السياحة في أثينا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٤ ، ٨ نوفمبر ٢٠١٩
السياحة في أثينا

اليونان

اليونان هي إحدى الدّول الأوروبيّة الواقعة في الجنوب الشرقي للقارّة الأوروبيّة وعاصمتها أثينا، يصل عدد سكّان اليونان إلى 10.7 مليون نسمةٍ بحسب إحصاءات سنة 2018، ويتميّز موقعها الجغرافي بوقوعها في الجزء الجنوبي لشبه جزيرة البلقان بين القارّات الثلاث آسيا وأوروبا وأفريقيا حيث تشترك بحدودها مع مقدونيا وبلغاريا شمالًا ومع ألبانيا في الشمال الغربي وتركيا من الجهة الشماليّة الشرقيّة، كما يحيط بها مجموعةٌ من البحار كبحر إيجه من الشرق والبحر الأيوني غربًا والبحر الأبيض المتوسط جنوبًا، تُعدّ السياحة في اليونان عامّةً والسياحة في أثينا خاصّةً إحدى أهم روافد الاقتصاد اليوناني، فهي التي تملك أطول خطٍ ساحليٍ على طول البحر الأبيض المتوسط بطول 13.676 كم.[١]

أثينا

تُعدّ أثينا عاصمة اليونان أحد أكبر المراكز الاقتصاديّة الأوروبيّة وتُسهم السياحة في أثينا كجزءٍ من هذا الاقتصاد من خلال احتوائها على ميناء بيرايوس الذي يُعدّ أكبر ميناءٍ في أوروبا وثاني أكبر ميناءٍ على مستوى العالم، حيث تتميّز المدينة بتراثها العائد إلى الحقبة الكلاسيكيّة، وذلك من خلال الأعمال الفنيّة القديمة والمعالم الأثريّة كالبارثينون أحد المعالم الرئيسة للحضارة الغربيّة، كما تضم المدينة مجموعةً من الآثار الرومانيّة والبيزنطيّة والعثمانيّة إضافةً لوجود الأكروبول ودير دافني الذي يعود إلى عهد القرون الوسطى.[٢]

تتضمّن معالم العصر الحديث في أثينا البرلمان اليوناني أو ما يسمّى بثلاثيّة الهندسة المعماريّة لأثينا والذي يتكوّن من أكاديميّة أثينا والمكتبة الوطنيّة وجامعة كابوديستريان، كما تضم مجموعةً من المتاحف كالمتحف الأثري الوطني ومتحف الأكروبوليس والمتحف البيزنطي والمسيحي ومتحف الفنون السيكلاديّة ومتحف بيناكي، إضافةً إلى ما سبق برز دور المدينة من خلال الأحداث الرياضيّة كونها أول مدينةٍ قامت باستضافة دورةٍ للألعاب الأولمبيّة في عام 1896 دون إهمال دورها العظيم في مجال الفنّ والفلسفة والعلوم باعتبارها موطنٌ لأهمّ المفكّرين كأفلاطون وليسيوم أرسطو، ممّا جعل السياحة في أثينا خيارًا مثاليُا للسيّاح الباحثين عن المزج بين التاريخ القديم والتاريخ الحديث.[٢]

السياحة في أثينا

تلعب السياحة في أثينا دورًا مهمًا في اقتصاد اليونان وتُعدّ واحدةً من أهمّ الصّناعات في اليونان حيث تشكّل السياحة في اليونان ما نسبته 25% من النّاتج المحلّي الإجمالي للبلاد، فمنذ فترة الازدهار عام 1950 بلغ عدد السيّاح الوافدين 33 ألف حتّى ارتفع ووصل إلى 11.4 مليون في عام 1994 قبل أن يصل الرّقم إلى 24 مليون سائحٍ في عام 2018 جاعلًا من اليونان واحدةً من أكثر الدول زيارةً في أوروبا بفضل عمل وزارة الثقافة والسياحة في البلاد والتي قامت بالتّرويج للسياحة بشكلٍ فعّالٍ ومنظّمٍ.[٣]

تحتلّ اليونان المركز العاشر عالميًا من حيث الإنفاق السياحي كما ساهمت السياحة في خلق فرص عملٍ جديدةٍ لتشغّل ما نسبته 19% من القوى العاملة في البلاد، تاريخ اليونان العريق والغني بالثّقافات المتنوّعة جعل منها وجهةً سياحيّةً عالميّةً وهي التي تضم 18 موقعًا تراثيًا عالميًا حسب تصنيفات اليونسكو المختلفة، كما تشمل بعض الوجهات السياحيّة الشهيرة في البلاد العاصمة أثينا وميكونوس وسانتوريني وكورفو ورودس وخالكيديكي وكريت وغيرها دون إهمال السياحة الدينيّة من خلال الأديرة في جبل آثوس وميتيورا.[٣]

أماكن في أثينا

تشتهر أثينا بتاريخها القديم وكذلك مشهدها الثّقافي الحديث النّابض بالحياة والذي يمتد بين الفن والموضة والطّعام ومن خلال السياحة في أثينا وللاستفادة القصوى من جمال المدينة وآثارها، وسيتم التطرق لأبرز المواقع التي يجب زيارتها خلال السياحة في أثينا وهي كما يأتي:[٤]

  • الأكروبوليس: وذلك من خلال الاستمتاع بالمشي نحو الأكروبوليس والذي يضم مجموعة واسعة من الأحجار التاريخيّة المعروضة من عصر البارثونيون والاستمتاع بإطلالةٍ رائعةٍ على المدينة بأكملها.
  • كوكاكي: وهو أحد الأحياء العصريّة داخل أثينا والذي يوفّر فرصةً للاسترخاء وتناول القهوة وخاصةً في الصّباح الباكر.
  • ميتز والمقبرة: عند القيام بالسياحة في أثينا لا بُدّ من القيام بجولةٍ عبر منطقة ميتز الواقعة خلف استاد باناثينيك والمليئة بالمباني الخلّابة والمنازل السكنيّة، ثمّ التّوجه إلى مقبرة أثينا الأولى والتي تضم بعض الشّخصيات الشهيرة في اليونان كميلينا ميركوري ورؤساء الوزراء السابقين.
  • الحدائق: والتي تضم قاعة زابيون وبانجراتي، حيث تحتوي الحدائق الوطنيّة المختلفة على ما يزيد عن 7 آلاف نوعٍ من الأشجار.
  • ليكابيتيس: وهي أحد التّلال الأكثر شهرةً في أثينا والتي تُطلّ على مناظر خلّابةٍ للمدينة.
  • إكسارتشيا: حي إكسارتشيا والذي يضم الكثير من الحانات النّابضة بالحياة، فهو أحد أكثر الأماكن انتقائيّةً في أثينا نتيجة تنوّع الحضارات المتعاقبة والواضحة من خلال قضبان المعادن والقوطي إلى مناطق الجرونج.
  • ميتاكسورجيو: وهو أحد الأحياء المميّزة داخل المدينة والذي يضم مجموعةً من المطاعم والمقاهي.

معالم وآثار

عند السياحة في أثينا لا بُدّ من زيارة الأكروبوليس وهي عبارةٌ عن مجموعةٍ من المعابد المذهلة من القرن الخامس قبل الميلاد التي تقع على تلِّ ضمن العاصمة اليونانيّة، وفيما يأتي أبرز ما يجب معرفته عن هذا المعلم التاريخي:[٥]

  • البارثينون: هو معبدٌ يعود لأثينا بارثينوس راعي المدينة وتمّ بناؤه بين عامي 447 و438 قبل الميلاد تحوّل إلى كنيسةٍ قبل أن يصبح مسجدًا أيام الحكم التركي.
  • ارخثيون: يقع ضمن الجزء الشمالي من الأكروبوليس تمّ بناؤه بين عامي 421 و406 قبل الميلاد وسمّي نسبةً إلى الملك الأسطوري في أثينا إريختهوس.
  • البروبيليا: وهي البوّابات القائمة على الجزء الغربي من التل والتي كانت بوابة تحصين بعد أن أصبح الأكروبول ملاذًا مخصّصًا لأثينا.
  • معبد أثينا نايك: يقع في الجزء الجنوبي الشرقي من المجمّع المقدّس الأكروبوليس وبني خلال الفترة بين 426 و421 قبل الميلاد.
  • معبد أثينا القديم: كان نصبًا قديمًا يقع بين إريختيون وبارثينون، وتمّ بناؤه خلال القرن السّادس قبل الميلاد قبل أن يدمّره الفرس في عام 480 قبل الميلاد.
  • أوديون هيروديس أتيكوس: بُني في عام 161 ميلاديًا على يد أثيني هيروديس أتيكوس، وهو مسرحٌ حجريٌ قديمٌ يقام به الفعاليّات الثقافيّة والعروض الموسيقيّة على مدار العام.

المراجع[+]

  1. "Greece", en.wikipedia.org, Retrieved 08-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Athens ", www.wikiwand.com, Retrieved 08-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "What Are The Biggest Industries In Greece?", www.worldatlas.com, Retrieved 08-11-2019. Edited.
  4. "Here's How to See Athens in a Day", theculturetrip.com, Retrieved 08-11-2019. Edited.
  5. "Everything You Need To Know To See The Acropolis Properly", theculturetrip.com, Retrieved 08-11-2019. Edited.