فوائد البصل الأبيض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٢ ، ٢١ مارس ٢٠٢١
فوائد البصل الأبيض


فوائد البصل الأبيض

ما هي الفوائد الصحية للبصل؟ بالرغم من أهمية الخضروات ودورها في تعزيز الصحة، إلا أن بعض الأنواع منها تقدم فوائد فريدة بما في ذلك البصل الأبيض الذي يعد من النباتات المزهرة والذي يتميز بخصائص طبية تجعل منه خيار طبيعي لعلاج العديد من الأمراض منذ القدم في الطب الشعبي والتقليدي، وذلك لمحتواه الغني بالفيتامينات والمعادن والمركبات النباتية التي قد تعزز الصحة بعدة طرق، فهذا البصل المسبب للبكاء ما هو إلا كنزٌ غني بالمغذيات الهامة.[١]


هذا ما أكدت عليه فيكتوريا جارزابكوفسكي، أخصائية التغذية في معهد اللياقة البدنية في تكساس بجامعة تكساس في أوستن قائلة: "البصل صحي للغاية فهو مصدر غني بفيتامين ج ومركبات الكبريت، والفلافونويد وغيرها من المواد الكيميائية النباتية التي تعزز الصحة "،[٢] وفيما يأتي مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية التي يقدمها البصل الأبيض:


  • قد يعزز صحة القلب.
  • قد يعزز صحة الجهاز الهضمي.
  • قد يعزز كثافة العظام.
  • قد يساعد في السيطرة على نسبة السكر في الدم.
  • يحتوي على مضادات الأكسدة.
  • يحتوي على مركبات مقاومة للسرطان.
  • يمتلك خصائص مضادة للجراثيم.


القيمة الغذائية للبصل الأبيض

هل البصل غني بالدهون؟ تعزى الفوائد الصحية في البصل للمركبات النباتية والمعادن والفيتامينات كفيتامين ج، وفيتامين ب 6، والبوتاسيوم، والمنغنيز، والنحاس وغيرها من المركبات التي تلعب دورًا فعالًا في تحسين الصحة والوقاية من الأمراض، فيما يأتي جدول يوضح العناصر الغذائية لكل لنصف كوب من البصل الأبيض المفروم:[٣]


العنصر الغذائي
القيمة الغذائية
السعرات الحرارية
32 سعرًا حراريًا
البروتين
1 غ
الدهون
0 غ
الألياف
1 غ
الكربوهيدرات
7 غ
السكر
3 غ


بالرغم من أن البصل الأبيض منخفض بالسعرات الحرارية إلا أنه مصدر غني بالعناصر الغذائية الهامة والتي تلعب دور في تعزيز الصحة كالفيتامينات، والمعادن والألياف، فالبصل غني بشكلِ مكثف بالمركبات الآتية:[٤]


  • فيتامين ج الضروري للوظائف الآتية:
    • إنتاج الكولاجين.
    • امتصاص الحديد.
    • إصلاح الأنسجة.
    • تنظيم صحة المناعة.
    • حماية الجسم من الإجهاد التأكسدي الناجم عن الجذور الحرة.


  • فيتامينات ب كحمض الفوليك والبيريدوكسين، واللذان يسهمان في:
    • تعزيز وظيفة الأعصاب.
    • عمليات التمثيل الغذائي.
    • إنتاج خلايا الدم الحمراء.


  • البوتاسيوم الضروري للقيام بما يأتي:
    • وظائف الكلى.
    • انقباض العضلات.
    • صحة ووظائف الأعصاب.
    • الوظائف الخلوية في الجسم.
    • المحافظة على توازن السوائل في الجسم.


على الرغم من انخفاض محتواه من السعرات الحرارية والدهون، إلا أن البصل الأبيض يعد غنيًا بالعناصر الغذائية.


قد يعزز صحة القلب

كيف تساهم العناصر الغذائية والمركبات النباتية في البصل بتعزيز صحة القلب؟ يعد البصل مصدر غني بمركبات الكبريت التي تساعد على تقليل مستوى الكوليسترول في الجسم، وللحصول على هذه المركبات يجب أن يتم استهلاك البصل نيئًا وليس مطبوخًا،[٣] بالإضافة لذلك يحتوي البصل على:[٢]


  • مضادات الأكسدة الفلافونويدية التي تقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب من خلال:
    • مقاومة الالتهابات.
    • الحد من الدهون الثلاثية.
    • تقليل مستويات الكوليسترول في الجسم.


  • يتمتع بخصائص قوية مضادة للالتهابات تساهم في الحد من ارتفاع ضغط الدم والوقاية من تجلط الدم، ومنع تراكم الترسبات بالشرايين.


يعد البصل مصدر غني بالمغذيات التي تلعب دور فعال في الوقاية من عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب كالالتهابات وكارتفاع ضغط الدم ومستويات الدهون الثلاثية.


قد يعزز صحة الجهاز الهضمي

ما هي البريبايرتكس؟ يعد البصل مصدرًا غنيًا بالألياف وبالبريبايوتكس الضرورية لصحة الأمعاء، فالبريبايوتكس هي أنواع الألياف غير قابلة للهضم، وعادةً ما يتم تكسيرها من خلال بكتيريا الأمعاء المفيدة التي تتغذى عليها وتنتج أحماض دهنية قصيرة السلسلة كالأسيتات والبروبيونات وغيرها، فهذه الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة تعمل على:[٤]


  • تعزيز المناعة.
  • تقوية ودعم صحة الأمعاء.
  • التقليل من الالتهاب وتعزيز عملية الهضم.
  • تعزيز امتصاص المعادن المهمة كالكالسيوم، وهذا في حد ذاته قد يحسن من صحة العظام.
  • زيادة عدد البكتيريا الجيدة في الأمعاء، مما يحسن صحةالجهاز الهضمي.


أيضًا تعمل الألياف المتوافرة في البصل على تعزيز عملية الهضم؛ نتيجةً لوجود نوع خاص من الألياف القابلة للذوبان تسمى أوليجوفركتوز، والتي لها دور في تعزيز نمو البكتيريا الجيدة في الأمعاء والوقاية من الإسهال وعلاجه، بالإضافة إلى تقليله خطر الإصابة بقرحة المعدة؛ بسبب المواد الكيميائية النباتية التي تزيل الجذور الحرة.[٢]


يعد البصل مصدرًا غنيًا بالبريبايوتكس التي تساعد في تعزيز صحة الجهاز الهضمي وتحقق التوازن البكتيري الضروري للتعزيز عملية الهضم والحد من الالتهابات.


قد يعزز كثافة العظام

ما دور مضادات الأكسدة بتعزيز صحة العظام؟ يسهم البصل في تقليل الإجهاد التأكسدي والحد من الجذور الحرة؛ نتيجة لخصائصه المضادة للأكسدة التي تقلل من فقدان العظام، من خلال تعزيز كثافة العظام والحد من هشاشة العظام،[٥] وهذا ما أكد عليه الباحث تشين كون وانغ في جامعة تشونغ شان الطبية في تايوان في مراجعة حديثة أجريت عام 2020 م لتقييم الفوائد الصحية للبصل، وبينت المراجعة الآتي:[٦]


  • تعد هشاشة العظام هي حالة التهابية مزمنة تتمثل بفقدان كثافة المعادن في العظام.
  • تم تقييم تأثير تناول عصير البصل على كثافة المعادن بالعظام وفقدان العظام.
  • في دراسةِ ما تم تقسيم 24 شخصًا إلى مجموعتين وعولجوا بتناول 100 مل من عصير البصل أو الدواء الوهمي لمدة 8 أسابيع.
    • تم جمع القياسات وعينات الدم في الأسبوع 1، و 2، و 6، و 8، و 10.
    • بينت نتائج الدراسة "أن مستخلص البصل قد يثبط بشكل فعال تكوّن الخلايا العظمية وتمايزها".

  • في دراسة أخرى وجد "أن كثافة المعادن بالعظام لثلاث نساء بعد سن اليأس تتحسن بشكل خفيف من خلال مكملات عصير البصل."
  • لخصت المراجعة إلى "أنه قد يكون لاستهلاك عصير البصل تأثيرًا وقائيًا على فقدان العظام ومعدل كثافة المعادن بالعظام من خلال تحسين الأنشطة المضادة للأكسدة."


يمكن التوصية بالبصل لعلاج الاضطرابات المختلفة المرتبطة بالعظام نتيجة لخصائصه المضادة للأكسدة والتي تدعم صحة العظام وتحسن من كثافتها.


قد يساعد في السيطرة على نسبة السكر في الدم

ما هو دور مركبات الكبريت في ضبط مستوى السكر في الدم؟ يعد البصل من الخضروات التي تسهم في تقليل خطر الإصابة بمرض السكري؛ وذلك لدوره الفعال في خفض نسبة السكر في الدم، نتيجة لمركبات الكبريت الموجودة به مثل مركب الكيرسيتين quercetin، حيث يرتبط في:[٣]


  • انخفاض مستويات السكر في الدم.
  • انخفاض مستويات الدهون في الجسم.
  • الحد من مستويات الإجهاد التأكسدي.
  • تعزيز إنتاج وإفراز الأنسولين.


بالإضافة لذلك، قد يتفاعل مركب الكيرسيتين مع خلايا الأمعاء الدقيقة، والبنكرياس، والأنسجة الدهنية، والعضلات الهيكلية والكبد؛ للتحكم في تنظيم نسبة السكر في الدم والوقاية من مرض السكري.[٤]


يحتوي على مضادات الأكسدة

ما هي أهمية مضادات الأكسدة؟ يعد البصل الأبيض مصدرًا محملًا بمضادات الأكسدة التي تمنع تلف الخلايا المسبب للأمراض، من خلال الحد من الإجهاد التأكسدي الذي تسببه الجذور الحرة،[٧] فالبصل يحتوي على أكثر من 25 نوعًا مختلفًا من مضادات الأكسدة الفلافونويدية، والتي تسهم في تعزيز الصحة والمناعة والوقاية من مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة، بما في ذلك:[٤]


  • أمراض القلب.
  • بعض أنواع السرطان.
  • مرض السكري.


يعد البصل الأبيض مصدرًا غنيًا بمضادات الأكسدة التي تعزز الصحة وتقي من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، نتيجة لدورها المثبط للإجهاد التأكسدي.


يحتوي على مركبات مقاومة للسرطان

هل يحمي البصل من خطر الإصابة بسرطان القولون؟ يعد البصل من الخضروات الغنية بالعناصر الغذائيةومضادات الأكسدة، والتي قد تسهم في تقليل خطر الإصابة بالسرطان، خاصةً سرطان المعدة والجهاز الهضمي، ومن هذه العناصر الآتي:[١]


  • الكبريتات العضوية: والتي تثبط نمو الورم عدا عن خصائصها المضادة للأكسدة.
  • فيتامين ج: والذي يعمل كمضاد للأكسدة، حيث يساعد في محاربة الجذور الحرة التي لها صلة بزيادة خطر الإصابة بالسرطان.


يعد البصل من الخضروات التي يحبذ تضمينها في النظام الغذائي نتيجة لتأثيره الوقائي ضد بعض أنواع السرطان بسبب محتواه الغني بالعناصر الغذائية المعزز للصحة.


يمتلك خصائص مضادة للجراثيم

كيف يسهم البصل في مكافحة البكتيريا المسببة للأمراض؟ منذ القدم يستخدم البصل في العلاج التقليدي لمحاربة وتخفيف أعراض الأمراض البكتيرية، والتي تسببها بعض أنواع البكتيريا كالإشريكية القولونية والمكورات العنقودية الذهبية، وغيرها من البكتيريا الضارة، وذلك نتيجة لمركبات البصل الفعالة والمضادة للأكسدة والمضادة للبكتيريا والجراثيم.[٨]


قد يسهم البصل في تثبيط نمو البكتيريا المسببة للأمراض؛ نتيجةً لاحتوائه على مركبات تتمتع بخصائص مضادة للبكتيريا والجراثيم.


نصائح لإضافة البصل إلى غذائك

كيف يمكن تضمين البصل في النظام الغذائي؟ تتعدد طرق تضمين البصل في النظام الغذائي فعدا عن قيمته الغذائية المعززة للصحة إلا أنه من الخضروات التي يسهل إضافتها في النظام الغذائي، بالإضافة لدوره في تعزيز نكهة الأطباق الغذائية دون إضافة أي سعرات حرارية، أو دهون أو صوديوم، مع إمكانية استخدامه بشتى الطرق سواء أكان طازجًا، مجففًا، نيئًا أم مطبوخًا،[١]وفيما يأتي بعض الخيارات لتضمين البصل في النظام الغذائي بشكلِ صحي من خلال إضافته إلى:[٣]


  • المخبوزات.
  • السلطات.
  • الحساء.
  • السندويشات
  • الصلصات كوصفة الجواكامولي.
  • أطباق البيض كالعجة.


يحبذ تضمين البصل في النظام الغذائي؛ نتيجة لدوره في دعم الجسم بجرعة من المغذيات المعززة للصحة، بالإضافة لسهولة تضمينه في النظام الغذائي.


مخاطر البصل الأبيض

هل يزيد استهلاك البصل من الانتفاخ الغازات؟ بالرغم من مأمونية استهلاك البصل الأبيض إلا أنه قد يشكل بعض المخاطر لفئة من الناس، ومن ضمن هذه المخاطر أو الآثار الجانبية:[٢]


  • قد يتداخل مع أدوية ترقق الدم.
  • قد يسبب استهلاك البصل نيئًا، إلى تفاقم حرقة المعدة.
  • قد تسبب الكربوهيدرات الموجودة في البصل بزيادة الغازات والانتفاخ.
  • قد يسبب البصل حساسية للبعض من الناس، وبالرغم من أن هذه الحساسية نادرة إلا أنها قد تسبب:
    • احمرار.
    • حكة في العين.
    • طفح جلدي.
    • الغثيان والقيء.
    • اضطرابات المعدة.


ينطوي تناول البصل، خاصةً إن تم ذلك لأغراض علاجية، على بعض المخاطر الصحية، لذلك يفضل تناوله باعتدال مع ضرورة استشارة الطبيب للبقاء على الجانب الآمن.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Why are onions good for you?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 13/3/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Onions: Health Benefits, Health Risks & Nutrition Facts", www.livescience.com, Retrieved 12/3/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Health Benefits of Onions", www.webmd.com, Retrieved 12/3/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "9 Impressive Health Benefits of Onions", www.healthline.com, Retrieved 12/3/2021. Edited.
  5. "6 Health Benefits of Onions", www.health.com, Retrieved 13/3/2021. Edited.
  6. "Health benefits of onion bioactives on hypercholesterolemia, cardiovascular diseases, and bone mineral density", onlinelibrary.wiley.com, Retrieved 12/3/2021. Edited.
  7. "Antioxidants in onion (allium cepa l) cultivars grown in India", www.researchgate.net, Retrieved 13/3/2021. Edited.
  8. "Antibacterial Effect of Onion", www.researchgate.net, Retrieved 13/3/2021. Edited.