معنى آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا، بالشرح التفصيلي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١١ ، ١٣ أغسطس ٢٠٢٠
معنى آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا، بالشرح التفصيلي

سورة الفرقان

سورة الفرقان هي سورة مكية ما عدا الآيات 68 - 69 - 70 وعدد آياتها 77 آية، وهي السورة الخامسة والعشرين في ترتيب المصحف، حيث تقع في الجزء التاسع عشر، وقد نزلت بعد سورة يس، كما أنّ أول آية فيها قد حوت على كلمة الفرقان حيث أثنى الله على نفسه بقوله: {تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَىٰ عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيرًا}،[١] والفرقان هو اسم من أسماء القرآن الكريم،[٢] تتحدّث سورة الفرقان عن سوء عاقبة المكذبيّن بالله ورسوله، وتتمحور حول ثلاث محاور رئيسة وهي: أنواع التكذيب والإنكار الذي واجهه رسول الله والتحذير من عقاب التكذيب وتثبيت الرسول الكريم وصحابته، فهذه هي الأهداف والموضوعات التي تمحورت حولها جميع آيات سورة الفرقان وسبب تسميتها بهذا الاسم لأنّها تبيّن كيف أنّ القرآن الكريم والدين الإسلامي هو الفرقان بين الحق والباطل أي الفاصل بينهما، وسيتناول هذا المقال معنى آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا، بالشرح التفصيلي.[٣]


معنى آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا، بالشرح التفصيلي

ما معنى هذه الآية؟ تناول أهل التفسير السور القرآنية بآياتها ومفرداتها بالشرح والتفصيل وبيان مراد الله تعالى وفقًا لطاقتهم البشرية، وفي تفسير قوله تعالى في سورة الفرقان: {يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلا}،[٤] يقول الإمام الطبري أنّ أهل التأويل والمقصود بهم المفسرون قد اختلفوا في دلالة قوله تعالى "الظالم" في الآية التي سبقت هذه الآية حيث قال تعالى على لسان الكفار المكذبيّن: { وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَىٰ يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلًا * يَا وَيْلَتَىٰ لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلَانًا خَلِيلًا * لَّقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي ۗ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلْإِنسَانِ خَذُولًا}،[٥] وكذلك الأمر بالنسبة لقوله "فلانًا" حيث قال بعضهم أنّ المراد بالظالم هو عقبة بن أبي معيط حيث ارتدّ عن إسلامه طلبًا لرضا أٌبيّ بن خلف، وأنّ فلانًا هو أُبيّ بن خلف.[٦]


وقد ساق الطبري مجموعة من الآثار والشواهد التي تبيّن من هم القائلين بهذا القول وما سبب اختيارهم لهذين الشخصين في تفسير كلمة "الظالم" وكلمة "فلانًا"، وقد نقل الطبري بسنده عن ابن عباس -رضي الله عنهما- قال: كان أُبيّ بن خلف يحضر النبي صلّى الله عليه وسلّم، فزجره عقبة بن أبي معيط أي نهاه عن ذلك الفعل، فأنزل الله تعالى الآيات السابقة، وقال ابن عباس أنّ الظالم هو عقبة و"فلانًا" هو أُبيّ بن خلف، كما نقل الطبري بسنده عن الشعبي قوله: أنّ عقبة بن أبي معيط كان خليلًا لأمية بن خلف فأسلم عقبة فقال أمية: وجهي من وجهك حرام إن تابعت محمدًا فكفر، وهو الذي قال: "ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا"،[٦] ومن المفسرين من ذكر مقالة الطبري في تفسيره لهذه الآية وزاد عليها بأنّ الخليل المراد بهذه الآية هو الشيطان، وهذا قول مجاهد وأبي الرجاء.[٧]


أمّا عن التفسير التفصيلي لمفردات الآية الكريمة فقد قال البقاعي: أنّ معنى "يا ويلتى" أي يا هلاكي الذي ليس لي منادم غيره لأنّه ليس بحضرتي سواه، ولمّا كان الظالم يريد مستحيلًا عبّر بأداة التمني ليت حيث قال: "ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا" يعني بفلان الشخص الذي أضلّه ويذكره باسمه، وقد عبّر سبحانه عنه بفلان إرادةً للعموم، على الرغم من أنّ الآية نزلت بشخص محدّد، والخليل هو الصديق الذي وافق ذلك الظالم في الأعمال التي أوردته مواطن السوء والهلاك وسوء العاقبة.[٨]


كما فسّر الشيخ محمد متولّي الشعراوي هذه الآية وقال أنّ الويل هو الهلاك وهذا الإنسان يدعو على نفسه بالهلاك والمرء لا يدعو بذلك إلّا إذا كان ما هو فيه أشد من الويل والهلاك، والتمنّي هو طلب حصول أمر محبوب ولكن لا سبيل إلى نواله فالظالم يتمنّى أنّه لم يستمع لكلام خليله الذي أضله وأفسده ولكنّه يعلم استحالة ذلك، وفي التعبير "فلانًا" يقول الشعراوي أنّ الظالم لم يذكر اسمه لأنّه يكره ذلك الخليل ومن كرهه له وبغضه إيّاه كره أن يذكر اسمه ويتلفظ به، والخليل من الخُلّة والمخالّة ومعناها الصداقة المتداخلة والمتبادلة، ثمّ إنّ الظالم يذكر السبب الذي جعله يتمنّى أن لا يكون اتخذ فلانً خليلًا وهو أنّه أضلّه عن الذكر وحجبه عن الهدى والاستقامة.[٩]


معاني المفرادات في آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا

هل لمفردات هذه الآية معاني؟ تطرّقت بعض كتب التفسير إلى بعض معاني كلمات قوله تعالى حكايةً عن الظالم: {يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلا[١٠] ولكنّ هذه الكتب لم تستوعب جميع المفردات بالبيان المفصّل، وفيما يأتي بيانٌ لمعاني المفرادات في آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا:

  • يا ويلتى: يا حرف نداء للبعيد حقيقةً وحكمًا، وقد يُنادى به القريب كذلك، وإذا كان الذي بعد هذا الحرف لا يصلح أن يكون منادى فإنّه يكون حرف تنبيه، ومعنى يا ويلتي، أي: يا هلاكي، وهذا التركيب يدلّ على الحسرة والندامة بعد فوات الآوان.[١١]
  • ليتني: ليت حرف ناسخ وهو من أخوات إنّ، وهو حرف يفيد التمنّي ويُستعمل غالبًا للأمور المستحيلة وقد يُستعمل أحيانًا لتمني أشياء يمكن حصولها وتحققّها.[١٢]
  • لم: حرف يجزم الفعل المضارع ويُحوّل زمنه من الحاضر إلى الماضي.[١٣]
  • أتخذ: فعل من الاتخاذ ويدلّ على الجعل والتصيير، فهو بمعنى أجعل.[١٤]
  • فلانًا: كناية عن العلم المذكر العاقل، ومؤنثه فلانة ولا تدخل عليه أل التعريف.[١٥]
  • خليلًا: الصديق المخلص صافي المحبّة صادقها.[١٦]


سبب نزول آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا

إنّ سبب نزول آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا قد وضع في تفسير هذه الآية الكريمة حيث ذكره الكثير من المفسرين خصوصًا من أهل الأثر بالتفسير كالإمام الطبري في تفسيره المشهور، وفيما يأتي ذكرٌ للآثار التي تعارف أهل العلم والتفسير على أنّها سبب نزول آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا:[١٧]

  • قال ابن عباس -رضي الله عنهما- في بيان سبب نزول آية: ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا: كان أُبيّ بن خلف يحضر النبي -صلّى الله عليه وسلّم- ويجالسه ويستمع إلى كلامه من غير أن يؤمن به، فزجره عقبة بن أبي معيط عن ذلك، فنزلت هذه الآية.
  • قال الشعبي -رحمه الله- في بيان سبب نزول آية: ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا: وكان عقبة خليلًا لأمية بن خلف، فأسلم عقبة فقال أمية: وجهي من وجهك حرام إن تابعت محمدًا، وكفر وارتدّ لرضا أمية، فأنزل الله تبارك وتعالى هذه الآية.
  • كما ورد في الكتب التي اهتمّت بأسباب النزول قصةً أخرى تبيّن سبب نزول آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا، وهي: أنّ أُبي بن خلف وعقبة بن أبي معيط كانا متحالفين، وكان عقبة لا يأتي من سفر إلّا ويصنع طعامًا ويدعو إليه أشراف قومه، وكان يجالس رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- كثيرًا، وقد عاد من سفره يومًا وصنع طعامًا ودعا الناس إليه ودعا رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- إلى طعامه، فلمّا اقترب رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- من الطعام؛ قال له: "ما أنا بآكل من طعامك حتى تشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله"، فقال عقبة: أشهد أن لا إله إلّا الله وأشهد أنّ محمدًا رسول الله، فأكل رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- من طعامه، وكان أُبيّ بن خلف غائبًا عن ذلك المجلس، فلمّا علم بما جرى وعرف أن عقبة قد أسلم بنطقه للشهادتين، قال له: صبأت يا عقبة، -أي غيرت دينك وصرت على دين محمد-، فقال له عقبة: والله ما صبأت ولكن دخل عليّ رجل فأبى أن يطعم من طعامي إلّا أن أشهد له، فاستحييت أن يخرج من بيتي ولم يطعم، -أي: لم يأكل-، فشهدت له فطعِم، فقال أُبيّ: ما أنا بالذي أرضى عنك أبدًا إلّا أن تأتيه فتبزق في وجهه وتطأ عنقه، فاستمع عقبة لكلام أُبيّ وأراد أن يفعل ما طلبه منه، فأخذ أحشاء دابّة وألقاها بين كتفي رسول الله، فقال له الرسول الكريم: "لا ألقاك خارجًا من مكة إلّا علوت رأسك بالسيف"، فقُتل عقبة في معركة بدر، وأمّا أُبيّ بن خلف فقتله رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- في مبارزة في معركة أٌحد.


إعراب آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا

لقد جاء إعراب القرآن بيان إعراب آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا، في الكتب المهتمة بإعراب القرآن الكريم، وفيما يأتي تفصيلٌ لإعراب مفردات هذه الآية الكريمة وجملها، ومن كتابي الجدول في إعراب القرآن وكتاب إعراب القرآن وبيانه:

  • يا: أداة نداء وتحسّر، وكلمة "ويلتى" هي منادى مُتحسّر به من نوع المضاف وهو منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرّة على ما قبل الألف، والألف المنقلبة عن ياء هي مضاف إليه.[١٨]
  • فلانًا: مفعول به أول للفعل أتخذ..[١٩]
  • خليلًا: مفعول به ثانٍ للفعل أتخذ.[١٩]
  • جملة "النداء والتحسّر": هي جملة لا محل لها من الإعراب وهي استئنافية في محلّ القول.[١٨]
  • جملة "ليتني": لا محلّ لها من الإعراب وهي جملة جواب النداء، وجملة "لم أتخذ" في محل رفع خبر ليت.[١٨]


الثمرات المستفادة من آية: يا ويلتى ليتني لم أتخذ فلانًا خليلًا

ما هي الثمرات المستفادة من هذه الآية؟ القرآن الكريم هو كتاب الله الذي يشمل كل ما هو خير للإنسان وطالما أنّ المسلم قد التزم بتعاليمه واهتدى بهديه فهو في أمان وعلى خير وهذا ينطبق على الدنيا والآخرة، حيث بيّن سبحانه معايير اختيار الأصحاب والأصدقاء وذكرت الكثير من الآيات الكريمة عاقبة مصاحبة الأشقياء وعاقبة مصاحبة الأتقياء، حيث قال تعالى في سورة الزخرف: {الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ}،[٢٠] وقال في سورة الصافات: {فَأَقْبَلَ بَعْضُهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ يَتَسَاءَلُونَ * قَالَ قَائِلٌ مِّنْهُمْ إِنِّي كَانَ لِي قَرِينٌ * يَقُولُ أَإِنَّكَ لَمِنَ الْمُصَدِّقِينَ * أَإِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا وَعِظَامًا أَإِنَّا لَمَدِينُونَ}،[٢١] فمخالطة أهل الضلال والكفر لا تأتي إلّا بالخسران.[٢٢]

وقد جاءت الأدلة الشرعية لتنهى عن مصاحبة أصدقاء السوء وتبيّن خطورة مخالطتهم وجعلهم أخلاء وأصدقاء، ومن هذه الأدلة قول الله تعالى: {وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَىٰ يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلًا * يَا وَيْلَتَىٰ لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلَانًا خَلِيلًا * لَّقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي ۗ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلْإِنسَانِ خَذُولًا}،[٢٣] وفيما يأتي بيانٌ للثمرات المستفادة من هذه الآيات ومن مجموع النصوص الشرعية التي في مثل موضوعها:

  • أصدقاء السوء على درجات فبعضهم أكثر سوءًا من بعض.[٢٤]
  • من أبرز صفات أصدقاء السوء: البعد عن الله تعالى وعن صراطه المستقيم واتباع سبيل الشيطان المنحرف.[٢٤]
  • أصدقاء السوء لا يعطون الواجبات والفرائض حقّها فيفرطّون بالصلوات ويتركونها ويضيعون أوقاتهم بارتكاب المحرمّات والمعاصي مثل الغيبة والنميمة وتتبع العورات.[٢٤]
  • يتميز أصدقاء السوء بأنّهم يحبّون الوقيعة بأهل العلم والفضل وعباد الله الصالحين، ويعمدون إلى الانتقاص منهم والسخرية والاستهزاء بهم.[٢٤]
  • إنّ من أعطاه الله -عزّ وجلّ- نور البصيرة وسلامة الفطرة يُدرك بسرعة وسهولة كون هذا الإنسان من رفاق السوء فيبتعد عنه كي لا يتأذى بصحبته، وقد قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- مبيّنًا أثر الصحبة على الإنسان: "الرَّجُلُ على دِينِ خليلِهِ؛ فلينظُرْ أحَدُكم مَن يخالِلُ"،[٢٥] ومخالطة أصدقاء السوء وبال على الإنسان في الدنيا وحسرة وهلاك له في الآخرة والمسلم مجزيٌّ ومأجور بتركه لصحبة رفقاء السوء وشرار الخلق.[٢٤]
  • ليس هناك وزرٌ أو ذنب في ترك صداقة أصحاب السوء، وكلمّا كان الإنسان حريصًا على نفسه من أن يوردها مواطن الهلاك كان أكثر حبًّا لمرافقة الصالحين والبعد عن أهل الضلال.[٢٤]

المراجع[+]

  1. سورة الفرقان، آية:1
  2. "سورة الفرقان"، ar.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  3. " سورة الفرقان (هدف السورة: سوء عاقبة التكذيب)"، kalemtayeb.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  4. سورة الفرقان ، آية:28
  5. سورة الفرقان، آية:27-28-29
  6. ^ أ ب "تفسير الطبري"، quran.ksu.edu.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  7. عبدالرحمن بن محمد بن إدريس الرازي بن أبي حاتم (1997)، تفسير القرآن العظيم (الطبعة 1)، المملكة العربية السعودية:مكتبة نزار مصطفى الباز، صفحة 2686، جزء 1. بتصرّف.
  8. "كتاب: الحاوي في تفسير القرآن الكريم"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  9. "كتاب: تفسير الشعراوي"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  10. سورة الفرقان، آية:28
  11. "تعريف و معنى يا ويلتى في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  12. "تعريف و معنى ليتني في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  13. "تعريف و معنى لم في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  14. "تعريف و معنى أتخذ في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  15. "تعريف و معنى فلانا في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  16. " تعريف و معنى خليلا في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  17. "أسباب النزول"، islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  18. ^ أ ب ت "كتاب: الجدول في إعراب القرآن"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  19. ^ أ ب "إعراب القرآن وبيانه"، al-maktaba.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  20. سورة الزخرف، آية:68
  21. سورة الصافات، آية:50-53
  22. "آيات عن صديق السوء"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  23. سورة الفرقان، آية:27-28-29
  24. ^ أ ب ت ث ج ح "صفات أصحاب السوء، وحكم مصاحبتهم"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-03. بتصرّف.
  25. رواه أبو داود، في سنن أبي داود، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم:4833، حديث سكت عنه.

93 مشاهدة