ما هو مرض جلد الوزة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٧ ، ٧ يناير ٢٠٢٠
ما هو مرض جلد الوزة

أسباب مرض جلد الوزة

يحدث مرض جلد الوزة نتيجة لتراكم الكيراتين، والكيراتين هو بروتين يقوم بحماية الجسم من العدوى الخارجية والعوامل الممرضة والأشياء المؤذية الأخرى التي يمكن أن تؤثر على البشرة، ويؤدّي هذا التراكم إلى سدّ فتحات الجريبات الشعرية، ويُعدّ السبب وراء حدوث هذا الأمر مجهولًا، ولكن يمكن أن تزداد فرصة حدوثه عند البشرة جافّة، كما إنّه يزداد سوءًا في أشهر فصل الشتاء، حيث يكون الهواء أكثر جفافًا، ومن الممكن أن تتحسّن الأعراض في الصيف، وغالبًا ما يصيب هذا المرض الأشخاص الذين يعانون من حالات جلدية معيّنة، كالإكزيما على سبيل المثال، أو ما يُعرف بالتهاب الجلد التأتّبي. [١]

مرض جلد الوزة

يُعدّ مرض جلد الوزة أو جلد الدجاجة أو ما يُعرف طبيًا باسم التقرن الشعري من الأمراض الجلدية الشائعة، ويؤدّي هذا المرض لتشكّل مناطق من النتوءات خشنة الملمس على البشرة، وتُعدّ هذه النتوءات الخشنة خلايا جلدية ميتة أدّت إلى سدّ الجريبات الشعرية، ومن الممكن أن تبدو مناطق النتوء هذه بلون أحمر أو بنّي، ويتظاهر مرض جلد الوزة بشكل شائع على منطقة أعلى الطرفين العلويين والفخذين، والخدّين والردفين، ومن الجدير بالذكر أنّ هذا المرض لا يُعدّ مُعديًا، كما إنّ التظاهرات الحاصلة في سياقه عادة ما لا تؤدّي إلى الانزعاج أو الحكّة الجلدية، ومن الممكن أن تسوء الأعراض في هذا المرض في فصل الشتاء حيث يكون الجو جافًا، كما يمكن أن تسوء أيضًا خلال فترة الحمل، ولا يوجد علاج يشفي من هذا المرض بشكل عام، حيث يُعدّ مرضًا وراثيًا، ولكنّ هناك بعض الطرق التي تحسّن من الأعراض وتقي من زيادتها سوءًا، وعادة ما يزول هذا المرض من تلقاء نفسه وبشكل طبيعي مع وصول الشخص إلى عمر الثلاثين. [٢]

علاج مرض جلد الوزة

عادة ما يزول مرض جلد الوزة من تلقاء نفسه، ولكن يمكن تطبيق بعض الأدوية من أجل تحسين مظهر البشرة ريثما يحدث ذلك، ولكن عندما لا تنفع المرطّبات والمستحضرات الجلدية الأخرى، فقد يصف الطبيب بعض الكريمات الطبية من أجل تحسين الأعراض، ولكن يجب التنويه إلى إنّ تطبيق الكريمات الطبية بشكل دوري يمكن أن يُحسّن من مظهر البشرة، إلّا إنّه وعند التوقف عن تطبيقها، فإنّ الحالة يمكن أن تعود، وحتّى مع تطبيق العلاج المناسب، فإنّ هذا المرض عادة ما يستمرّ لسنوات، وتتضمّن هذه الكريمات الطبية بشكل عام ما يأتي: [٣]

  • الكريمات التي تزيل خلايا البشرة الميتة: حيث تحتوي هذه الكريمات على حمض ألفاهيدروكسي أو حمض اللاكتيك أو حمض الصفصاف أو اليوريا، وذلك من أجل المساعدة في تطرية البشرة وإزالة خلاياها الميتة، كما إنّ هذه المركّبات تساعد في تنعيم البشرة وترطيبها، وبحسب قوّة هذه الكريمات، فإنّها يمكن أن تُباع بدون وصفة طبية أو من خلال وصفة طبية، ويقوم الطبيب بتقديم الخيار الأفضل فيما يخصّ الكريم المناسب وتواتر تطبيقه.
  • الكريمات التي تمنع انسداد الجريبات الشعرية: كالكريمات المُشتقّة من فيتامين A، حيث تعمل على تحريض انقلاب خلايا البشرة ومنع انسداد الجريبات، ومن الأمثلة على هذه الكريمات ما يُعرف بالتريتينوين والتازوروتين، ومن الممكن أن تُخرّش هذه الكريمات البشرة وتزيد من جفافها، كما إنّ الطبيب يمكن أن ينصح بتجنّب تطبيقها عند الحوامل والمرضعات.

المراجع[+]

  1. "Keratosis Pilaris", www.webmd.com, Retrieved 06-01-2020. Edited.
  2. "Keratosis Pilaris (Chicken Skin)", www.healthline.com, Retrieved 06-01-2020. Edited.
  3. "Keratosis pilaris", www.mayoclinic.org, Retrieved 06-01-2020. Edited.