معلومات عن اللجوء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٩ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٩
معلومات عن اللجوء

المواطنة

يُمكن تعريف المواطنة أنها تلك العلاقة الخاصة التي تربط بين الفرد الذي يولد في دولة ما ويعيش فيها مع تلك الدولة، حيث يشعر بالولاء للأرض والانتماء إليها، وهذا ما يجعل علاقته بذلك الوطن وثيقة إلى الحد الذي يجعله يضحي بنفسه وماله في سبيل الدفاع عن أراضي الوطن، وهناك مجموعة من المسؤوليات التي تقع على عاتق المواطنين الذين يعيشون في دولة ما، كما يتمتمع ذاتُ المواطنين ببعض الحقوق التي يفرضها وجودهم في أراضي الدولة، وهناك بعض الظروف الخاصة التي قد تحدث في الدول أو لدى المواطنين حيث تجبرهم تلك الظروف على اللجوء إلى دولة أخرى، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن اللجوء.[١]

مفهوم اللجوء

يعد اللجوء من أبرز الحقوق الإنسانية التي ضَمِنها القانون الدولي، والتي بموجبه تَمنح دولة ما لمواطن أجنبي الحماية ضدّ دولته، ومن حيث طبيعته، يُقسم هذا الحق الإنساني إلى ثلاثة أقسام رئيسة: فهناك الإقليمي الذي يُمنح في إطار الحدود الإقليمية للدولة التي تم الذهاب إليها، وعادة ما يتم استخدام هذا النوع للّجوء السياسي، حيث يُقدِم بعض الأفراد على أفعال سياسية محظورة تؤدي بهم إلى طلب الحماية من دولة أخرى، ومن هذه الأفعال التجسس أو الخيانة الوطنية أو إحداث الفتنة أو التعاون مع الأعداء.[٢]

أما اللجوء خارج الحدود الإقليمية فهو الذي تمنحه السفارة أوالقنصلية الموجودة في الأراضي الأجنبية على أن يتم منحه داخل أراضي الدولة التي تقدَّم اللاجئون باللجوء إليها فيما بعد، كما يُعرف هذا النوع باسم اللجوء الدبلوماسي، أما ما يُعرف باللجوء المحايد فغالبًا ما يتم في حالات الحرب من خلال تقديم الدولة المحايدة حق اللجوء لقوات الدول المتداخلة في الحرب شريطة أن تبقى قوات الدول المتحاربة مُحتجزةً داخل أراضيها طيلة فترة الحرب.[٢]

ويعود تاريخ ظهور ما يُعرَف باللجوء إلى الحضارة اليونانية القديمة، حيث كانت تُقام بعض المذابح مع وجود بعض الأماكن المقدسة التي كانت تُمثِّل ملاذًا للهاربين من هذه المذابح، خاصة العبيد في الحضارة اليونانية الذين كانوا يُعامَلون بطريقة سيئة، كما كان مصطلح اللجوء حاضرًا في الحضارة الرومانية من خلال تقديم الحماية لبعض اللاجئين القادمين من مناطق بعيدة، حيث كان اللجوء في تلك الفترة بمثابة تقليد متعارف عليه يسعى بموجبه اللاجئون إلى الحصول على الحماية ولو مؤقتًا باللجوء إلى دول تتمتع بالقوة والنفوذ، وبدأ اللاجئون بعد ذلك بالانخراط ضمن الدول تلك الدول ليكونَ لهم بعض الحقوق وتترتَّبَ عليهم بعض الواجبات.[٣]

حقوق اللاجئين

إن وصول اللاجئين إلى دول اللجوء قد يرتب عليه البقاء في تلك الدول التي رحلوا إليها مدة طويلة من الزمن، لذلك كان لا بُدَّ من حفظ حقوق اللاجئين الدولية، والتذكير بأن لهؤلاء أوطانًا قدِموا منها وقد يعودون إليها يومًا ما، ومن أهم حقوق اللاجئين ما يأتي:[٤]

  • حقّ العودة إلى أوطانهم بعد زوال الصراع أو مسببات لجوء المواطنين إلى دول آخرى.
  • الحقّ في عدم الإعادة إلى بلاد الاضطهاد قسريًا.
  • الحقّ في لمِّ شمل أسر اللاجئين في بلاد الشتات.
  • الحقّ في إصدار وثائق تسمح لللاجئين بالسفر.

المراجع[+]

  1. "Citizenship", www.britannica.com, Retrieved 16-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Asylum", www.britannica.com, Retrieved 16-12-2019. Edited.
  3. "Asylum", www.encyclopedia.com, Retrieved 16-12-2019. Edited.
  4. "Refugee ", www.wikiwand.com, Retrieved 16-12-2019. Edited.