ما هي أعراض الجاثوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٧ ، ١٣ يناير ٢٠٢٠
ما هي أعراض الجاثوم

الجاثوم

يعرف الجاثوم أو ما يسمى بشلل النوم بأنه الشعور بعدم القدرة على الحركة والذي يحدث عند بداية النوم أو عند الاستيقاظ منه، وفي هذه الحالة يكون الشخص بكامل حواسّه ووعيه لكنه قد يشعر بأن هناك ضغط عليه يمنعه من التحرك أو أنه يشعر كما لو كان يختنق، كما قد يترافق هذا الشغور بالهلوسة والخوف الشديد، ويعتبر شلل النوم أو الجاثوم من الأمور غير المهدّدة للحياة ولكنه قد يؤدي للقلق، ويمكن أن تحدث هذه الحالة جنبًا إلى جنب مع الاضطرابات الأخرى للنوم، وغالبًا ما تبدأ هذه الحالة أثناء فترة المراهقة وقد تتكرّر خلال العشرينات والثلاثينيات، ويجيب المقال عن سؤال ما هي أعراض الجاثوم بالإضافة إلى أسباب الإصابة به.[١]

أسباب الإصابة بالجاثوم

يجدر التطرق إلى الأسباب المؤدية للحالة قبل الإجابة عن ما هي أعراض الجاثوم، ويعتبر شلل النوم من الحالات الشائعة إلى حد ما، فالعديد من الأشخاص قد يواجهون هذه الحالة خلال حياتهم، مع ذلك فإن السبب الدقيق للإصابة بهذه الحالة يعتبر غير معروفًا، في حين ربطت بعض الدراسات بين شلل النوم وبعض الأسباب ومنها ما يأتي:[٢]

  • عدم الحصول على النوم الكافي.
  • النوم بأوقات غير منتظمة.
  • وجود ضغط ذهني على الشخص.
  • النوم على الظهر.
  • وجود المشاكل الصحية التي ممكن أن ترتبط بشلل النوم، ومنها ما يأتي:

أعراض الجاثوم

يتبادر لدى الكثيرين سؤال ما هي أعراض الجاثوم في سبيل معرفة ما يمرّون به ومقارنته في بعض الأحيان مع أعراضهم، وتتعدد الأعراض المصاحبة لهذه الحالة والتي قد يتشاركها المصابين في حين قد لا تظهر جميعها على الشخص الذي يمر بالحالة، وفيما يأتي ذكر لهذه الأعراض في سياق الإجابة عن ما هي أعراض الجاثوم:[١]

  • الشعور بعدم القدرة على تحريك الجسم عند النوم أو عند الاستيقاظ.
  • يكون الشخص مستيقظًا وبكامل وعيه.
  • عدم القدرة على التحدث خلال الحالة.
  • الإصابة بالهلوسة والخوف.
  • الشعور بالضغط على منطقة الصدر.
  • الشعور بصعوبة في التنفس.
  • الشعور باقتراب الموت.
  • الإصابة بالتعرق.
  • الشعور بالصداع وآلام العضلات.

التفسير العلمي للجاثوم

يمرّ الشخص أثناء النوم بمرحلة من حركة العين السريعة ومرحلة النوم العميق وهي مرحلة حركة العين غير السريعة وتستغرق هذه الدورة تسعين دقيقة لتكتمل، ويستهلك النوم العميق ما يصل إلى خمسة وسبعين بالمئة من إجمالي وقت النوم بحيث يرتاح الجسم في هذه المرحلة، وفي نهاية النوم العميق ينتقل الشخص إلى مرحلة حركة العين السريعة بحيث تحدث الأحلام في هذه المرحلة في حين يبقى الجسم في حالة من الراحة وتتوقف عمل العضلات، ومن هنا فإن الاستيقاظ في هذه المرحلة قد يؤدي إلى الشعور بعدم القدرة على الحركة أو الكلام وهو ما يعرف بالجاثوم.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "www.medicalnewstoday.com", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-01-2020. Edited.
  2. "Sleep paralysis", medlineplus.gov, Retrieved 13-01-2020. Edited.
  3. "Sleep Paralysis", www.webmd.com, Retrieved 12-01-2020.

160878 مشاهدة