ما هي أضرار سكر ستيفيا؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٨ ، ١٣ أبريل ٢٠٢١
ما هي أضرار سكر ستيفيا؟


ما هي أضرار سكر ستيفيا؟

ما هو سكر ستيفيا؟ يستخلص سكر ستيفيا stevia rebaudiana من شجيرة الستيفا التي تعرف باسم ستيفيا ريبوديانا، وهي شجيرة كثيفة يعود موطنها الأصلي لشمال شرق البرازيل والأرجنتين، ويُشتهر سكر الستيفيا بأنه مصدر للمحليات الطبيعية،[١] فهو مُحلّي خالي من السعرات الحرارية يصنع من جليكوسيدات ستيفيول، لذلك يلجأ العديد لاستبداله بسكر المائدة للحدّ من تناول السعرات الحرارية، وتتوفر الستيفيا على شكل حبيبات أو أقراص، وتعد أكثر حلاوة بما يقارب 200 مرة من السكر الأبيض، وتتعدد استخداماتها الصحية بالرغم من عدم وجود دليل عملي يثبت هذه الاستخدامات، وبالرغم من هذه الفوائد فقد يكون لها بعض الأضرار.[٢]


التعرض لتلف الكلى

هل يسبب الإفراط في استهلاك الستيفيا مشاكل في الكلى؟ نظرًا لاعتبار الستيفيا مدرًّا للبول، فهذا يعني زيادة سرعة طرد الماء والكهارل من الجسم من خلال البول، ولأن الكلى هو العضو المسؤول والذي له الدور في تصفية وإنتاج البول، يعتقد أن استهلاك الستيفيا على المدى الطويل قد يسبب تلف في الكلى لزيادة الضغط عليها، لكن لا تزال هناك العديد من الدرسات للبحث في تأثير الستيفيا على الكلى.[٢]


نظرًا لاعتبار الستيفيا من مدرات البول، فهذا قد يزيد من الضغط على الكلى وقد يسبب تلف بها، لذلك وللبقاء على الجانب الآمن يفضل عدم الإفراط في سكر الستيفيا.


مفاقمة أعراض الجهاز الهضمي

هل يسبب استهلاك الستيفيا مشاكل في الجهاز الهضمي؟ قد تسبب بعض منتجات الستيفيا المصنوعة من كحول السكر بعض المشاكل في الجهاز الهضمي، كما وقد تسبب أعراضًا مزعجة للأشخاص الذين يعانون من حساسية حادّة لبعض المواد الكيميائية، لكن قد يظهر بعض الأعراض الآتية وذلك بالرغم من ندرة الإصابة بفرط الحساسية للكحول السكري:[٢]


وهذا ما أشارت إليه دراسة أجريت عام 2019م للباحث جودي نيتلتون في جامعة كالجاري في كندا، لتقييم تأثير سكر الستيفيا على ميكروبات الأمعاء وعلى صحة الجهاز الهضمي، وبينت الدراسة الآتي:[٣]


  • يعد سكر الستيفيا مُحلي طبيعي ذو سعرات حرارية منخفضة.
  • بالرغم من تعدد استخداماته، إلا أنه يؤثرعلى ميكروبات الأمعاء التي تعد عامل مهم لتعزيز عمليات التمثيل الغذائي والحد من السمنة ومن مخاطر الإصابة بالأمراض.
  • تم البحث في بعض الدراسات عن بعض المحليات الاصطناعية، وتقييم ما إذا كان استهلاك البروبيوتيك يقلل من التغييرات المحتملة لسكر الستيفيا على ميكروبات وصحة الأمعاء.
  • تم تضمين 8 فئران بصورة عشوائية لمدة 9 أسابيع لاستهلاك:
    • الماء.
    • سكر الستيفيا.
    • البريبايوتك.
    • سكر الستيفيا والبروبيوتيك.


  • تم جمع وزن الجسم والبراز بشكلٍ أسبوعي وتناول الطعام والسوائل كل أسبوعين.
  • تم إجراء اختبارات لكل مما يأتي:
    • الجلوكوز الفموي.
    • تحمل الإنسولين.
    • نفاذية الأمعاء.


  • بينت النتائج الآتي:
    • لم يغير استهلاك الستيفيا وحده من زيادة الوزن أو تحمل الجلوكوز.
    • غيَّر الستيفيا من تركيبة الجراثيم المعوية.
    • لوحظ أن مجموعة البروبيوتيك سواء بمفردها أو مع الستيفيا قد خفضت من:
      • كتلة الدهون.
      • تناول الطعام.
      • نفاذية الأمعاء.


  • كان لاستهلاك الستيفيا بجرعة منخفضة طويلة المدى تأثير ضئيل على زيادة الوزن واستقلاب الجلوكوز.
  • هناك حاجة للمزيد من الدراسات لتقييم تأثير الستيفيا على الأصناف الميكروبية المعوية.
  • لوحظ أن بعض المحليات قد تسبّب حساسية عدم تحمل الجلوكوز واضطرابات في عمليات التمثيل الغذائي.


قد يسبب استهلاك الستيفيا بعض المشاكل الهضمية خاصة لمن يعاني من حساسية تجاه السكر الكحولي، كما وقد تغير من بكتيريا الأمعاء عند الإفراط في استهلاكها على المدى الطويل.


التعرض لرد فعل تحسسي

هل يسبب استهلاك الستيفيا أي رد فعل تحسسي؟ بينت إدارة الغذاء والدواء والمفوضية الأوروبية إلى أن "عدد الأشخاص الذين قد يعانون من فرط الحساسية تجاه ستيفيا منخفض"،[٢] لكن فئة قليلة جدًا قد تعاني من رد الفعل التحسسي تجاه الستيفيا؛ وهي استجابة مفرطة الحساسية للجهاز المناعي مسببة ظهور بعض الأعراض بما في ذلك:[٤]


  • الحكة.
  • التورم.
  • حمى القش.
  • تشنجًا عضليًا.
  • التهاب الأنف التحسسي.
  • تسرب السوائل من الخلايا المجاورة.
  • ضيق في مجرى الهواء الرئوي والحلق.


قد يسبب سكر الستيفيا رد فعل تحسسي لفئة قلية جدًا من الناس وفق إدارة الغذاء والدواء والمفوضية الأوروبية، لكن للبقاء على الجانب الآمن يفضل استشارة الطبيب قبل استهلاكه.


انخفاض السكر في الدم

هل يسبب استهلاك الستيفيا انخفاض في مستوى السكر في الدم؟ بالرغم من عدم إثبات صحة ذلك علميًا، وبالرغم من استهلاك الستيفيا بغرض السيطرة على نسبة السكر في الدم خاصةً لدى مرضى السكري، إلا أنه يعتقد أن استهلاك الستيفيا المفرط أو طويل المدى قد يسبب نقص أو انخفاض مستوى السكر في الدم، بالرغم من أن هذا غير مرجّح للغاية إلا للأشخاص الذين يعانون من انخفاض غير طبيعي في مستوى الجلوكوز في الدم.[٢]


بالرغم من عدم وجود أدلة علمية تثبت ارتباط استهلاك الستيفيا بانخفاض مستوى السكر بالدم إلا أن البعض يعتقد أن الإفراط في استهلاك الستيفيا قد يسبب ذلك.


انخفاض ضغط الدم

كيف يؤثر استهلاك الستيفيا على الأوعية الدموية؟ تعمل الستيفيا بمثابة موسّع للأوعية الدموية، مما قد يعمل على توسيع الأوعية الدموية وبالتالي خفض ضغط الدم، وبالرغم من الجانب الإيجابي لذلك إلا أن أي شيء قد يخفض من ضغط الدم بشكلٍ فعّال قد يسبب بعض المضاعفات عند الإفراط في الاستخدام طويل الأمد، لذلك وللبقاء على الجانب الآمن يجب على من يعاني من انخفاض في ضغط الدم استشارة الطبيب حول استخدام ستيفيا لفترات طويلة.[٢]


نتيجة للتأثير الموسع للأوعية الدموية الناجم عن استهلاك الستيفيا يفضل عدم الإفراط بتناوله واستشارة الطبيب عند الاستخدام الطويل للبقاء على الجانب الآمن والحد من انخفاض ضغط الدم.


اضطراب الغدد الصماء

هل يرفع سكر الستيفيا مستويات هرمون البروجيستيرون؟ قد تتداخل جليكوسيدات ستيفيول في الستيفيا مع الهرمونات التي يتحكم بها نظام الغدد الصماء، حيث وجدت دراسة أجريت عام 2016م للباحثة ميف شانونا وزملائها في المملكة المتحدة والدنمارك لتقييم دور الستيفيا في تعطيل الغدد الصماء، وخلصت الدراسة إلى "أن خلايا الحيوانات المنوية البشرية التي قد تتعرض للستيفيول قد تعاني من زيادة في إنتاج هرمون البروجسترون."[٥]


قد يسبب الاستهلاك المفرط وطويل المدى للستيفيا في زيادة اضطرابات الغدد الصماء، مع ذلك لا تزال هناك حاجة للمزيد من الدراسات لتقييم الآثار السلبية للستيفيا على الغدد الصماء.


الأشخاص الذين لا يجب أن يستخدمون سكر ستيفيا

ما مدى مأمونية استهلاك الستيفيا من قبل مرضى الكلى؟ بالرغم من ارتباط الستيفيا بالعديد من الفوائد الصحية عند استهلاكه باعتدال، إلا أن استهلاكه على المدى الطويل قد يكون غير آمن وقد يسبب بعض الآثار الجانبية،[٦] لذلك على من يعاني من الحالات الآتية تجنب استخدامه دون استشارة الطبيب:[٢]

  • السرطان.
  • أمراض الكبد.
  • أمراض الكلى.
  • أمرض ضغط الدم.
  • مشاكل في الهرمونات.


للبقاء على الجانب الآمن وتجنبًا لأي آثار جانبية محتملة يفضل تجنب استهلاك سكر الستيفيا دون استشارة الطبيب لمن يعاني من الحالات المرضية السابقة.


أسئلة شائعة

تتعدد الأسئلة حول سكر الستيفيا في الآونة الأخيرة نظرًا لشيوع استخدامه كبديل محلي منخفض السعرات الحرارية، ومن أهم الأسئلة التي تدور في أذهان المستهلك ما إذا كان سكر الستيفيا آمن للاستهلاك بشكلِ عام أو خلال فترة الحمل وهل يؤثر سلبًا على مرضى السرطان؟ ومدى مأمونية استهلاكه من قبل الأطفال، وغيرها الكثير من الأسئلة.


هل هناك أشكال غير آمنة من سكر ستيفيا؟

في الأونة الأخيرة انتشر استخدام الستيفيا ونظرًا لذلك تتعدد الخيارات المتاحة منه، لذلك يجب الأخذ بعين الاعتبار أنه ليست كل محليات سكر الستيفيا متشابهة، وأنه قد يشيع انتشار الستيفيا المزيفة، أو المنتجات التي تحوي مكونات غير صحية وغير مرغوب فيها،[٧] لذلك يجب معرفة أن مركبات الستيفيا الأقل تكريرًا هي الأكثر أمانًا، مع ضرورة شراء المنتجات التي تحوي 95% على الأقل من ستيفيول جليكوسيد، والتي لا تحتوي على مواد محلية صناعية، مع ضرورة تجنب منتجات الستيفيا التي تشمل بعض المواد الكيميائية التي قد تكون ضارة، بما في ذلك:[٢]


  • الأسبارتام.
  • مالتوديكسترين.
  • سكرين الصوديوم.
  • سيكلامات الصوديوم.


يجب تجنب منتجات الستيفيا المكررة والتي تحتوي على بعض المواد الكيميائية الضارة التي قد تؤثر سلبًا على صحة الإنسان.


هل سكر ستيفيا آمن للاستخدام أثناء الحمل؟

وفقًا لإدارة الغذاء والدواء يفضل استهلاك سكر الستيفيا الذي يحتوي على جليكوسيدات ستيفيول بدلاً من الأوراق الكاملة أو المنتجات النيئة أو الخام بالنسبة للنساء الحوامل، مع ضرورة تجنب استهلاكه لمن تعاني من حساسية تجاه الكحوليات السكرية، أو اختيار المنتجات التي لا تحتوي على الإريثريتول.[٨]


بالرغم من مأمونية استهلاك الستيفيا في فترة الحمل، إلا أنه يفضل تجنب استهلاك الأوراق الكاملة أو المنتجات الخام من الستيفيا، تجنبًا لأي آثار جانبية محتملة قد تهدد الحمل.


هل هناك علاقة بين سكر ستيفيا والسرطان؟

قد يكون لسكر الستيفيا دورًا فعالًا في محاربة بعض أنواع السرطان، بسبب احتوائه على الجليكوسيد ستيفيوسيد، والذي قد يساعد على:[٨]


  • تعزيز موت الخلايا السرطانية في سرطان الثدي.
  • تكون سامة لخطوط خلايا سرطان الدم والمعدة والرئة.
  • تقلّل من بعض مسارات الميتوكوندريا التي قد تساعد في تعزيز نمو السرطان.


قد يكون للستيفيا دور فعّال في محاربة الخلايا السرطانية، لكن لا تزال هناك حاجة للمزيد من الدراسات لإثبات ذلك.


هل يستطيع الأطفال استخدام سكر ستيفيا

نظرًا لمذاق الستيفيا الحلو والخالي من السعرات فقد تكون إضافته للنظام الغذائي للأطفال بديلًا صحية عن السكر المضاف الذي قد يرتبط بزيادة خطر العديد من المشاكل الصحية لدى الأطفال بما في ذلك:[٦]


قد يسهم تبديل السكر المضاف بالستيفيا إلى تقليل خطر الإصابة بالعديد من الأمراض لدى الأطفال، لكن يجب الأخذ بعين الاعتبار تجنب مستخلصات الأوراق الكاملة أو الخام من الستيفيا للبقاء على الجانب الآمن.

المراجع[+]

  1. "Does stevia have any side effects?", www.webmd.com, Retrieved 10/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د "Does stevia have any side effects?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10/4/2021. Edited.
  3. "Low-Dose Stevia (Rebaudioside A) Consumption Perturbs Gut Microbiota and the Mesolimbic Dopamine Reward System", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  4. "DEFINITION OF ALLERGIC REACTION", www.rxlist.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  5. "In vitro bioassay investigations of the endocrine disrupting potential of steviol glycosides and their metabolite steviol, components of the natural sweetener Stevia", www.sciencedirect.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Is Stevia Safe? Diabetes, Pregnancy, Kids, and More", www.healthline.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  7. "5 Benefits of Stevia and How to Use the Different Types", draxe.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "Everything You Need to Know About Stevia", www.healthline.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.