فواكه يجب تجنبها أثناء الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢١ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٩
فواكه يجب تجنبها أثناء الحمل

النظام الغذائي للحامل

تعد التغذية الصحية للمرأة الحامل، انعكاسًا على صحة وسلامة جنينها، باعتبارها المصدر الرئيس لتغذيته، حيث يوصي الخبراء السيدات الحوامل بالنظام الغذائي الذي يشمل مجموعةً متنوعةً من الأطعمة والمشروبات الصحية وذلك للمساعدة على توفير العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها الطفل للنمو والتطور، فتحتاج الحامل إلى الكالسيوم، حمض الفوليك، الحديد والبروتين، وذلك للمحافظة على صحتها وصحة الجنين، فالكالسيوم مهم لنمو عظام الطفل وأسنانه، وحمض الفوليك يعمل على منع العيوب الخلقية في دماغ الطفل والحبل الشوكي، وتكمن أهمية الحديد بتجنب فقر الدم، أما البروتين فهو مهم لبناء أعضاء مهمةٍ مثل الدماغ والقلب، وسيتم الحديث في هذا المقال عن فواكه يجب تجنبها أثناء الحمل.[١]

فواكه يجب تجنبها أثناء الحمل

عند الحديث عن فواكه يجب تجنبها أثناء الحمل، فإنه يجب العلم انه لا يوجد ثمرة معينة يجب على السيدات الحوامل تجنبها، ومع ذلك، لابد من أخذ الحيطه والحذر من تناول بعض الفواكه التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من السكريات، والتي تتواجد عادة في أشكالٍ مختلفةٍ من الفواكه، كتواجدها في الفاكهة المجففة والعصائر التي تحتوي على سعراتٍ حراريةٍ أكثر من الفواكه الطازجة، وينصح عادةً بتناول الفاكهة العضوية التي لم يلحق بها الضرر من خلال ملامستها للمبيدات والأسمدة، فمن المهم جدًا إزالة أي مبيداتٍ أو بكتيريا قد تتواجد على الفواكه، من خلال غسلها جيدًا قبل تناولها، ويجب على السيدة الحامل أخذ الحيطة والسلامة باتباع بعض طرق الوقاية، من خلال تخزين الفاكهة في أماكن منفصلة داخل الثلاجة وبعيدًا عن منتجات الدواجن واللحوم، كما يجب عليها تجنب تناول البطيخ، وشرب عصير الفاكهة المبستر أو المسلوق، والتخلص من الفاكهة التي تحتوي على بكتيريا.[٢]

أهمية الأكل الصحي للحامل

إنّ التغذية الجيدة أثناء الحمل من الأمور المهمة لصحة وسلامة الطفل ونموّه، وعلى الرّغم من تعرض الحامل للقيء والغثيان خلال الأشهر الأولى والذي يزيد من صعوبة الحمل، إلا أنه ينصح عادة بتناول نظامٍ غذائيٍ متوازنٍ غنيٍ بالفيتامينات، وتنصح السيدة الحامل بما يأتي للمحافظة على صحتها وصحة الجنين:[٣]

  • تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية المهمة والتي قد تحتاجها الأم والجنين، تشمل 6-11 حصة من الخبز والحبوب، 2-3 حصة من الفواكه، 4 حصصٍ من الخضراوات، 4 حصصٍ من منتجات الألبان، 3 حصص من مصادر البروتينات كالدواجن واللحوم.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف، كالحبوب والبقوليات، المعكرونة، والأرز، بالإضافة إلى الخضراوات والفواكه.
  • تناول المكملات الغذائية التي يمكن أن تصرف بدون وصفةٍ طبيةٍ، وذلك للحصول على الفيتامينات والمعادن، والتي ينصح عادةً بتناولها قبل الولادة.
  • شرب كميات كافية من السوائل عند زيادة كمية الألياف.
  • تناول ما لا يقل عن أربع حصصمن الأطعمة الغنية بالكالسيوم ومنتجات الألبان وذلك لضمان الحصول على 1000-1300 ملغ من الكالسيوم في النظام الغذائي خلال فترة الحمل.
  • تناول الأطعمة الغنية بالحديد بمعدل ثلاث وجبات على الأقل، مثل اللحوم الخالية من الدهون، الفاصولياء، السبانخ وحبوب الإفطار كل يوم لضمان الحصول على 27 ملغ من الحديد يوميًا.
  • تناول مصدر واحد على الأقل يحتوي على فيتامين سي مثل الفراولة، البرتقال، البابايا، العسل الفلفل الأخضر والطماطم.
  • تناول مصدر واحدٍ على الأقل يحتوي حمض الفوليك مثل الخضروات ذات الأوراق الخضراء الداكنة، البقوليات، لحم العجل.

المراجع[+]

  1. "Pregnancy Diet & Nutrition: What to Eat, What Not to Eat", www.livescience.com, Retrieved 20-12-2019. Edited.
  2. "Which fruits should you eat during pregnancy?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-12-2019. Edited.
  3. "Eating Right When Pregnant", www.webmd.com, Retrieved 22-12-2019. Edited.