أهمية التفكير الإبداعي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٠ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أهمية التفكير الإبداعي

العقل والتفكير

يعد العقل من أعظم النعم التي أنعم الله تعالى بها على الإنسان، والذي يميزه عن سائر الكائنات الحية الأخرى، حيث من خلال العقل يقوم الإنسان بعملية التفكير التي تكون على شكل مجموعة من العمليات الدماغية المعقدة، والتي بواسطتها يستطيع الإنسان أن يفهم ويتفاعل مع كل ما يحدث حوله، وتختلف طريقة التفكير من إنسان إلى آخر بسبب تباين القدرات العقلية، كما تتدخل بعض الظروف الأخرى في تحديد أنماط التفكير، كالجنس، وثقافة الإنسان، والموروث الديني والأخلاقي، وبعض العادات والتقاليد، ويعد التفكير الإبداعي أحد أهم طرق التفكير، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن أهمية التفكير الإبداعي.

أهمية التفكير الإبداعي

تكمن أهمية التفكير الإبداعي في ما يترتب على التفكير بهذه الطريقة الخلاّقة، حيث تنعكس طريقة التفكير الإبداعية على حياة الإنسان بشكل مباشر، وعليه فإن أهمية التفكير الإبداعي تبرز من خلال ما يأتي:

  • إيجاد حلول مبتكرة: إن أهمية التفكير الإبداعي تنطلق من الكيفية التي يفكر بها الإنسان الخلاّق، والتي تمكنه من الوصول إلى حلول يمكن أن توصف بالعبقرية، حيث يمتلك زاوية مختلفة ينظر من خلالها للأمور، وهذا يجعله أكثر قدرة على مواجهة كل ما يُشكِل عليه في هذه الحياة.
  • توفير العديد من البدائل: من أكثر ما يبرز أهمية التفكير الإبداعي كمية الحلول التي يمكن للإنسان أن يخرج بها الإنسان للمشكلات التي تواجهه، حيث إن طريقة التفكير غير النمطية تجعل الإنسان قادرًا على إيجاد العديد من الخيارات لذات المشكلة، وهذا يساعد على توفير خطط بديلة يمكن أن يستعيض بها الإنسان عن النمط التقليدي الذي يتم فيه حل المشكلات عادة.
  • زيادة الإنجاز: إن التفكير الإبداعي يساهم في تقليل الوقت والجهد الذي يبذله الإنسان في إنجاز المهمات المختلفة، وهذا الأمر ينعكس على زيادة كمية الإنجاز في وحدة الزمن، وتحسين نوعية الأداء بسبب التحسينات التي يتم إضافتها على طرق إنجاز المهمات اليومية.
  • إحداث النهضة: إن أهمية التفكير الإبداعي ترتبط بعملية النهضة الإنسانية في مختلفة المجالات التي يعايشها الإنسان في حياته اليومية، فكل ما نحن عليه من تطور تقني ومعرفي كان نتيجة لأفكار بعض الأفراد التي فكروا بطرق غير تقليدية مكنتهم من الابتكار، والخروج بأشياء جديدة غيرت من نمط الحياة الإنسانية بشكل كلي، وهذا انعكس على نهوض الشعوب والدول، وتغيير الحياة إلى الأفضل.

ميزات التفكير الإبداعي

يتميز التفكير الإبداعي على باقي الطرق الأخرى بالعديد من الخصائص والتي من أهمها ما يلي:

  • وجود طريقة غير نمطية من التفكير الإنساني.
  • وجود المرونة العالية في الأفكار التي يتم طرحها.
  • البحث عن وسائل جديدة يتم بها حل المشكلات المختلفة.
  • الاستجابة السريعة للمشكلات الطارئة وإيجاد الحلول العاجلة.
  • البحث في التفاصيل والدخول إلى عمق المشكلات للخروج بحلول جذرية.