معلومات عن اليود المشع

معلومات عن اليود المشع

اليود المشع

هل اليود المشع علاج كيماوي؟ اليود المشع هو عبارة عن أحد الطرق العلاجية التي يتم تناولها مرة واحدة، حيث تختلف تكلفة اليود المشع من مكانٍ إلى آخر، ويستخدم لعلاج مجموعة من المشاكل والأمراض، حيث تم استخدام اليوم المشع لعلاج ملايين الأشخاص لأكثر من ستين عامًا، وبعد تناول هذا الدواء يتم امتصاصه من قبل الغدة الدرقية، وتختلف جرعات هذا الدواء بشكل عام ولكن اعتمادًا على الجرعة التي تم تناولها يقوم النشاط الاشعاعي لهذا الدواء بتدمير أنسجة الغدة الدرقية فقط ولا يؤثر على أي أنسجة أو أعضاء أخرى في جسم الإنسان، وسيتم الحديث في هذا المقال عن العلاج باليود المُشع بالتفصيل.[١]


متى يتم استخدام العلاج باليود المشع؟

ما هي الأمراض أو الحالات الطبية التي تُعالَج باستخدام اليوم المشع؟ هناك عدد من الأمراض والحالات الطبية التي تصيب البشر والتي يتم علاجها باستخدام اليود المشع ومن هذه الاضطرابات ما يأتي:[٢]


سرطان الغدة الدرقية

كيف يساعد اليود المشع على علاج سرطان الغدة الدرقية؟ يقوم اليود المشع بقتل الخلايا التي تتكون منها الغدة الدرقية والتي من ضمنها الخلايا السرطانية في تلك الغدة، وفي الحالات التي تنتشر فيها هذه الخلايا السرطانية في أماكن مختلفة من الجسم يقوم اليود المشع بقتل هذه الخلايا في أماكن انتشارها من الجسم أيضًا، وميزة هذا العلاج أن النشاط الإشعاعي الذي يطلقه اليود المشع لا يؤثر على باقي أجزاء الجسم السليمة لأن الغدة الدرقية تقوم بامتصاص معظمه عند دخوله للجسم، وبذلك لا يسبب اليود أي ضرر لأي أعضاء أخرى في جسم الإنسان.[٢]


يقوم الأطباء باستخدام اليوم المشع لقتل الخلايا السرطانية في الغدة الدرقية، كما يمكن أن يساعد في العلاج حال انتقال الخلايا السرطانية إلى أجزاء أُخرى في الجسم.


داء غريفز

ما هو داء غريفز graves' disease؟ وكيف يساعد اليود المشع على علاجه؟ داء غيرفز هو أحد الأمراض المناعية التي تصيب الغدة الدرقية والذي يسبب زيادة أو فرط في إنتاج هرمون الثيروكسين وهو هرمون الغدة الدرقية، ويسبب ذلك انتفاخ، جحوظ العينين، واحمرار المنطقة المحيطة بالعنين بشكل كبير، وتزيد هذه الأعراض بشدة لدى المرضى المدخنين، ويعد اليود المشع أحد أكثر العلاجات شيوعًا، حيث يتم استخدامه نتيجةً لقدرته على تقليص في حجم الغدة الدرقية وبالتالي التقليل من إنتاج هرمون الثيروكسين والسيطرة على داء غريفز.[٣]


داء غريفز هو أحد الأمراض المناعية التي تصيب الغدة الدرقية ويتم علاج معظم الحالات باستخدام اليوم المشع.


سرطان البروستات

هل يمكن لليود المشع أن يلعب دورًا في علاج سرطان البروستات؟ سرطان البروستات هو من أكثر أنواع السرطانات انتشارًا عند الرجال، ويقوم الأطباء في بعض الأحيان باستخدام العلاج باليود المشع للمساعدة في التخلص من هذا السرطان، إذ يقوم الجراح بوضع كراتٍ صغيرةٍ من اليود المشع داخل غدة البروستات والتي تعمل على إطلاق موجاتٍ إشعاعية لمدة طويلة، ويتم استخدام هذه الطريقة خاصةً في حال كان سرطان البروستات في المراحل الأولى وذا نموٍ بطيء، أما في حال وجود فرصة أو خطر أكبر لانتشار هذا السرطان خارج غدة البروستات مثل انتقاله إلى المستقيم أوغيره من الأنسجة المحيطة فإنه استخدام زرعاتٍ من اليود المُشع لا يُعد خيارًا مناسبًا للعلاج.[٤]


يُستخدم اليود المشع لعلاج سرطان البروستات الذي يصيب الرجال ويعد أحد طرق العلاج الفعالة لعلاج هذا المرض في مراحله المبكرة.


استخدام اليود المشع في العلاج

هل تختلف طريقة استخدام اليوم المشع في علاج الأمراض المختلفة؟ يعتمد استخدام العلاج باليود المشع على طبيعة المرض المراد علاجه وعلى كمية الجرعة التي تعطى للمريض،[٥]وفي ما يأتي تفاصيل كيفية وجرعة استخدامه:


تضخم الغدة الدرقية

يتم استخدام اليوم المشع في علاج هذا المرض عن طريق حقن ما يقارب 12 إلى 14 وحدة من اليود المشع في الغدة الدرقية خلال 24 ساعة، وتختلف هذه القيم من دولة إلى أُخرى، ونظرًا لأن العديد من المرضى المصابين بتضخم الغدة الدرقية يعانون من مشاكل في القلب في نفس الوقت، يجب إعطاء هؤلاء المرضى جرعة من دواء الميثيمازل قبل البدء بالعلاج باليود المشع، ومع مرور الوقت ينخفض عدد الخلايا المنتجة لهرمون الغدة الدرقية وبالتالي السيطرة على المرض.[٥]


فرط نشاط الغدة الدرقية في الأطفال

يتم علاج فرط نشاط الغدة الدرقية في الأطفال عن طريق إعطائهم كبسولة تحتوي على جرعة اليود المشع، حيث تتراوح جرعة اليود المشع من 220 إلى 270 ميكروليتر، وفي معظم الأحيان يمكن علاج فرط نشاط الغدة الدرقية عند الأطفال بشكل فعال باستخدام كبسولة واحدة فقط.[٥]


سرطان الغدة الدرقية

يتم استخدام اليوم المشع في علاج سرطان الغدة الدرقية ويتم استخدام جرعات كبيرة من هذه المادة للعمل على قتل الخلايا السرطانية بشكل فعال، ويتم بعد ذلك القيام بتحفيز عمل خلايا الغدة الدرقية ومنها بعض الخلايا السرطانية بالعمل على رفع مستويات الهرمون المحفز للغدة الدرقية TSH، وذلك عن طريق التوقف عن استخدام حبوب هرمون الغدة الدرقية أو حقن المريض باستخدام هذا الهرمون المُحفز للغدة الدرقية،[٦] حيث تتراوح الجرعة ما بين 30 إلى 150 ميلليكوري منه بحسب الحالة الصحية ومدى انتشار السرطان.[٧]


تعتمد طريقة وجرعة استخدام اليود المشع على الحالة الصحية والمرض المُراد علاجه.


التحضير للعلاج باليود المشع

هل يوجد أي تحضيرات أو أمور يجب القيام بها قبل الخضوع للعلاج باليود المشع؟ هناك عدد من الأمور التي يجب على المريض القيام بها قبل البدء بجلسة العلاج باليود المشع،[٨] ومن أهم هذه التحضيرات ما يأتي:


  • يجب على المريض الابتعاد عن تناول الطعام والشراب في اليوم الذي يسبق الخضوع لهذا العلاج، ويجب البدء بالصيام بعد فترة منتصف الليل.[٨]
  • إذا كان المريض يقوم باستخدام الأدوية المضادة للغدة الدرقية يجب عليه التوقف عن استخدامها قبل 3 أيام من موعد الخضوع للعلاج، وفي بعض الأحيان يُفضل التوقف عن استخدام هذه الأدوية لمدة 5 إلى 7 أيام قبل البدء بتلقي العلاج.[٨]
  • يجب العمل على رفع نسبة نسبة الهرمون المحفز للغدة الدرقية TSH، قبل البدء بهذا العلاج ويمكن القيام بذلك عن طريق التوقف عن استخدام حبوب هرمون الثايروكسين مما يساعد على زيادة نسبة الهرمون المحفز للغدة الدرقية بشكل كبير أو يمكن حقن مادة تسمى بالثيروتروبين والتي تجعل حجب إنتاج هرمون الغدة الدرقية أمرًا غير ضروريًا ويتم أخذ هذه الحقنة قبل موعد العلاج بيومين وبعد العلاج بثلاث أيام.[٩]


يجب على المريض التوقف عن تناول أية أدوية للغدة الدرقية قبل فترةٍ قد تصل إلى 7 أيام، والتوقف عن تناول الطعام والشراب في الليلة التي تسبق الخضوع للعلاج باليود المشع.


أضرار استخدام اليوم المشع

هل هناك أي أضرار أو آثار جانبية نتجية الخضوع للعلاج باستخدام اليود المشع؟ كأي طريقة من طرق العلاج الأخرى هناك بعض الآثار الجانبية والأضرار التي قد يسببها اليود المشع للمريض،[١٠] ومن أهمها ما يأتي:


الآثار الجانبية لليود المشع

هل تُعد الآثار الجانبيّة للعلاج باليود المشع أمرًا خطيرًا؟ قد يسبب استخدام هذه الطريقة العلاجية بعض الآثار الجانبية التي تختلف في خطورتها، ومن أهم هذه الآثار الجانبية التي يمكن أن تظهر ما يأتي:[١٠]


  • ألم وتورم في الرقبة.
  • قيء وغثيان بعد العلاج.
  • حدوث تورم أو تضخم في الغدد اللعابية.
  • فقدان التذوق أو حدوث تغيرات في المذاق.
  • جفاف في الفم نتيجة انخفاض إنتاجية الغدد اللعابية.
  • جفاف العيون.
  • زيادة إفراز الدموع.
  • قصور أو خمول الغدة الدرقية الدائم.


تتراوح الآثار الجانبية لاستخدام اليود المشع ما بين آثار جانبيةٍ بسيطة إلى آثار جانبية أكثر شدة قد تصل إلى حدوث خمولٍ دائمٍ لعمل الغدة الدرقية.


هل اليود المشع يسبب السرطان؟

ما هي احتمالية الإصابة بالسرطان نتجية الخضوع للعلاج باستخدام اليوم المشع؟ لقد وجدت بعض الدراسات أن هناك علاقة بين كمية الجرعة المستخدمة في العلاج وفترة العلاج ونسبة الاصابة بأنواع معينة من السرطان ومن هذه الدراسات تلك التي أجريت في المعهد الوطني للسرطان وتم نشر نتائجها في عام 2019 في مجلة الطب الباطني، حيث أجريت على مجموعةٍ من مرضى تضخم الغدة الدرقية الذين تم إعطاؤهم جعاتٍ من اليود المشع، فقد وجد الباحثون أن كل 100 مليغرام من جرعة اليود المشع تؤدي إلى زيادة خطر الوفاة بسرطان الثدي بنسبة 12%، وبنسبة 5% في باقي أنواع السرطان والأورام الأُخرى.[١١]


تلخصت نتائج هذه الدراسة إلى وجود علاقة واضحة بين الجرعة المستخدمة لهذا العلاج وخطر الوفاة على المدى الطويل من بعض أنواع السرطانات الصلبة، بما في ذلك سرطان الثدي.


هل يمكن استخدام العلاج باليود المشع أثناء الحمل أو الرضاعة؟

يُعدّ اليود المشع من المواد الخطرة التي يمكن أن تؤثر بشكل سبلي في حال استخدامه أثناء كلٍ من فترتي الحمل أو الرضاعة الطبيعيّة، إذ يجب استشارة الطبيب المختص قبل استخدامه، ومن أهم تأثيراته أثناء هاتين المرحلتين ما يأتي:[٥]


أثناء الحمل

يمنع الخضوع للعلاج باليود المشع أثناء فترة الحمل، إذا تعرض الجنين بشكل أو بآخر لهذه المادة، فان عمر الجنين يلعب دورًا أساسيًا في كمية الضرر الحاصل، فإذا تعرض الجنين لهذه المادة قبل الأسبوع 10 أو 12 من عمر الحمل لا يشكل ذلك أي ضرر لأن الغدة الدرقية لا تمتص اليود قبل هذا العمر، ولكن بعد الأسبوع 12 يزداد امتصاص الغدة الدرقية لليود المشع والذي يؤدي إلى الإصابة بقصور الغدة الدرقية للجنين وبعض الاضطرابات العصبيّة.


أثناء الرضاعة

بالنسبة للرضاعة أو الأمهات المرضعات يجب عدم استخدام العلاج باليود المُشع بشكل نهائي، وذلك لأن هذه المادة يمكن تنتقل في حليب الأم وبالتالي يمكن أن تنتقل للطفل الرضيع وتسبب العديد من المشاكل الصحية، كما يجب الانتباه إلى أنّ استخدام النظائر المشعة بالتشخيص يجب الابعتاد عنه بشكل كاملٍ أيضًا.


لا يمكن استخدام العلاج باليود المشع أثناء فترة الحمل والرضاعة لأن ذلك يمكن أن يسبب العديد من المشاكل والأمراض للجنين أو الطفل الرضيع.


هل اليود المشع يسبب العقم؟

لقد توصلت بعض الدراسات إلى أن العلاج باستخدام اليود المُشع في النساء المصابات بسرطان الغدة الدرقية وما زلْنَ في سن الإنجاب قد يزيد من خطر الإصابة بالعُقم، وذلك لأن اليود المشع يمكن أن يؤثر على احتياطي البيويضات الموجودة في المبايض عند النساء وبالتالي يزيد من خطر الإصابة بالعقم، حيث تم الحصول على هذه النتائج عن طريق قياس مستويات الهرمون المضاد في الدم، ولذلك يجب على النساء في عمر الانجاب توخي الحذر عند الخضوع لهذا النوع من العلاج واستشارة الطبيب المختص والمعالج.[١٢]


يمكن أن يؤثر العلاج باليود المشع بشكل سلبي على احتياطي البويضات في مبايض المرأة ويمكن أن يؤدي ذلك إلى الإصابة بالعقم.


هل يوجد أضرار لليود المشع على الدورة الشهرية؟

"بحسب دراسةٍ نشرت عام 2018 وأجريت على 9753 كعددٍ إجماليّ من النساء اللواتي تقل أعمارهن عن 50 عامًا، بحيث تلقين علاجًا باليود المشع خلال سنواتٍ سابقةٍ من حياتهن بسبب إصابتهن بسرطان الغدة الدرقية، وقد تم مقارنة نتائجهن مع مجموعةٍ معيارية، فقد أظهرت نتائج الدراسة أنّ النساء اللواتي تعرصن للعلاج باليود المشع ازدادت لديهن نسبة الإصابة باضطرابات الدورة الشهرية".[١٣]


يمكن أن يسبب العلاج باليود المشع إلى حدوث تغيرات واضطرابات في الدورة الشهرية لدى النساء.


أضرار اليوم المشع على المحيطين

هناك عدد من الاحتياطات والأمور التي يجب على المريض القيام بها لحماية الأشخاص من حوله،[٦]ومن أهم هذه الاحتياطات التي يجب أخذها بهين الاعتبار عند تلقتي هذا العلاج والتعامل مع المحيطين ما يأتي:


هل يجب أن تعزل نفسك عن الآخرين بعد العلاج؟

بشكلٍ عام فإنه يجب على الشخص الذي تم علاجه باستخدام اليود المشع الابتعاد عن الاطفال والنساء الحوامل أو المرضعات ويجب عليه أخذ بعض الاحتياطات الأُخرى وهي كاللآتي:[١٠]

  • يجب على الشخص تجنب الاتصال الجسدي أو الجلوس بالقرب من الأشخاص الآخرين لمدة طويلة من الزمن.
  • الابتعاد مسافة 6 اقدام عن الأشخاص الآخرين خلال الايام الأولى التي تلي العلاج.
  • تجنُب الأماكن العامة.
  • النوم بسرير مفرد ومنفصل عن أي شخص آخر.
  • عدم مشاركة أواني الطبخ والأكل وأغطية السرير والأغراض الشخصية الأُخرى مع الآخرين.
  • غسل الأطباق والمعالق وأواني الطاعم بشكل جيد بعد استخدامها.
  • غسل اليدين والاستحمام بشكل يومي.


يجب على الشخص المُعالج باستخدام اليوم المشع القيام باتخاذ بعض التدابير والإجراءات التي تكمن في الانعزال قدر الإمكان عن المحيطين لتقليل خطر تعرضهم لليود المشع.


كم تبلغ مدة خروج اليود المشع من الجسم؟

يبقى اليوم المشع في الجسم بعد الانتهاء من العلاج بشكل مؤقت، فمعظم كميات اليوم المشع التي لم يتم امتصاصها من قبل الغدة الدرقية سيتم طرحها من الجسم خلال اليومين اللذان يليا العلاج، والكمية التي تبقت في الغدة الدرقية هي التي تكون مسؤولة عن العلاج، وفي معظم الأحيان يكون هنالك أخصائي أمن وسلامة عامة مختصٌ بأمن وسلامة الإشعاع، حيث يقوم بزيارة المريض مرتين يوميًا لقياس مستويات الأشعة لدى المريض، وبالعادة تنخفض مستويات الأشعة بشكل يومي ويزول ما تبقى منها خلال الأسابيع القليلة التي تلي العلاج.[١٤]


معظم كميات اليوم المشع يتم طرحها خارج الجسم في الأيام الأولى بعد العلاج والكميات الباقية تطرح خارج الجسم خلال الأسابيع القليلة التي تلي العلاج.


تعليمات مهمة بعد العلاج باليود المشع

هل هناك أي تعليمات خاصة يجب على المريض اتباعها بعد الخضوع لهذا العلاج؟ هناك بعض التعليمات والنصائح التي يقوم الطبيب باخبار المريض عنها والتي تساعد على حمايته من حماية من حوله وهي كالآتي:


التعليمات المُتعلقة بالنمط الغذائي

بشكلٍ عام فإنه يُنصح باتباع نظامٍ غذائيّ قليل اليود بعد التعرض لهذا العلاج لمدة 24 ساعةٍ كما يمكن أن ينصح الطبيب بالاستمرار عليها لمدةً تزيد عن ذلك، كما يجب البدء بهذه الحمية الغذائية قبل التعرض للعلاج بأسبوعٍ على الأقل.[١٥]


التعليمات المتعلقة بالحمل

يجب على المرأة التأكد من تجنب الحمل أثناء استخدام العلاج، والاستمرار بذلك لفترة تستمر على الأقل لستّ أشهرٍ بعد الانتهاء من العلاج، واستخدام طرق منع حملٍ مناسبة، كما يجب على الطبيب التأكد من عدم وجود حمل قبل الخضوع لهذا العلاح.[١٥]


التعليمات المتعلقة بنتائج اليود المشع

بعد الانتهاء من العلاج باليود المشع يتم قياس نسبة الإشعاع عن طريق جهازٍ محمولٍ، كما يجب إعادة عمل فحصٍ إشعاعيّ بعد فترةٍ تتراوح من 3 إلى 5 أيامٍ لمعرفة نتائج الإشعاع ونسبته في الدم، ويجدر التأكيد على ضرورة أخذ موعدٍ مسبقٍ من الطبيب قبل الذهاب إلى فحص ما بعد العلاج.[١٥]

المراجع[+]

  1. "Radioactive Iodine for Hyperthyroidism", uofmhealth, 2020-11-12, Retrieved 2020-11-12. Edited.
  2. ^ أ ب "radioactive-iodine", webmd, 2020-11-12, Retrieved 2020-11-12. Edited.
  3. "radioactive-iodine-therapy-in-the-treatment-of-graves-disease", medscape, 2020-11-13, Retrieved 2020-11-13. Edited.
  4. "Permanent Radioactive Seed Implants: What are They, How do They Work?", clevelandclinic, Retrieved 2020-11-19. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "radioactive-iodine", sciencedirect, 2020-11-12, Retrieved 2020-11-12. Edited.
  6. ^ أ ب "radioactive-iodine treatment for cancer", thyroid, 2020-11-12, Retrieved 2020-11-12. Edited.
  7. "Radioactive Iodine (RAI) Treatment for Papillary Thyroid Cancer", thyroidcancer, Retrieved 2020-11-19. Edited.
  8. ^ أ ب ت "radioiodine", radiologyinfo, 2020-11-12, Retrieved 2020-11-12. Edited.
  9. "radioactive-iodine", cancer, 2020-11-12, Retrieved 2020-11-12. Edited.
  10. ^ أ ب ت "radioactive-iodine-therapy", my.clevelandclinic, 2020-11-12, Retrieved 2020-11-12. Edited.
  11. "cancer death following common treatment for hyperthyroidism", cancer, 2020-11-13, Retrieved 2020-11-13. Edited.
  12. "radioactive-iodine-treatment-in-women-affects-ovarian-reserve", endocrine, 2020-11-12, Retrieved 2020-11-12. Edited.
  13. "Reproductive and gynecological complication risks among thyroid cancer survivors", ncbi, Retrieved 2020-11-19. Edited.
  14. "Radioactive Iodine 131", cancer.stonybrookmedicine, 2020-11-12, Retrieved 2020-11-12. Edited.
  15. ^ أ ب ت "Radioactive Iodine Therapy for Thyroid Cancer: Outpatient Treatment", mskcc, Retrieved 2020-11-19. Edited.