ما هو قمل العانة؟ وما شكله؟ وهل يمكن علاجه؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٦ ، ١٥ أبريل ٢٠٢١
ما هو قمل العانة؟ وما شكله؟ وهل يمكن علاجه؟


قمل العانة

ما هو قمل العانة؟ يعرف قمل العانة Phthirus pubis بسرطان البحر،[١] وهو عبارة عن حشرات طفيلية صغيرة، تنتشر عن طريق الاتصال الجنسي،[٢] حيث يضع قمل البالغين بيضه المعروف بالصئبان على جذع الشعر بالقرب من طبقة الجلد، ليفقس بعد حوالي 7-10 أيام لتصبح الحوريات وتبدأ في التغذّي على الدم،[٣] كما من المهم معرفة أنّ القمل يتواجد بشكل شائع في منطقة العانة، بالإضافة إلى إمكانية نموّه في إحدى أجزاء الجسم الآتية:[١]


  • شعر الإبط والساق.
  • الشعر المتواجد على إحدى المناطق الآتية:
  • شعر الوجه، بما في ذلك اللحى والشارب.
  • الرموش والحواجب.


يعرف قمل العانة بسرطان البحر، حيث يتواجد على جذع الشعر بالقرب من طبقة الجلد، والذي ينتقل غالبًا عن طريق الاتصال الجنسي، مع أهمية علاجه تحت إشراف الطبيب.


ما هو شكل قمل العانة؟ وهل يمكننا رؤيته؟

ما هو لون قمل العانة؟ يمكن تشخيص عدوى قمل العانة عن طريق فحص المنطقة بدقة، والتي يمكن أن تتم من خلال استخدام عدسة مكبرة للبحث عن القمل،[٣] حيث إنّ قمل العانة البالغ كبير بما يكفي ليتمكّن الشخص من رؤيته،[٤] وبالتالي من المهم معرفة أهم خصائص شكله لتمييزه، والذي يتضمن على ما يأتي:[١]


  • يعد قمل العانة البالغ صغير جدًا، ليكون طوله حوالي 2 مم.
  • يكون لون قمل العانة أصفر رمادي أو أحمر داكن، كما أنه يمتلك 6 أرجل.
  • يمتلك قمل العانة ساقين أماميتين كبيرتين تشبهان مخالب السلطعون، حيث يتم استخدامهم للحفاظ على قاعدة الشعر.
  • يقوم قمل العانة بوضع بيوضه ذات اللون البني الباهت في أكياس ملتصقة بالشعر.
  • عندما يفقس بيض قمل العانة، فقد تصبح أكياس البيض حينئذٍ فارغة وبلونٍ أبيض.
  • يجب معرفة أنه بالرغم من أن قمل العانة وبيض القمل صغيران في الحجم، إلا أنهما مرئيين في الشعر الخشن في أي مكان يمكن لهما التواجد فيه على الجسم، باستثناء الشعر الموجود في الرأس.


يتم تشخيص عدوى قمل العانة من خلال الفحص الدقيق لتلك المنطقة، حيث يتصف قمل العانة بصغر حجمه وبلونه الأصفر الرمادي أو الأحمر، ذو البيوض بنية اللون.


أعراض الإصابة بقمل العانة

هل يمكن لقمل العانة التأثير على حرارة الجسم؟ يعد قمل العانة طفيليات صغيرة الحجم تتشبّث بالشعر الموجود في منطقة العانة وتمتص الدم من أجل التغذية،[٥] ليتسبب ذلك بالحكة الشديدة التي تبدأ بعد حوالي 5 أيام من أول اتصال،[٤] كما قد يلاحظ الشخص المصاب ظهور مجموعة أعراض مرضية متمثلة بما يأتي:


  • وجود نتوءات أو بقع حمراء صغيرة على طبقة الجلد.[٤]
  • انخفاض درجة حرارة الجسم.[٦]
  • ملاحظة بعض البقع الزرقاء على الفخذين أو أسفل البطن.[٤]
  • وجود مسحوق بني غامق أو أسود، والمتمثلة بفضلات قمل العانة، على كل من الجلد أو الملابس الداخلية للشخص.[٤]
  • قد تؤثر الأعراض على منطقة العانة فقط أو على مختلف أنحاء الجسم الذي يحتوي على شعر، بما في ذلك الرموش.[٤]
  • تواجد بقع دم على الملابس الداخلية للشخص المصاب.[٦]
  • ملاحظة وجود نقاط بيضاء صغيرة على شعر العانة، والتي يصعب عادةً إزالتها.[٦]
  • الشعور بالإرهاق.[٦]


يصاحب الإصابة بعدوى قمل العانة مجموعة من الأعراض المرضية المتمثلة بانخفاض درجة الحرارة والشعور بالإرهاق، بالإضافة إلى ملاحظة بقع زرقاء في أسفل البطن.


طرق انتشار قمل العانة

هل يمكن لقمل العانة القفز من مكان لآخر؟ لا تسبب عدوى القمل ضررًا خطيرًا في معظم الأحيان، إلا أنها قد تكون مزعجة للغاية لما يصاحبها من أعراض مرضية،[٥] كما من المهم معرفة أن قمل العانة لا يستطيع القفز أو الطيران أو حتى السباحة، ومع ذلك فهو يمكنه القيام بالزحف والانتقال من شخص لآخر بواسطة إحدى الطرق الآتية:[٤]


  • ممارسة أي نوع من النشاط الجنسي مع شخص مصاب بعدوى قمل العانة.
  • الاتصال الجسدي غير الجنسي، والمتمثل بالعناق أو التقبيل.
  • مشاركة بعض الأمور التي تحتوي على قمل العانة كالمناشف والفراش والأشياء الشخصية الأخرى.
  • يمكن لقمل العانة الانتشار من جزء من الجسم إلى جزء آخر، كالحالة التي يتم فيها لمس شعر العانة ومن ثم الرموش.
  • لا يستطيع الواقي الذكري منع انتشار قمل العانة، حيث إن قرب شعر الجسم هو الذي يمكّن من انتقال هذه العدوى.


تتواجد العديد من طرق الانتشار التي يمكن لقمل العانة الانتقال من خلالها، لاسيّما الاتصال الجنسي أو من خلال مشاركة الأغراض الشخصية مع شخص آخر مصاب بالعدوى.


ما مدى انتشار قمل العانة؟

يمكن انخفاض معدل حدوث حالات قمل العانة بسبب تقنيات إزالة الشعر التناسلي، كما من المهم معرفة أنّ الطريقة الشائعة للإصابة بهذه العدوى تتم من خلال الاتصال الجنسي مع شخص مصاب، حيث يمكن أن يتعرض كل من الأطفال وكبار السن لقمل العانة،[٢] وبالتالي فإنّ قمل العانة شائع على النحو الآتي:[٦]


  • يمكن أن يتواجد لدى الأشخاص من مختلف أنحاء العالم، بغض النظر عن الجنس والعرق.
  • يعد قمل العانة أكثر شيوعًا لدى الأشخاص البالغين.
  • يصاب ما يقارب 3 ملايين شخص في الولايات المتحدة بعدوى قمل العانة كل عام.


يمكن لقمل العانة التواجد لدى الأشخاص بغض النظر عن جنسهم أو عرقهم، ومع ذلك فهو يعد أكثر شيوعًا عند البالغين، كما يحتاج علاجه إلى مراجعة الطبيب المختص.


طرق علاج قمل العانة

ما النصائح الواجب مراعاتها قبل البدء بعلاج قمل العانة؟ يُنصح باستخدام بعض الكريمات أو المستحضرات الموضعية التي تحتوي على البيرميثرين على المنطقة المصابة تحت إشراف الطبيب،[٥] بالإضافة إلى أهمية مراعاة مجموعة من النصائح المهمة فيما يتعلق بعلاج قمل العانة على النحو الآتي:


  • يجب على الشخص المصاب بقمل العانة قراءة جميع التعليمات الموجودة على الدواء بعناية فائقة، وذلك بعد القيام باستشارة الطبيب المختص.[٥]
  • من المهم التأكد من أن تكون البشرة باردة ونظيفة وجافة قبل وضع الكريم على المنطقة المصابة.[٥]
  • يجب علاج جميع أجزاء الجسم بالكامل من الرقبة وحتى أصابع القدم، بالإضافة إلى كل من منطقة العجان ومنطقة الشرج.[٥]
  • يساعد ترك الكريم على المنطقة المصابة طوال الليل، ومن ثم غسله في صباح اليوم التالي على تسريع عملية الشفاء والتخلص من العدوى.[٥]


  • القيام بغسل جميع الملابس والمناشف والفراش في الوقت نفسه من تطبيق العلاج، للمساعدة في التخلص من العدوى بشكل كامل.[٥]
  • من المهم غسل المنطقة المصابة بعدوى قمل العانة جيدًا بواسطة منشفة جافة.[٧]
  • أهمية إشباع شعر العانة والمناطق الأخرى المصابة بأدوية القمل، مع ترك الدواء على الشعر للمدة الموصى بها.[٧]
  • بعد العلاج قد تظل معظم الصئبان ملتصقة بسيقان الشعر، وبالتالي من المهم إزالتها بواسطة الأظافر أو باستخدام مشط ذو أسنان رفيعة.[٧]


  • يجب قتل القمل والبيض المتبقي على الملابس من خلال الغسل في الغسالة بواسطة الماء الساخن، ومن ثم التجفيف جيدًا، وذلك خلال 2-3 أيام قبل العلاج.[٧]
  • يمكن تنظيف الأغراض الشخصية التي لا يمكن غسلها بالتنظيف الجاف، من خلال تخزينها في كيس بلاستيكي مغلق وذلك لمدة 2 أسبوع.[٧]
  • يجب على الأشخاص المصابين تجنب الاتصال الجنسي مع شركائهم حتى يتم علاجهم بنجاح، مع أهمية إعادة تقييمهم لتجنب الإصابة المتكررة.[٧]
  • من الضروري تكرار العلاج بعد 1-2 أسبوع، وذلك لأنه غير فعال ضد البيض غير المقشور، حيث إنّ البيض يفقس في غضون 6-10 أيام.[٥]


توجد مجموعة من النصائح المهمة التي يجب مراعاتها بالتزامن مع علاج عدوى قمل العانة، مع أهمية أن يتم ذلك تحت إشراف الطبيب المسؤول عن تشخيص الحالة الصحية.


العلاج الطبي لقمل العانة

كيف يتم استخدام دواء الإيفيرمكتين؟ توضح الدكتورة مارغريت خوري أخصائية الأمراض المعدية، "بأنّ دواء البيرميثرين يعد العلاج الأكثر فعالية والأقل سمية فيما يتعلق بعلاج قمل العانة، ومع ذلك يجب مراعاة أن هذا الدواء يتم تصنيعه من مستخلصات طبيعية من الأقحوان، والتي قد تسبب الحساسية لبعض الأشخاص"،[٨] بالإضافة إلى تواجد بعض العلاجات الأخرى المتمثلة بما يأتي:[٩]


  • الملاثيون: يمكن للشخص تطبيق هذا العلاج بعد استشارة الطبيب، على المنطقة المصابة وغسله بعد مرور 8-12 ساعة.
  • إيفيرمكتين: يتم تناول هذا الدواء كجرعة واحدة من حبتين، كما يمكن تناول جرعة أخرى بعد حوالي 10 أيام في حال لم ينجح العلاج في البداية.
  • علاجات الرموش والحواجب: يمكن علاج القمل الذي ينتقل من العانة إلى الرموش والحواجب عن طريق وضع الفازلين باستخدام قطعة قطن في الليل، ومن ثم غسلها صباحًا، كما من المهم معرفة أنّ هذا العلاج قد يلزم تكراره لعدة أسابيع، بالإضافة إلى أنه قد يسبب تهيجًا للعينين عند استخدامه بشكل غير صحيح.


يساعد العلاج الطبي في قتل قمل العانة، حيث يتضمن ذلك وضع كريمات موضعية أو من خلال تناول الدواء الموصوف فمويًا، مع أهمية أن يتم ذلك بإشراف الطبيب المختص.


العلاج المنزلي لقمل العانة

كم يتم تكرار وضع الشامبو المصمم لقتل القمل؟ توضح الدكتورة كلير مكارثي أخصائية طب الأطفال في مستشفى بوسطن للأطفال التابع لجامعة هارفارد، "بأنّ علاج قمل العانة يتطلب الصبر والمثابرة، مع أهمية القيام بغسل جميع الملاءات وأغطية الوسائد والملابس بالماء الساخن لمنع تكرار حدوث العدوى"،[١٠] كما يمكن التخلص من قمل العانة من خلال القيام بما يأتي:[٩]


  • من المهم استخدم الشامبو المصمم لقتل قمل العانة، والذي لا يحتاج إلى وصفة طبية، حيث يتم وضع المنتج حسب التعليمات، مع تكرار العلاج من 7-10 أيام.
  • يجب غسل جميع الأغراض الشخصية المصابة بالعدوى، والتي تتضمن الفراش والملابس والمناشف، وذلك على النحو الآتي:
    • استخدام الماء الساخن والصابون على درجة حرارة 54 درجة مئوية.
    • التجفيف على درجة حرارة عالية، وذلك لمدة 20 دقيقة على الأقل.


  • في حال لم يكن هناك القدرة على غسل الأغراض الشخصية المصابة بعدوى قمل العانة، فيمكن حينئذٍ اعتماد التنظيف الجاف أو وضع الأشياء في كيس محكم الغلق لمدة أسبوعان.


يستطيع الشخص منع انتشار قمل العانة من خلال مجموعة من الإجراءات المنزلية البسيطة، ومع ذلك يجب على المصاب مراجعة الطبيب لتشخيص الحالة وعلاجها طبيًا.


مضاعفات الإصابة بقمل العانة

هل يمكن لقمل العانة التسبب بالعدوى الجلدية؟ في حال لم يكن الشخص متأكدًا ممّا إذا كان قمل العانة قد اختفى، فيمكن طلب المساعدة من أخصائي الرعاية الصحية للتحقق من ذلك، حيث إنه عند عدم علاج هذه العدوى والتخلص منها بالكامل، فقد ينتج عنها مجموعة من المضاعفات المرضية المتمثلة بما يأتي:[٤]


يمكن لقمل العانة التسبب بمجموعة من المضاعفات في حال لم يتم علاجه بالطريقة الصحيحة، ليشمل ذلك حدوث تقرحات والإصابة بالعدوى الجلدية في تلك المنطقة المصابة.


الوقاية من قمل العانة

هل يمكن ممارسة الجنس أثناء الإصابة بقمل العانة؟ ينتشر قمل العانة بسهولة أثناء ممارسة الجنس مع شخص آخر مصاب، حتى في حال استخدام الواقي الذكري، وبالتالي تعد الطريقة الوحيدة المؤكدة 100٪ للوقاية من قمل العانة هي من خلال عدم الاتصال الحميم،[١١] بالإضافة إلى إمكانية الوقاية من العدوى على النحو الآتي:[٤]


  • أهمية مراجعة الطبيب المختص وعلاج الحالة بشكل مبكر.
  • الامتناع عن القيام بالنشاط الجنسي حتى زوال عدوى قمل العانة بالكامل.
  • التأكد من أن الشريك الجنسي يقوم بتلقي العلاج أيضًا.
  • أهمية الامتناع عن مشاركة جميع الأغراض الشخصية كالمناشف مع الآخرين.
  • القيام بإزالة جميع آثار وجود قمل العانة، كما يمكن القيام بحلق الشعر المصاب بالعدوى.


تتواجد مجموعة من الطرق البسيطة التي يمكن من خلالها الوقاية من انتشار وتكرار قمل العانة، والمتمثلة بالامتناع عن مشاركة الأغراض الشخصية والقيام بحلق شعر العانة.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Pubic lice", nhs, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Pubic Lice", cedars-sinai, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Pubic Lice Infestation", healthline, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "Pubic lice and how to get rid of them", medicalnewstoday, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "Pubic lice (crabs)", betterhealth, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج "Pubic Lice (Crabs)", clevelandclinic, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج ح "Parasites", cdc, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  8. "Head Lice: Symptoms, Treatment and Prevention", livescience, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  9. ^ أ ب "Pubic lice (crabs)", mayoclinic, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  10. "Treatment for head lice effective with one dose and no combing", harvard, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  11. "How can I prevent getting or spreading pubic lice?", plannedparenthood, Retrieved 12/4/2021. Edited.