علاج الزوائد الجلدية في الرقبة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٤ ، ١٤ أكتوبر ٢٠١٩
علاج الزوائد الجلدية في الرقبة

الزوائد الجلدية

الزوائد الجلدية هي عبارة عن نمو جلدي معلّق فوق نسيج الجلد، إذ لا تعد الزوائد الجلدية مسرطنة بطبيعتها كما أنها بالغالب لا يصحبها ألم للمصاب بها، ومع ذلك فيمكن أن يحدث لها تهيج في حال احتكاكها بالملابس أو المجوهرات المحيطة بها أو فركها، بالإضافة إلى أنها يمكن أن تظهر بأماكن عديدة في جسم الإنسان مثل: الرقبة، الصدر، جفن العين، الظهر، تحت الذراعين، تحت الثديين، المناطق التناسلية، أو في منطقة الفخذ، كذلك فرص الإصابة بها من قبل النساء أكثر من الرجال وتزداد تلك الفرص خاصة عند كبار السن أو الأشخاص في منتصف العمر، وسيتم الحديث في هذا المقال عن علاج الزوائد الجلدية في الرقبة.[١]

أسباب ظهور الزوائد الجلدية

قبل الخوض في علاج الزوائد الجلدية في الرقبة سيتم ذكر أسباب ظهور الزوائد الجلدية، ولقد فسّر العلماء ظهور الزوائد الجلدية بعدة أسباب ومنها:[٢]

  • الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي: أو كما تعرف باسم ما قبل السكري، وهي مجموعة من الحالات التي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب و السكري.
  • الهرمونات: حيث تظهر الزوائد الجلدية للأشخاص الذين ينتجون الكثير من هرمون النمو في الغدة النخامية في المخ.
  • الحمل: في كثير من الأحيان يساهم الحمل بظهور الزوائد الجلدية وخاصة خلال الثلث الثاني من الحمل نتيجة تغيّر الهرمونات.
  • مرض كرون: وهو مرض مزمن يسبب التهاب في الجهاز الهضمي، حيث يعمل على ظهور آثار جانبية مثل: الإسهال، الإمساك، تشنّجات، آلام في البطن، ونزيف في المستقيم، بالإضافة إلى ذلك فإن الأشخاص المصابين بمرض كرون يعانون من ظهور الزوائد الجلدية في منطقة الشرج.
  • السمنة أو زيادة الوزن الملحوظة: بسبب وجود طيّات أو طبقات كثيرة في أجسامهم.
  • وراثيًا: تجري الزوائد الجلدية عبر الأجيال ان كانت الأسرة تملك هذه الصفة بشكل وراثي.
  • مرض السكري النوع الثاني: ونشير بذلك وجود علاقة بين السكري مع الزوائد الجلدية عن طريق الأنسولين، وذلك بسبب تحكمه في مستويات السكر بالدم، كما أن الأنسولين يعزّز النمو وقد يتسبب أيضًا في تكاثر خلايا الجلد.

الزوائد الجلدية التناسلية

وقبل الحديث عن علاج الزوائد الجلدية في الرقبة يتوجب الحديث عن الزوائد الجلدية التناسلية، هذه الزوائد التناسلية تكون حميدة بالأغلب ولكن بعض الناس يريدون إزالتها بسبب مظهرها الغير مستحب، حيث أنها تشابه في شكلها العدوى المنقولة جنسيًا; أي ما يسمى بالثآليل التناسلية، ولكن الفرق بينهما كبير حيث تكون الزوائد الجلدية غير مؤلمة ما لم يتم العبث بها بالإضافة إلى أنها لا تنزف دمًا إلا في حال محاولة إزالتها كما أنها قد تسبب الحكة، أمّا بالنسبة للثآليل التناسلية فتكون بطبيعتها مؤلمة، ومن الجدير بالذكر أيضًا بأنه لا يمكن ملاحظة الزوائد الجلدية في المنطقة التناسلية عند بدء تكوينها نتيجة لأنها تكون بنفس لون البشرة أو أغمق قليلًا.[٣]

علاج الزوائد الجلدية في الرقبة طبيًّا

علاج الزوائد الجلدية في الرقبة أو في أي مكان في الجسم ليس بالشيء المستحيل، كما أن الزوائد الجلدية لا تحتاج للعلاج إلا في حال كونها مزعجة فيمكن علاجها والتخلص منها باللجوء لخيارات طبيّة مثل:[٤]

  • الجراحة: حيث تتم إزالة الزوائد الجلديّة من قاعدتها عن طريق مشرط أو مقص، ويلزم بهذه الحالة وضع مخدر موضعي لتقليل الإحساس بالألم.
  • العلاج بالتبريد: وهذه الخطوة هي أكبر من التفكير بوضع قطعة من الثلج على المنطقة، فالتبريد للزوائد الجلدية يتمثل بتطبيق كمية قليلة من النيتروجين السائل بعناية على المنطقة المصابة، كما أن هذا الإجراء هو الأنسب لمن لهم بشرة فاتحة أو في المنطقة التي يكون فيه نمو الشعر قليلًا.
  • الكي: وهذا الإجراء لا يتم أبدًا في المنزل فيحتاج إجراؤه طبيب مختص، حيث يتطلب العلاج أداة خاصة يتم تسخينها ثم تطبيقها بعناية على الزوائد الجلدية، ومن المهم ذكر أن الزوائد الجلدية قد تسقط في الساعات أو الأيام التي تلي هذا الإجراء.
  • الرّبط: فبالنسبة للزوائد الجلدية الطويلة، يقوم الطبيب بربط الزائدة الجلدية بخيط معقّم حول القاعدة لمنع وقطع إمداد الدم لها، فالزوائد الجلدية تحتوي على دم بطبيعتها فعند قطع الإمداد لها سوف تسقط من تلقاء نفسها، كما أن القيام بهذا الإجراء بشكل غير صحيح قد يؤدي إلى نزيف مفرط فمن غير المستحسن القيام بذلك بنفسك.
  • الليزر: حيث يستخدم الليزر في كثير من الأحيان بعيادات الأمراض الجلدية، فيتمّ إزالة الزوائد الجلدية عن طريق استخدام ليزر ثاني أكسيد الكربون ويعتبر هذا الإجراء آمن مع أهمية استخدام مخدّر موضعي.

علاج الزوائد الجلدية طبيعيًّا

علاج الزوائد الجلدية في الرقبة يمكن أن يتم بطرق طبيّة أو بطرق طبيعية ما لم تكون غريبة أو مريبة المظهر لأن بهذه الحال يقوم الطبيب بأخذ خزعة كإجراء وقائي خوفًا من كونها نمو سرطاني، وكما ذكرنا بفقرة علاج الزوائد الجلدية في الرقبة طبيًّا بأن طرق العلاج الطبيّة لا يمكن أن تتم في المنزل، فالعلاجات المنزلية الطبيعية يجب تعلّمها و تطبيقها بحذر وعناية كما أنها تستغرق عادةً بضعة أيام أو أسابيع، فعند التفكير في التخلّص من الزوائد الجلدية يجب التفكير بموقعها، لأن العلاجات المنزلية التي سنذكرها ليست مناسبة لكل مناطق الجسم مثل جفن العين، ومن أمثلة العلاجات الطبيعية:[٤]

زيت شجرة الشّاي

ويعتبر زيت شجرة الشاي علاج آمن وفعّال لكثير من الأمراض الجلديّة بما في ذلك حب الشباب، الأكزيما، الصدفيّة، بالإضافة إلى الزوائد الجلديّة، فلإزالة الزوائد الجلديّة يجب وضع 6 إلى 8 نقاط من زيت شجرة الشاي على كرة قطنية معقمة وتثبيتها على الجلد بواسطة ضمّاد وإزالتها بعد 15 دقيقة، و تكرر هذه العملية ثلاث مرات يوميًّا حتى تسقط الزائدة الجلدية، ولكن بالبداية يجب اختبار الحساسيّة بوضع نقطة من زيت شجرة الشاي على الجلد، فإذا تبيّن أي إنزعاج أو حكة أو إحمرار فيفضل التوقف عن الاستخدام.

زيت الأوريجانو

ينتمي الأوريجانو إلى عائلة النعناع ، ويستخدم في تخفيف مشاكل عدة للبشرة، كما أنه يحتوي على تأثيرات قوية ضد البكتيريا والالتهابات، وهو زيت طيّار لذا يجب خلط 4 قطرات من زيت الأوريجانو مع قطرتين من زيت جوزالهند أو زيت اللوز قبل وضعه على الجلد ويتم وضعه 3 مرات باليوم، كما أنه لا يحتاج إلى تغطيته بضمادة و يجب التوقف عن استخدامه عند تهيّج البشرة.

اليود

قد يساعد استخدام اليود وتطبيقه موضعيًا في إزالة الزوائد الجلدية، فهو يعمل على تحطيم خلايا الجلد، لذلك من المهم للغاية أن يوضع على الزائدة الجلدية فقط وتجنب وضعه على المنطقة المحيطة بها، وليكون الإجراء آمن فيمكنك استخدام زيت جوز الهند حول الزائدة الجلدية لإنشاء حاجز، ثم وضع قطرتين من اليود على قطعة قطن معقمة وتكرّر العملية مرتين باليوم حتى تسقط الزائدة الجلدية.

الثّوم

ومن الممكن استخدام الثوم المسحوق في علاج الثآليل والزوائد الجلدية، فما عليك سوى سحق فص ثوم بسكّين لإطلاق زيوت الثوم القوية، ثم تثبيته بضمّادة فوق الزائدة الجلدية وتكرر هذه العملية مساءًا بشكل يومي مع ضرورة غسل المنطقة وتجفيفها جيدًا في الصباح.

فيديو عن علاج الزوائد الجلدية في الرقبة

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية الجلدية والتناسلية والتجميل والليزر الدكتورة شذى العواودة عن كيفية إزالة الزوائد الجلدية، في البداية تؤكد الدكتورة أنَّ الزوائد الجلدية لا تختفي من تلقاء نفسها إلا في حال توقف التروية لها، ولا يمكن التخلص منها إلا عن طريق إزالتها بشكل كامل، وهناك عدة طرق يمكن من خلالها إزالة الزوائد، وهي الاستئصال الجراحي أو الكي الكهربائي أو الاستئصال بالليزر.

المراجع[+]

  1. "Skin Tags Directory", www.webmd.com, Retrieved 13_10_2019. Edited
  2. "What Are Skin Tags—and How Can I Have Them Removed?", www.health.com. Retrieved 13_10_2019. Edited.
  3. "Genital Skin Tags: What You Should Know", www.healthline.com. Retrieved 13_10_2019. Edited.
  4. ^ أ ب "How to Remove Skin Tags Safely: 10 Natural Ways", draxe.com. Retrieved 13_10_2019. Edited.