فوائد الماء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٧ ، ١٩ يناير ٢٠٢٠
فوائد الماء

الماء

هو عبارة عن مادة مكوّنة من عنصرين كيميائيين وهما الأكسجين والهيدروجين، ويوجد الماء في الحالات الثلاث؛ الصلبة والغازية والسّائلة، يمتاز بتعدد خصائصه الفيزيائيّة وبانعدام نكهته ورائحته، يعد أساسيًّا في معظم المركبات والأكثر وفرةً فيها، يمتاز بقدرته على إذابة العديد من المواد لذلك يعد ضروريًّا للعمليات البيولوجيّة المختلفة وضروريّا أيضًا لمعظم الكائنات الحيّة التي تعتمد على المحاليل المائيّة، يعتقد الكثيرين بأنّ الماء عديم الّلون؛ لكنّه في الحقيقة يتمتّع بلون أزرق ناتج عن امتصاص الضّوء، يمتاز الماء بدوره ومكانته المميزة منذ القدم ويعد الّلبنه الأساسيّة والوحيدة للمادّة، وفي هذا المقال سيتم التعرّف على أبرز فوائد الماء الصحيّة.[١]

فوائد الماء

يقدّم الماء للجسم العديد من الفوائد الصحيّة، لذلك يعد نيل كميّة كافية منه أمرًا مفيدًّا، ويمكن أن يتم الحصول عليه عن طريق شرب السوائل المختلفة أيضًا والشوربات ومرق الاطعمة المختلفة أو من خلال بعض الأطعمة التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الماء كالطماطم والبطيخ والكرفس، وفي ما يأتي أبرز فوائد الماء الصحيّة:[٢]

تعزيز الهضم

يعد شرب الماء قبل تناول الوجبات الغذائيّة أو اثناء تناولها يساعد الجسم في تحطيم الطّعام المتناول بسهولة أكبر مما يعزز هضم الطّعام بفعاليّةٍ أكثر والحصول على جميع الفوائد الصحيّة من الوجبات المتناولة، ومن فوائد الماء أيضًا منع الإصابة بالإمساك؛ إذ لا يعد تناول الألياف الغذائيّة وحدها الطّريقة الفعّالة لمنع الإصابة بالإمساك؛ حيث يعد من الضّروري الحفاظ على مدخولٍ كافٍ من الماء بشكلٍ يوميًّ لتعزيز حركة الأمعاء وتقليل فرصة التعرّض للإمساك وتخفيف أعراضه في حال كان الشخص مصابًا به.[٣]

منع الجفاف

يفقد الجسم نسبة من السوائل نتيجة التعرّض لبعض الظّروف مثل؛ ممارسة التمارين الرياضيّة القويّة أو التعرّق بسبب التعرّض لدرجات حرارة عالية أو بسبب التعرّض لبعض الأمراض التي تسبب القيء أو الإسهال، لذلك يعد من الضّروري جدًّا زيادة كميّة السوائل في الجسم للحفاظ على مستوى ترطيب طبيعي في الجسم، كما قد يوصي الطّبيب بشرب كميّات كبيرة من السّوائل للمساعدة على علاج بعض الحالات الصحيّة كالتهابات حصى المسالك البوليّة والتهابات المثانة، بالإضافة إلى ضرورة شرب المزيد من السوائل أثناء الحمل والرّضاعة لاستنزافها بكميّات أكبر عن الوضع الطبيعي خصوصًا أثناء الرّضاعة.[٤]

حماية الجسم

بالإضافة إلى دور الماء في تنظيم حرارة الجسم وإخماد العطش يقدّم العديد من الفوائد الأخرى للجسم والتي تشمل؛ الحفاظ على رطوبة أنسجة الجسم مما يساهم في احتفاظ الجسم بمستويات الرّطوبة المثلى في الدِّم والدّماغ والعظام والمناطق الحساسة أيضًا، كما يساهم في حماية الحبل الشوكي فهو يعمل كمليّن للمفاصل، ويساعد شرب كميّة كافية منه على المساعدة في طرح النفايات والسموم خارج الجسم عن طريق العرق والتبوّل والتغوّط، ويستخدمه كلًا من الكبد والكلى والأمعاء بصورة رئيسةٍ للتخلّص من الفضلات والنفايات غير المرغوب بها،[٤] ومن ناحيةٍ اخرى يساهم في تخفيف الأملاح والمعادن الموجودة في البول التي يؤدّي تراكمها إلى تشكيل البلورات الصلبة المعروفة بحصى الكلى والتي لا يمكن تكوّنها في البول المخفف.[٥]

المراجع[+]

  1. "Water", www.britannica.com, Retrieved 15-01-2020. Edited.
  2. "Water & Nutrition", www.cdc.gov, Retrieved 15-01-2020. Edited.
  3. "Why Is Water Important? 16 Reasons to Drink Up", www.healthline.com, Retrieved 15-01-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "The Health Benefits of Water", www.everydayhealth.com, Retrieved 15-01-2020. Edited.
  5. "7 Wonders of Water", www.webmd.com, Retrieved 15-01-2020. Edited.