ما هي أنواع الصخور

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٤٠ ، ١٠ يناير ٢٠٢٠
ما هي أنواع الصخور

الصخور

هي عبارة عن تكتلات صلبة تتشكل بفعل الطبيعة، وهي مجموعة من جزيئات المعادن والمواد الكيميائية المترابطة فيما بينها بشكل منتظم ومرتب، وتُعد الصخور المادة الرئيسة في بنية القشرة الخارجية للكرة الأرضية، وقد تم دراسة الصخور منذ العصور القديمة، حيث تسمى الدراسات العلمية التي تهتم بالصخور بعلم البترول، الذي يُعد الفرع الرئيس في علم الجيولوجيا، ومن خلال الدراسات تبين أنّ الصخور مواد صلبة متجانسة مترابطة فيما بينها، ويتم تحديد أنواع الصخور وعمرها وطريقة تشكلها عن طريق التحليل واستكشاف المركبات الكيميائية التي تتكون منها هذه الصخور، وغالبًا ما تصنف الصخور وفق عدة معايير، منها الخواص الفيزيائية، دورة الحياة التي مرت بها هذه الصخور، وسيتم توضيح ما هي أنواع الصخور في هذا المقال.[١]

خصائص الصخور

للإجابة عن سؤال: "ما هي أنواع الصخور؟" لا بدّ من معرفة خصائصها، حيث تتمتع الصخور بعدد كبير من الخصائص، ومنها الخصائص الفيزيائية والحرارية والكهربائية والميكانيكية، وتُعد هذه الخصائص ذات فائدة كبيرة للكثير من الأبحاث والدراسات العلمية المختلفة، وتُحدد خصائص الصخور عن طريق تحليلها إلى مكوناتها الرئيسة، وتحديد المعادن التي تدخل في تركيبة الصخور، وبالطبع تختلف الصخور عن بعضها البعض بالخصائص تبعًا للمواد الأساسية المكونة لها، وتُعد الكثافة إحدى أهم الخصائص التي يتم تحديدها بمعرفة الوزن والكتلة الخارجية للصخور.[٢]

تستخدم الصخور عادةً في تشييد المباني السكنية والحصون القوية والسدود وذلك منذ أن خُلق الإنسان، وتُعد معظم أنواع الصخور ناقلة جيدة للحرارة وهي المكون الرئيس للقشرة الداخلية للأرض والحمم البركانية، وللصخور أيضًا خصائص مغناطيسية تختلف من نوع لآخر وفق المكونات الداخلية لها والهيكل الخارجي، وبشكل عام معظم الصخور تملك خصائص مغناطيسية ضعيفة، وفيما يأتي سيتم التطرق للسؤال ما هي أنواع الصخور بحسب تكوينها.[٢]

ما هي أنواع الصخور

يوجد أنواع كثيرة للصخور على وجه المعمورة، وجلها تنحدر من فئاتٍ ثلاث رئيسة وهي الصخور البركانية والرسوبية والمتحولة، وسيتم شرح كل فئة على حدة للإجابة على سؤال: "ما هي أنواع الصخور؟" فيما يأتي:[٣]

الصخور البركانية

هذا النوع من الصخور يظهر بعد الانفجارات البركانية، حيث تسيل الحمم المنصهرة السائلة، وبعد تعرضها للعوامل والظروف الجوية تفقد حرارتها وتتجمد لتشكل ما يسمى بالصخور البركانية، وهي بذاتها لها أنواع كثيرة وفق ما تحتويه من معادن ووفق كثافتها الداخلية، وغالبًا هي تتكون من أربعة تركيبات معدنية مختلفة هي السيليكية والوسطية والمافيكية وفائقة التكافؤ.[٣]

الصخور الرسوبية

تتكون الصخور الرسوبية من الرواسب المائية والهوائية، التي تم تقسيمها إلى أجزاء صغيرة مثل الحصى والرمال والطين، وتتكون أيضًا من رواسب كيميائية ومشتقات مختلفة، ومن أشهر الصخور الرسوبية حجر الجيري والملح الصخري، وعملية تشكل الصخور الرسوبية تتم بمرحلتين وهي الضغط والإسمنت، حيث تتراكم الرواسب فوق بعضها حتى تشكل سماكة كافية ثم تتدفق المياه عليها وتنضغط حتى تشكل كثافتها العظمى.[٣]

الصخور المتحولة

تُعد الصخور المتحولة أشد وأكثر الصخور كثافةً، وذلك كونها تخضع أثناء تشكلها لدرجات حرارة عالية وضغط كبير جدًا نسبةً لمراحل تشكل الأنواع السابقة، وتسمى هذه العملية بالتحول، لأنها تقوم بتغيير كبير في الخواص الفيزيائية والكيميائية للمواد المكونة للصخور، حيث أنه معظم الصخور المتحولة ناتجة عن صخور بركانية ورسوبية سابقة، تم تغيير خواصها وكثافتها بشكل كبير.[٣]

المراجع[+]

  1. "Rock (geology)", www.wikiwand.com, Retrieved 25-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "rock", www.britannica.com, Retrieved 25-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "rock", www.encyclopedia.com, Retrieved 25-12-2019. Edited.