هل تزيد المحليات الصناعية الوزن أم تنقصه؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٤ ، ٢٠ أبريل ٢٠٢١
هل تزيد المحليات الصناعية الوزن أم تنقصه؟


هل تزيد المحليات الصناعية الوزن؟

ما تأثير المحليات الصناعية على الدماغ؟ توضح أخصائية التغذية تيريزا هيدريك، "بأنّ المحليات الصناعية منخفضة السعرات الحرارية، قد يختلف التأثير الخاص بها فيما يتعلق بالوزن، وذلك نتيجة العديد من العوامل"، وبالتالي يجب الانتباه إلى تناول هذه المحليات، لكونها قد تسبب زيادة ملحوظة في الوزن على النحو الآتي:[١]



  • تمتلك المحليات الصناعية الطعم الحلو، والذي يهيء الدماغ والأمعاء لهضم السعرات الحرارية الواردة، ومع ذلك فقد ينتج عنها ما يأتي:
    • عندما يتبين أنّ المحليات الصناعية لا تمتلك السعرات الحرارية، فإن الاستجابات الأيضية حينئذٍ لا يتم إطلاقها كما ينبغي.
    • لا يتم زيادة الإنسولين، وبالتالي لا يتم تحفيز الهرمونات التي تمكن الشخص من الشعور بالامتلاء والشبع.
    • لا يشعر الدماغ بتأثيرات هرمون الدوبامين كالتي تطلقها السكريات من مصادر السكر الحقيقي.


  • تسبب المحليات الصناعية بعض الاضطرابات الإدراكية، مما ينتج عن ذلك الاعتقاد بقدرة الشخص على تناول المزيد من السعرات الحرارية، وصولًا لحد أكثر من المطلوب، وهذا يسبب زيادة الوزن.


يمكن للأشخاص الذين يستهلكون المحليات الصناعية بانتظام وبشكل متواصل، أن يسبب لهم ذلك زيادة احتمالية التعرض لخطر السمنة والوزن الزائد مع مرور الوقت.[١]


هل تنقص المحليات الصناعية الوزن؟

كيف يمكن إضافة المحليات الصناعية إلى النظام الغذائي؟ توضح أخصائية التغذية إيما كاردير، "بأنّه من الآمن تناول المحليات الصناعية للاستهلاك اليومي كجزء من نظام غذائي صحي، حيث إنها لا تسبب زيادة في مستويات السكر في الدم[٢] كما يمكن للمحليات الصناعية أن تمتلك القدرة على تقليل تناول السعرات الحرارية، ومع أن حدوث الأمر ليس مضمونًا، لكنها قد تساعد في فقدان الوزن والتحكم في مستويات السكر في الدم، وذلك من خلال اتباع النصائح الآتية:[٣]


  • استبدل المشروبات المحلاة بالسكر، بتلك التي تحتوي على المحليات الصناعية، ولكن يجب تطبيق هذا الاستبدال دون زيادة تناول السعرات الحرارية.
  • إضافة الليمون أو أي فاكهة أخرى إلى الماء لتعزيز النكهة، بالإضافة إلى استخدم المحليات الصناعية للتحكم في كمية النكهة التي توضع في الماء الخاص بالشرب.


  • يجب الحذر من الأطعمة الخالية من السكر، حيث قد تحتوي على كميات عالية من الكربوهيدرات والدهون، ليفضل استبدالها بوجبة خفيفة من الأطعمة الآتية:


  • يجب تجنب إنقاص الوزن من خلال اعتماد المحليات الصناعية لوحدها، حيث إنه من المهم التركيز أيضًا على ما يأتي:
  • يمكن للتحدث إلى أخصائي تغذية مسجل فيما يتعلق بالاحتياجات الغذائية، وللمساعدة في معرفة كيفية استخدام المحليات الصناعية بطريقة آمنة وفعالة في الوقت نفسه.


يمكن لاستبدال الأطعمة عالية السكر بالمحليات الصناعية المساعدة في إنقاص الوزن على المدى القصير، هذا لدى الأشخاص المصابين بالسمنة أو مرض السكري من النوع 2.[٣]


دراسات تتعلق بالمحليات الصناعية والوزن

ما هي المنتجات التي تحتوي على المحليات الصناعية؟ تعد المحليات الصناعية بمثابة مواد كيميائية منخفضة أو خالية من السعرات الحرارية، والتي تستخدم بدلاً من السكر من أجل تحلية الأطعمة والمشروبات، لتتضمن هذه المنتجات أيضًا على الكعك والعلكة ومعجون الأسنان، كما يمكن تحديد المحليات الصناعية المعتمدة في المملكة المتحدة كالآتي:[٢]


  • الأسيسلفام البوتاسيوم.
  • الأسبارتام.
  • السكرين.
  • السوربيتول.
  • السكرالوز.
  • الإكسيليتول.


تعرف المحليات الصناعية بأنها مواد كيميائية منخفضة أو خالية من السعرات الحرارة، والتي تستخدم كبديل للسكر في منتجات الطعام والشراب، كما توجد في معجون الأسنان.


تأثير المحليات الصناعية على بكتيريا الأمعاء وتنظيم الوزن

هل تمتلك المحليات الصناعية خصائص متشابهة؟ يعد النظام الغذائي غير الصحي أحد الأسباب الرئيسة للأمراض غير المعدية، وبالتالي يجب التركيز على الاستهلاك الغذائي المتوازن لتنظيم الوزن، حيث تتمثل إحدى هذه الاستراتيجيات بالتوقف عن تناول السكريات واستبدالها بالمُحليات الاصطناعية، لذلك أجريت مراجعة بحثية حديثة عام 2021 م في قسم البيولوجيا البشرية في كلية التغذية والبحث الانتقالي في المركز الطبي لجامعة ماستريخت في هولندا، لتكون مجرياتها كالآتي:[٤]



  • بينت الدراسات طويلة المدى أن لبكتيريا الأمعاء دورًا مهمًا في التأثيرات الفسيولوجية للمُحليات الصناعية وفقًا للآليات الآتية:
    • تحفز المحليات الصناعية اختلاف التوازن البكتيري، من خلال القيام بتغيير تكوين ووظيفة بكتيريا الأمعاء.
    • تزيد المحليات الصناعية ونواتج أيضها من إنفاق الطاقة بسبب أكسدة الدهون، وبالتالي التأثير على الشبع من خلال تعديل الإشارات العصبية بين القناة الهضمية والدماغ.


  • تؤثر المحليات الصناعية على كل من البكتيريا ووظائف الأمعاء، وبالتالي فهي قادرة على تغيير ما يأتي:
    • معدل امتصاص الجلوكوز المعوي.
    • مستويات الجلوكوز بعد الأكل.


إن الدراسات قصيرة المدى لم توضح أي تأثير للمحليات الصناعية على العوامل الحيوية للجسم، ولكنّ الدراسات طويلة المدى قد أظهرت أن لهذه المحليات تأثيرات على امتصاص الغلوكوز وتنظيم وزن الجسم وبكتيريا الأمعاء.[٤]


تأثير المحليات منخفضة الطاقة على وزن الجسم وطاقة الشخص

هل للمحليات الصناعية القدرة على إنقاص الوزن؟ أجريت مراجعة بحثية عام 2016 م في قسم علم الأعصاب من جامعة أوبسالا في السويد، بالإضافة إلى قسم التغذية البشرية من جامعة فاغينينغن في هولندا، وذلك بهدف تقييم تأثيرات المحليات الصناعية مقابل السكريات على كل من الحيوانات والبشر، لتكون مجريات المراجعة على النحو الآتي:[٥]


  • وجد هنالك أنّ 62 دراسة من أصل 90 دراسة أجريت على الحيوانات، قد أوضحت أنّ المحليات الصناعية منخفضة الطاقة لا تسبب فقدان الوزن.
  • أبلغت حوالي 12 دراسة أجريت على البشر عن وجود ارتباطات غير متسقة بين استخدام المحليات الصناعية ومؤشر كتلة الجسم.


  • أظهر التحليل للتجارب العشوائية ذات الشواهد والمستمرة لمدة قصيرة، ما يأتي:
    • انخفاض إجمالي الطاقة للمحليات الصناعية مقابل الأطعمة المحلاة بالسكر.
    • عدم وجود فرق ملحوظ في حال شرب الماء بدلاً من المحليات الصناعية.


  • أظهر التحليل للتجارب الممتدة ذات الشواهد، والذي استمر من 4 أسابيع إلى ما يقارب 40 شهرًا، ما يأتي:
    • تناول المحليات الصناعية نتج عنه انخفاض في وزن الجسم بالمقارنة مع استهلاك السكر.
    • تواجد انخفاض مماثل في وزن الجسم عند القيام بشرب الماء.


خلصت المراجعة إلى، "أنّ استخدام المحليات الصناعية منخفضة الطاقة بدلاً من السكر من قبل الأطفال والبالغين، قد ينتج عنه انخفاض في وزن الجسم"، مع أهمية إجراء المزيد من الدراسات للتحقق من مدى سلامة وفعالية ذلك.[٥]


تأثير المحليات الصناعية على فقدان الوزن والحفاظ عليه

ما تأثير المحليات الصناعية على مؤشر كتلة الجسم؟ أجريت مراجعة بحثية عام 2014 م في مركز علم الأوبئة والإحصاء الحيوي والبيولوجيا الحاسوبية في شيكاغو، حيث تم من خلالها استبدال المحليات ذات السعرات الحرارية ببدائل منخفضة أو خالية من السعرات الحرارية، وذلك بهدف ملاحظة التأثيرات على وزن الشخص، لتكون مجريات هذه المراجعة موضحة كالآتي:[٦]


  • هدفت المراجعة المنهجية إلى فحص العلاقة بين المحليات الصناعية منخفضة السعرات الحرارية ووزن الجسم.


  • تضمنت المراجعة 15 تجربة عشوائية ذات شواهد، بالإضافة إلى 9 دراسات جماعية قامت بفحص المحليات منخفضة السعرات الحرارية المتمثلة بما يأتي:
    • المحليات المستخدمة ضمن الأطعمة أو المشروبات.
    • المحليات التي تتوفر على الطاولة بشكلٍ معتاد.


  • شملت النتائج وجود انخفاض في المعايير الآتية:
    • وزن الجسم.
    • مؤشر كتلة الجسم.
    • كتلة الدهون.
    • محيط الخصر.


  • أظهرت النتائج من الدراسات القائمة على الملاحظة ما يأتي:
    • عدم وجود علاقة بين تناول المحليات الصناعية منخفضة السعرات الحرارية مع كل من وزن الجسم أو كتلة الدهون.
    • وجود ارتباط إيجابي صغير مع مؤشر كتلة الجسم.
    • يمكن لتناول المحليات الصناعية منخفضة السعرات الحرارية التسبب بخسارة متواضعة في الوزن بالتزامن مع خطط فقدان الوزن الأخرى.


يجب إجراء المزيد من الدراسات السريرية للتحقق من مدى فعالية تناول المحليات الصناعية، وتحديد التأثير المحتمل لها على وزن الجسم وكتلة الدهون.


أضرار تناول المحليات الصناعية

ما مخاطر حساسية السلفوناميدات؟ توصي جمعية القلب الأمريكية، "بأهمية تجنب تناول ما يزيد عن 6 ملاعق صغيرة أي 25 جرامًا من السكر للنساء، كما يجب ألا يتناول الرجال أكثر من 9 ملاعق صغيرة أي ما يعادل 37 جرامًا من السكر كل يوم"،[٧] حيث تعد المحليات الصناعية آمنة للاستهلاك البشري، ومع ذلك قد ينتج عنها الأضرار الآتية:[٨]


  • لا يستطيع الأفراد المصابون ببيلة الفينيل كيتون من أيض الحمض الأميني فينيل ألانين، هو حمض أميني يتواجد في محليات الأسبارتام.


  • يعاني بعض الأشخاص من حساسية تجاه مادة السلفوناميدات، وهي فئة المركبات التي ينتمي إليها السكرين، لينتج عن ذلك ما يأتي:


  • يمكن لتناول بعض المحليات الصناعية التي تتضمن السكرالوز أن ينتج عنها ما يأتي:
    • تقليل حساسية الإنسولين.
    • التأثير على بكتيريا الأمعاء.


يمكن لتناول المحليات الصناعية أن ينتج عنها مجموعة من الأضرار التي تؤثر على صحة الشخص، وبالتالي يجب مراجعة الطبيب المختص قبل الإقدام على تناول أي منها.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Could Artificial Sweeteners Cause Weight Gain?", webmd, Retrieved 13/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "The truth about sweeteners", nhs, Retrieved 13/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Do Sugar Substitutes Help You Lose Weight?", harvard, Retrieved 13/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "The Impact of Artificial Sweeteners on Body Weight Control and Glucose Homeostasis", frontiersin, Retrieved 13/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Does low-energy sweetener consumption affect energy intake and body weight? A systematic review, including meta-analyses, of the evidence from human and animal studies", ncbi, Retrieved 13/4/2021. Edited.
  6. "Low-calorie sweeteners and body weight and composition: a meta-analysis of randomized controlled trials and prospective cohort studies", ncbi, Retrieved 13/4/2021. Edited.
  7. "Artificial sweeteners and natural sweeteners: What to know", mdanderson, Retrieved 13/4/2021. Edited.
  8. "Artificial Sweeteners: Good or Bad?", healthline, Retrieved 13/4/2021. Edited.