هل يستطيع مرضى السكري استخدام المحليات الصناعية؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٤ ، ٢٠ أبريل ٢٠٢١
هل يستطيع مرضى السكري استخدام المحليات الصناعية؟


هل يستطيع مرضى السكري استخدام المحليات الصناعية؟

يُطلق على المحليات الصناعية أسماء أخرى مثل بدائل السكر، المحليات ذات السعرات الحرارية المنخفضة، والمحليات غير المغذية، كما تمتاز بأنها أشد حلاوةً من السكر الطبيعي، حيث يتم استخدامها بشكل طفيف لإضافة مذاق حلو للأطعمة، وقد يكون هذا السبب وراء احتوائها على سعرات حرارية أقل من السكريات الأخرى، ولا تؤثر المحليات الصناعية على نسبة السكر في الدم إلّا أنّ المكونات الأخرى للأطعمة التي تحتوي على المحليات قد تسبب ارتفاعًا لنسبة السكر في الدم وبالتالي يجب توخي الحذر أثناء تناولها.[١]


ويُعتقد بأن المحليات الصناعية قد تكون مفيدة لمرضى السكر والسمنة المفرطة؛ وذلك بسبب توفيرها الطعم الحلو بسعرات حرارية قليلة إلّا أنّ الحقيقة هي أنّ معظم المحليات الصناعية قد تسبب ضررًا على مرضى السكر، فقد تؤدي إلى تغيير في حساسية الإنسولين، كما قد تتوفر بعض المخاطر حول استخدامها أبرزها الإصابة بالسرطان.[٢]


تأثير أنواع المحليات الصناعية على مرضى السكري

هل يختلف التأثير باختلاف نوع المحليات الصناعية؟ يشتهر استخدام المحليات الصناعية بأنواعها بين الناس بشكل عام ومرضى السكري بشكل خاص حيث تم صنع هذه المحليات بهدف إضافة الطعم الحلو من غير السعرات الحرارية المتوفرة في السكر، ولقد قامت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بالموافقة على أنواع متعددة من المحليات مثل الأسبارتام، السكرين، والسكرالوز، وقد تم اعتبارها آمنة لمرضى السكري وفيما يأتي توضيح لأثر المحليات على مرضى السكري:[٣]


الأسبارتام

لقد شاع استخدام الأسبارتام بعد سماح دائرة الغذاء والدواء باستهلاكه والموافقة على درجة أمانه، حيث يتميز الأسبارتام بميزات رائعة فهو عبارة عن مادة بيضاء، بلا رائحة تتميز بأنّها:[٣]

  • تذوب في الماء بسرعة كبيرة.
  • تضيف حلاوة أكثر بمئتين مرة من السكروز.
  • يحتوي على كميات ضئيلة من السعرات الحرارية.
  • لا يؤثر على نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري.


ورغم كل هذه الميزات إلّا أنّ مريض السكري لا يُنصح باستخدامه بكثرة؛ نظرًا لآثاره المتعددة المفيدة وحتى الضارة والمؤثرة على نمط الحياة وعمليات الأيض لدى المرضى المعتمدين عليه، حيث أظهرت بعض الدراسات العلاقة بين استخدام الأسبارتام وأثاره على مرضى السكري مثل ما يأتي:[٣]


  • تم ربط استخدام الأسبارتام بزيادة أعراض السكري، الصداع، الاكتئاب، التهاب المفاصل، ونوبات الصرع.
  • تم ملاحظة العلاقة بين استخدامه وزيادة الوزن لدرجة السمنة للمرضى.
  • هناك تدرّج في زيادة هذه المخاطر مع الجرعة اليومية على مدى سنوات من الاستخدام.


على الرغم من ميزات استخدام الأسبارتام إلّا أنه على مدى البعيد قد لا يكون بديلًا جيّدًا وصحيًا.


السكرين

يعد السكرين من المحليات الصناعية شائعة الاستخدام هذه الفترة والذي حصل على الموافقة لاعتباره كبديل للسكر، حيث يتميز بأنّه أكثر المحليات الصناعية أهمية واستخدامًا حيث يتميز بما يأتي:[٣]


  • حلاوته التي تفوق 300-500 مرة من حلاوة السكروز.
  • يتم امتصاصه بشكل سريع خلال الجهاز الهضمي دون الحاجة لعمليات الهضم.
  • كما أشار بعض العلماء إلى أنّ الاستخدام الكبير للسكرين يقلل من فرط الإنسولين في الدم.
  • قد يقلل من مقاومة الإنسولين في الدم ويحسن من مستويات السكر في الدم ويضبطها.


وعلى خلاف الميّزات السابقة للسكرين عند مقارنته بالمحليات الصناعية الأخرى، إلّا أنه قد يسبب عند استهلاكه بشكل كبير ويومي في إحداث بعض الأضرار على المرضى مثل:[٣]


  • زيادة تراكم الدهون.
  • زيادة استهلاك الطعام ومن ثم الوزن بالرغم من احتوائه على سعرات حرارية قليلة.
  • يسبب استهلاك السكرين بشكل دائم لتغيير درجة تحمل الجلوكوز عن طريق تغيير بكتيريا الأمعاء المفيدة.
  • قد تتسبب حلاوته الشديدة بالتأثير على عمليات الأيض لدى الأشخاص السليمين مثل درجة تحمل الجلوكوز ومن ثم السمنة فالإصابة بمرض السكري.
  • أشارت بعض التقارير بأنه قد يكون مرتبطًا بالإصابة بسرطان المثانة.


يجب الاعتدال باستهلاك السكرين لمرض السكري لما قد يتسبب في أضرار كثيرة قد يتم اكتشافها لاحقًا.


السكرالوز

يعد السكرالوز من مشتقات السكروز عالية الكثافة، والتي تم إجراء دراسات متعددة عليها لدراسة تأثير استخدامه على الأشخاص ومدى أمان استخدامه، ولقد لوحظ سلامة استخدامه، كما أظهرت بعض الدراسات تأثير استهلاك السكرالوز اليومي على التحكم في نسبة السكر في الدم لمرضى السكري تحديدًا المرضى من النوع الثاني وتم ملاحظة نقصان في نسبة السكر المرتبط بهيموغلوبين الدم خلال فترة الدراسة لدى مستهلكي السكرالوز.[٣]


يعد السكرالوز محليًا صناعيًا بديلًا لمرضى السكري وتم ملاحظة تأثيره البعيد في التحكم في سكر الدم لديهم.


هل المحليات الصناعية ترفع الإنسولين؟

ترتفع نسبة السكر في الدم عند تناول الكربوهيدرات مثل البطاطا، المعكرونة، والخبز، وعند بدء عملية هضمها تتكسر لجزيئات من السكر ويتم امتصاصها لتصل إلى الدم فيبدأ بعدها ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم، وفي هذا الوقت تحديدًا يبدأ الجسم بإفراز الإنسولين، والذي بدوره يعمل كمفتاح لدخول السكر للخلايا ومن ثم تحويله لطاقة، وتخزين الفائض منه في الكبد بحيث يتم الاستفادة منها في حال صيام الجسم.[٤]


ولكن قبل هذه العملية بقليل وعند شم رائحة الطعام، تذوقه، هضمه وبلعه أي قبل أن يصل للدم يُطلق الجسم القليل من الإنسولين بما يُعرف بالمرحلة الرأسية، وهناك رأيان حول تصرف الجسم مع المحليات الصناعية حيث يتصرف كما يأتي:[٤]


  • يفرز الجسم الإنسولين بالمرحلة الأولى أي يرتفع الإنسولين ارتفاعًا بسيطًا عند تناول المحليات الصناعية بسبب طعمها الحلو.
  • يتسبب الاستخدام المنتظم للمحليات الصناعية بإحداث خلل في توازن البكتيريا المعوية مما يتسبب في مقاومة الخلايا للإنسولين وبالتالي زيادة نسبة السكر في الدم والإنسولين.


إذًا يمكن للمحليات الصناعية أن تتسبّب في ارتفاع مستوى الإنسولين بشكل طفيف أو حتى كبير.


مع ضرورة التنويه بأنه لا تتوفر دراسات كافية حول أثر المحليات الصناعية كما تفتقر لأعداد الأفراد المشاركين، قصر مدة الدراسة، وجودة التقارير لديها محدودة، ومن ثم الثقة في نتائجها، لذلك يجب في المستقبل القريب تسليط الضوء على أثر المحليات الصناعية لفترة زمنية مناسبة، كما يجب إدراج كافة المعلومات والتفاصيل والنتائج في تقارير موثوقة.[٥]


هل تؤثر المحليات الصناعية على مقاومة الإنسولين؟

خلال السنوات الأخيرة لوحظ ارتفاع في نسبة الإصابة بمرض السكري؛ وقد يعود ذلك للعادات الغذائية السيئة وقلة الأنشطة البدنية للأشخاص، كما قد يعود سبب ذلك أيضًا لاستخدام المحليات الصناعية كبديل للسكر الطبيعي، ولكنها أظهرت تأثيرًا سلبيًا على معدل الجلوكوز في الدم حيث أوضحت دراسة أُجريت في وسط الهند على يد مجموعة من العلماء عام 2020 م في مستشفى الرعاية الثلاثية على المصابين بمرض السكري من النوع الثاني، بحيث كانت مجرياتها كما يأتي:[٦]


  • تم تقسيم مرضى السكري إلى مجموعتين:
    • مجموعة أ: والتي تم فيها استخدام المرضى للمحليات الصناعية.
    • مجموعة ب: والتي امتنع فيها المرضى عن استخدام المحليات.


  • ومن ثم حساب مدى مقاومة الإنسولين باستخدام HOMA-IR لكل مجموعة وتبين ما يأتي:
    • مجموعة أ: بلغت القيم لديها بمتوسط 7.39.
    • مجموعة ب: بلغ متوسط القيم لديها 2.6.


يتبيّن من الدراسة أنّ: " استخدام المحليات الصناعية لدى المجموعة الأولى زاد من نسبة مقاومة الإنسولين لديهم، حيث يؤدي استخدامها لخلط البنكرياس بينها وبين السكر الطبيعي بسبب حلاوة مذاقها وبالتالي تحفيز البنكرياس لإفراز الإنسولين وزيادة نسبه في الدم، وفي النهاية قد يتسبب في انخفاض مستقبلات الإنسولين نتيجة المقاومة ".[٦]


تتسبب المحليات الصناعية في إحداث ما يُعرف بمقاومة الإنسولين كما بيّنت الدراسات بأنّ مدة استخدام هذه المحليات أيضًا قد تؤثر في نسبة مقاومة الإنسولين طرديًا.


ما دور المحليات الصناعية في توازن الجلوكوز؟

بالرغم من تشابه المحليات الصناعية للسكر الطبيعي من ناحية المذاق إلّا أنّ طرق تعامل الجسم معها والأيض الغذائي مختلفة، لهذا السبب قد تؤثر المحليات الصناعية على وزن الجسم وتوازن الجلوكوز بشكل مختلف مقارنة بالسكر الطبيعي من خلال اختلاف عمليات فسيولوجية متعددة مثل:[٧]

  • امتصاص الجلوكوز في الأمعاء.
  • مقاومة الإنسولين.
  • عمل بكتيريا الأمعاء.
  • صناعة الدهون.
  • قدرة إفراز الأنسولين.


وقد تلعب بكتيريا الأمعاء تحديدًا دورًا مهمًا في توازن الجلوكوز في الجسم، حيث إنّ المحليات الصناعية تقوم بإحداث اضطراب لما يسمى بميكروبيوم الأمعاء أي اختلال توازن بكتيريا الأمعاء وذلك عن طريق تغيير طبيعة تكوين البكتيريا ووظيفتها، إلّا أنّ غالبية الدراسات لا تُظهر أي أثر للمحليات الصناعية على توازن الجلوكوز في الجسم نظرًا لقصر طول المدة الزمنية للدراسات على البشر، وأيضًا اختلاف التأثير الأيضي باختلاف نوع المحليات الصناعية كل ذلك يحد من الوصول لنتيجة حتمية حول أثر المحليات الصناعية على توازن الجلوكوز في الجسم.[٧]


لوحظ تأثير المحليات الصناعية على وظائف الجسم الفسيولوجية تحديدًا بكتيريا الأمعاء مما يتسبب في اختلال توازن الجلوكوز لدى مستخدميه، ولكن نفتقر للمزيد من الدراسات طويلة الأمد والتي تدرس بدورها تأثير المحليات الصناعية بأنواعها.

المراجع[+]

  1. "Artificial sweeteners: Any effect on blood sugar?", mayoclinic, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  2. "The truth about artificial sweeteners – Are they good for diabetics?", sciencedirect, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "Artificial sweeteners and their association with Diabetes: A review.", researchgate, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "How Artificial Sweeteners Affect Blood Sugar and Insulin", healthline, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  5. " Association between intake of non-sugar sweeteners and health outcomes: systematic review and meta-analyses of randomised and non-randomised controlled trials and observational studies", bmj, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Effect of artificial sweeteners on insulin resistance among type-2 diabetes mellitus patients", ncbi, Retrieved 14/4/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "The Impact of Artificial Sweeteners on Body Weight Control and Glucose Homeostasis", frontiersin, Retrieved 14/4/2021. Edited.