طريقة عمل عصير الأفوكادو

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٠ ، ٢٧ ديسمبر ٢٠١٩
طريقة عمل عصير الأفوكادو

الأفوكادو

ينتمي الأفوكادو إلى فصيلة الغاريات والذي يعرف باسمه العلمي "البيرسية الأمريكية"، وتُعدّ دولتي المكسيك وأمريكا اللاتينيّة الموطن الأصلي لنبات الأفوكادو، حيثّ تحتاج شجرة الأفوكادو إلى بيئة معتدلة وتربة خالية من الأملاح لتنمو فيها، وقد يصل طول شجرة الأفوكادو إلى 15 مترًا، وتكون ثمرتها ذات شكلٍ مستدير أو إجاصي، إذ إنّ ثمرة الأفوكادو تختلف بأحجامها فمنها ما يكون كبير أو صغير، ويمكن إيجاد ثمرة الأفوكادو إما باللون الأخضر أو الأحمر أو الأسود، ومن الجدير بالذكر إنّه يمكن إضافة الأفوكادو إلى أنواع عديدة من السلطات، أو استخدام اللبّ الداخلي لثمرة الأفوكادو كمادة مرطبة ومعالجة للجلد، أو من خلال عصرها، ومن خلال المقال سيتم ذكر طريقة عمل عصير الأفوكادو وفوائده وقيمه الغذائيّة.

مقادير عمل عصير الأفوكادو

عندما يقوم العديد من الأشخاص عادةً بعمل عصير الأفوكادو، لا يقومون بعصره لوحده؛ وذلك لأن ثمرة الأفوكادو عديمة الطعم ولا تظهر نكهتها واضحة، لذلك يقومون بإضافة مكونات أخرى لعصير الأفوكادو منها فاكهة الموز أو الفراولة أو الكيوي أو المانجو، أو من الممكن إضافة الحليب والقشطة والمكسرات لعصير الأفوكادو، حيث إنّ بإضافة هذه المكونات يظهر مذاقٍ رائعٍ للأفوكادو، ويُعدّ تحضير مقادير طريقة عمل عصير الأفوكادو مع الحليب أمرًا بسيطًا، إذ تحتاج إلى 5 دقائق لتحضيرها، وفيما يأتي سيتم ذكر هذه المكونات:

  • حبّة واحدة من الأفوكادو.
  • كوب من الحليب السائل.
  • ربع كوب من لبن الزبادي.
  • 3 ملاعق كبيرة من العسل.
  • القليل من مكعبات الثلج.
  • القليل من المكسرات "اختياري للتزيين".

طريقة عمل عصير الأفوكادو

يُفضل العديد من الأشخاص شرب عصير الأفوكادو خلال اليوم، مما يجعلهم يشعرون بالطاقة والنشاط خلال النهار، وذلك لكثرة احتواء الأفوكادو على العناصر الغذائيّة المفيدة لصحة الجسم، إذ إنّ إعداد طريقة عمل عصير الأفوكادو تحتاج إلى 10 دقائق فقط لتحضيرها، بينما تكفي هذه الوصفة لشخصين فقط، وتتمثل طريقة عمل عصير الأفوكادو بالخطوات الأتية:

  • تحضير حبّة الأفوكادو وذلك من خلال تقشيرها وتقطيعها لأرباع.
  • وضع قطع الأفوكادو واللبن والحليب في الخلاط وخلطهم حتى يصبح المزيج ناعمًا.
  • إضافة قطع الثلج والعسل إلى الخلاط وخلطهم لمدة دقيقة واحدة.
  • صبّ المزيج في أكواب التقديم المناسبة، حيث يقدم العصير باردًا.
  • تزيين الأكواب بقطع الأفوكادو صغيرة الحجم، ومن الممكن رش القليل من المكسرات في أعلى الأكواب.

فوائد الأفوكادو

تُعدّ فاكهة الأفوكادو هي الفاكهة الوحيدة التي تحتوي على كميات كبيرة من الأحماض الدهنيّة الأُحاديّة غير المشبعة الصحيّة، وتحتوي على العديد من العناصر الغذائيّة التي تجعل منها متعددة الفوائد الصحيّة للإنسان، مثل تحسين الهضم وتقليل خطر الإصابة بالاكتئاب والحماية من السرطان، وغيرها من الفوائد الصحيّة والتي من ضمنها ما يأتي:[١]

الرؤية

إنّ تناول الأفوكادو يساعد في الحماية من الأشعة فوق البنفسجية؛ لأن الأفوكادو يحتوي على المركبان الكيميائيان النباتيان اللوتين وزياكسانثين، واللذين يتركزان بشكل كبير في أنسجة العين، حيث إنهما يوفران حماية مضادة للأكسدة وبذلك تقلل من خطر الأشعة فوق البنفسجية، ويساعد الأفوكادو أيضًا في تقليل خطر الإصابة بالتنكس البقعي المرتبط بالعمر؛ وذلك لاحتواء الأفوكادو على الأحماض الدهنيّة غير المشبعة الأُحاديّة، التي تسهم امتصاص مضادات الأكسدة المفيدة والقابلة للذوبان في الدهون مثل بيتاكاروتين.[١]

السرطان

تشير بعض الأبحاث إلى إنّ الأفوكادو يلعب دورًا مهمًا في علاج السرطان، حيث يكون ذلك من خلال المواد الكيميائيّة النباتيّة المستخرجة من الأفوكادو، التي بدورها تمنع بشكل انتقائي نمو الخلايا السرطانية وتسبب بموت هذه الخلايا، ومن ناحية أخرى تشجع على تكاثر خلايا الجهاز المناعي والتي تسمى بالخلايا اللمفاوية، وتبيّن أيضًا إنّ هذه المواد الكيميائيّة تقلل من التلف الصبغي الناتج عن السيكلوفوسفاميد، الذي يُعّد إحدى الأدوية المستخدمة للعلاج الكيميائيّ لمرضى السرطان.[١]

الحماية من الأمراض المزمنة

إنّ تناول كميات كبيرة من الألياف يقلل من مخاطر الإصابة بأمراض عديدة منها، أمراض القلب التاجية والسكتة الدماغية وارتفاع ضغط الدم والسكري والسمنة وبعض أمراض الجهاز الهضمي بشكلٍ جدًا كبير، وذلك وفقًا لقسم برنامج الطب الباطني وعلوم التغذية بجامعة كنتاكي، كما إنّ تناول الألياف بكميات كبيرة يساعد في خفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول في الدم وتحسين حساسية الأنسولين والمساعدة في فقدان الوزن بشكل صحيّ، وذلك بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة.[١]

القيمة الغذائية لعصير الأفوكادو

بعدما تمّ ذكر طريقة عمل عصير الأفوكادو مع الحليب وفوائده الصحيّة لا بدّ من الإشارة إلى قيمه الغذائيّة، حيث إنّ إضافة عصير الأفوكادو للأنظمة الغذائيّة يعد خيارًا صحيًّا؛ وذلك لاحتوائه على 20 نوعًا من الفيتامينات والمعادن، ويُعدّ غنيّ جدًا بالألياف الغذائيّة الصحيّة، إذ إن القيمة الغذائيّة لكوب واحد يحتوي على 259غرام من عصير الأفوكادو بالحليب هي:[٢]

العناصر الغذائية القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 270 سعرة حرارية
إجمالي الدهون 12غرام
الألياف الغذائية 2.3 غرام
الكربوهيدرات 37 غرام
البروتين 6.7 غرام
السكريات 34 غرام
الكوليسترول 24 مليغرام
البوتاسيوم 450 مليغرام
الصوديوم 97 مليغرام

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "Why is avocado good for you?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-12-2019. Edited.
  2. " Avocado Milkshake - 1 cup", www.nutritionix.com, Retrieved 26-12-2019. Edited.