هل هناك فوائد يقدمها التمر الهندي لمرضى السكر؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٠ ، ٧ مارس ٢٠٢١
هل هناك فوائد يقدمها التمر الهندي لمرضى السكر؟


هل هناك فوائد يقدمها التمر الهندي لمرضى السكر؟

التمر الهندي هو فاكهة استوائية تتواجد في السودان، الهند، وشمال باكستان، وهي شجرة متوسطة الحجم بأوراق دائمة الخضرة،[١] وتُنتج هذه الشجرة قرونًا شبيهة بالفاصوليا مملوءة بالبذور المحاطة بلب ليفي أخضر وحامض، وعندما ينضج يتشكّل كمعجون مملوء بالعصير حلو المذاق، ولهذه النبتة العديد من الفوائد لمرض السكري،[٢] إذ إن دراسة لسانتوش سينغ بهادوريا وزملائه من معمل أبحاث الأدوية النباتية في قسم الصيدلة في مدينة بوبال في الهند، نُشرت عام 2018م وتناولت مقدرة التمر الهندي في خفض مستوى السكر في الجزء الغني بالبوليفينول من طبقة بذور التمر الهندي في الفئران المصابة بالسكري، كان أهمّ ما جاء في الدراسة:[٣]


  • تمّ تقييم مستخلص بذور التمر الهندي لوجود مكونات نباتية ولتحديد الجرعة المناسبة لتجنب السمية.
  • أجريت دراسة مفردة ومتعددة الجرعات لمدة 14 يوم لتقييم تأثير مستخلص التمر الهندي على داء السكري من خلال تحديد مستويات السكر الدموية، وتحديد وزن الجسم والتشريح المرضي لبنكرياس الفئران.
  • أظهر التحليل الكيميائي لمستخلص التمر الهندي وجود مادة البوليفينول مثل الفلافونويد والجرعة الواحدة أو المتعددة منها عملت على خفض مستويات السكر الدموية في الحيوانات ذات المستوى الطبيعي من سكر الدم.
  • يسهم مستخلص التمر الهندي بإحداث تأثير وقائي على خلايا البنكرياس وفقًا للنتائج التي تمّ الحصول عليها من التشريح المرضي للحيوانات.


تبين من الدراسة أنّ "مستخلص التمر الهندي له تأثير فعال في خفض مستويات السكر الدموية بفضل مكوناته النباتية ممّا يمّكن استخدامه كدواء عشبي لمرض السكري".


يوجد العديد من الطرق المختلفة لاستهلاك التمر الهندي، حيث تُستخدم هذه الفاكهة في المطبخ الآسيوي وبالشرق الأوسط، ويمكن تناولها نيئة كفاكهة حامضة بنكهة قوية، ومن أهمّ الطرق التي يمكن فيها استعمال التمر الهندي للاستفادة من خصائصه المضادة للسكري:[٤]

  • إضافتها إلى الحلويات.
  • إضافة التمر الهندي المجفف للحساء أو الكاري.
  • إضافة التمر الهندي للصلصات للحصول على النكهة اللّاذعة.
  • صنع عصير التمر الهندي والاستفادة من طعمه الحامض وخصائصه المفيدة.


أضرار التمر الهندي لمرضى السكر

هل يمكن أن يؤدي تناول التمر الهندي للتسمم؟ قد يكون من الآمن تناول التمر الهندي بكميات معتدلة، إلّا أن الإفراط في تناوله يؤدي لحدوث العديد من الآثار الجانبية التي تتضمن:[٥]


  • ضغط الدم: قد يؤدي تناول التمر الهندي بالتزامن مع أدوية الضغط إلى انخفاض ضغط الدم.
  • التفاعل مع الأدوية: يجب تجنب استعمال التمر الهندي في حال تناول المميعات الدموية مثل الأسبرين لأنه يؤدي لتمييع للدم.
  • التسمم بالرصاص: يوجد العديد من أنواع التمر الهندي التي تحتوي على كميات أعلى من الرصاص التي حددتها إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.
  • داء السكري: قد يؤدي تناول التمر الهندي لاضطراب مستويات السكر في الدم لذلك يجب استشارة الطبيب قبل تناول هذه الفاكهة لتجنب ارتفاع أو انخفاض نسبة السكر في الدم.


من المعروف أن تناول الحلويات والعصائر يؤدي لارتفاع مستويات السكر في الدم، كما هو الحال بعد تناول المنتجات العشبية كنبتة التمر الهندي، وفي دراسة للبروفسيور وانتيكيت من مدينة بانكوك في تايلاند نُشرت عام 2011م وتناولت ارتفاع نسبة السكر الدموية عند مريض سكري خاضع للرقابة بعد تناول حبوب التمر الهندي الخام، وكان أبرز ما جاء في الدراسة:[٦]


  • تمّ تحويل مريض يبلغ من العمر 47 عامًا ويعاني من عدم ضبط مستويات السكري إلى طبيب استشاري.
  • تمّ تشخيص السكري لدى هذا المريض منذ 8 سنوات وكان له زيارات منتظمة لإدارة والتحكم بالسكري.
  • لوحظ تأرجح مستويات السكر على مدى عامين وتمّ إجراء تقييم كامل للممارسات التغذوية.
  • تبين استخدام المريض لحبوب التمر الهندي ومشتقاته لتخفيف أعراض السعال المزمن ممّا أدى لإصابته بنوبات متعددة من ارتفاع السكر في الدم.
  • لوحظ أنه عند إيقاف تناول التمر الهندي ومشتقاته لم يصب المريض مرة أخرى بنوبات ارتفاع السكر في الدم.


تبين من الدراسة "أنّ الاستهلاك المزمن لحبوب التمر الهندي ومشتقاته قد يؤدي لنوبات متعددة من ارتفاع مستويات السكر في الدم".


التداخلات الدوائية للتمر الهندي مع أدوية السكري

لماذا يجب استشارة الطبيب عند تناول التمر الهندي بالتزامن مع أدوية السكري؟ يمكن للتمر الهندي أن يتفاعل مع العديد من الأدوية التي تستخدم لعلاج السكري حيث إنه يخفض نسبة السكر في الدم ومع استخدام هذه الأدوية يمكن أن يؤدي التناول المتزامن لانخفاض كبير في مستويات السكر الدموية ممّا يتطلب استشارة الطبيب قبل البدء بتناول التمر الهندي، وتتضمن أهمّ الأدوية التي يتفاعل معها:[٧]


  • جليمبيريد.
  • غليبوريد.
  • الإنسولين.
  • بيوجليتازون.
  • روزيجليتازون.
  • كلوربروباميد.
  • غليبيزيد.
  • توولبوتاميد.
  • أورينيز.


يجب توخي الحذر عند الاستهلاك المتزامن للتمر الهندي مع أدوية السكري تجنبًا لحدوث نوبات نقص السكر.

المراجع[+]

  1. "What Is Tamarind And Why Is It Good For You", organicfacts, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  2. "What Is Tamarind? A Tropical Fruit With Health Ben", healthline, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  3. "Antidiabetic potential of polyphenolic-rich fraction of Tamarindus indica seed coat in alloxan-induced diabetic rats ", pubmed.ncbi.nlm.nih, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  4. spices/tamarind.html "What Is Tamarind And Why Is It Good For You", organicfacts, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  5. "What Is Tamarind And Why Is It Good For You", organicfacts, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  6. "Hyperglycemia in poor controlled diabetes from crude tamarind herbal pill: a case study", ncbi.nlm.nih, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  7. "Tamarind", emedicinehealth, Retrieved 23/2/2021. Edited.