معلومات عن الأرستقراطية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٠ ، ١٦ ديسمبر ٢٠١٩
معلومات عن الأرستقراطية

أنظمة الحكم

مع تطوّر الحياة والمجتمعات الإنسانية دَعَت الحاجة إلى وجود حكومات تُنظم حياة الشعوب، وتوفر لها الغطاء القانوني لممارسة الأعمال والأنشطة الاقتصادية والاجتماعية المختلفة، من خلال وجود السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية التي يختص كل منها بجانب محدد، ومع التطور الحاصل لأنظمة الحكم في مختلف دول العالم ظهر مفهوم الدستور الذي يمثل الإطار القانوني الذي يضمن حفظ حقوق الأفراد والحكم بينهم في المسائل الخلافية من خلال مجموعة من الأحكام والنصوص الدستورية، وتختلف أنظمة الحكم في خصائصها ونظرتها للحاكم والمحكوم تبعًا لسياسة الحكم، وهناك أنواع كثيرة من الحكومات في العالم التي سادت في العصر القديم أو الحديث ومن بينهم الأرستقراطية، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن الأرستقراطية، حيث سيتمّ بيان مفهومها وأنواعها.[١]

مفهوم الأرستقراطية

يمكن تعريف الأرستقراطية على أنها شكل من أشكال الحكم السائد في بعض المجتمعات الإنسانية، وممَّا يُميز الحكم الأرستقراطي وجود ثلة قليلة العدد تتركز في يدها الثروة والسلطات، وتحظى بمكانة اجتماعية واقتصادية خاصة تنبثق منها سلطتهم السياسية، بالإضافة إلى وجود بعض الألقاب السياسية أو الاجتماعية التي يتم منحها لبعض الأرستقراطيين لإعطائهم مكانة فخرية وسلطات محددة، ومن هذه الألقاب الدوق والدوقة أو البارون والبارونة، كما يسري في الأرستقراطية نظام التوريث، حيث يحظى أبناء الأرستقراطيين بمكانة اجتماعية خاصة نابعة من مكانة آبائهم وأمهاتهم، وقد يتم ترقية بعض الأفراد العاديين في المجتمع إلى طبقة الأرستقراطيين من خلال خدمة الحاكم والتقرب منه.[٢]

وبسبب الشروط التي توضع للانخراط ضمن الأرستقراطية ظهرت مجموعة من الأسر الحاكمة التي شاعت فيها مبادئ هذا النظام من أنظمة الحكم، أما بالنسبة للفظة الأرستقراطية فجاءت من كلمة يونانية قديمة تعنى حكم الأفضل، ومن هنا كانت البداية الأولى لظهور هذا النوع من أنواع الحكم في الحضارة اليونانية القديمة، ولم يكن هذا نظام الحكم الأرستقراطي هو الوحيد السائد في الحضارة اليونانية القديمة، فقد ظهرت حكومات أرستقراطية وأخرى ديمقراطية وأخرى مَلَكية، بينما ساد في فترات أخرى من حكم الحضارة الرومانية الحكم الذاتي من خلال ما كان يضعه بعض المواطنين ذوي النفوذ من قوانين خاصة لأنفسهم.[٢]

أنواع الأرستقراطية

إن نظام الحكم الأرستقراطي لا يقتصر فقط على وجود أسرة من الطبقة العليا تتمتع بنفوذ سياسي تستخدمه في فرض القوانين والأحكام بحكم التقدم الفكري أو الاقتصادي، بل إن الاستقراطية قد تكون على شكل اقتصادي أو ديني، فمن خلال وجود بعض الشخصيات ذات القدرة المالية والصناعية الهائلة يصبح لدى هؤلاء نوع من الأرستقراطية الاقتصادية التي تجعلهم يتحكمون في الوضع الاقتصادي الراهن في الدولة ذات الحكم الأرستقراطي، وهذا ينطبق أيضًا على الجانب الديني من خلال وجود مجموعة من كبار شخصيات الكنيسة التي تُشكِّل الطبقة الدينية العليا في الدولة ليظهر بذلك مفهوم الأرستقراطية الدينية.[٣]

المراجع[+]

  1. "Government ", www.wikiwand.com, Retrieved 15-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Aristocracy: Definition & Explanation", www.study.com, Retrieved 15-12-2019. Edited.
  3. "Aristocracy", www.britannica.com, Retrieved 15-12-2019. Edited.