سكر ستيفيا: بديل السكر في الكيتو دايت

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤١ ، ١٣ أبريل ٢٠٢١
سكر ستيفيا: بديل السكر في الكيتو دايت


ما هو سكر ستيفيا؟

ما الفرق بين سكر الستيفيا وسكر المائدة؟ يعد سكر الستيفيا مُحلي غيرَ مغذٍ وخالٍ من السعرات الحرارية، ويحضر من جليكوسيدات ستيفيول، وهي مركبات تستخلص من أوراق نبات الستيفيا Stevia rebaudiana، وهي شجيرة كثيفة تنتمي لعائلة عباد الشمس، وهناك 150 نوعًا من ستيفيا، وجميعها يعود موطنها الأصلي لأمريكا الشمالية والجنوبية، وتعد الصين هي المصدر الرئيس لمنتجات الستيفيا في الوقت الحالي.[١]


تعد الستيفيا أكثر حلاوة بما يقارب 200 مرة من سكر المائدة الأبيض التقليدي، لذلك انتشر استخدامها في الآونة الأخيرة، لدورها الفعال في تعزيز الصحة والحد من بعض المشاكل الصحية وتحقيق آثار إيجابية بما في ذلك انخفاض نسبة السكر في الدم ومستويات الكوليسترول، وغيرها من الفوائد التي سنتطرق إليها فيما بعد.[٢]


يعد كل من ستيفيا جليكوسيدات وخاصة ستيفيوسيد وريبوديوسيد من المركبات النشطة المسؤولة عن حلاوة سكر الستيفيا التي لا يؤثر على مستويات السكر في الدم، ويجب الأخذ بعين الاعتبار أنه ليس جميع أنواع الستيفيا سواء، حيث تتعدد أنواع ستيفيا اعتمادًا على مستوى معالجتها، فيمكن الحصول على الستيفيا في 3 أشكال بما في ذلك:[٣]


  • الأوراق الخضراء للستيفيا: وهي أقل أشكال الستيفيا معالجةً وتعد أحلى من 30 إلى 40 مرة من سكر المائدة، لكنها أكثر مرارًا.
  • مستخلصات ستيفيا: والتي تعد أحلى 200 مرة من السكر وأقل مرارة بشكلِ نسبي من الأوراق الخضراء.
  • الستيفيا المعالجة: والتي قد تحتوي على مكونات معدلة وراثيًا، وتعد أحلى 200-400 مرة من سكر المائدة، وتصنف غالبًا على أنها أسوأ أشكال الستيفيا.


سكر ستيفيا مستخلص نباتي ويعد أحلى طعمًا بأضعاف من سكر المائدة، ولكن ما هي أضرار سكر الستيفيا؟


هل يمكن استخدام سكر ستيفيا في الكيتو دايت؟

ما هو نظام الكيتو الغذائي؟ في الأونة الأخيرة انتشر اتباع النظام الغذائي الكيتوني، وزادت الحيرة حول ما يجب تناوله وما يجب استبعاده في هذا النظام الغذائي لتحقيق أجدى النتائج، فالنظام الغذائي الكيتوني هو نظام منخفض الكربوهيدرات ويعتمد على الدهون كمصدر للطاقة، ويتلخص مبدأ النظام الكيتوني بالآتي:[٤]


  • التقليل من الأطعمة عالية الكربوهيدرات.
  • الوصول إلى المرحلة الكيتونية، والتي تجعل الجسم قادرًا على حرق الدهون بدلاً من الكربوهيدرات للحصول على الطاقة.


تتطلب مرحلة الوصول للحالة الكيتونية التقليل من استهلاك السكر، وهذا ما قد يعاني منه البعض ويزيد من عدم القدرة على الاستمرار بهذا النظام، لكن ولحسن الحظ هناك بعض المحليات منخفضة الكربوهيدرات التي يمكن الاستمتاع بها وتضمينها في النظام الغذائي الكيتوني ومنها سكر الستيفيا، والذي يعد خيارًا محبذًا في الكيتو دايت لعدة أسباب منها أنه:[٤]


  • يعد محلي غير مغذي.
  • يحتوي على القليل جدًا من السعرات الحرارية أو الكربوهيدرات أو لا يحتوي نهائيًا على كل منهما.
  • بديل جيد لمن لا يستطيع الاستغناء عن السكر في النظام الغذائي.


يعد سكر الستيفيا سكر قليل أو خالٍ من الكربوهيدرات التي يجب تجنبها في النظام الغذائي الكيتوني، لذلك هو من المحليات الأكثر استخدامًا في الكيتو دايت.


فوائد سكر ستيفيا

هل يمكن اعتماد الستيفيا كبديل عن السكر الأبيض؟ يعد استخدام الستيفيا كمُحلي بديل لسكر المائدة خيار ينطوي عليه العديد من الفوائد الصحية، وذلك وقد يعود بالفائدة على الأشخاص الذين يفضلون الأطعمة والمشروبات حلوة المذاق،[٥] فعدد السعرات الحرارية المنخفض قد يجعل منه بديلاً صحيًا يقدم بعض الفوائد الصحية بما في ذلك:


  • ضبط مستويات السكر في الدم، وتعزيز استجابة الإنسولين.[١]
  • الوقاية من مرض السكري النوع 2 وذلك لأن الستيفيا قد تتسبب:[١]
    • في انخفاض في نسبة الجلوكوز في الدم.
    • تحسين استجابة هرمون الجلوكاجون الذي ينظم مستويات الجلوكوز في الدم بعد استهلاك الوجبات الغذائية.


  • تعزيز إدارة الوزن، وذلك لعدم أو ندرة احتوء الستيفيا على السعرات الحرارية التي قد تسبب زيادة في الوزن.[٥]
  • تقليل خطر الإصابة بسرطان البنكرياس بفعل العديد من مركبات الستيرول ومجموعة من مضادات الأكسدة كالكايمبفيرول.[١]


  • توسيع الأوعية الدموية وزيادة إفراز الصوديوم وإخراج البول عن طريق محتوى التستيفيا من الجليكوسيدات التي قد تقي من:[١]
    • خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
    • خطر الإصابة بأمراض القلب.


  • تعمل الستيفيا كبديل طبيعي عن المحليات والسكريات الاصطناعية في النظام الغذائي للأطفال مما يتيح لهم فرصة تناول الأطعمة والمشروبات ذات المذاق الحلو دون استهلاك أي سعرات حرارية مضافة قد ترتبط:[١]
    • بخطر الإصابة بالسمنة.
    • خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.


  • تعزز الستيفيا من صحة الفم والوقاية من تسوس الأسنان والتهاب اللثة، من خلال الحد من تكوين البكتيريا في الفم، وهذا يجعل الستيفيا مادة مضافة للعديد من معاجين الأسنان وغسولات الفم. [٣]
  • تعزيز العناية بالبشرة والحد من بعض الأمراض الجلدية كالأكزيما والتهاب الجلد. [٣]


  • الحد من خطر الإصابة بهشاشة العظام، من خلال دور السكر الفعال في زيادة كثافة المعادن في العظام.[٣]
  • تعزز الصحة بفعل مجموعة من الخصائص بما في ذلك:[٣]
    • الخصائص المضادة للإسهال.
    • الخصائص المضادة لارتفاع السكر في الدم.
    • الخصائص الخافضة لضغط الدم.
    • الخصائص المدرة للبول.
    • الخصائص المضادة للالتهابات.


أجريت دراسة حيوانية عام 2018م للباحثة أسوى أحمد وزملائها في جامعة الكلية الحكومية في الباكستان لتقييم الخصائص المضادة لفرط شحميات الدم عند استهلاك الستيفيا، وبينت الدراسة الآتي:[٦]

  • يعد سكر الستيفيا:
    • آمن.
    • غير سام.
    • خالٍ من السعرات الحرارية.
    • مصدر غني بالجليكوزيد الذي يرتبط بعلم الأمراض ومضاعفات فرط شحميات الدم.


  • هدفت هذه الدراسة لتقييم التأثير المضاد لفرط شحميات للمستخلص المائي لأوراق الستيفيا في الجرذان البيضاء.
  • تم إحداث فرط شحميات الدم من خلال إعطاء الكوليسترول ممزوجًا بجرعة 400 مجم / كجم في الغذاء الروتيني اليومي للفئران.
  • بعدها تم إعطاء الفئران المصابة بفرط شحميات الدم مستخلص الستيفيا بجرعات مختلفة (200 ، 300 ، 400 و 500 جزء في المليون/ كجم من وزن الجسم) لمدة 8 أسابيع.
  • كما وتم تغذية الفئران في المجموعة الضابطة بالنظام الغذائي الأساسي خلال هذه الفترة.


  • بينت النتائج الآتي:
    • يقلل مستخلص الستيفيا من زيادة وزن الجسم من خلال خفض تناول العلف لدى الفئران التي تعاني من فرط شحميات الدم.
    • حسّن استهلاك الستيفيا من مستوى الكوليسترول الحميد في الدم، وبالتالي حد من فرط شحميات الدم.


خلصت الدراسة إلى أن "للستيفيا خصائص مضادة لفرط شحميات الدم، وقد تكون مساعدًا غذائيًا فعالًا لإدارة فرط شحميات الدم والمضاعفات الصحية المرتبطة به".


تتعدد الفوائد المعززة والداعمة للصحة الناجمة عن استهلاك سكر الستيفيا، لكن مع ذلك هناك حاجة للمزيد من الأبحاث العلمية لدعم هذه الاستخدامات والفوائد للبقاء على الجانب الآمن.


هل سكر ستيفيا صحي أكثر من السكر العادي؟

ما هي مركبات سكر ستيفيا التي ترشحه كبديل؟ من أكثر النقاط التي يدور حولها النقاش هي تأثير سكر الستيفيا على سكر الدم والذي لوحظ أن له تأثير إيجابي يساعد في تنظيم مستويات السكر في الدم، وهذا يجعل منه بديل مثالي لمرضى السكر أو الأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات كالكيتو دايت على عكس السكر العادي أو ما يعرف بسكر المائدة الذي يتكون من السكروز، وذلك لأن:[٣]


  • الستيفيا تحلي الطعام بنفس طريقة تحلية السكر العادي.
  • سكر الستيفيا يحتوي على ستيفيوسيد، وهو مركب جليكوسيد غير كربوهيدراتي.
  • عندما يتحلل ستيفيوسيد، يتم امتصاص الجسيمات التي تحتوي على الجلوكوز من قبل البكتيريا المتوافرة في القولون، بدلاً من امتصاصها في مجرى الدم وتغير مستويات السكر في الجسم.


يتمتع سكر الستيفيا بمجموعة من الخصائص تجعل منه خيارًا أكثر صحة من السكر العادي بما يساهم في الوقاية من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض الناجمة استهلاك السكر العادي.


هل سكر ستيفيا بديل جيد للسكر العادي؟

هل يؤثر استبدال السكر العادي بسكر الستيفيا على قوام ونكهة بعض الأغذية؟ حاليًا يشيع استخدام سكر الستيفيا على نطاق واسع كبديل عن سكر المائدة سواء في الطهي أو في تصنيع المواد الغذائية، لكن من أكبر المشاكل التي ترتبط بالستيفيا مذاقها المر، لذلك عندما يتم استبدال السكر العادي بالستيفيا، لن يتم الحصول على نفس الشكل أو الإحساس في المنتوجات الغذائية المحضرة من السكر العادي، بالرغم من ذلك:[٧]


  • قد تعمل الستيفيا بشكلٍ جيد مع الأطعمة والمشروبات كبديل للسكر العادي.
  • قد يكون مزيج السكر العادي مع الستيفيا بديل أكثر تنوعًا من حيث المذاق.


قد تتمتع الستيفيا بمذاق مرير، عدا عن عدم امتلاكها جميع الخصائص الفيزيائية للسكر العادي، لكن مع ذلك تعد الستيفيا بديل مقبول للسكر للعادي.


كيفية استخدام ستيفيا كبديل للسكر

هل يمكن إضافته للقهوة؟ يمكن استخدام سكر الستيفيا بدلاً من سكر المائدة في العديد من الأطعمة والمشروبات، وفيما يأتي بعض النصائح لاستخدام سكر الستيفيا الذي تعادل رشة من مسحوقه ما يقارب ملعقة صغيرة من سكر المائدة:[٨]

  • إضافة الستيفيا إلى القهوة أو الشاي أو العصائر.
  • إضافتها لدقيق الشوفان، أو حبوب الفطور.
  • إضافتها للعديد من الأطعمة كالمخبوزات والحلويات الحلوة.


بما أن سكر الستيفيا أحلى بكثير من سكر المائدة، فلن تحتاج سوا لرشة صغيرة منه على العديد من الأطعمة والمشروبات المفضلة لديك.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح "What is stevia?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  2. "Is Stevia Safe? Diabetes, Pregnancy, Kids, and More", www.healthline.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "7 Impressive Benefits Of Stevia", www.organicfacts.net, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "The 6 Best Sweeteners on a Low-Carb Keto Diet (And 6 to Avoid)", www.healthline.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "What is stevia?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  6. "Antihyperlipidemic efficacy of aqueous extract of Stevia rebaudiana Bertoni in albino rats", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  7. "Is Stevia a Good Substitute for Sugar? Benefits and Downsides", www.healthline.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  8. "Stevia Nutrition Facts", www.verywellfit.com, Retrieved 11/4/2021. Edited.