حيل للتخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٩ ، ١٩ مارس ٢٠٢٠
حيل للتخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان

رائحة الفم الكريهة

تُعرّف رائحة الفم الكريهة على أنّها رائحةٌ غير مرغوبٍ فيها قادمة من الفم، ويختلف تكرار هذه الرائحة من شخصٍ لآخر، حيث أنّها قد تحدث في بعض الأحيان، أو أنّها قد تكون حالةٌ مزمنة، وتتنوع أسباب رائحة الفم الكريهة، ومن أهم أسبابها الأطعمة التي يتم تناولها أو عدم الاعتناء بنظافة الفم بالشكل المناسب، أو بعض الأمراض التي يتم الإصابة بها في الفم، و عادةً ما تكون بسيطة و يُمكن تجنبها باتباع الإجراءات المناسبة، وتختلف العوامل التي يُمكن أن تؤدي إلى الإصابة برائحة الفم، من أهمها العوامل الغذائيّة، بالإضافة إلى تعاطي التبغ و الكحول، وقد تؤثر أمراض اللثة أو التهابات الفم أو حتى تسوّس الأسنان على رائحة الفم، ومن العوامل الأخرى التي قلّ مايُمكن التعرّف عليها هي الالتهابات الحاصلة في منطقة الرئتين أو الجيوب الأنفيّة أو منطقة الشعب الهوائيّة، وسيذكر في هذا المقال أهم حيل للتخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان.[١]

أسباب رائحة الفم الكريهة في رمضان

هناك العديد من الأسباب التي يُمكن من خلالها الإصابة برائحة الفم الكريهة في رمضان، ومن أهم هذه الأسباب الآتي:[٢]

  • التبغ: إنّ في استهلاك التبغ ومُشتقاته السبب الرئيس والأساسيّ في الإصابة برائحة الفم الكريهة في رمضان بشكلٍ مباشر، كذلك وقد تتسبّب بالإصابة بمُختلف أنواع أمراض اللثة التي يُمكن أن تُسبب أيضًا رائحة الفم الكريهة.
  • الطعام: يُمكن أن يتسبب الطعام الممضوغ وتحطمه في الفم إلى تكوّن بعض الجزيئات العالقة في الأسنان، ومن هذه الأطعمة البصل والثوم التي تُسبب رائحة الفم الكريهة.
  • جفاف الفم: يقوم اللعاب بتنظيف الفم بشكلٍ طبيعيّ، تتعدد أسباب جفاف الفم، إذا ما كان الفم جافًا بشكلٍ طبيعيّ أو بسبب مرض معيّن، أو حتى بسبب الإنقطاع عن تناول الطعام والشراب أثناء الصيام.
  • نظافة الأسنان: هناك بعض الجزيئات التي تتراكم بين الأسنان والتي تُسبب رائحة الفم الكريهة بشكلٍ مباشر، وذلك بسبب تحلّلها بشكلٍ بطيء، وتُسبّب تراكم البكتيريا و الإصابة بأمراض اللثة، ويتم تجنّب ذلك من خلال المداومة على التنظيف المنتظم للأسنان، من خلال الفرشاة و الخيط.
  • بعض الحميات الغذائيّة: قد يؤدي الإلتزام ببعض الحميات الغذائيّة الصعبة أو الصيام في شهر رمضان وغيره من الأيام، وتناول الأطعمة منخفضة الكربوهيدرات إلى تكوّن رائحة الفم الكريهة، ويرجع ذلك إلى تكسّر الدهون منتجةً الكيتونات، والتي يُمكن أن تتسبب بصعوبة التخلّص من رائحة الفم الكريهة.
  • الأدوية: يُمكن لبعض الأدوية التي يتم استهلاكها من قِبل المريض أن تتسبّب في تقليل اللعاب، وبعضها الآخر يُمكن أن تتحلل داخل الفم وتعمل على إصدار الروائح الكريهة أثناء التنفس، ومن أهم الأمثلة على الأدوية النترات المُستخدمة في الذبحة الصدريّة، وبعض المواد الكيميائية المستخدمة في العلاج الكيميائيّ.

حيل للتخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان

يُمكن أن تختلف رائحة الفم بالاعتماد على سبب المشكلة، لذلك يجب أن يتمّ تحديد مدى رائحة الفم عن طريق صديق مقرّب أو قريب أن يقيس رائحة الفم، لانّه من الصعب تقييمها بنفسك، ومن الطرق التي يتم من خلالها التحقق من رائحة الفم هي لعق المعصم وتركه حتى يجف، ثمّ القيام بشمّه، وفي الآتي أهم حيل للتخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان:[٣]

علاج المرض المسبب

لتقليل رائحة الفم الكريهة، يجب تجنّب تسوس الأسنان وتقليل الإصابة بأمراض اللثة، وذلك من خلال الإستمراريّة في تنظيف الفم بشكلٍ جيّد، ويعتمد العلاج الإضافيّ في التخلّص من رائحة الفم الكريهة بالإعتماد على السبب، ومن أهم طرق العلاجيّة:[٤]

  • شطف الفم بمعجون الأسنان: يجب العمل على تنظيم الأسنان بشكلٍ مستمرّ، وذلك بسبب تراكم البكتيريا في الأسنان، ويجب شطف الفم واستخدام معجون الأسنان الذي يحتوي على العامل المُضادّ للبكتيريا لقتل البكتيريا التي تُسبّب تراكم اللويحات البكتيريّة أو ما يسمى بجير الأسنان.
  • علاج أمراض الأسنان: يجب العمل على علاج أمراض اللثة، وذلك من خلال إستشارة أخصائي الأسنان، الذي يعمل على سحب البكتيريا المُسببة للرائحة، وكذلك يعمل على تنظيف اللثة وترميم الأسنان المُسوسة.

الاهتمام بنظافة الفم والأسنان

يجب التعوّد على الإهتمام بنظافة الأسنان، يجب العمل على غسل الأسنان مرتين يوميًّا، وذلك من خلال استخدام معجون الأسنان الذي يحتوي على الفلورايد لإزالة بقايا الطعام والكلس المتراكم، ويُفضّل تنظيف الأسنان بعد الطعام مع العمل على تنظيف اللسان أيضًا، بالإضافة إلى استبدال فرشاه الأسنان بمدةٍ لاتقل عن شهرين أو ثلاث أو بعد المرض، يجب المباشرة في استخدام الخيط للتخلّص من رائحة الفم الكريهة، ويُمكن استخدام غسول الفم المضادّ للبكتيريا مرتين في اليوم مع العمل على إزالة أطقم الأسنان في الليل وتنظيفها جيدًا قبل القيام بوضعها في الفم في اليوم التالي، ويؤثّر إيقاف التدخين ومضغ المُنتجات التي تعتمد على التبغ في المُساعدة على التخلّص من رائحة الفم الكريهة، إنّ في شرب الكثير من المياه و المُداومة على مضغ العلكة، الشأن الكبير في المُحافظة على رطوبة الفم والتخلّص من رائحة الفم الكريهة.[٥]

مراجعة طبيب الأسنان

في معظم الحالات، يقوم طبيب الأسنان بالعمل على معالجة رائحة الفم الكريهة التي تدوم لفترةٍ طويلة، أو التي ترتبط بأمراضٍ معيّنة، حيث أنّه يقوم بفحص الفم إذا ما كان سليمًا و أنّ الرائحة ليست من أصلٍ فموي، أما إذا كانت الرائحة ترتبط بمصدرٍ جسديّ يتم تحويل المريض إلى طبيب الأسرة أو إلى الأخصائيّ لتحديد مصدر الرائحة وخطة العلاج، أما إذا كانت الرائحة ناتجة عن بعض أمراض اللثة أو مُختلف أمراض الفم، فيتم إحالة المريض إلى طبيب الأسنان؛ للبدء بمعالجة الحالة المرضيّة، أو إحالته إلى أخصائي علاج اللثة، وهو طبيب أسنانٍ متخصص لعلاج أمراض اللثة بأنواعها، وهو قادر على أن يُعالج سبب رائحة الفم الكريهة.[٥]

المراجع[+]

  1. "Bad Breath (Halitosis)"، www.medicinenet.com، Retrieved 18-03-2020.
  2. "Everything you need to know about bad breath"، www.medicalnewstoday.com، Retrieved 18-03-2020.
  3. "Everything you need to know about bad breath"، www.medicalnewstoday.com، Retrieved 18-03-2020.
  4. "Bad breath"، www.mayoclinic.org، Retrieved 18-03-2020.
  5. ^ أ ب "Dental Health and Bad Breath", www.webmd.com, Retrieved 18-03-2020.