أسباب القشعريرة أثناء النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٣٧ ، ٦ نوفمبر ٢٠٢٠
أسباب القشعريرة أثناء النوم

أسباب القشعريرة أثناء النوم

تحدث القشعريرة Chills والتي يطلق عليها مصطلح الارتعاش؛ كاستجابةٍ للجهاز العصبي اللاإرادي والتي تكون اما بشكل تلقائي أو لا يتم التحكم فيها من قبل الشخص، حيث تؤدي هذه الردود إلى تحفيز منطقة ما تحت المهاد التي تعمل على ربط الجهاز العصبي مع جهاز الغدد الصماء المنتج لبعض الهرمونات الضرورية عبر الغدة النخامية المتواجدة في الدماغ كهرمون الأدرينالين، فظاهرة القشعريرة تصيب كل من الحيوانات والبشر عندما يتم إطلاق الأدرينالين.[١]


كما قال ويليام جريفيث الأستاذ ورئيس قسم علم الأعصاب والعلاجات التجريبية في كلية الطب في تكساس،" بأن القشعريرة عبارة عن استجابة بيولوجية تحدث بشكل طبيعي، حيث إنها تأتي من داخل جسم الشخص وتجعل شعره يقف في نهاية الأمر، وكل ذلك عائد بسبب رد فعل الأدرينالين."[١]


ارتفاع درجة الحرارة

ما هي علاقة ارتفاع دراجة الحرارة بحدوث القشعريرة أثناء النوم؟ يوضح العضو أميش أدالجا في مركز جونز هوبكنز للأمن الصحي في بالتيمور، "أن استجابة نظام المناعة لدى جسم الإنسان ضد عدوى مرضية معينة يتضمن زيادة درجة حرارة الجسم من أجل تقليل قدرة هذه الميكروبات على النمو والتكاثر"، حيث إنها في الواقع تعبر عن استجابة فسيولوجية طبيعية، ولكن عند لحظة ما فإن الجسم يكون تقنيًا أقل من درجة الحرارة المثالية، مما يصيب الشخص ويشعره ببعض البرودة إلى البدء في القشعريرة والارتعاش وحتى الاهتزاز في بعض الأحيان.[٢]


تسبب استجابة الجسم المناعية لارتفاع درجة الحرارة الشعور بالبرد عند النوم عند بعض الأشخاص.


الإصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية

كيف تسبب الإصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية حدوث القشعريرة أثناء النوم؟ عندما يشعر الشخص ببعض القشعريرة المصحوبة بأعراض مرضية أخرى كالحمى وآلام الجسم أو التعب العام، فمن المرجح أن تكون هذه القشعريرة ناتجة عن وجود عدوى بكتيرية أو فيروسية كالإنفلونزا أو الالتهاب الرئوي، لذلك إذا كان الشخص مصابًا بهذه العدوى، فسيقوم عادةً بملاحظة مجموعة أعراض أخرى إلى جانب الإحساس بالقشعريرة كالتهاب الحلق والصداع وآلام العضلات، ومع ذلك يمكن أن يعالج هذا الأمر ذاتيًا في معظم الأحيان عندما يقوم الشخص بالحصول على قسط من الراحة وبشُرب المزيد من السوائل.[٣]


ينتج عن إصابة الشخص بالعدوى البكتيرية أو الفيروسية، حدوث الرجفه والشعور بالبرد أثناء النوم.


سن اليأس

هل وجود القشعريرة تعد علامة على سن اليأس؟ يشير انقطاع الطمث إلى نهاية الدورة الشهرية والقدرة الإنجابية للمرأة، وبدء سن اليأس، حيث تبين أن نسبة ما يصل إلى 85% من النساء في هذه المرحلة يعانين من الهبات الساخنة المفاجئة والقصيرة من ارتفاع درجة الحرارة، كما يمكن التعرض للهبات الباردة والقشعريرة، ويرجع سبب ذلك إلى أن الهرمونات تكون متقلبة أثناء انقطاع الطمث، مما تسبب عطلًا في منطقة ما تحت المهاد، لتحدث في كثير من الأحيان الشعور بالقشعريرة والارتعاش مع تلاشي التعرض للهبات الساخنة.[٤]


تصيب القشعريرة الكثير من النساء في سن اليأس، والتي تكون من أبرز أسباب الشعور بالبرد المفاجئ أثناء النوم.


الانقطاع عن بعض الأدوية

هل تتواجد أدوية يسبب التوقف المفاجئ عن تناولها إصابة الشخص بالقشعريرة؟ عند شعور الشخص بالبرودة الشديدة، فإن عملية القشعريرة تساعد على تدفئة الشخص، حيث يمكن لهذه القشعريرة التواجد عند تعرض الشخص للتوقف أو الحد من استخدام بعض الأدوية كالمواد الأفيونية الموصوفة، فيتعرض الشخص حينئذٍ لبعض الهبات الباردة المصحوبة بالقشعريرة.[٥]


توجد بعض الأدوية التي يسبب التوقف المفاجئ لها تعرض الشخص للقشعريرة والارتعاش في أثناء النوم.


التخدير العام للجراحة

ماذا قد يرافق التخدير العام للجراحة؟ يعد التخدير العام آمن جدًا في معظم الأحيان حتى لو كان الشخص يعاني من بعض المشاكل الصحية الخطيرة، ولكن في حال تم استخدام هذا التخدير مع أي دواء علاجي أو إجراء طبي آخر، فقد يتعرض الشخص لبعض الآثار الجانبية المحتملة والتي تتضمن حدوث القشعريرة والرجفة، كونه من الشائع أن تقوم درجة حرارة الجسم بالانخفاض أثناء التخدير العام.[٦]


يرافق التخدير العام للجراحة إصابة الشخص بالقشعريرة أثناء نومه، ليستيقظ وهو يشعر بالارتعاش والبرودة لبضع لحظات.


التوتر

ما هي أبرز المشاعر والأحاسيس التي قد تسبب القشعريرة؟ توجد بعض ردود الفعل العاطفية التي يمكن لها أن تسبب القشعريرة، كمشاعر الخوف أو القلق أو التوتر، حيث تنتج القشعريرة والارتعاش في هذه الحالات من خلال مجموعة من الآليات العصبية الحيوية التي تؤدي إلى إطلاق هرمون الدوبامين، وهو عبارة عن ناقل عصبي يساعد على إظهار القشعريرة.[٧]


توجد مجموعة من المواقف والعواطف كالخوف والتوتر، قد تسبب إحداث القشعريرة والارتعاش عند الشخص.


السكري

كيف يمكن لمرض السكري أن يسبب القشعريرة؟ يمكن لانخفاض السكر في الدم التسبب بحدوث القشعريرة والارتعاش عند الشخص، كما يتحدث تارويان عن مرض السكري، "بأن انخفاض تركيز السكر في الدم يتطلب علاجًا بشكل فوري لإعادة مستويات السكر في الدم إلى الوضع الطبيعي والاعتيادي" ، حيث يمكن أن يسبب نقص مستوى تركيز السكر في الدم مجموعة متنوعة وعديدة من الأعراض كالتعرق وتسارع دقات القلب وتشوش الرؤية.[٣]


يسبب انخفاض تركيز السكر في الدم إصابة الشخص ببعض القشعريرة التي تحدث أثناء النوم.


أسئلة شائعة

ما هي أهم وأكثر الأسئلة الشائعة المتعلقة بالقشعريرة؟ تحدث القشعريرة كاستجابةٍ بيولوجيةٍ طبيعية، حيث إنها تأتي من داخل جسم الشخص وتجعله يشعر ببعض البرودة أثناء النوم، والتي تنشأ نتيجةً لأسبابٍ عديدة، لذلك سيقوم المقال الحالي بالإجابة عن بعض الأسئلة المتعلقة بأسباب القشعريرية أثناء النوم.[١]


هل يرافق القشعريرة دائمًا ارتفاع درجة الحرارة؟

تحدث القشعريرة نتيجة وجود تناوب سريع بين كل من تقلصات العضلات واسترخائها، حيث إن هذه الانقباضات العضلية تشكل طريقة معينة يحاول الجسم من خلالها تدفئة نفسه عندما يبدأ الإحساس بالبرودة، كما أنه غالبًا ما ترتبط القشعريرة بالحمى في معظم الحالات ولكن ليست جميعها، ففي بعض الأحيان يحصل الآتي:[٨]


  • توجد بعض الحالات التي تظهر القشعرية أولًا ومن ثم تبدأ درجة حرارة الجسم بالارتفاع، خاصةً إذا كان سبب هذه الحمى تواجد عدوى مرضية.
  • تحدث القشعريرة في بعض الحالات، مع عدم إصابة الشخص بارتفاع في درجة الحرارة مطلقًا.


تحدث القشعريرة إما بتواجد ارتفاع لدرجة حرارة الجسم أو بغيابها؛ اعتمادًا على السبب الأساسي لها.


هل القشعريرة من علامات الدورة الشهرية؟

ما أهي أبرز علامات عسر الطمث عند النساء؟ يعتقد العلماء بأن وجود فائضٍ كبير من البروستاجلاندين يسبب تقلصات الرحم بشكل أكبر، مما يسبب الألم الشديد وعدم الراحة العامة للمرأة، كما يُعتقد أيضًا بأن البروستاجلاندين الزائد عن الحاجة يقوم بالانتقال عبر مجرى الدم، وبالتالي يسبب تضيق لبعض الأوعية في أجزاء عديدة من جسم الإنسان، لينتج بذلك مجموعة من أعراض وعلامات عسر الطمث على النحو الآتي:[٩]



تشكل الهبات الباردة والمتمثلة بالقشعريرة إحدى علامات وجود الدورة الشهرية المؤلمة لدى بعض النساء.


هل تختلف أسباب القشعريرة أثناء النوم عند الحوامل وكبار السن؟

يواجه كبار السن عند تقدمهم في السن حتى الأصحاء منهم، صعوبةً كبيرةً في تنظيم درجة حرارة الجسم الداخلية، كما ويمكن للحالات الطبية كمرض السكري وأمراض القلب أن تجعل من هذه المشكلة أسوأ.[١٠]


تشعر مجموعة كبيرة من النساء بالدفء أثناء فترة الحمل، ويرجع سبب ذلك إلى حدوث العديد من التغيرات الهرمونية وزيادة في كمية وتدفق الدم إلى الجلد [١١]، كما تشعر بعض النساء أيضًا بالبرودة المتمثلة بالإحساس بالقشعريرة، حيث إنه قد يكون السبب في تواجد القشعريرة هو أن جسم المرأة الحامل يسير في حالة زيادة وتيرة السرعة بينما يقوم في نفس الوقت بمحاولة التهدئة قدر الإمكان.[١٢]


تعتمد أسباب القشعريرة عند كبار السن نتيجة عدم قدرة أجسامهم على تنظيم درجة الحرارة الداخلية، بينما الحوامل فيرجع السبب إلى التغييرات الهرمونية.


متى يجب مراجعة الطبيب؟

في معظم الحالات الشائعة لا تكون القشعريرة أو الارتعاش أثناء الليل أمرًا خطيرًا يدعو للقلق، ومع ذلك إذا كان الشخص يتعرض لهذه الأعراض بشكلٍ كبير ومتكرر وتجعل من عملية النوم مؤرقة، فيجب حينئذٍ مراجعة الطبيب المختص بشكلٍ عاجل، ليقوم بمجموعة من الأمور على النحو الآتي: [٥]


  • سقوم الطبيب يجمع العلومات والأعراض المهمة والمتعلقة بشدة القشعريرة وتكرار حدوثها.
  • يوصي الطبيب في بعض الحالات المرضية أن يقوم الشخص بإجراء مجموعة من الاختبارات لتشخيص أو استبعاد مرض معين.
  • إذا كان الشخص يعاني من القشعريرة الناتجة عن الحمى، فيجب مراجعة الطبيب إذا وصلت درجة الحرارة إلى ما يعادل 39.44 درجة فهرنهايت.


يلجأ الشخص لمراجعة الطبيب المختص عند حدوث القشعريرة بشكلٍ متكررٍ ومزعجٍ جدًا في أثناء النوم.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "YOU ASKED: WHY DO I GET THE CHILLS WHEN IM NOT COLD?", tamhsc, Retrieved 2020-11-02. Edited.
  2. "Why Do We Feel Cold When We Have a Fever?", everydayhealth, Retrieved 2020-11-02. Edited.
  3. ^ أ ب "5 Reasons Why You Might Have the Chills", keckmedicine, Retrieved 2020-11-02. Edited.
  4. "Should I Be Worried About Cold Flashes?", healthline, Retrieved 2020-11-02. Edited.
  5. ^ أ ب "Why am I Shivering or Sweating at Night?", sleepfoundation, Retrieved 2020-11-03. Edited.
  6. "Side Effects of General Anesthesia: What to Expect", healthline, Retrieved 2020-11-02. Edited.
  7. "7 Causes for Chills Without Fever and Tips for Treatment", healthline, Retrieved 2020-11-03. Edited.
  8. "7 Causes for Chills Without Fever and Tips for Treatment", healthline, Retrieved 2020-11-03. Edited.
  9. "Painful Periods (Dysmenorrhea)", ucsd, Retrieved 2020-11-03. Edited.
  10. "7 Causes for Chills Without Fever and Tips for Treatment", healthline, Retrieved 2020-11-03. Edited.
  11. "Common health problems in pregnancy", nhs.uk, Retrieved 2020-11-03. Edited.
  12. "Why Do I Feel So Cold During Pregnancy?", healthline.com, Retrieved 2020-11-03. Edited.