أسباب انتفاخ عروق اليد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٢ ، ٨ يوليو ٢٠١٩
أسباب انتفاخ عروق اليد

الدورة الدموية

تتكون الدورة الدموية في جسم الإنسان من الشرايين والأوردة التي تعمل على نقل الدم من القلب إلى خلايا الجسم ومن خلاياه إلى القلب، وتعمل الخلايا الدموية الموجودة في هذه الأوعية على نقل الأكسجين والعناصر الغذائية بالإضافة إلى نقل ثاني أوكسيد الكربون، وتقسم الدورة الدموية إلى الدورة الدموية الكبرى والصغرى بحيث تعمل الدورة الدموية الكبرى على نقل الدم إلى أعضاء الجسم المختلفة في حين تقتصر الدورة الدموية الصغرى على الرئتين، وتتعدد الأمراض التي قد تصيب الدورة الدموية سواءً بشقيها الشرياني أو الوريدي، ويستعرض المقال أهم المشاكل والأمراض التي قد تواجه الأوردة بالإضافة إلى أسباب انتفاخ عروق اليد وغيرها من المواضيع.

أسباب انتفاخ عروق اليد

تتعدد اسباب انتفاخ عروق اليد وتختلف من شخص إلى آخر، ويقصد بانتفاخ هذه العروق زيادة بروزها في اليدين مما قد يسبب الانزعاج للبعض، كما قد ترتبط أسباب انتفاخ عروق اليد مع الأمراض أو نتيجة التقدم في السن، وفيما يأتي أبرز أسباب انتفاخ عروق اليد:[١]

  • انخفاض نسبة الدهون في الجسم: تظهر الأوردة بشكل أوضح نتيجة انخفاض نسبة الدهون في الجسم وخاصةً في منطقة اليدين.
  • زيادة السن: يؤدي تقدم العمر إلى تغير الجلد وفقد مرونته مما يجعل الأوردة أكثر وضوحًا، بالإضافة إلى ذلك فإن تقدم العمر يؤدي إلى ضعف الصمامات الموجودة في العروق مما ينجم عنه تجمع للدم في العروق لمدة طويلة بالإضافة إلى توسعها.
  • ممارسة التمارين الرياضية: تؤدي ممارسة الرياضة إلى زيادة ضغط الدم مما يؤدي إلى انتفاخ عروق اليد المؤقت والذي يزول بمجرد انخفاض ضغط الدم إلى طبيعته عند أخذ الراحة، ومع ذلك يمكن أن تؤدي ممارسة التمارين الرياضية بانتظام إلى ظهور عروق اليدين بشكل منتفخ على الدوام خاصةً عند ممارسة تمارين القوة ورفع الأوزان على المدى الطويل.
  • العوامل الوراثية: قد يصاب الشخص بانتفاخ عروق اليدين في حالة ارتباط هذه الحالة بالتاريخ العائلي له.
  • الطقس الحار: تؤدي درجات الحرارة المرتفعة إلى صعوبة في عمل الصمامات الوريدية بالشكل الصحيح مما قد يكون من أحد أسباب انتفاخ عروق اليد.
  • حدوث توسع في الأوردة: تسمى هذه الحالة بالدوالي والتي قد تظهر عند ضعف صمامات الوريد خاصة في منطقة الساق، كما تؤدي هذه الحالة إلى انخفاض كفاءة الأوردة على منع تدفق الدم إلى الخلف.
  • الإصابة بالالتهاب الوريدي: قد يحصل انتفاخ للعروق عند التعرض للالتهاب في اليد أو التعرض للصدمة أو نتيجة الإصابة بأمراض المناعة الذاتية.
  • التهاب الوريد السطحي: يحصل هذا الالتهاب نتيجة الإصابة بالجلطة الدموية في الوريد السطحي مما يؤدي إلى انتفاخه.
  • الإصابة بجلطة الوريد العميقة: قد يكون للجلطة الوريدية العميقة في عروق الذراع دور في تضخم الأوردة في اليد.

أعراض توسع الأوردة

يعتبر توسع الأوردة من أسباب انتفاخ عروق اليد ولكنه في الغالب ما يصيب الجزء السفلي من الجسم وخاصةً الساق، وتسمى هذه الحالة بالدوالي والتي ترتبط بشكل كبير بضعف الصمامات الموجودة في العروق، ومن أبرز أعراض توسع الأوردة ما يأتي:[٢]

  • ظهور الأوردة باللون الأرجواني الداكن أو الأزرق.
  • ظهور الأوردة بشكل ملتوي بالإضافة إلى انتفاخها.
  • الشعور بالألم أو الثقل في الساقين.
  • الشعور بالحرقة بالإضافة إلى تشنج العضلات والتورم في أسفل الساقين.
  • الإصابة بتفاقم في الألم بعد الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة.
  • الشعور بالحكة حول واحد أو أكثر من الأوردة.
  • الإصابة بتلون في الجلد حول الأوردة.

العوامل المؤدية للجلطة الوريدية العميقة

تعتبر الجلطة في الوريد العميق من أسباب انتفاخ عروق اليد أو الساق وذلك تبعًا لمكان الإصابة، كما تعتبر الجلطة الوريدية العميقة في الساق أكثر انتشارًا من الجلطة في اليد، ومن أبرز العوامل المؤدية للإصابة بالجلطة الوريدية العميقة ما يأتي:[٣]

  • العوامل الوراثية المرتبطة باضطرابات تخثر الدم.
  • عدم الحركة لفترات طويلة كالنوم في المستشفى.
  • العمليات الجراحية أو الإصابة بالحوادث.
  • الحمل.
  • تناول حبوب منع الحمل أو العقاقير الهرمونية.
  • زيادة الوزن أو السمنة.
  • التدخين.
  • الإصابة بالسرطان.
  • الإصابة بفشل القلب.
  • الإصابة بمرض التهاب الأمعاء.
  • وجود تاريخ شخصي أو عائلي بالإصابة بالجلطة الوريدية العميقة أو الانسداد الرئوي.
  • زيادة العمر.
  • الجلوس لفترات طويلة.

علامات وأعراض الجلطة الوريدية العميقة

تنجم الأعراض جراء انسداد المجرى الدموي الناجم عن الخثرة الدموية الموجودة في الوريد العميق، وتمثل هذه الحالة خطرًا على حياة الشخص في حال عدم علاجها لما لها من مضاعفات قد تظهر عند انتقال الخثرة الدموية إلى الرئة، ومن أبرز أعراض الجلطة الوريدية العميقة ما يأتي:[٣]

  • حدوث تورم في الساق المصابة مع ندرة حصولها في الساقين.
  • الشعور بألم في الساق والذي يبدأ بألم في ربلة الساق.
  • ظهور الجلد بلون أحمر أو حصول تغير في لونه على الساق.
  • الشعور بالحرارة في الساق المصابة.

اضطرابات تخثر الدم

تعتبر اضطرابات تخثر الدم من الحالات التي تجعل الدم أكثر عرضة للتجلط في الشرايين والأوردة، مما قد يتسبب في توقف تدفق الدم إلى بعض الأعضاء وتدهور عملها، وتشمل أسباب الإصابة باضطرابات تخثر الدم ما يأتي:[٤]

  • زيادة مستويات عوامل التخثر في الدم والتي تؤدي إلى تجلطه.
  • حدوث نقص في البروتينات الطبيعية المضادة للتخثر.
  • حدوث ارتفاع في نسبة تعداد كريات الدم.
  • خلل في عمل الهرمونات التي تساعد في تحلل الجلطات الدموية.
  • حدوث خلل غير طبيعي في بطانة الأوعية الدموية.

المراجع[+]

  1. "Bulging Hand Veins", www.healthline.com, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  2. "Varicose veins", www.mayoclinic.org, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Deep vein thrombosis (DVT)", www.mayoclinic.org, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  4. "Vascular Diseases and Pain", www.webmd.com, Retrieved 7-7-2019. Edited.