فوائد الألوفيرا للوجه

فوائد الألوفيرا للوجه
فوائد-الألوفيرا-للوجه/

فوائد الألوفيرا للوجه

ما الذي يكسب الألوفيرا فوائدها؟استخدم نبات الألوفيرا منذ قرون بسبب خصائصه الجمالية والعلاجية للبشرة، حيث اعتبر العلماء اليونانيون أن نبات الألوفيرا هو الدواء الشافي والشامل، فكان يستخدم لحل العديد من المشاكل الصحية، بالإضافة إلى أن جل الألوفيرا يستخدم لأغراض مختلفة في مجال الأمراض الجلدية، ويتم استخراجه من أوراق النبات الذي يحتوي على الماء بنسبة 99%، بالإضافة إلى وجود العديد من المركبات النشطة التي تعزز خصائصه العلاجية لمشاكل البشرة وسيتم توضيح فوائدها كالآتي:[١]

يرطب البشرة ويغذيها

إنّ استخدام جل الألوفيرا يحافظ على صحة البشرة ونضارتها، ويعود ذلك لكون نبات الألوفيرا ينمو في المناخات الجافة وغير المستقرة، وللبقاء على قيد الحياة في هذه الظروف القاسية يعمل نبات الألوفيرا على تخزين كمية كبيرة من الماء في الأوراق إلى جانب مركبات نباتية أخرى مثل الكربوهيدرات المعقدة، وهذا ما يجعل استخدام جل الألوفيرا فعالًا في:[٢]

  • ترطيب البشرة والوجه.[٢]
  • المحافظة على بشرة نقية ونظيفة.[٢]
  • إعادة امتصاص الماء وموزانة رطوبة البشرة في طبقات الجلد الخارجية.[٣]
  • شد البشرة والحفاظ على مرونتها.[٣]
  • علاج الجلد الخشن والمتقشر الناتج عن التهاب الجلد الدهني.[٤]


يحتوي جل الألوفيرا على نسبة عالية من الماء وعناصر أخرى تغذي وترطب البشرة.

كيف استخدم جل الألوفيرا؟

ما هي الطريقة الصحية لاستخدام جل الألوفيرا؟ بالاعتماد على الدراسات والأبحاث التي تضمن الاستخدام الصحيح للمواد الطبيعية والعلاجية والذي يضمن الحصول على الفوائد وتجنب الأضرار، فيمكنك الاستفادة من جل الألوفيرا لترطيب البشرة وحمايتها من الجفاف بطرق عدة كما يأتي:[٤]

  • استخدام كريم يحتوي على خلاصة الألوفيرا لمدة أسبوعين يساعد على ترطيب البشرة وزيادة كمية الماء في الطبقة الخارجية من الجلد.
  • استخدام المكملات الغذائية التي تحتوي على الألوفيرا.
  • تناول الزبادي الممزوج جيدًا مع جل الألوفيرا لتقليل أعراض جفاف البشرة.


يمكن تطبيق جل الألوفيرا على البشرة بشكل مباشر أو تناوله مع الطعام لترطيب البشرة الجافة.

يسرع وقت التعافي من الحروق

هل الألوفيرا يسرع وقت التعافي من الحروق؟ يحتوي جل الألوفيرا على عناصر مهمة لحماية وشفاء الجلد من الحروق، وتظهر الأبحاث أنّ استخدام جل الألوفيرا أو الكريمات التي تحتوي على خلاصة الصبار يعمل على تسريع وقت شفاء الأشخاص المصابين بحروق من الدرجة الأولى والثانية، كما أنه يقلل من حكّة الجلد الناتجة عن الإصابة بالحروق الكيميائية، حيث يكون التعافي أسرع مقارنةً بما يأتي:[٤]

  • جل الألوفيرا يسرع شفاء الحروق من الدرجة الأولى والثانية أكثر من استخدام الكريمات التي تحتوي علىالمضادات حيوية.
  • جل الألوفيرا يسرع شفاء الحروق الكيميائية أكثر من استخدام الكريمات التي تحتوي على الستيرويدات القشرية.


جل الألوفيرا يشفي الحروق بوقت قصير كما أنه يعمل على تهدئة حروق الشمس مع الإشارة إلى ضرورة استخدام واقي الشمس باستمرار.

كيف استخدم جل الألوفيرا ؟

جل الألوفيرا آمن للاستخدام على الوجه وأجزاء البشرة المختلفة، يمكن شراء منتجات الألوفيرا للبشرة أو الحصول عليه مباشرةً عبر استخراجه من نباتات الألوفيرا المنزلية، وتختلف طريقة استخدام جل الألوفيرا تبعًا لأنواع الحروق وفيما يأتي توضيح لكل منها:[٥]

  • حروق الشمس: يوضع جل الألوفيرا المبرد على المنطقة المصابة بحروق الشمس من 2-3 مرات يوميًا لعدة أيام حتى يعود لون البشرة إلى طبيعته ويتحسن الالتهاب.
  • رذاذ الألوفيرا لحروق الشمس: يتم مزج كمية من الألوفيرا مع ضعفها من الماء لعمل محلول ويتم حفظ المزيج في الثلاجة ويجب الابتعاد عن العينين عند استخدام الرذاذ.
  • الحروق البسيطة: توضع كمية كافية من جل الألوفيرا لتغطية المنطقة المصابة بشكل كامل، ثم يتم تغطيتها بقماش طبي ومعقم ويتم إزالته في اليوم التالي ثم تكرر العملية.


يستخدم جل الألوفيرا مبردًا من 2-3 مرات يوميًا لعلاج الحروق ومنع إصابة الجلد بالعدوى.

يسرع من التئام الجروح

كيف يعمل الألوفيرا على تسريع التئام الجروح؟ يحتوي جل الألوفيرا على نظام مثبط ونشاط مضاد للالتهابات، ونظام آخر تحفيزي يعمل على التئام الجروح وتسريع وقت الشفاء، ويُعزى ذلك لاحتواء الألوفيرا على العديد من المكونات النشطة بيولوجيًا والتي تعمل بشكل متكامل للحصول على أفضل النتائج العلاجية مع آثار جانبية تكاد أن تكون معدومة، كما أنّ الألوفيرا يعمل على تسكين الألم الناتج عن الجروح والإصابات وكذلكطفح الحفاظ عند الأطفال، وعلاوةً على ذلك فهو يعمل على حماية الجروح ومنع إصابتها بالعدوى البكتيرية، وأشارت بعض الدراسات إلى أن جل الألوفيرا فعال في تسريع التئام الجروح المزمنة والتي تأخذ عادةً من 3-12 شهر للشفاء، ويمكن تلخيص فوائد الألوفيرا للجروح كما يأتي:[٦]

  • شفاء الجروح الطفيفة والمزمنة بوقت أقصر.
  • تسكين الألم.
  • منع إصابة الجرح بالعدوى البكتيرية.

يوصى باستخدام جل الألوفيرا كطريقة رئيسة وآمنة لتسكين الألم وعلاج الجروح بوقت قصير.

كيف استخدم جل الألوفيرا؟

الألوفيرا غنية بالفيتامينات ولها خصائص علاجية للبشرة والجروح الطفيفة، كما أنها تحفز إنتاج الكولاجين في طبقات الجلد وتمنع تكوّن الندب، ويمكن استخدامها لتسريع التئام الجروح عن طريق اتباع الخطوات الآتية:[٥]

  • غسل المنطقة المصابة بالماء والصابون جيدًا وتركها حتى تجف.
  • وضع كمية قليلة من جل الألوفيرا على الجرح.
  • تغطية الجرح بضماد طبي حتى يلتئم الجرح طوال الليل.
  • تكرار العملية في اليوم التالي حتى يتحسن الجرح.


يفضل استشارة الطبيب أو الصيدلاني واتباع الإرشادات الطبية لمنع تفاقم الجروح.

يحسن حب الشباب

هل الألوفيرا يعمل على تحسين حب الشباب؟ حب الشباب هو حالة جلدية ناتجة عن انسداد بصيلات الشعر بالزيوت وخلايا الجلد الميتة، ممّا يسبب ظهور الرؤوس البيضاء، وبالرغم من أن مشكلة حب الشباب شائعة في مرحلة المراهقة إلا أنها يمكن أن تُصيب الأشخاص من جميع الأعمار، وهناك علاجات كثيرة لحب الشباب ولكنه يستمرّ في الظهور على البشرة ويلتئم ببطء ويلاحظ أنه بزوال الحبوب من منطقة معينة في الوجه فإنها تبدأ بالظهور في منطقة أخرى.[٧]


تشير الأبحاث إلى أنّ جل الألوفيرا يعمل على تثبيط إنتاج البروستاجلاندين، وهذه المواد لا تلعب دورًا في الالتهابات والشعور بالألم فقط بل لها دور في تحفيز الغدد الدهنية مما يسهم في إصابة البشرة بالأمراض الجلدية المختلفة،[٨] وفي ذلك إشارة إلى وجود العديد من فوائد الألوفيرا للبشرة الدهنية التي تتضمن:[٩]

  • تعزيز تدفق الدم إلى البشرة وتحفيز نمو الخلايا بشكل صحي وسليم.
  • تقليل تهيج البشرة واحمرارها.
  • قتل البكتيريا الضارة ومنع تكاثرها.
  • معالجة التهابات البشرة والحدّ منها.
  • ترطيب البشرة دون زيادة في إنتاج الزيوت أو زيادة في لمعان البشرة ويعدّ ذلك من فوائد الألوفيرا للبشرة المختلطة.


وكما قالت الدكتورة فرانشيسكا فوسكو، أستاذة الطب السريري بمستشفى ماونت سيناي في نيويورك بأن "الألوفيرا تحتوي على حمض الساليسيليك ومواد مضادّة للبكتيريا المسؤولة عن ظهور حب الشباب، ممّا يجعله علاجًا طبيعيًا لمشكلة البثور ومنظّف للبشرة". [١٠]


بالاعتماد على شدة الحالة فإنّ حب الشباب يمكن أن يسبّب تأثيرات سلبية على نفسية المريض كما أنه يسبب ظهور الندب على الجلد، والعلاج المبكر يعمل على الحد من هذه المشاكل.

كيف استخدم جل الألوفيرا ؟

ما هي طرق استخدام الألوفيرا لحب الشباب؟ تشير الأبحاث إلى أن وضع جل الألوفيرا على الوجه مرة صباحًا ومرة مساءً، بالإضافة إلى استخدام الأدوية المضادة لحب الشباب يعمل على تحسين حب الشباب بنسبة 35% لدى كل من الأطفال والبالغين،[٤] وفيما يأتي خطوات توضّح كيفية استخدام الألوفيرا للحبوب:

  • ماسك الألوفيرا والليمون: تضاف 3 قطرات من عصير الليمون إلى معلقة كبيرة من جل الألوفيرا يتم حفظ المزيج في الثلاجة وتوضع كمية قليلة على بقع حب الشباب أو الندب مرّة إلى مرتين يوميًا، ويمكن استخدام بضع قطرات من زيت شجرة الشاي كبديل لليمون.[٥]
  • ماسك الصبار والعسل والقرفة: يتم خلط معلقتين كبيرتين من العسل، مع معلقة من جل الألوفيرا وربع معلقة من القرفة، يوضع الخليط على الوجه لمدة 5-10 دقائق ثم يُشطف الوجه بالماء.[٩]
  • بخاخ الألوفيرا المضاد للبكتيريا: يتم إضافة مقدارين من الماء إلى مقدار من جل الألوفيرا وبضع قطرات من زيت عطري في زجاجة رذاذ، ويتم حفظها بالثلاجة وترجّ جيدًا قبل الاستخدام.[٩]
  • مقشر زيت جوز الهند والألوفيرا: يتم خلط نصف كوب من زيت جوز الهند مع نصف كوب من السكر الأبيض وربع كوب من جل الألوفيرا، يتم حفظ المقشر في الثلاجة ويستخدم بلطف على الوجه ثم يشطف بالماء، يستعمل المقشر لإزالة خلايا الجلد الميتة وتسهيل وصول الألوفيرا لخلايا الجلد كما أنه مفيد إذ إنه يعمل على زيادة نعومة البشرة ونضارتها.[٩]

يحسن من التهابات البشرة

الإكزيما وتسمى أيضا بالتهاب الجلد التأتبي وهي نوع من الالتهابات الجلدية التي تسبب تورم وحكة وجفاف في البشرة كما يمكن أن تسبب طفحًا جلديًّا في الوجه ومناطق أخرى من الجسم،[١١] عادةً ما يصاب الشخص بالإكزيما بسبب عوامل وراثية وبيئية، وقد تتحسن أو تزداد سوءًا بمرور الوقت، يمكن تجنّب بعض أنواع الإكزيما عن طريق تجنب المواد التي تهيج البشرة كمستحضرات العناية بالبشرة أو الضغط النفسي، وكذلك بعض أنواع الطعام والأقمشة وحبوب اللقاح.[١٢]


تسبّب الإكزيما تشقق ونزيف في الجلد، ممّا يجعل البشرة أكثر عرضة للإصابة بالعدوى، ويمكن استخدام جل الألوفيرا للتخفيف من أعراض الإكزيما وذلك لأنه يعد من مضادات الأكسدة ومضادات البكتيريا، كما يساعد في تقوية الجهاز المناعي ويساعد في تسريع التئام الجروح.[١٣]


أما بالنسبة للصدفية فهي نوع آخر من التهابات الجلد المزمنة والتي تنتج بسبب عوامل وراثية تؤثر على جهاز المناعة، وتظهر على الجلد كبقع كبيرة حمراء ومتقشرة، مصحوبة بالحكة والحمى في بعض الأحيان، وتكون القشور غالبًا باللون الأبيض أو الفضي، والتي يمكن أن تزداد بتحفيز من عوامل بيئية محددة، لا يوجد علاج نهائي للصدفية لكن يمكن السيطرة على أعراضها عن طريق استخدام الأدوية،[١٤] وقد أوجدت الدراسات أن استخدام جل الألوفيرا فعالًا في تخفيف شدة الصدفية والتقليل من بقع الجلد المتقشر أكثر من الأدوية التي تحتوي على الستيرويدات.[٤]


وبشكل عام فإن الألوفيرا جل لا يعالج الإكزيما والصدفية بشكل نهائي ولكنه يسهم بالتخفيف من الأعراض المصاحبة لكل منها.

كيف استخدم جل الألوفيرا؟

يمكن استخدام الألوفيرا جل بنفس الطريقة التي تستخدم بها المرطبات الأخرى للوجه، ويمكن استخدام العلاجات الطبيعية المختلفة مع جل الألوفيرا لزيادة فعالية العلاج والحصول على النتائج المرجوة، ويُنصح بإجراء اختبار الحساسية قبل استخدام العلاجات الطبيعية للتأكد من عدم تهيج البشرة،[١٣] وهناك طرق عدة لاستخدام جل الألوفيرا لكل من الأكزيما والصدفية تشمل ما يأتي:

  • استخدام الكريمات الموضعية التي تحتوي على نسبة 0.5% من الألوفيرا من 2-3 مرات يوميًا ولعدة أسابيع لتحسين الصدفية.[١٥]
  • استخدام ثلث كوب من جل الألوفيرا مع نصف كوب من زيت جوزالهند يحفظ الخليط بالثلاجة ويطبق على البشرة لتحسين الإكزيما.[١٣]
  • استخدام معلقة كبيرة من جل الألوفيرا مع بضع قطرات من زيت الزيتون للإكزيما.[١٣]
  • استخدام جل الألوفيرا معزيت الجوجوبا أو زيت شجرة الشاي حيث يترك الخليط ليلة كاملة ثم يستخدم على البشرة للإكزيما.[١٣]
  • استخدام كمية من الكركم مع معلقة من جل الألوفيرا، يوضع المزيج على البشرة لمدة 20 دقيقة ثم يشطف بالماء لتحسين الإكزيما.[١٣]


يمكن استخدام جل الألوفيرا للإكزيما والصدفية بطرق متنوعة إلى جانب مواد طبيعية متوفرة بالمنزل.

يبرد البشرة ويقلل من الحكة

هل استخدام الألوفيرا يعمل على تبريد البشرة؟ قد تتهيج البشرة أحيانًا بسبب ارتفاع درجة الحرارة وزيادة رطوبة الجو، وينتج عن ذلك ظهور طفح وحكة في الجلد، وينصح باستخدام جل الألوفيرا كعلاج منزلي لما يمتلكه من خصائص مهدئة للبشرة فالألوفيرا تعمل على:[١٦]

  • تبريد البشرة.
  • تخفيف الطفح الجلدي والاحمرار.
  • تخفيف الحكة والالتهاب.


الألوفيرا له فعالية في غالبية حالات الطفح الجلدي، ويعدّ استخدم جل الألوفيرا آمنًا طالما أنّ الشخص لا يعاني من الحساسية.

كيف استخدم جل الألوفيرا؟

كيف يستخدم الألوفيرا جل لتبريد البشرة؟ إنّ استخدام الألوفيرا لحالات تهيج البشرة بسيط جدًا، ويجب استخدام المنتجات التي تحتوي على الألوفيرا بشكل نقي دون إضافة مواد أخرى قد تزيد من تهيج البشرة، وفيما يأتي خطوات توضح طريقة استخدام الألوفيرا جل:[١٦]

  • يوضع جل الأوفيرا على جميع مناطق البشرة التي تظهر عليها أعراض التهيج من احمرار وطفح جلدي.
  • يترك جل الألوفيرا فترة ليتم امتصاصه بشكل كامل من البشرة.
  • يكرر وضع جل الألوفيرا كل ساعتين لتهدئة البشرة وتبريدها.


يمكن شراء منتجات الألوفيرا من الصيدليات، وبعد الاستخدام الثاني لجل الألوفيرا يتبين ما إذا كانت هناك نتائج إيجابية في تخفيف تهيج البشرة والحكة.

كيف يمكن تحضير جل الألوفيرا للوجه بطريقة آمنة؟

إذا كان هناك أي مخاوف من استخدام جل الألوفيرا كعلاج بديل للأمراض الجلدية فعليه أن يتحدث إلى الطبيب أولًا، ويُستحسن إجراء اختبار للحساسية قبل تطبيق جل الألوفيرا على الوجه وذلك بوضع كمية قليلة من الجل على الجزء الداخلي من الرسغ وانتظار ما يقارب 24 ساعة للتأكد من عدم ظهور أعراض حساسية الجلد كالانتفاخ أو الحكة أو تغير في لون الجلد، ثم يمكن استخدامه على الوجه، ويمكن اتباع هذه الخطوات لاستخراج جل الألوفيرا الأصلي مباشرةً من أوراق النبات:[٥]

  • باستخدام السكين يتم قطع أوراق الألوفيرا بالقرب من الجذر قدر الإمكان ثم تغسل الورقة وتترك لتجف.
  • يوضع الجانب المقطوع من الأسفل في وعاء لمدة 15 دقيقة حتى يخرج لاتيكس الألوفيرا ويتم التخلص منه.
  • توضع الورقة بشكل مسطح ويتم تقطيعها من المنتصف من طرف إلى الطرف الاخر.
  • يتم استخراج جل الألوفيرا باستخدام معلقة أو سكين حاد.
  • يغسل الجل بعناية لتنظيفه من أي بقايا عالقة فيه.
  • يوضع في وعاء مغلق ويتم تبريده قبل الاستخدام.
  • يمكن تخزينه في الثلاجة لمدة أسبوعين.
  • بعد الحصول على جل الألوفيرا يمكن استخدامه كغسول وتونر للوجه.

غسول الوجه

يمكن عمل غسول للوجه باستخدام جل الألوفيرا وبضع قطرات من زيت الشاي، لكونه مضادًا للبكتيريا وفعّال في علاج حب الشباب، بعد غسل اليدين يتم وضع كمية مناسبة من الخليط على كامل الوجه وباستخدام أطراف الأصابع يتم تنظيف الوجه بلطف بحركات دائرية، ولا يُنصح بتركه على الوجه أكثر من دقيقة لأن زيت الشاي حمضي وقوي على البشرة، ثم يشطف الوجه بالماء البارد ويجفّف بعناية.[٩]

تونر الوجه

كيف يمكن تحضير تونر الوجه في المنزل؟ لتحضير تونر الألوفيرا يتم وضع مقدار من جل الألوفيرا مع مقدراين من الماء ووضع المزيج في عبوة محكمة الإغلاق وتخزينها في الثلاجة، يتم رجّ العبوة جيدًا قبل استخدام تونر الألوفيرا على الوجه باستخدام قطنة نظيفة، وينصح باستخدام تونر الألوفيرا بعد استخدام غسول الوجه.[٩]


يجب التأكد من عدم وجود رد فعل تحسسي لاستخدام الألوفيرا على الوجه واتباع الخطوات الصحيحة لاستخراجه واستخدامه للحصول على أفضل النتائج.

هل من مخاطر لاستخدام الألوفيرا للوجه؟

بشكل عام يعد جل الألوفيرا آمنًا للاستخدام بشكلٍ موضعي على البشرة، وقد تظهر أعراض الحساسية عند بعض الأشخاص وخاصة الذين يعانون من حساسية تجاه الثوم والبصل والزنبق، لا ينصح باستخدام جل الألوفيرا لعلاج الحروق الشديدة أو الجروح العميقة وينبغي طلب العناية الطبية الفورية لمثل هذه الحالات، تكون أضرار الألوفيرا للوجه محدودة وبسيطة إلى حد ما وتشمل:[١٧]

  • تهيج في البشرة.[١٧]
  • حكة واحمرار.[١٧]
  • وخز وحرقان عند استخدامه على البشرة الجافة أو الحساسة.[٥]
  • جفاف البشرة في حال تركه على الوجه لفترة طويلة.[٥]


جل الألوفيرا آمن على البشرة وآثاره الجانبية محدودة وبسيطة جدًا.

المراجع[+]

  1. "ALOE VERA: A SHORT REVIEW", ncbi.nlm.nih, Retrieved 25/12/2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "7 Amazing Uses for Aloe Vera", healthline, Retrieved 23/12/2020. Edited.
  3. ^ أ ب "In Vivo skin hydration and anti-erythema effects of Aloe vera, Aloe ferox and Aloe marlothii gel materials after single and multiple applications"، ncbi.nlm.nih، اطّلع عليه بتاريخ 23/12/2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج "ALOE"، webmd، اطّلع عليه بتاريخ 23/12/2020. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح "How to use aloe vera on the face", medicalnewstoday, Retrieved 25/12/2020. Edited.
  6. "Possible Efficacy of Aloe Vera Gel to Wound Healing and Pain Relief", ghrnet, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  7. "Acne", mayoclinic, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  8. "Aloe Vera 101", everydayhealth, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  9. ^ أ ب ت ث ج ح "How to Use Aloe Vera for Acne", healthline, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  10. "7 Ways to Use Aloe Vera Gel Beyond Soothing a Sunburn", health, Retrieved 30/12/2020. Edited.
  11. "Eczema", my.clevelandclinic, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  12. "Eczema", medlineplus, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  13. ^ أ ب ت ث ج ح "Can aloe vera gel help treat eczema?", medicalnewstoday, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  14. "Psoriasis", medicinenet, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  15. "Aloe Vera for Psoriasis", healthline, Retrieved 26/12/2020. Edited.
  16. ^ أ ب "Is Aloe Vera an Effective Treatment for Rashes?", healthline, Retrieved 28/12/2020. Edited.
  17. ^ أ ب ت "The Health Benefits of Aloe Vera", verywellhealth, Retrieved 25/12/2020. Edited.

175592 مشاهدة