متى يمكن لمريض السرطان أن يفطر في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٠٣ ، ٢٢ مارس ٢٠٢٠
متى يمكن لمريض السرطان أن يفطر في رمضان

السرطان

يعود مصطلح السرطان إلى أحد الأمراض التي تتميز عن غيرها بصفة تطور الخلايا غير الطبيعية، والتي بدورها تعمل على الانقسام بشكل كبير لا يمكن السيطرة عليه، حيثُ يمكنها أن تنفذ لأنسجة الجسم الطبيعية وتدمرها، كما أنَّها تستطيع الانتشار إلى جميع أنحاء الجسم لتدمره بالكامل، ويعزا للسرطان بالمسبب الرئيس الثاني للوفاة في العالم، ولكن من المهم الإِشارة إلى أنَّ معدلات البقاء على الحياة في تحسنٍ كبير لأنواع عديدة من السرطانات، حيثُ أثرت التحسينات التي تشمل التشخيص، الفحوص الدورية والعلاج المتابِع لحالة المرضى على تراجع نسب الوفاة، وفي هذا المقال ستتم الإجابة عن سؤال متى يمكن لمريض السرطان أن يفطر في رمضان وشرح تبعياتهِ بالتفصيل.[١]

متى يمكن لمريض السرطان أن يفطر في رمضان

أما عن سؤال متى يمكن لمريض السرطان أن يفطر في رمضان فمن المهم معرفة أنَّ إجابة هذا السؤال وتقرير حالة المريض يُعدُّ أمرًا معقدًا تتطلب فريقًا متكاملًا مؤلفًا من طبيب أورام، طبيب نفسيّ، أخصائي تغذية، وعلى أن يكون أحدهم على دراية تامة بأهمية المعتقدات الروحية والثقافية في الطب، خاصة في مجال الأورام، حيثُ إنَّه من الصعب التعامل مع مرضى السرطان المسلمين فبحسب دراسةٍ أجريت وجد الباحثون أنَّ السرطان بالنسبة للمسلمين يعد اختبارً إلهيًا مقبولًا، ومن جهةٍ أخرى يكون لتدين المريض دورًا مهمًا أثناء عملية رعايتهِ الصحية وقد يؤثر على النتيجة السريرية لديه، ومن الجدير بالذكر أنَّ إجابة سؤال متى يمكن أن يفطر مريض السرطان في رمضان لا يمكن أن تكون سهلة وبسيطة حيثُ يجب على طبيب الأورام الخاص بالمريض أن يجرب تقييمًا دقيقًا لظروفهِ الصحيحة وتشجيعهِ على الإفطار في حال شكَّل صيامه خطرًا على درجة السرطان لديه أو بشكلٍ آخر كان لصيامه دورًا عدائيًا على انتشار السرطان في جسمه أو في حال كان لديه تاريخ من عدم الإلتزام بالعلاج الدوائي أو الغذائي.[٢]

ومن جهةٍ أخرى وعلى العكس من ذلك تمامًا قد تكون إجابة سؤال متى يمكن لمريض السرطان أن يفطر في رمضان واضحة بحيث يجب على الطبيب تشجيع من كان لديه دافعٌ قويٌّ للصوم من المرضى، حيثُ إنّّ التديُّن والروحاينات يلعبان دورًا مهمًا في علاج السرطان لدى المريض، فهما يساهمان في جعلهِ أقلَّ عزلةً واكتئابًا ، وبالإضافة إلى ذلك فهناك دليلٌ علميٌّ قوي على أنَّ الصيام وتفعيل بعض مسارات الغدد الصم العصبية التي من شأنها تسبب إطلاق عوامل التغذية العصبية التي تعمل على تحسين المزاج لدى المريض وتخفيف ألمه وذلك لمن يعاني من الاضطرابات المزمنة.[٢]

فوائد الصيام لمرضى السرطان

بعض الدراسات بحثت في فوائد الصيام لمرضى السرطان تؤكد أنَّ مريض السرطان يمكنه الصيام بدليل وجود عدة أدلة على أنَّ الصيام يعود بعدة فوائد على صحة مريض السرطان تجعل من الصيام وسيلةً لدفاع الجسم ضد السرطان، حيثُ يساعد الصيام على خفض مقاومة الإنسولين ومستويات الالتهاب، كما أنَّه يؤدي إلى عكس تأثيرات بعض الحالات المزمنة كالنوع الثاني لمرض السكري والسمنة، حيثُ إنَّ كلاهما من عوامل خطر الإصابة بالسرطان، ومن جهةٍ أخرى يعتقد الباحثون أنَّه يزيد من استجابة الخلايا السرطانية للعلاج الكيميائي مع حماية الخلايا الأخرى، كما أنَّه يقوي جهاز المناعة ويعزز وظيفته في محاربة السرطان.[٣]

المراجع[+]

  1. "Cancer", www.mayoclinic.org, Retrieved 22-03-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Ramadan Fasting and Patients with Cancer: State-of-the-Art and Future Prospects", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 22-03-2020. Edited.
  3. "Can fasting help fight cancer?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 22-03-2020. Edited.