علاج الورم الكيسي في اليد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٨ ، ٢٣ أبريل ٢٠٢٠
علاج الورم الكيسي في اليد

الورم الكيسي في اليد

يُعرف الورم الكيسي في اليد بأنه عبارة عن كتل حميدة وغير سرطانية تتطور بشكل شائع على طول أوتار أو مفاصل المعصم أو اليدين ومن الممكن ملاحظة وجودها أيضًا في الكاحلين والقدمين، وغالبًا ما يكون الورم الكيسي بحجم حبة البازلاء في حين يمكن أن يصل حجمها أكبر من 2.5 سم، وقد يشعر الشخص بالألم عند الضغط على عصب قريب منها، كما يمكن أن يتداخل موقعها أحيانًا مع حركة المفاصل، ومن الجدير بالذكر بأنها عادةً ما تكون مستديرة أو بيضاوية الشكل،[١] وقد تكون المادة التي بداخل الورم الكيسي مادة سميكة ولزجة، وعديمة اللون تشبه الهلام، وهي أكثر شيوعًا لدى النساء، وتحدث بنسبة 70٪ عند الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20-40، وفي بعض الحالات النادرة يُمكن أن تظهر عند الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 10 سنوات، ومن خلال هذا المقال سيتم التعرف أكثر على أسباب وأعراض الورم الكيسي في اليد بالإضافة إلى علاج الورم الكيسي في اليد.[٢]

أعراض الورم الكيسي في اليد

كما تم ذكره سابقًا فعادةً ما يتشكل الورم الكيسي بالقرب من المفصل، وباستطاعة للطبيب المعالج التعرف عليها عن طريق فحصها بصريًا، ومن المحتمل أن يشعر الشخص بالخدران في المنطقة المحيطة بالكيس، بحيث إنه قد يفقد قوة قبضة اليد في حال تشكل الكيس على اليد أو الرسغ،[٣] ومن أعراض الورم الكيسي بأنه قد يكون على شكل نتوءات متغيرة الحجم، وقد يظهر التورم بشكل مفاجئ مع مرور الوقت ومن الممكن أن يصبح أصغر حجمًا ومن ثم يزول، كما أنه من المحتمل أن يعود في وقت آخر، وعلاوةً على ذلك قد تكون هذه الأكياس مؤلمة وتسبب الأذى المتكرر وقد يزداد سوءًا بحركة المفاصل، وفي حال اتصال الكيس بالوتر فقد يُصاب الشخص بإحساس بالضعف في الإصبع المُصاب، ولكن وبالرغم من ذلك فهناك ما يقارب 35٪ تكون بدون أعراض باستثناء المظهر.[٢]

أسباب ظهور الورم الكيسي في اليد

من الجدير بالذكر أن الأسباب الكامنة وراء ظهور الورم الكيسي في اليد غير متعارف عليها من قِبَل الأطباء، فمن الممكن أن تكون ناتجة عن تسرّب السائل الزلالي من المفصل إلى المنطقة المحيطة،[٣] وقد تعتمد أسباب ظهور الورم الكيسي في اليد على بعض العوامل والتي تتضمن ما يأتي:

  • العمر والجنس: من الممكن أن تُصيب هذه الأكياس أي شخص في أي وقت، ولكنها تحدث بشكل شائع عند الإناث.[٣]
  • الاستخدام المتكرر: قد يكون الأشخاص الذين يستخدمون مفاصل معينة بقوة أكثر عرضة للإصابة بالورم الكيسي مثل لاعبات الجمباز.[٣]
  • إصابة المفصل أو الأوتار: تظهر على الأقل 10٪ من الورم الكيسي في منطقة تعرضت للإصابة من قبل.[٣]
  • الرضّة أو الصدمة: قد يكون السبب وراء ظهور الورم الكيسي بعد التعرض لحادث أو الاصابة بالجروح والأذى.[٣]
  • الفصال العظمي: في حال كان الشخص يعاني من التهاب المفصل التنكسي في مفاصل الأصابع بالقرب من الأظافر هم أكثر عرضة للإصابة بالورم الكيسي عند تلك المفاصل.[١]
  • تحلل أنسجة المفصل: حسب النظريات فإن وجود خلل في غشاء المفصل أو الأوتار يسمح بأنسجة المفصل بالانتفاخ، وبالتالي تسبب بتطور الورم الكيسي.[٢]

علاج الورم الكيسي في اليد

من الضروري في حال ملاحظة الشخص لبعض النتوءات الظاهرة على اليدين أو على المعصم، أو القدم والكاحل الذهاب إلى الطبيب المعالج لأخذ الإستشارة الطبية خاصةً إذا كانت الكتلة مؤلمة، وحينها سيقوم الطبيب بتشخيص ما إذا كانت هذه الكتل عبارة عن ورم كيسي أم لا،[٤] كما أنه قد يقوم بتسليط الضوء من خلال الكيس لمعرفة ما إذا كانت محتوياته شفافة أو غير شفافة، فيكون السائل داخل الورم الكيسي شفافًا وسميكًا، وبالإضافة إلى ذلك فقد تساعد عمليات التصوير مثل الأشعة السينية، أو الموجات فوق الصوتية، أو التصوير بالرنين المغناطيسي، الطبيب في تحديد السبب وراء هذه الأكياس واستبعاد المشكلات الأخرى،[٣] وبالتالي معرفة طرق علاج الورم الكيسي في اليد المناسبة للحالة والتي تتضمن ما يأتي:

العلاجات المنزلية

من الجدير بالذكر أنه من الممكن أن تختفي هذه الأورام الكيسية من تلقاء نفسها مع مرور الوقت بنسبة 58%، كما أنه في حال عدم تسبب هذه الأكياس بالألم فهذا قد يعني أنها من الممكن أن لا تحتاج لعلاج وتدخل طبي، ومن المستحسن عدم محاولة الشخص بتفريغ الكيس بنفسه عن طريق ثقبه بإبرة أو قطعه بأداة حادة، فقد يكون ذلك غير فعال كما أنه قد يؤدي إلى الإصابة بالعدوى أو خطر تكرارها، وتتضمن العلاجات المنزلية:[٤]

  • تناول بعض الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبية مثل الأسيتامينوفين، أو الإيبوبروفين، أو النابروكسين.
  • الاستخدام المنتظم للكمادات الدافئة والتي بدورها تنشّط الدورة الدموية وتعزز تصريف السوائل، ولكن بالرغم من ذلك فإنها لا تمنع نمو الأكياس.
  • تجنب تحريك الرسغ واليد باستمرار لتخفيف الانزعاج.
  • ارتداء أحذية فضفاضة أو تعديل طريقة ربطها في حال كان الكيس متواجد على القدم أو الكاحل لذلك يجب الحرص بأن لا يلمس الحذاء الكيس.

العلاجات الطبية

في حال كانت هذه الأكياس تسبب الألم والأذى وتعيق حركة المفصل للشخص فعندها قد يلجأ الطبيب المعالج إلى علاج الورم الكيسي في اليد عن طريق تجميده من خلال استخدام دعامة أو جبيرة لشل حركة المفصل بشكل مؤقت، وفي حال كانت هذه الطريقة فعّالة فستؤدي إلى تقلّص الكيس وبالتالي التخفيف من الألم، أو عن طريق استخدام الطبيب لإبرة لتصريف وإزالة السائل الهلامي من الكيس.[٤]

متى يحتاج الورم الكيسي في اليد للتدخل الجراحي

من المحتمل أن يلجأ الطبيب المعالج للتدخل الجراحي كخيارًا في علاج الورم الكيسي في اليد في حال لم تنجح الطرق الأخرى، إذ إن الشخص قد يحتاج للخضوع عدة مرات لعملية ثُقب الكيس بسبب أن الهيكل الأساسي لا يزال موجودًا وبالتالي فقد يتشكل الكيس مرة أخرى، ويكون التدخل الجراحي من خلال إجراء شق صغير وإزالة الكيس وساقه المرتبط بالوتر أو المفصل، وبحسب الدراسات فقد أثبتت أن حوالي 30٪ من الأكياس عادت بعد هذه الجراحة، وبالرغم من ذلك فقد لاحظ الباحثون أن جراحة تنظير المفاصل قد تكون حل للأورام الكيسية، وأن الجراحة المفتوحة يمكن أن تترك ندب قبيحة المنظر.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Ganglion cyst", www.mayoclinic.org, Retrieved 23-04-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Ganglion Cyst", www.webmd.com, Retrieved 23-04-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د "Ganglion cysts and how to remove them", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-04-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Ganglion Cyst Home Treatment", www.healthline.com, Retrieved 23-04-2020. Edited.