيتم الحديث في هذا المقال عن ما وظيفة البنكرياس المهمة.[١]

ما وظيفة البنكرياس

عند الحديث عن ما وظيفة البنكرياس سوف يتم ذكر أهم وظيفتين أساسيتين يقوم بها البنكرياس، أولها أنه يصنع إنزيمات لهضم البروتينات، الدهون والكربوهيدرات في الأمعاء، كما أنه يقوم بإنتاج هرمون الأنسولين والجلوكاجون، ويعتبر تأثير الإنسولين مهم جدًا للجسم، إذ يقوم بتقليل تركيز الجلوكوز بالدم، ويسمح لخلايا الجسم باستخدام الجلوكوز للحصول على الطاقة، وذلك للوقاية من مرض السكري، كما يساعد الإنسولين الجلوكوز على الدخول إلى العضلات والأنسجة الأخرى، ويعمل بالتعاون مع الكبد وذلك لتخزين الجلوكوز وتوليف الأحماض الدهنية، بالإضافة إلى تحفيز امتصاص الأحماض الأمينية، إذا كان البنكرياس لا ينتج الإنسولين بكميات كافية، فسوف يتعرّض المريض للإصابة بمرض السكري من النوع الأول، بخلاف الإنسولين، فإن الجلوكاجون يرفع معدل سكر الدم، لذلك فإنه يوجد في الجسم مزيج الأنسولين والجلوكاجون اللذان يحافظان على المستوى الطبيعي من السكر في الدم.[١]

أما بالنسبة لما وظيفة البنكرياس الثانية فتكمن في إفراز سوائل هضمية، حيث تنتقل الإنزيمات الهاضمة والتي تسمى بعصارة البنكرياس بعد دخول الطعام إلى المعدة، وتقوم بالمرور عبر عدة قنوات صغيرة إلى القناة البنكرياسية الرئيسية ثم إلى القناة الصفراوية، وتأخذ القناة الصفراوية العصارة إلى المرارة، حيث تختلط مع العصارة الصفراوية وذلك للمساعدة في الهضم.[١]

كيف يعمل البنكرياس

بعد الحديث عن ما وظيفة البنكرياس وأهميته للجسم لابد من معرفة آلية عمل البنكرياس إذ يمكن تقسيم آلية عمله إلى الخلايا الإفرازية من البنكرياس, بالإضافة إلى خلايا الغدد الصماء في البنكرياس, ويمكن توضيحهم كالآتي:[٢]

الخلايا الإفرازية من البنكرياس

بعد الحديث عن ما وظيفة البنكرياس فيجدر الذكر أنه تنتج الخلايا الإفرازية للبنكرياس ما يقارب 1.5-2 لتر يوميًا من العصارات الهضمية التي يتم تدفقها إلى الأمعاء الدقيقة بدلًا من إفرازها في مجرى الدم مباشرة، ويتكوّن هذا السائل عديم اللون من الماء، الملح، بيكربونات الصوديوم والإنزيمات الهاضمة، وهناك ثلاثة أنواع رئيسية من الإنزيمات:[٢]

  • إنزيم اللايبيز- Lipase -لتحطيم الدهون.
  • البروتياز- protease - لكسر البروتينات.
  • الأميليز- لتحطيم الكربوهيدرات.

تتدفق العصارات الهضمية والتي يتم صناعتها في البنكرياس إلى الأمعاء الدقيقة عبر أنبوب يطلق عليه اسم قناة البنكرياس، ويتم ربط هذه القناة من خلال قناة قادمة من المرارة قبل الوصول إلى الأمعاء الدقيقة، حيث توجد عضلة دائرية تسمى بالعضلة العاصرة تتحكم في إطلاق العصارات الهضمية في الأمعاء الدقيقة، وتبدأ عصارة الجهاز الهضمي بالعمل عند دخولها إلى الأمعاء الدقيقة، أما في حالة وجود التهاب في البنكرياس عندها سيبدأ البنكرياس في هضم نفسه. [٢]

خلايا الغدد الصماء في البنكرياس

تم اكتشاف العديد من مجموعات خلايا الغدد الصماء الموجودة في جميع أنحاء البنكرياس، والتي يطلق عليها اسم جزر لانجرهانس وسميت بهذا الإسم لأنها منتشرة مثل الجزر الصغيرة بول لانجرهانز، وتقوم هذه المجموعات من الخلايا بإنتاج الأنسولين والجلوكاجون، بالإضافة إلى الهرمونات الأخرى، وسميت خلايا الغدد الصماء بهذا الاسم لأن الهرمونات التي تنتجها هذه الخلايا تفرز مباشرة في الدم، حيث تساعد هذه الهرمونات في تنظيم مستويات السكر في الدم، مما يحافظ على مستوى السكر من الارتفاع أو الانخفاض، وعندما يرتفع معدل السكر في الدم بعد الوجبة الغذائية، سوف يتم إطلاق الإنسولين بواسطة جزر لانجرهانز، حيث يساعد هذا الهرمون من امتصاص السكر من الدم السكر من مجرى الدم إلى خلايا الجسم، ويساعد الإنسولين الكبد والعضلات بعملية تخزين السكر، ومساعدة الكبد بعدم إنتاج المزيد من السكر، حتى لا يزيد معدل السكر في الدم، وفي حالة انخفاض نسبة السكر في الدم، فإنّ البنكرياس سوف يطلق الجلوكاجون في الدم، والذي بدوره سوف يقوم بعكس ما يفعله الإنسولين وهذا يحدد وظيفة البنكرياس.[٢]

التهاب البنكرياس

يحدث التهاب البنكرياس الحاد فجأة نتيجة وجود حصوة، وغالبًا ما يزول خلال بضعة أيام مع تناول العلاج اللازم، ويتعرّض المريض عادة لمجموعة من الأعراض والتي تشمل الغثيان، القيء وألم شديد في الجزء العلوي من البطن والغثيان والقيء، وعادة ما يبقى المريض في المستشفى بضعة أيام للعلاج بواسطة المضادات الحيوية والسوائل الوريدية بالإضافة إلى بعض الأدوية وذلك لتخفيف الألم، ويزداد مرض التهاب البنكرياس مع مرور الوقت، ويعتبر شرب الكحول بشرب كبير هو السبب الأكثر شيوعًا للالتهاب، بالإضافة إلى الاضطرابات المورّثة، ارتفاع الكالسيوم أو الدهون بالدم، الأدوية، وأمراض المناعة الذاتية، وبعد التعرّض للإصابة بعد ذلك، يجب على المريض البدء في تناول نظام غذائي خاص وتناول الإنزيمات، مع الأخذ بعين الاعتبارعدم التدخين أو شرب الكحول.[٣]

سرطان البنكرياس

قد يتعرّض البنكرياس للإصابة بسرطان البنكرياس، وتكون بالغالب الأعراض غامضة، وقد تشمل اصفرار الجلد والعينين، التعب وفقدان الوزن، ولا يمكن معرفة السرطان من خلال الفحوصات الروتينية، وذلك لأنّ السرطان مخفي خلف الأعضاء الأخرى، ويقوم الأطباء بإجراء الفحص البدني، الفحوصات المخبرية، اختبار التصوير وأخذ خزعة من البنكرياس، ويكون سرطان البنكرياس ناتج عن التدخين، مرض السكري على المدى الطويل، التهاب البنكرياس المزمن إضافة إلى الأمراض الوراثية، ولأنّ اكتشافه يكون متأخرًا، فإن العلاج يكون صعبًا، وقد تشمل العلاجات الممكنة الإشعاعات، العلاج الكيميائي، والجراحة.[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Pancreas: Function, Location & Diseases", www.livescience.com, Retrieved 12-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "How does the pancreas work?", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 12-11-2-19. Edited.
  3. "Pancreatitis", medlineplus.gov, Retrieved 13-11-2019. Edited.
  4. "Pancreatic Cancer", medlineplus.gov, Retrieved 13-11-2019. Edited.