حركة التجارة الإلكترونية في شهر رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٨ ، ٢٨ أبريل ٢٠٢٠
حركة التجارة الإلكترونية في شهر رمضان

مفهوم التجارة الإلكترونية

يطلق مفهوم التجارة الإلكترونية على نوع خاص من أنواع التجارة المعمول به في العديد من دول العالم، ومن أبرز ما يميّز هذا النوع من التجارة اعتماده على الشبكة العنكبوتية في إجراء عمليات البيع والشراء بين مختلف الأفراد أو الشركات من خلال طرق البيع والشراء والدفع الإلكتروني، ويتم في التجارة الإلكترونية الاعتماد على أجهزة الحاسوب أو الألواح والأجهزة الذكية في عملية استقبال وإرسال كافة المعلومات من أجل إتمام العمليات المالية ذات العلاقة بالتجارة الإلكترونية، وهناك بعض المواسم التي تتأثر بها التجارة الإلكترونية بسبب طبيعة النشاط الاستهلاكي أو التجاري فيها، ومن بينها شهر رمضان المبارك، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن حركة التجارة الإلكترونية في رمضان.[١]

أنواع التجارة الإلكترونية

قبل الحديث عن حركة التجارة الإلكترونية في رمضان وتأثيرات خصوصية شهر رمضان المبارك على حركة التجارة الإلكترونية لا بُدَّ من الإشارة إلى أنواع التجارة الإلكترونية والأطراف المستفيدة منها، ومن أبرز أنواع التجارة الإلكترونية ما يأتي:[٢]

  • من الشركة إلى الشركة: في هذا النوع يكون النشاط التجاري الإلكتروني متبادلًا بين شركتين، وعادة ما يشيع هذا النوع بين الشركات المختصّة بإنتاج التقنيات الرقمية.
  • من الشركة إلى المستهلك: ويتمثل في مجموعة المتاجر الإلكترونية التي تتيح للمستهلكين بعض الخيارات الشرائية الإلكترونية.
  • من المستهلك إلى الشركة: وتكون من خلال محاولة بعض الشركات الاستفادة من المشروعات الصغيرة الإلكترونية التي ينتجها الأفراد من أجل تبني هذه الأفكار واستثمارها بأفضل وسيلة ممكنة.
  • من المستهلك إلى المستهلك: ويتمثل في حركة التجارة الإلكترونية التي تتم بين العملاء مع بعضهم البعض من خلال وجود خدمات أو سلع لدى مستهلك يمكن لمستهلك آخر الاستفادة منها.
  • من الحكومات إلى المستهلك: والتي تتمثل في الحكومات الإلكترونية التي تُقدّم بعض الخدمات أو المنتجات الإلكترونية إلى المستفدين منها.
  • من المستهلك إلى الحكومات: تتم هذه التجارة عند وجود بعض الخدمات التي يمكن للجهات الحكومية الاستفادة منها واستخدامها.

حركة التجارة الإلكترونية في رمضان

تشهد حركة التجارة الإلكترونية في رمضان زيادة بسبب زيادة الطلب على بعض السلع والخدمات، ويبدأ النشاط التجاري بالتزايد قبيل شهر رمضان المبارك من أجل الاستعداد لهذا الشهر وتوفير بعض المتطلبات الأساسية من خلال بعض المواقع الإلكترونية التي تتيح العديد من الخيارات الشرائية والبدائل المنافسة للأسواق غير الإلكترونية، كما يستمر هذا النشاط التجاري الفاعل خلال أول أسبوعين من الشهر الفضيل، الأمر الذي ينعكس على زيادة المبيعات في الأسواق التجارية الإلكترونية بنسب مختلفة تبعًا لطبيعة السلع والخدمات التي تقدمها تلك الأسواق، وعلى الجانب المقابل تنخفض حركة التجارة الإلكترونية في رمضان تدريجيًا مع اقتراب قدوم عيد الفطر المبارك بسبب انشغال الناس بالتحضير للعيد.[٣]

وتتزامن حركة التجارة الإلكترونية في رمضان مع وجود حركة نشطة لحملات الدعاية والإعلان والتسويق الإلكتروني لهذه السلع والخدمات بهدف وصولها إلى أكبر شريحة ممكنة، ويكون ذلك من خلال بعض المنصات الإلكترونية المختصة بالإعلان والترويج للسلع والخدمات على شبكة الإنترنت، وتعد حجوزات السفر إلى الخارج من أبرز أسباب ارتفاع حركة التجارة الإلكترونية في رمضان بسبب حجوزات السفر المسبقة التي يهدف من خلالها العملاء إلى التخطيط لرحلات السفر التي يكون معظمها بعد نهاية شهر رمضان أو قبيل عيد الفطر المبارك، وقد ساهم توفر خدمة الحجوزات الذكيّة والمريحة إلى زيادة سلاسة الحجز وإقبال العملاء على الحجز الإلكتروني بشكل أكبر.[٣]

المراجع[+]

  1. "Electronic Commerce) e-commerce)", www.investopedia.com، 28-4-2020. Edited.
  2. "Defining the Different Types of E-Commerce Businesses", www.thebalancesmb.com، 28-4-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Revealed: the impact of Ramadan on e-commerce", www.arabianbusiness.com، 28-4-2020. Edited.