ما هي عملة التشيك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٨ ، ٢٥ نوفمبر ٢٠١٩
ما هي عملة التشيك

التشيك

تُعرف التشيك رسميًّا بجمهوريّةَ التشيك ويعود أصل تسميتها كما يعتقد معظم العلماء إلى كلمة سيتا التي تعني الوحدة العسكرية، وتقعُ جمهوريّة التشيك في وسط قارة أوروبا، وتحدُّها من الجهة الغربية ألمانيا ومن الجهة الشرقية سلوفاكيا، بينما تحدُّها من الجنوب النمسا ومن الشمال ألمانيا وبولندا، ويبلغ عدد سكانها حسب تقديرات عام 2013 ميلاديّ حوالي 10،162،921 نسمة، وتعد براغ العاصمة الرسميّة لها، إذ يبلغ عدد سكانها حوالي 1،288،696 نسمة، بينما تعد اللغة التشيكية اللغة الرسميّة في الدولة والأكثر شيوعًا، في حين تعد أكبر المدن فيها من حيث عدد السكان العاصمة براغ وتليها بالترتيب برنو وأوسترافا وبلزن وأولوموك، وتعد الديانة المسيحية الروم الكاثوليك والبروتستانت الديانات الأكثر اعتناقًا فيها، وسيتم في هذا المقال الإجابة عن سؤال: "ما هي عملة التشيك؟".[١]

ما هي عملة التشيك

يمكن إجابة سؤال: "ما هي عملة التشيك؟" بأنّ الكورونا التشيكية التي تعني التاج التشيكي باللغة التشيكية هي العملة الرسميّة لجمهوريّة التشيك منذ عام 1993 ميلاديّ، ويرمز لهذه العملة بالرمز Kč، وهي واحدةٌ من 11 عملة في الاتحاد الأوروبيّ، وبذلك تعد التشيك مجبرة بحسب قوانين الاتحاد باعتماد اليورو كعملة رسميةٍ فيها،[٢] وبالأخص ابتداءً من عام 2010 ميلاديّ، وعلى الرغم من أنّ جمهوريّة التشيك تعد جزءًا من الاتحاد الأوروبيّ إلا أنّه نادرًا ما يتم التعامل باليورو أو القبول به من قبل التجار والفنادق والمطاعم، وحتى لو قبلوا به فإنّهم يقبلوه بسعر صرفٍ منخفض جدًا، بالإضافة إلى أنّ التشيك عملت على إغلاق ملف مناقشة تبنيها اليورو كعملةٍ رسميةٍ فيها منذ عام 2005 ميلاديّ، وإحدى أسباب ذلك عدم موافقة التشيكيين على فكرة تحويل عملتهم، حيث أُجري استطلاع للآراء في 2014 حول قضية تحويل العملة إلى اليورو ووُجد أن 16% فقط من التشيكيين يؤيدون الفكرة، وهذا يعني أنها لن تصبح عضوًا في منظمة اليورو وإحدى دول اليورو؛ لعدم اعتماد اليورو كعملةٍ رسمية لها، وبذلك تم الإجابة عن سؤال: "ما هي عملة التشيك؟".[٣]

تاريخ عملة التشيك

بعد الإجابة عن سؤال: "ما هي عملة التشيك؟" يجدر التعرف إلى نبذةٍ عن تاريخها، ففي عام 1892 ميلاديّ تم استبدال عملة الجولدن بالكورون النمساوي المجري حيث 2 كورون تساوي عملة جولدن واحدة، بينما تم اختراع اسم كورون من قبل الإمبراطور فرانز جوزيف الأول النمساوي، وفي عام 1918 ميلاديّ بعدما تم حل النمسا والمجر بقيت تشيكوسلوفاكيا الدولة الوحيدة التي احتفظت باسم الكورونا لعملتها، وفي أواخر العشرينيات من القرن الماضي كانت الكورونا التشيكوسلوفاكية تعد أصعب عملةٍ في أوروبا، وفي فترة الحرب العالمية الثانية تم إضعافُ الكورونا التشيكوسلوفاكية في الأراضي التشيكية المحتلة آنذاك تحديدًا بشكلٍ مصطنع إلى أن تم استعادتها بعد انتهاء الحرب، وفي سنة 1993 ميلاديّ التي تم الإشارة إليها عند الإجابة عن سؤال "ما هي عملة التشيك؟" كسنة البدء بالتعامل بالكورونا كعملةٍ رسميّة للتشيك، إذ تم اعتمادها بدلًا من الكورونا التشيكوسلوفاكية بعد تفكك تشيكوسلوفاكيا، وفي عام 2013 ميلادي حصل تدخل من قبل البنك الوطني التشيكي بحصوله على حافزٍ نقديّ لمنع التعزيز المفرط لعملة الكورونا بهدف إضعاف سعر صرفها.[٢]

فئات عملة التشيك

في السنة التي تم البدء فيها بتداول الكورونا التشيكية كعملةٍ رسمية للتشيك تم تقديم سلسلة جديدة للعملة بعدما كانت تتألف في البداية من أوراق عملات كورونا تشيكوسلوفاكية من فئات العملات الورقية 20 و 50 و 100 و 500 و 1000، وهذا تفصيل لفئات العملة النقدية والورقية للكرونة منذ بدء استعمالها إلى الآن تبعًا للإجابة عن سؤال "ما هي عملة التشيك؟":[٢]

العملات المعدنية

كانت العملات المعدنية المستخدمة 10 و 20 و 50 هيلر و 1 و 2 و 5 و 10 و 20 و 50 كورونا، ومع مرور الوقت تم القضاء على تداول جميع فئات الهلر الثلاث، وتسخدم التشيك حاليًا العملات المعدنية 1 و 2 و 5 و 10 و 20 و 50 كرونا فقط.[٣]

العملات الورقية

تم إصدار أوراق نقدية من الفئات 20 و 50 و 100 و 200 و 500 و 1000 و 5000 ورقة كورونا، ومن الجدير بالذكر أن الفئات 1000 و 5000 واجهت العديد من المشاكل آنذاك، وفي الوقت الحالي ما زال مواطنو التشيك يتداولون الأوراق النقدية من فئات 100 و 200 و 500 و 1000 و 2000 كورونا، علمًا أن ورقة 5000 كورونا ما زالت متداولة بشكلٍ نادرٍ.[٣]

اقتصاد التشيك

يمكن أيضًا بعد إجابة سؤال: "ما هي عملة التشيك؟" بالحديث عن اقتصاد التشيك؛ فمنذ انفصال جمهوريّة التشيك عن تشيكوسولفاكيا سنة 1993 ميلاديّ بدأت التشيك تتعافى وتزدهر اقتصاديًّا بعد فترةٍ من الركود، فقد كانت تتمتع بقطاعٍ صناعيّ قوي في كل من مجالات الهندسة الثقيلة والدقيقة، بالإضافة إلى الاكتفاء الذاتي في مجموعة متنوعة من المحاصيل الزراعية بل وتصديرها أيضًا من اللحوم وموارد الأخشاب والفحم والليغنيت، وفي عام 2001 ميلاديّ حصلت التشيك على أعلى مستوى من الاستثمار الأجنبي المباشر للفرد في أوروبا الوسطى، حيث وصلت نسبة الاستثمار الأجنبي من الإنتاج الصناعي إلى 40%، مما أدى إلى ارتفاع قيمة عملة الكورونا، وحصل في تلك الفترة نموٌ في تكنولوجيا المعلومات والالكترونيات أدى إلى تنويع الاقتصاد، ومن الجدير بالذكر أن اقتصاد جمهورية التشيك كان وما يزال يعد واحدًا من أقوى الاقتصادات في أوروبا الوسطى والشرقية، بينما تعد الصادرات والاستثمارات الأجنبية والمحلية والسياحة محركات النمو الرئيسة لاقتصاد البلاد.[٤]

يتميز اقتصاد التشيك حاليًا بكونه اقتصادًا متطورًا ومرتفع الدخل ويعتمد على التصدير والخدمات والتصنيع والابتكار، ويحافظ على حالة الرفاهية والنموذج الاجتماعي الأوروبي، وتعد جمهورية التشيك جزءًا من اقتصاد الاتحاد الأوروبي بكونها تقع في قلب أوروبا وتعد إحدى دول الاتحاد الأوروبي ولكنها وكما تمت الإشارة سابقًا تستخدم الكورونا التشيكية عملتها الخاصة بدل اليورو، بالإضافة إلى أنّها عضوًا في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ومن الجدير بالذكر أنه تم وصف التشيك من قبل صحيفة الجارديان البريطانية الشهيرة بأنها "واحدة من أكثر الاقتصادات ازدهارا في أوروبا".[٥]

المراجع[+]

  1. "Czech Republic Facts", www.worldatlas.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Czech koruna", www.wikiwand.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "What Is The Currency Of The Czech Republic?", www.worldatlas.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.
  4. "Czech Republic", www.encyclopedia.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.
  5. "Czech Republic", www.wikiwand.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.