موضوع تعبير عن الطبيب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٤٤ ، ٢ نوفمبر ٢٠٢٠
موضوع تعبير عن الطبيب

الطبيب رسالة سلام

إنّ الطبيب هو الشخص المُؤهّل لعلاج الناس، فلديه حصيلة خبرات إنسانيَّة ومهارات وقدرات تُمكّنه من تشخيص الأمراض والعلل، وتحديد نوعها، والعلاج المناسب لها، وليصل الطبيب لأعلى درجات النجاح فهو يتعب ويكدّ في دراسته؛ وبذلك فقد تغنّى الكثير من الشعراء بالطبيب، ومنهم أبو العتاهية، يقول:[١]


إنَّ الطبيب بطبِّه ودوائه

لا يستطيع دفاعَ مكروهٍ أتى

ما للطبيبِ يموت بالداءِ الذي

قد كانَ يُبرئ جُرحَهُ فيما مضى


يُورد الشاعر في الأبيات السابقة الطبيب وعمله في أبياتٍ تشبه الأطباء بغيرهم، والطبيب هو بمثابة رسالة سلام، فهو يُقيم علاقة سلام بينه وبين المرضى، كذلك أثبتت الدّراسات أنّ المرضى يهتمّون بعلاقاتهم مع الطبيب، ويتّبعون نصائحهم، ولاستمرار نجاح هذا الودّ والعلاقة، هناك مواصفات يجب على الطبيب أن يتّسم بها في علاج المرضى، تبدأ هذه المواصفات بالاهتمام بالمريض ومعرفة مخاوفه والمحاولة بتخفيفها والحدّ منها، وأن يتّصف بالإيجابية والذكاء والفطنة من أجل فهم لغة جسد المريض.[٢]


ولا يقتصر الدكتور على السمات النفسية فقط، بل هناك أفعال ومهارات يجب أن يتحلى بها، فعليه أن يكون نَبيهًا وقادرًا على تحديد الوقت المناسب للتشخيص، أو للكلام، وعلى الطبيب الإلمام بطُرق الابتكار، والدقّة في صرف الدواء المناسب للمريض، وأن يكون قد اكتسب مهارة إبلاغ المريض بالمرض، خاصّة لو كان هذا المرض خطيرًا، وتلك هي أهمّ المواصفات التي يجب أن يتحلّى بها الطبيب ليكون ناجحُا في مهنته، وبنجاحه الذي يعود عليه في مجمله بالفائدة والوصول لمراتب أعلى.[٣]


يستعمل الطبيب الكثير من الأدوات أثناء تشخيص المريض، ولكن هناك أدوات أساسيّة تكون بحوزة الطبيب بصرف النظر عن المرض، ومن هذه الأدوات السماعات، وهي سماعات قياس نبضات القلب، ومقياس ضغط الدم، وجهاز خافض الحرارة، إضافة إلى منظار خاص بالعين وآخر خاص بالأذن، وغيرها، أمّا عن لباس الطبيب فهو زيّ موحّد، إذ يرتدي الطبيب الروب الأبيض دائمًا، وهو زيّ مُلازم للدكتور منذ القدم، ويرمز اللون الأبيض إلى السّلام والنّقاء والخير، إضافة إلى أنه يُوحي بالنظافة، ويميّز الأطباء عن غيرهم في المراكز الصحيَّة، ويُشعر هذا الزيّ المرضى بالارتياح تجاه الأطباء، والزيّ مرفق بجيوب واسعة وكبيرة بعض الشيء، وهذه الجيوب تفيد الأطباء بحمل أدوات الطبيب ومعدّاته وأغراضه كدفتر الملاحظات، وهاتفه المحمول.[٤]


للطبيب دوره المُهمّ في المجتمع، فهو الشخص الذي لديه القدرة على تشخيص الأمراض وعلاجها، ويساعد الأفراد في مقاومة العديد من الأمراض، فيحمي المجتمع من انتشار الأوبئة والفايروسات، ويحافظون بذلك على ديمومة الحياة، وعدم الوفاة بسبب أمراض لا علاج لها، إضافة إلى أنّ الطبيب يقوم بغرس عصارة تجاربه في الحياة، ليست بمهنته فقط، بل من خلال معانيه وألفاظه الإنسانية الجميلة، تلك المعاني التي تُعمّم بمساعدة الآخرين، وتخفيف آلامهم، والتكامل والتكافل من أجل راحتهم، فمهنة الطبيب في المجتمع تجعل الأفراد قادرين على مواصلة حياتهم وواجباتهم بالصورة السليمة، تلك الصورة التي تعود أيضًا


بفائدتها على المجتمع، إذًا فاللطبيب دوره المُلاحظ والملموس في المجتمع، ذلك الدّور الذي يساعد في تحقيق سعادة الحياة بكل راحة.[٥]

أخلاقيات الطبيب الناجح

إنّ الطبيب في مهنته هو لا يكفّ عن العطاء، بل يُحاول اكتشاف كلّ ما هو جديد، ولا يتّصف بالعطاء فقط، بل هو يتحلّى بكلّ صفات الودّ والاحترام، هذه الصفات التي تجعل العلاقة قائمة بينه وبين المرضى، وممّن قدّر هذه الجهود الشاعر إبراهيم طوقان، فيقول:[٦]


بيضُ الحمائم حسبُهنَّه

إنِّي اُرددُ سَجعهُنّه

رمزُ السلامة والودا

عة منذ بدءِ الخلق هُنَّه


إنّ الطبيب في مُجمله هو أيضًا صاحب رسالة، تلك الرسالة التي تنطبق على مدى شعوره بالمسؤوليَّة تجاه المجتمع والأفراد، ومدى الالتزام بالقواعد العامة السائدة في كل المهن، إضافة إلى الأخلاقيّات المعروفة بين الأمم؛ لذلك يجب أن يتحلّى الطبيب بأعظم الأخلاقيات وأجملها؛ لأنّ مهنته صعبة وربّما يقع في الخطأ، وفي التزامه لهذه القواعد والأخلاق ستتقلص احتماليَّة وقوعه بالأخطاء، لذا عليه أن يكون طبيبًا صاحب دراسة ودراية ومعرفة حقيقة، لا عن زعم وادّعاء، وأن يخوض العمل طبقًا للأصول العلميَّة التي يُقرّرها الطبّ وأهل العِلم، وأن يكون الطّبيب قادمًا للعمل عن حُسن نيَّة وبقصد العلاج، وبذلك أجمع العلماء عن رفع المسؤولية إذا أخطأت نتائج فعل الطبيب، حين تتوافر الصّفات والشّروط السّابقة به.[٧]


هناك آداب خاصّة لممارسة مهنة الطب، ومن هذه الآداب؛ أن يكون الطبيبُ شخصًا مُؤهّلًا، أي أنّه نال شهاداته الجامعيِّة بجهده وتعبه، ووفق القواعد العلميَّة، وأن يبتعد عن الشّبهات، فلا يمارس أي مهن أخرى تتعارض مع مهنته، مثال ذلك أن يعمل في مجال الصيدلة إلى جانب الطب، وهو بذلك يقترب من الشبهات فتتناقل الناس بالحديث عنه، وهذا منبوذ، إذ على الطّبيب أن يكون لبق الفِعل والعمل، أنيق الكلام والأقوال، وأن يكون حسن الهيئة والملبس أيضًا، كي لا تتزعزع ثقة المرضى به، فالمرضى هم طبقات منهم الفقير والغني، لذلك إذا لبس الطبيب ملابس شهرة ورفعة، سيجعل المرضى يتحيّرون بأمره وينظرون إلى فرق المستوى بينهم، فينشغلون بالبسيط بدل الأهم، وذلك من الأفعال المنبوذة.[٨]


هناك أخلاقيات مهمة يجب على الطّبيب أن يعمل بها لِنيل شرف المهنة، وينطوي عليه بقلبه ولسانه وفِعله، وتلك السمات والأخلاقيات هي التي سترفع من شأنه وتُحبِّبه بين الخَلق، ومن هذه الصفات الإخلاص والأمانة، فالإخلاص هو أساس كلّ عمل، إضافة إلى حُسن الخلق وحُسن التّعامل مع المرضى، بالتّواضع والصبر عليهم، والرحمة بهم، فمهنة الطب ترتكز بالأساس على التّقوى والخوف من أن يؤذي أيّ فرد، فذلك العِلم وُجد من أجل تخفيف الآلام النفسية والجسديّة، فمن أخلاقي الطبيب أن يستشعر بنفسيَّة المريض ومدى حُزنها وتعبها فيرأف بها ويُهون عليها ويًقدم الدعم النفسي دون أذيّة ونفاد صبر، ولا بُدّ للطبيب أن يتّسم بالدقة والتطوّر من أجل مستقبل أفضل، وحياة أكثر راحة وسعادة.[٩]

الطبيب إنسان في النهاية

إنّ الطبيب هو ذلك الشخص الذي لا تتوافر به فقط مهنة الطب البشري، بل إنّه قبل كل ذلك يقوم بعمل أكثر أهمية وهو عمل أخلاقيّ؛ إذ يغرس المعاني والعبارات الإنسانية والجميلة بين أفراد المجتمع، وهو في طبيعته إنسان في النهاية أي أنّه يحتاج إلى الراحة، فالأطبّاء في كل البلاد يبرز دورهم في أكثر اللّحظات صعوبة، وهنا يظهر مدى شرف مهنة الطب، ويقول الشاعر محمود الوراق:[١٠]


وكم من مريضٍ نعاهُ الطبيبُ

إلى نفسهِ وتولّى كئيبا

فمات الطبيبُ وعاش المريضُ

فأضحى إلى الناس ينعى الطبيبا


إنّ الأبيات السابقة تُؤكّد أنّ الطبيب في نهايته هو إنسان فلا بُدّ أن يموت، أو ربّما يمرض حتّى؛ لذلك لا فرق بين الطّبيب والمريض في النهاية، إذ إنّ علاقة الطبيب مع المريض هي في بالغ الأهمية، والثقة والأمان هما الأساس لنجاح هذه العلاقة، إذ تُعدّ تلك العلاقة جزءًا من العلاج، فالمريض والطبيب كلاهما يملكان بعض النقاط المشتركة، كوجود الأسرة، والرغبة في الحياة، والتفوّق في العمل، وتلك عوامل ترفع من إنتاجيّة الطرفين، فليتلزم المريض بالعلاج ليعيش، ويلتزم الطبيب بإتقان عمله ليستمر، وشرف مهنة الطب يفرض واجبات مُهمّة على الطبيب يجب أن يلتزم بها، كما أنّ هناك واجبات مهمة على المريض والمُرافق والمجتمع تجاه الطبيب وعمله.[١١]


هناك واجبات مهمّة على المريض والمُرافق له، ويجب الالتزام بها من أجل سير فترة العلاج براحة ويُسر، وتتخلّص هذه الواجبات بأنّه على المريض قبل كل شيء أن يحترم الطّبيب ويتحدّث بشكلٍ لَبِق وجميل، وفي حديثه يُقدّم كل المعلومات التي تشرح حالته الصحيّة فلا يُخفي بعضها، وأن يُصرِّح بالأدوية التي كان يتناولها سابقًا، وتبعًا لذلك يجب عليه اتّباع نصائح الطبيب والإرشادات والنّصائح التي يقدّمها، من أجل أن يَصِل إلى علاجه، وفي حال كان المريض يريد التوقّف عن استمراريّة العلاج عليه إخبار الطّبيب، وألّا يجعل الطّبيب ينتظر حضوره، كما عليه أن يحترم جميع العامليين الصحيين، ويعتني بنظافة مكانه، وألّا ينسى وتقديره على جهوده.[١٢]


للمجتمع دورٌ في استمرار سعادة الحياة، ينهضُ هذا الدّور من خلال إعطاء الأفراء حقوقهم، وبذلك فللمجتمع واجبات للوطن والفرد، كحماية الشعب وأمن الوطن، أمّا عن واجبات المجتمع للأفراد فهي تختلف من فرد لآخر، فالفرد العاطل عن العمل تكمُن واجباته بأن يعيش حياة سويّة، براحة وسعادة، أمّا الفرد الذي يعمل بالمهن المختلفة كالطبّ، فعلى المجتمع مدح الطبيب وشكر الطبيب وأن يرفع من قيمته وشأنه، فيحصل على أجره العادل بحسب مقدار تعبه، وعدم حرمانه من أخذ الإجازات والعطل من أجل الراحة، فهو بالنّهاية إنسان، يتعب ويحتاج إلى الراحة، كما أنّ على المجتمع توفير حقّ العمّال والأطباء بالضمان الاجتماعي، والعمل على تأسيس ورشات علميَّة من أجل زيادة ثقافتهم وعلمهم.[١٣]

المراجع[+]

  1. "إن الطبيب بطبه ودوائه"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  2. "مهارات الطبيب"، الجمعية السعودية لطب الأسرة والمجتمع، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-28. بتصرّف.
  3. "مهارات الطبيب"، الجمعية السعوية لطب الأسرة والمجتمع، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  4. "لماذا يرتدي الطبيب الروب الأبيض"، أراجيك، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  5. "ماهي أهمية الطبيب في المجتمع ؟"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  6. "بيض الحمائم حسبهنه"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  7. "فقه الطبيب وأدبه"، الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  8. "آداب ممارسة مهنة الطب"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  9. "حلية الطبيب المسلم"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  10. "وكم من مريض نعاه الطبيب"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  11. "الطبيب المسلم تميزٌ وسمات"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  12. "حقوق وواجبات المريض"، مملكة البحرين وزارة الصحة، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.
  13. "بحث عن أهمية العمال وواجباتهم وحقوقهم"، ملزمتي، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-27. بتصرّف.