علاج مرض منيير

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٢ ، ٢٤ يناير ٢٠٢١
علاج مرض منيير

علاج مرض منيير

هل مرض منيير خطير؟ داء منيير هو اضطراب في الأذن الداخلية يمكن أن يحدث في أي عمر، مع شيوع حدوثه عند البالغين ذوي الأعمار المتراوحة بين 40-60 عامًا، وتظهر الأعراض بشكل نوبات تفصل بينها فترات قد تكون طويلة عند البعض أو قصيرة عند البعض الآخر، وتتضمن أهمّ أعراض هذا الداء الآتي:[١]

  • الدوار الشديد.
  • الطنين في الأذن.
  • فقدان السمع.
  • الشعور بالامتلاء في الأذن.
  • احتقان الأذن.


ووفقًا لمنظمة الصحة السمعيّة فإنّ، "مرض منيير يؤثر على 12 شخصًا من كلّ 1,000 شخصٍ، كما أنّ أغلب حالاتهِ تحدث ضمن أذن واحدةٍ، ولا يوجد فرقٌ واضح في عدد الحالات بين الجنسين"،[٢] وحتى الآن، لم يوجد علاج شاف لهذا المرض، ولكنه غير مهدّد للحياة، وقد يوصي الطبيب بعدّد من العلاجات للتقليل من حدة الأعراض،[١] وأهمّ هذه العلاجات:

العلاج أثناء النوبة

ما هي الأدوية التي تستخدم لعلاج نوبات داء منيير؟ تهدف العلاجات الحالة المطبقة لعلاج مرض منيير تقليل شدة النوبات التي قد تحدث أو تقليل عدّد النوبات على المدى الطويل، حيث قد توفر هذه العلاجات درجةً من تحسن الأعراض تبلغ 60-80% في الحالات النموذجية،[٣] وأهمّ الأدوية المطبقة:

بروكلوربيرازين

تستخدم أقراص بروكلوربيرازين للسيطرة على الغثيان والقيء الشديد، وهو من فئة الأدوية المضادة للذهان التقليدية، ويعمل عن طريق تقليل الإثارة غير الطبيعية في الدماغ،[٤] حيث يمكن أن يسبّب تناول هذا الدواء حدوث عددًا من الآثار الجانبية التي تتضمن:[٥]

  • الرجفان.
  • الحركات الغير إرادية في الجسم أو الوجه.
  • النعاس.

مضادات الهيستامين

تساعد مضادات الهيستامين في تخفيف الغثيان، القيء، والدوار الخفيف المرافق لنوبات داء منيير، حيث إنّ الفعالية العظمى لهذا العلاج تحدث عند أخذ الدواء مع ظهور أول علامات النوبة، لكون ذلك يؤدي لتخفيف الأعراض المرافقة قدر الإمكان،[٦] وتتضمن هذه المجموعة كلًا من سيناريزين، سيكليزين وبروميثازين تيوكليت، كما قد يترافق استعمال هذه المجموعة الدوائية مع عدد من الآثار الجانبية التي تتضمن:[٥]


قد تستخدم أدوية متنوعة لعلاج أعراض داء منيير، حيث تتضمن أهمّ الأدوية المستعملة بروكلوربيرازين ومضادات الهيستامين.

ماذا تفعل خلال النوبة؟

أثناء النوبة الحادة يجب الاستلقاء على سطح ثابت مع البقاء ساكنًا قدر الإمكان، وذلك مع التأكد من فتح العينين وتثبيت النظر على جسم ثابت، وتتضمن أهمّ النصائح الأخرى التي يمكن تطبيقها لتقليل شدة النوبة:[٧]

  • عدم محاولة شرب الماء لأنّ ذلك قد يحرض القيء.
  • البقاء ساكنًا حتى تنتهي النوبة.
  • عودة التحرك ببطء بعد النوبة.
  • في حال استمرار القيء وعدم التمكن من تناول السوائل لمدة 24 ساعة، فيجب عندذٍ الاتصال بالطبيب لتجنّب حدوث الجفاف.
  • يمكن أن يؤدي تناول جرعات صغيرة من اللورازيبام والأوندانسيترون لتقليل حدة الهجمة الحادثة.


يحب الالتزام بالهدوء أثناء النوبة مع الاستلقاء وتثبيت النظر على جسم ثابت، وبالإضافة لتجنب شرب الماء.

ماذا إن كانت شديدة؟

في حال كانت الأعراض شديدة ولم تستجب على الطرق السابقة، فقد ينصح بأخذ حقن بروكلوربيرازين بدلًا من تناوله بشكل فموي، وذلك لإحداث الاستجابة بشكل أسرع، كما قد يتمّ إحالة المريض للمستشفى من أجل تلقي السوائل عن طريق الوريد وتجنب الدخول بحالة الجفاف.[٨]

البيتاهستين

هل يمكن إعطاء البيتاهيستين للأطفال؟ يعدّ البيتاهيستين دواءً مضادًا للالتهاب، وكما يستخدم لعلاج الأعراض المرتبطة بداء منيير، حيث يعتقد بأنّه يقلّل من الأعراض من خلال تأثيره على مستقبلات الهيستامين،[٩] وأهمّ الحقائق عن هذا الدواء:[١٠]

  • عادة ما يتمّ تناول هذا الدواء 3 مرات في اليوم بفاصل 8 ساعات بين الجرعات، وذلك بعد استشارة الطبيب.
  • يمكن تناول هذا الدواء من قبل البالغين فقط، بعمر 18 سنة وما فوق، ولا يمكن إعطاؤه للأطفال.
  • قد تشمل الآثار الجانبية للبيتاهستين كلًا من:
    • الصداع.
    • الشعور بالغثيان.
    • عسر الهضم.           
  • يجب عدم وصف هذا الدواء في حال وجود الحالات الآتية لدى المريض:


يستعمل البيتاهيستين من أجل تعزيز الدوران الدموي في الأذن الداخلية، وهذا الأمر يحسن من عمل الجهاز الدهليزي ويقلّل من أعراض داء منيير.

علاج طنين الأذن

هل يحدث طنين الأذن فقط عند المصابين بداء منيير؟ يعرّف طنين الأذن بكونه إدراكَ صوت ليس له مصدر خارجي، وهو عرض لمرض وليست حالة مرضية مستقلة، وحيث قد يحدث هذا الطنين بسبّب حالات مرضية متعددة، قد يشمل أهمّها الآتي:[١١]

  • التعرض لدواء سام للأذن.
  • التعرض للضوضاء العالية.
  • التهابات الأذن.
  • إصابات الرأس.
  • ضغط الدم المرتفع.
  • داء منيير.  



وإذ يمكن أن يساعد العلاج الدوائي في تقليل أصوات الطنين التي تسمعها الأذن، بحيث يمكن لبعض الأدوية التي تشمل مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة والأدوية المضادة للقلق أن تقلّل من حدة الطنين في بعض الحالات، وأهمّ المعلومات عن هذا العلاج الدوائي ضمن التعداد الآتي:[١٢]

  • يعدّ كل من ألبرازولام، أميتريبتيلين والنورتريبتيلين من أهمّ الأدوية المستعملة.
  • يمكن أن تشمل الآثار الجانبية لاستعمال هذه الأدوية:
    • الغثيان.
    • الإعياء.
    • الإمساك.
    • الرؤية الضبابية.
    • بعض المشاكل القلبية.

           

يمكن لاستخدام الألبرازولام، الأميتربتيلين والنورتريبتيلين أن يساهم في تقليل حدة الطنين المرافق لداء منيير، ولكنّ الأمر لا بدّ أن يتمّ تحت إشراف الطبيب المختصّ.

علاج ضعف السمع

ما هي المعينات السمعية؟ قد تحسن المعينات السمعية درجة نقص السمع الحسي في الأذن المتأثرة بداء منيير،[١٣]حيث إنّ هذه المعينات السمعية هي عبارة عن جهاز صغير يتمّ وضعه في الأذن أو خلفها ممّا يؤدي لتضخيم بعض الأصوات، هذا يساعد الشخص على تحسين درجة السمع لديه، وتتكون هذه المعينات من ميكروفون، مضخم ومكبر صوتي، وأهمّ أنوع هذه المعينات الآتي:[١٤]

  • المعينات السمعية خلف الأذن: يتكوّن هذا النوع من حافظةٍ بلاستيكيّة تحوي الأجزاء الإلكترونيّة وتوضع خلف الأذن، وتتصل هذه الحافظةٍ بجزء بلاستيكيّ آخر يوضع ضمن الأذن الخارجيّة، وكما تستعمل لجميع الأعمار، وضمن حالات فقدان السمع الخفيف إلى الشديد.
  • المعينات السمعية داخل الأذن: حيث تتموضع هذه المعينات في الأذن الخارجية، وتستخدم أيضًا ضمن فقدان السمع الخفيف إلى الشديد، ولا تناسب هذه المعينات الأطفال، وذلك لكونها تحتاج للاستبدال كثيرًا مع نمو الطفل.
  • المعينات السمعية داخل قناة السمع: حيث توضع هذه المعينات في القناة السمعيّة، وتصنعُ بشكل وحجم يناسب القناة، وغالبًا ما يتمّ إخفاء هذه السماعة بالكامل داخل الأذن، وذلك قد يصعب أي تعديلٍ بموضعها أو إزالة، وتستخدم كذلك لحالات فقدان السمع الخفيف إلى الشديد.


يتمّ علاج ضعف السمع باستخدام المعينات السمعية، والتي يتمّ وضعها في الأذن، وتتوافر هذه المعينات بأشكال مختلفة.

إعادة تأهيل الجهاز الدهليزي

هل يمكن أن تسبّب إعادة تأهيل الجهاز الدهليزي تفاقم أعراض داء منيير؟ يقصد بإعادة التأهيل الدهليزي واحدًا من أنماط العلاج الطبيعي، وهي طريقة تساعد المرضى على التأقلم مع فقدان التوازن الدهليزي، ويتمّ إجراؤها عن طريق تكرار تمارين التوازن،[١٥] وأهمّ المعلومات عن تأهيل العلاج الدهليزيّ تتلخص ضمن التعداد الآتي:

  • بسبّب الطبيعية المتقلبة لداء منيير، فإنّ إعادة التأهيل الدهليزي قد لا تكون مفيدة كعلاج أولي.[١٥]
  • يعيد برنامج إعادة تأهيل الجهاز الدهليزي تدريب نظام التوازن، ويأهله للتعامل مع المشكلات التي يعاني منها المريض.[١٦]
  • لا يمكن أن تؤدي التمارين لحدوث نوبة دوار حادة، ولكن يمكن أن تؤدي لتفاقم الأعراض العامة وغير المستقرةِ للحالة.[١٦]
  • يتمّ إعطاء برنامج التمرين في حدود قدرة المريض، وكما يتمّ تطويره مع مرور الوقت، وحيث يصبح أداء التمارين أسهل كلما تحسّن المريض.[١٦]
  • يتمّ اعتبار برنامج إعادة التأهيل الدهليزي ناجحًا في حال وجود إصابة للمريض بالنوبات الحادة للداء، ولكن مع غياب الدوار بين النوبات.[١٦]


يمكن أن تؤدي التمارين التي تساعد الجهاز الدهليزي على التأقلم مع أذية جهاز التوازن لتقليل الدوار بين النوبات في داء منيير.

الجراحة

متى يتمّ اللجوء للجراحة لعلاج داء منيير؟ في حال كانت نوبات الدوار المرتبطة بداء منيير شديدة ومنهكة، أو عند حدوث فشل للعلاجات المحافظة الأخرى، فقد يتمّ اللجوء للجراحة كحلٍ أخير،[١٧] وتشمل أهمّ الإجراءات الجراحية المُتبعة:

الجراحة غير المتلفة

تهدف الإجراءات غير المتلفة لتغيير مسار التطور الطبيعي للمرض، وذلك من خلال تقليل وتيرة الهجمات وشدتها، وحيث تعدّ هذه الإجراءات أقل حدة من الجراحات الأخرى، وكما أنّها تسمح باستخدام طرق العلاج المذكورة مسبقًا بشكل مرافق لها، وتتضمن الجراحة غير المتلفة كلًّا من:[١٨]

  • فك ضغط الكيس اللمفي: يهدف هذا الإجراء لاستعادة التوازن في إنتاج وامتصاص سائل اللمف الموجود في الجهاز الدهليزي.
  • إدخال أنبوب التهوية لتنظيم الضغط النبضي: يهدف هذا الإجراء لتنظيم تغيرات الضغط في الأذن الوسطى، على افتراض أنّ بعض الأعراض قد تنتج من اضطرابات الضغط.

الجراحة انتقائية الاتلاف

 تهدف الإجراءات الجراحية انتقائية الإتلاف للحفاظ على جهاز التوازن من الاستئصال الكامل، وكما تتضمن أهمّ هذه الجراحات الآتي:[١٨]

  • قطع العصب الدهليزي الانتقائي: يهدف هذا العلاج لتقليل الدوار، وذلك عن طريق قطع الممر الذي تصل ضمنه إشارات التوازن الخاطئة من الأذن المصابة للدماغ.
  • قطع العصب القوقعي الدهليزيّ: ولهذا الإجراء نفس تأثير الإجراء السابق، ولكنّه قد يؤدي لفقدان كامل للسمع ضمن الأذن الخاضعة للعمل الجراحي.

الجراحة المتلفة

إن العضو الدهليزي مسؤولٌ عن نوبات الدوار في داء منيير، بينما تكون القوقعة مسؤولة عن فقدان السمع، ويتمّ في الجراحات المتلفة علاج الدوار عن طريق إتلاف العضو الدهليزي، ويتم تعويض الدماغ عن وظيفة العضو المستأصلِ بالاستعانة بالعضو ذاته ضمن الأذن السليمة، وأهمّ إجراءات الجراحة المتلفة يتمّ وفق الآتي:[١٨]

  • استئصال التيه: يهدف هذا الإجراء لتقليل الدوار عن طريق التدمير الكامل للتيه، ولكنه بالنتيجة يؤدي لفقدان السمع الكامل في الأذن التي تمّ تطبيق العلاج عليها.
  • حقن الجنتاميسين: يتمّ حقن الجنتاميسين داخل الأذن الوسطى، وذلك لإحداث استئصال كيمائي للتيه، وذلك يؤدي لتقليل تواتر وشدة الدوار، ولكنّ فقدان السمع قد يحدث أيضًا.


يتمّ اللجوء للجراحة في حال فشل العلاجات الأخرى، وتتضمن الإجراءات الجراحية أنواعًا تحافظ على سلامة الجهاز الدهليزي مثل فك ضغط الكيس اللمفي، وأنواعًا قد تتلف الجهاز الدهليزي مثل قطع العصب الدهليزي أو استئصال التيه.

العلاجات المنزلية

هل يؤدي القلق لحدوث داء منيير؟ يمكن أن تساعد بعض العلاجات المنزلية في التقليل من أعراض داء منيير، وذلك من خلال تثبيط عدّد من الآليات التي يمكن أن تسبّب حدوث الأعراض، وأهّم هذه العلاجات المنزليّة:[١٩]

  • يرتبط داء منيير بالتوتر والقلق، ومع ذلك، فليس من الواضح ما إذا كان التوتر والقلق يسببان حدوث أعراض داء منيير، أو ما إذا كان داء منيير يؤدي لحدوث التوتر والقلق، ولكن في كلتا الحالتين فقد يؤدي ضبط القلق والتوتر للتقليل الأعراض، وقد يتمّ الأمر عبر ممارسة اليوجا والتأمل.
  • وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA على جهاز مستحدثٍ يمكن أن يساعد الأشخاص المصابين بداء منيير، وتقوم آلية عملهِ على إصدار نبضات هوائية ضاغطة، وتنظم هذه النبضات بدورها سوائل الأذن، وقد يؤدي ذلك لتقليل الدوار المرافق للمرض.
  • قد يساعد الإقلاع عن التدخين في تقليل أعراض داء منيير، وبالأخص حدوث طنين الأذن.


قد يساعد ضبط القلق والتوتر وتناول بعض الأعشاب والإقلاع عن التدخين في علاج داء منيير.

غيّر عاداتك السيئة!

هل يؤدي تناول الكحول للتأثير على شدة داء منيير؟ يكمن أن يساعد تغير بعض العادات السيئة في تقليل احتباس السوائل في الأذن الداخلية، وهذا قد يؤدي لتقليل تواتر وشدة الأعراض، وأهمّ هذه العادات:[٢٠]

  • تناول عدد وجبات أكثر ولكن بكميات أقل: يساعد توزيع الوجبات بالتساوي على مدار اليوم في تنظيم سوائل الجسم، حيث بدلًا من تناول 3 وجبات كبيرة، يتمّ تقسيمها إلى 6 وجبات.
  • تناول كميات أقل من الملح: بحيث كلما قل الملح المستهلك سيقلّ تبعًا لذلك احتباس الماء في الجسم.
  • الحد من تناول الكحول: حيث يمكن أن يؤثر تناول الكحول سلبًا على كمية وانتظام السائل الموجود داخل الأذن الداخلية.
  • شرب الماء بانتظام: حيث يجب على الأشخاص الاهتمام بشرب الماء، وبالأخصّ أثناء الطقس الحار وعند ممارسة التمارين الرياضية.
  • تجنّب التيرامين: يتواجد هذا الحمض الأميني في مجموعة واسعة من الأطعمة كالكبد، الدجاج والجبن، وقد يؤدي تناوله لحدوث الصداع النصفي، وبالتالي تفاقمِ أعراض داء منيير.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Ménière's Disease", nidcd.nih, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  2. "MÉNIÈRE'S DISEASE STATISTICS", www.hearinghealthfoundation.org, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  3. "Ménière’s Disease", vestibular, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  4. "Prochlorperazine", medlineplus, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Treating Ménière's disease", u-matter.org, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  6. " Ménière's disease", nhs, Retrieved 13/1/2021. Edited.
  7. "Meniere's Disease", dizziness-and-balance, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  8. "Ménière's disease", nhs, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  9. "Betahistine", go.drugbank, Retrieved 13/1/2021. Edited.
  10. "Betahistine ", nhs, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  11. "Tinnitus and Meniere’s Disease ", chha-nl, Retrieved 13/1/2021. Edited.
  12. "Why Are My Ears Ringing?", healthline, Retrieved 14/1/2021. Edited.
  13. "Meniere's disease", mayoclinic, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  14. "Hearing Aids", nidcd.nih, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  15. ^ أ ب "What is the role of vestibular rehabilitation in the treatment of Ménière disease (idiopathic endolymphatic hydrops)?", medscape, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  16. ^ أ ب ت ث "Vestibular rehabilitation", menieres.org, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  17. "Meniere's disease", mayoclinic, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  18. ^ أ ب ت "Surgery for Menière’s Disease", link.springer, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  19. "What you need to know about Ménière's disease", medicalnewstoday, Retrieved 12/1/2021. Edited.
  20. "What you need to know about Ménière's disease", medicalnewstoday, Retrieved 12/1/2021. Edited.