أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ١١ نوفمبر ٢٠١٩
أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن

حميات تخسيس الوزن

إن فقدان الوزن لا يرتبط بتغيير نمط الحياة واتباع حميات تخسيس الوزن فحسب، بل يقترن بممارسة التمارين الرياضية المناسبة بانتظام إلى جانب تناول كميات كافية من الماء والحصول على قسط كاف من النوم، فهذه الأمور تساعد على تحقيق الهدف من التخسيس والحصول على الوزن المناسب، وعلى الرغم من ذلك لا زالت تتناقل بين الناس أنواع مختلفة من حميات التخسيس التي تفتقر معظمها لشروط النظام الغذائي الصحي المتوازن، وسيتم في هذا المقال الحديث عن أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن.[١]

أخطاء تمنع تخسيس الوزن

وقبل الانتقال للحديث عن أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن، ينبغي التنويه إلى بعض الأخطاء التي تمنع تخسيس الوزن، وذلك نتيجة لاتباع بعض النصائح المضللة أو الحميات الرائجة التي قد يلجأ اليها البعض عند فشل المحاولات المتكررة للتخسيس ومن هذه الأخطاء المرتكبة ما يأتي:[٢]

  • التركيز على قراءات الميزان وتغيراتها على الرغم من وجود عدة عوامل تؤثر في الوزن، كتقلبات السوائل ووزن الطعام غير المهضوم وكتلة العضلات إضافة إلى زيادة مستويات هرمون الإستروجين والتغيرات الهرمونية عند النساء وزيادة احتباس الماء.
  • التقليل أو الإفراط في تناول السعرات الحرارية لن يساعد على التخسيس، فالتقليل من ذلك سيولّد الشعور بالجوع ويقلّل عملية التمثيل الغذائي وكتلة العضلات، بينما الإفراط في تناولها يمنع من فقدان الوزن.
  • التخلي عن ممارسة التمارين أو الإكثار منها، قد يؤدي التخلي عن ممارسة التمارين إلى فقدان كتلة العضلات وانخفاض التمثيل الغذائي، أما الإكثار منها فلن يكون ذا فعالية، وسيؤدي إلى الإجهاد الشديد وقد يؤثر سلبًا على الصحة.
  • اختيار الأطعمة قليلة الدسم أو الأطعمة الدايت يعني توفير السكر - الذي يُضاف لأغراض تحسين المذاق - وبالتالي توليد الشعور بالجوع وزيادة تناول السعرات الحرارية.
  • المبالغة في تقدير كمية السعرات الحرارية التي تُحرق بالتمارين لا يُجدي نفعًا، فعلى الرغم من أهميتها للصحة العامة وكذلك كوسيلة تساعد علي التخسيس إلا أنّ التمارين لا تعد فعّالة في حرق السعرات الحرارية كما يظن العديد من الأفراد.
  • تناول كميات غير كافية من البروتين على الرغم من أهميّتها في إضعاف الشهية وزيادة الشعور بالشبع وزيادة معدل الأيض.
  • التخلي عن ممارسة تمارين رفع الأثقال على الرغم من أهميتها، فهي تزيد معدل الأيض وكتلة العضلات وتعزّز فقدان الدهون كدهون منطقة البطن.
  • تناول الكثير من الدهون عند اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات سيبطئ أو يمنع تخسيس الوزن.
  • التوقعات غير الواقعية من التخسيس تولّد الشعور بالإحباط وتوهن العزيمة في الاستمرارية لتحقيق الأهداف المنشودة منه.
  • تناول الطعام حتى لو لم يشعر الفرد بالجوع فهي من الأخطاء الشائعة التي يمكن استبدالها بتناول وجبة خفيفة بدلًا من انتظار تناول الطعام عند الشعور بالجوع الشديد.
  • الامتناع عن تتبع ما يُؤكل - على الرغم من فائدته في التخسيس - يوميًا، سيؤدي للتمادي في الحصول على السعرات الحرارية مقابل كميات منخفضة من البروتين والألياف.
  • تناول عصائر الفواكه المليئة بالسكر - لا يعد أمرًا محمودًا عند التخسيس - يعد فرصة للحصول على المزيد من السعرات الحرارية حتى وإن قلّت الكمية المتناولة من المشروبات الأخرى كالمشروبات الغازية.
  • التغافل عن قراءة ملصقات بطاقة بيان المنتجات على الرغم من أهميتها في توفير تفاصيل المكوّنات ومحتوياتها من السعرات الحرارية.
  • تناول الأطعمة المعالجة بدلًا من الأطعمة الكاملة.
  • تناول كميات غير كافية من الألياف على الرغم من أهميتها في إضعاف الشهية ومساعدتها في التقليل من كمية السعرات الحرارية المستهلكة من مختلف الأطعمة.

أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن

يتحقق فقدان الوزن بالطرق الصحية عند اتباع نظام غذائي متوازن إلى جانب ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، فهناك العديد ممن يقع في فخ الحميات الغذائية غير الصحية أو بعض الحميات الرائجة أو التي لا تناسب الجميع، وذلك بهدف تخسيس الوزن بأسرع وقت، أما فيما يتعلق بأخطر أنواع حميات تخسيس الوزن فيُذكر ما يأتي:[٣]

حمية الدودة الشريطية

ظهرت مع بداية القرن العشرين والتي تقوم على ابتلاع أقراص تحتوي على بيض هذه الدودة، التي ستنمو داخل الأمعاء وتتغذى على العناصر الغذائية المختلفة، الأمر الذي يفسّر كونها من أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن، وأيضاً يرقاتها ستنتقل عبر الأوعية الدموية وقد تدخل إلى العينين والدماغ والنخاع الشوكي، وبالتالي التسبب بالصداع والنوبات والشلل والعمى وفي بعض الحالات قد تؤدي للموت.

حمية كرات القطن

تعتمد على غمس كرات القطن في أي سائل كالعصير وتناولها مباشرة وذلك للشعور بالشبع، لكن محتواها من المواد الكيميائية واحتمالية إحداث انسداد في الجهاز الهضمي يفسر اعتمادها كأحد أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن.

حمية الخل

يؤدي شرب الكثير من الخل مع كوب من الشاي والبيض النيئ إلى التقيؤ وفقدان الشهية وبالتالي فقدان الوزن، علمًا بأن الحصول على كميات كبيرة منه، تؤدي إلى اختلال مستويات البوتاسيوم وتهيّج في بطانة المعدة وتآكل مينا الأسنان، وهذا ما ينعكس على كونها من أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن.

حمية الصابون

اعتقد البعض في ثلاثينيات القرن الماضي بأنّ تناول الصابون، سيزيل الدهون كما يزيل الأوساخ عن الجلد، أما خطورتها فتتركز على إهدار الوقت والمال بينما الاستعمال الموضعي - للصابون - فلا خطورة له.

حمية السجائر

استُغلّت خصائص النيكوتين المثبّطة للشهية لإظهار هذا النوع من الحميات، فبدلًا من تناول الطعام عند الشعور بالجوع يمكن الحصول على سيجارة، وبالتالي فرصة أقل لزيادة الوزن، لكن خطورة هذه الحمية - كونها من الأمثلة على أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن - تكمن في الإصابة ببعض المشكلات الصحية كارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية.

حمية حساء الملفوف

تقوم على تناولها مع وجبات محدودة جدًا على مدار 7 أيام بهدف فقدان 5 كغم، علمًا بأنها خالية من العناصر الغذائية المهمة كالدهون الصحيّة والكربوهيدرات.

حمية النوم

يعتقد أن تقليل النوم يقلل من وقت تناول الطعام خلال اليوم ويعزّز عملية التمثيل الغذائي، مما يجعل هذه الحمية - بصفتها من أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن -أنها تركز على تناول المنوّمات والمهدئات التي تضر بالجسم.

حمية أغذية الأطفال

تنطوي على تناول 14 عبوة من أغذية الأطفال وتليها وجبة واحدة فقط يوميًا، لكن هذه الحمية - وهي أحدى أهم الأمثلة على أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن - تفتقر إلى الألياف والعناصر الغذائية التي يحتاجها البالغون.

حمية الجريب فروت

تعتمد على تقليص كمية الطعام التي يتم تناولها إلى 1000 سعرة حرارية يوميًا، بحيث يصحب كل وجبة نصف حبة من الجريب فروت أو 230 مل من عصير الجريب فروت الطازج، علمًا بأن هذا النوع يؤدي إلى انخفاض محتوى السعرات الحرارية إلى جانب احتمالية تفاعل الجريب فروت مع بعض أنواع الأدوية وذلك يفسّر كونه أحد مكونات أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن.

حمية أقراص الزرنيخ

يعد من العناصر الكيميائية السامة، والذي اعتقد بأنه يسرع عملية الأيض، أما تناول الطعام أو الماء أو الأقراص التي تحتوي عليه فقد يؤدي للإصابة بمشاكل صحية كالآفات الجلدية والسرطان حسب منظمة الصحة العالمية، وهذا ما يعكس كونها من أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن.

نصائح لتخسيس الوزن

وكما تم الإشارة مسبقًا إلى أخطاء تمنع تخسيس الوزن وكذلك أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن، يجدر التنويه إلى بعض النصائح التي تساعد على التخسيس، فهو يحتاج إلى الإرادة والتخلّي عن أي نظام غذائي غير صحي إلى جانب التقليل من السكريذات والنشويّات مع تناول البروتين والدهون والخضروات وممارسة التمارين الرياضية كرفع الأثقال 3 مرات أسبوعيًا مع اتباع النصائح الآتية التي تسرّع من التخسيس والتي هي كما يأتي:[٤]

  • تناول وجبة الإفطار الغنيّة بالبروتين للتقليل من الرغبة الشديدة في تناول الطعام، وبالتالي فرصة أقل للحصول على السعرات الحرارية خلال اليوم.
  • تجنّب المشروبات السكريّة وعصائر الفواكه.
  • شرب الماء قبل نصف ساعة من كل وجبة.
  • اختيار الأطعمة التي تساعد على فقدان الوزن وخسارة الدهون.
  • تناول مصادر الألياف القابلة للذوبان والتي تقلل من دهون البطن.
  • شرب القهوة أو الشاي سيوفر الكافيين الذي بدوره يعزز عملية الأيض بنسبة تتراوح بين 3%-11%.
  • تناول الأطعمة الكاملة بدلًا من المعالجة، فهي خيارات صحية تزيد الشعور بالشبع وتقلل فرصة الإفراط في تناول الطعام.
  • تناول الطعام ببطء سيولّد الشعور بالشبع ويعزّز الهرمونات المرتبطة بتخسيس الوزن.
  • استخدام الميزان يوميًا لقراءة الوزن سيشجّع على التخسيس.
  • الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم ليلًا، سيقلل من فرصة زيادة الوزن.

وجبات صحية لتخسيس الوزن

بعدما تمت مناقشة أخطر أنواع حميات تخسيس الوزن، يجدر التنويه إلى بعض الوجبات الصحية للتخسيس، فمثلاً عند اختيار حوالي 1500 سعرة حرارية يوميًا وهو معدل السعرات الحرارية التي تساعد على التخسيس للأصحاء من معظم الرجال والنساء - بحسب تصريحات مركز القلب والرئتين والدم القومي - ومن الأمثلة على الوجبات الصحيّة المقترنة بهذا المعدل من السعرات - والتي يمكن تقسيمها إلى 1200 سعرة حرارية موزّعة على 3 وجبات رئيسة ووجبة تحلية و300 سعر حراري تقريبًا موزعًا على وجبة إلى وجبتين خفيفتين - يُذكر ما يأتي:[٥]

  • وجبة الإفطار: تناول 28 غرامًا من الجوز المفروم ونصف كوب من العنب البري مع علبة من اللبن اليوناني قليل الدسم.
  • وجبة الغداء: كوب من الخضروات النيئة المقطعة مع كوبين من السبانخ و85 غرامًا من صدور الدجاج المشويّة.
  • وجبة العشاء: تناول 113 غرامًا من سمك السلمون المطبوخ مع 8 أعواد هليون وحبة بطاطا حلوة متوسطة الحجم.
  • وجبة التحلية: تناول 28 غرامًا من الشوكولاتة الداكنة وحبة كمثرى صغيرة الحجم.
  • وجبة خفيفة: تناول 28 غرامًا من اللوز صباحًا، أما فترة ما بعد الظهيرة فيمكن الحصول على مشروب بروتين بعد ممارسة التمارين أو كوب من التفاح المقطع مع 28 غرامًا من جبنة الماعز.

فيديو عن رجيم صحي لإنقاص الوزن

يُنصح بمشاهدة الفيديو الآتي الذي تتحدث خلاله أخصائية التغذية العلاجية: دانة بردقجي عن رجيم صحي لإنقاص الوزن، حيث أشارت إلى أهم الأمور التي يجب التركيز عليها عند اتباع حمية لتخسيس الوزن، كتناول كميات معتدلة من النشويات وزيادة كمية الخضروات والفواكه يوميًا، فهي تساعد على عمليات الأيض وتقلل الشعور بالجوع، إضافة إلى التقليل من كميات الدهون خاصة المستخدمة في تحضير الطعام، ومن ناحية أخرى ركزت على ضرورة شرب الماء بكميات كافية وتناول مختلف أصناف الطعام بكميات بسيطة، مع ضرورة متابعة نزول الوزن عند أخصائي تغذية.[٦]

المراجع[+]

  1. "Can You Lose Weight Just by Eating Healthier?", www.livestrong.com, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  2. "15 Common Mistakes When Trying to Lose Weight", www.healthline.com, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  3. "10 of the most extreme and dangerous weight-loss methods", www.health24.com, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  4. "How to Lose Weight Fast: 3 Simple Steps, Based on Science", www.healthline.com, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  5. "What is a Healthy Weight Loss per Week?", www.livestrong.com, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  6. "رجيم صحي لإنقاص الوزن"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 31-10-2019. بتصرّف.