تعريف الخيانة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٧ ، ٢٢ ديسمبر ٢٠١٩
تعريف الخيانة

العلاقات العاطفية

يمكن تعريف العلاقة العاطفية على أنّها تلك العلاقة الشخصية القلبية التي تربط بين الرجل والمرأة سواء كان ذلك داخل إطار العلاقة الرسمية أو خارجها، وتنطوي العلاقة العاطفية بين الرجل والمرأة على جملة من مشاعر التعلق القلبي أو الشعوري من قبل كل طرف تجاه الطرف الآخر، ويدخل في تعريف العلاقة العاطفية ما يبنى على الشعور الداخلي من علاقة جنسية ضمن إطار الزواج الرسمي، والتي تؤدّي إلى استمرار العنصر البشري في هذه الأرض، حيث تتخذ العلاقة بهذه الطريقة الصفة الشرعية والقانونية ليظهر مفهوم العائلة الجديدة والأسرة المكونة من الزوج والزوجة والأبناء، ويعتبر تعريف الخيانة ذو ارتباط مباشر ببيئة العلاقات العاطفية، وفي هذا المقال سيتم تناول تعريف الخيانة.[١]

تعريف الخيانة

يمكن تعريف الخيانة على أنها العملية التي يتم من خلالها خرق الثقة المتبادلة بين الزوجين أو بين طرفي العلاقة العاطفية القائمة من خلال دخول طرف ثالث، حيث يمثل هذا الأمر انتهاكًا لمفهوم الإخلاص في العلاقات الزوجية أو العاطفية، وقد تأتي الخيانة من الشريكة أو من الشريك، وعادة ما تترجم الخيانة في العلاقات العاطفية أو الزوجية على شكل مجموعة من السلوكيات التي يمنح بموجها أحد الشريكين الوقت أو المشاعر إلى الطرف الثالث، وفي بعض الحالات تتعدى الخيانة العاطفية أو الزوجية مسألة إعطاء الوقت أو المشاعر إلى ذلك النوع من الخيانة المرتبطة بممارسة العملية الجنسية مع الطرف الثالث، مما يخلق الاضطراب في العلاقات القائمة ويهدد استمرارها.[٢]

ويدخل في تعريف الخيانة خروج هذا الفعل عن إطار التوقعات من أحد الشريكين تجاه الآخر، في ظل وجود الحب والمشاعر المتبادلة بينهما، فيشعر الطرف المتعرض للخيانة بالإساءة لكل ما منحه للشريك في هذه العلاقة، وقد تأتي الخيانة بعد مرور سنوات طويلة على استمرار بعض العلاقات بين الأزواج أو الشركاء، وهنا يجب التفريق بين مفهوم الخيانة في العلاقات العاطفة وما يحدث من تواصل طبيعي بين الرجل والنساء في البيئة المحيطة به، وبين المرأة والرجال في البيئة المحيطة بها، فلا تكاد تخلو هذه البيئات من وجود الاختلاط المعقول، ومن الأمثلة على ذلك بيئات العمل أو البيئة الاجتماعية.[٢]

مراحل الخيانة العاطفية

بعد تعريف الخيانة لا بد من التأكيد على أن الخيانة العاطفية لا تولد بين عشية وضحاها، بل إنّها تمر بالعديد من المراحل لتظهر في صورتها النهائية وتُحدث تلك التأثيرات على العلاقات الزوجية أو العاطفية، وبشكل عام يمكن يمكن تقسيم مراحل الخيانة العاطفية إلى ثلاث مراحلَ على النحو الآتي:[٣]

مرحلة ما قبل الخيانة

وهي تلك المرحلة التي يُدق فيها ناقوس دخول طرف ثالث إلى العلاقة بين الشريكين، وفتظهر بعض التصرفات التي لم تكن موجودة من قبل، لكن هذه التصرفات لا يمكن أن تكون دليلًا قاطعا على الخيانة رغم تأثيرها المباشر على العلاقة بين الشريكين.[٣]

مرحلة الخيانة

وهي المرحلة التي يتجلى فيها تعريف الخيانة، حيث يظهر فيها قلة الشعور بالانتماء للطرف الآخر من العلاقة العاطفية أو الزوجية بسبب عدم الوفاء للشريك عاطفيًا أو حتى جنسيًا، وهذا ما يهدد استمرار هذه العلاقة، ويتسبب في أضرار عاطفة قد تمتد إلى أمد طويل.[٣]

مرحلة ما بعد الخيانة

وهي تلك المرحلة التي يعيش فيها طرفا العلاقة الزوجية أو العاطفية مجموعة من المشاعر المختلطة، ومن بينها الشعور بالغيرة من الطرف الثالث الذي دخل بين طرفي العلاقة الزوجية، بالإضافة إلى الإحساس بقلة التقدير وفقدان الآخر أو حتى فقدان الذات للطرف المتعرض للخيانة.[٣]

المراجع[+]

  1. "Affair ", www.wikiwand.com, Retrieved 21-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Infidelity", www.encyclopedia.com, Retrieved 21-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Infidelity ", www.wikiwand.com, Retrieved 21-12-2019. Edited.