موسم تزاوج طيور الحب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٥ ، ٢٠ فبراير ٢٠٢٠
موسم تزاوج طيور الحب

طيور الحب

طيور الحب من أجمل الطيور وأكثرها ذكاءً، ومن أكثر الطيور المفضلة من قبل الناس منذُ أكثر من 100 عامًا،[١] وهي واحدةٌ من أصغر أفراد عائلة الببغاء، وتُسَّمى غالبًا ببغاوات الحب، وهناك العديد من أنواع طيور الحب في العالم، حيثُ يوجد تسعة أنواعًا منها، وكل نوع يمتاز بخصائصٍ تُميّزه عن الأنواع الأخرى، وأكثرها شيوعًا؛ طائر الفيشر، نياسا، الطائر الأسود المقنع، الأصفر وأشهرها ببغاء الحب وردي الوجه؛ ويُمكن تميزُها من ألوانها مثل ألوان قوس قزح؛ الأخضر والأصفر والأزرق،[٢] وموطن طيور الحب الأصلي في وسط وجنوب أفريقيا وجزر المحيط الهندي،[٣] ويبلغ متوسط عُمرها 20 عامًا، وفي هذا المقال سيتمُّ التعرف على موسم تزاوج طيور الحب.[١]

موسم تزاوج طيور الحب

تتزاوج طيور الحب من أجل التكاثر والبقاء على قيد الحياة، حيثُ يُعزِّز هذا التزاوج البنية الاجتماعيّة للطيور وهو مهمٌ لاستقرارها، حيثُ تستطيع التزاوج بشكلٍ عام مدى الحياة، ويختلف مواسم تزاوج طيور الحب باختلاف نوعها؛[٤] حيثُ إنَّ طيور الحب فيشر يكون أفضل الأوقات للتزاوج خلال موسم الجفاف من يناير إلى أبريل ويونيو إلى يوليو،[٥] وبينما موسم تكاثر طيور الحب وردية الوجه من فبراير إلى مايو،[٦] وخلال فترة التزاوج يجب مراعاة ما يأتي للتكاثر بنجاح:

  • أن تكون الطيور بوضع صٍحيّ جيد، وأن يترواح عمرها بين 1 – 5 سنوات.[٧]
  • توفير متطلبات التعشيش،[٧] وذلك من خلال توفير لها قفص مناسب بشكلٍ مربع أو مستطيل، لا يقلُّ أبعاده عن 18*18*12 بوصة،[٤] ويجب ملئه بمواد التعشيش المناسبة مثل الورق المُقطَّع.[٧]
  • توفير متطلبات الغذاء، حيثُ يجب الاهتمام بتغذية طيور الحب بالاعتماد على نظام غذائيّ متنوع، يشمل الحبوب والبذور والخضراوات والفواكهة الطازجة، مع مراعاة تزويدها بمُكَّملات الكالسيوم عوضًا عن العناصر الغذائيّة التي تفقدها عند وضع البيض.[٧]
  • وضع أقفاص الطيور الذكر والأنثى بجانب بعضها البعض لعدة أيامٍ ليعتادوا على بعض، ومن ثمَّ نقلهم إلى نفس القفص، وعند ظهور أي علامات عدوانيّة أو رفض الشريك يجب إبعادهم عن بعضهم.[٤]
  • عند تأقلمهم تظهرُ عليهم علامات تدلُّ على استعدادهم للتزاوج، وتشمل هذه العلامات ما يأتي:[٤]
    • بناء العش.
    • التودّد.
    • الغيرة.
    • حمل المواد كالريش.
  • تضع أنثى طائر الحب من 5 إلى 12 بيضة بعد حدوث التزواج، حيثُ تقوم بوضع بيضةً واحدةً كل يوم.[٧]
  • تحتضن طيور الحب الإناث بيضها لمدة حوالي 25 يومًا، بحيثُ تحتضن بيضها لمدة عشر أيام على الأقل دون انقطاع، ويقوم الطائر الذكر بإطعام الأنثى أثناء فترة الاحتضان.[٤]

خصائص طيور الحب

بعد التعرّف على موسم تزاوج طيور الحب، لا بُدَّ من التطَّرُق لأهم خصائصها، حيثُ تتميز طيور الحب بأنَّها طيور مرحة ونشيطة وفضوليّة ومشاكسة، وهي طيورٌ اجتماعيّةٌ ومحبوبةٌ من قبل المربيين، وكما تُعدُّ عدوانيّة وغيّورة إذا لم يتمُّ تربيتها وتعليمها بشكلٍ صحيحٍ منذُ صِغرها،[٢] وهناك العديد من الخصائص وهي:

  • رغم أنَّ طيور الحب تُعدُّ أحد أنواع طيور الببغاء، وتمتلك القدرة على تقليد الكلام البشري، إلا أنَّها لا تُعدُّ من الطيور الناطقة، ولكن في بعض الأوقات يرددون أصواتًا بسيطةً مثل الصفارات أو أجهزة الميكرويف وأجراس الباب.[١]
  • تبني أعشاشها بطرقٍ مختلفةٍ، حيثُ يقوم طائر الحب ذو الوجه الوردي ببناء العش بحمل الريش ونقله إلى صندوق العش ويصنع تجويفًا مقعرًا، بينما طائر الحب الأسود المقنع يحمل مواد العش في منقاره ويبني عشّهُ بملء التجويف بالمواد، وحفر الأنفاق للوصول إلى غرفة التعشيش.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Facts About Lovebirds", www.thesprucepets.com, Retrieved 14-02-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Lovebird (Pocket Parrot)", www.thesprucepets.com, Retrieved 14-02-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Lovebird", www.sciencedirect.com, Retrieved 14-02-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج "How to Breed Lovebirds", www.wikihow.com, Retrieved 14-02-2020. Edited.
  5. "Agapornis fischeriFischer's lovebird", animaldiversity.org, Retrieved 14-02-2020. Edited.
  6. "Peach-faced Lovebirds", www.sfzoo.org, Retrieved 14-02-2020. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج "Lovebird Breeding Basics", www.thesprucepets.com, Retrieved 14-02-2020. Edited.